نملة وقرية نمل
06-07-2011 01:56 PM

في التنك

نملة وقرية نمل

د.بشرى الفاضل
[email protected]

الشرارة التي هي بصدد أن تشعل فتيل الحرب بين الشمال والجنوب من جديد ونعني ما جرى ويجري في أبيي ، لا زالت طائرة في الهواء . ومما لا شك فيه أن مهاجمة قوات الجيش السوداني وقوات الأمم المتحدة في بداية الأزمة عمل يجد الإدانة والشجب من كافة القوى المحبة للسلام في السودان. تلك كانت ممارسة خطرة والغرض منها مشبوه .وقد جرى هذا الاعتداء في منطقة تشرف عليها الحركة الشعبية أمنياً. لكن ذلك لا يشكل مبرراً لاحتلال مدينة ابيي بكاملها. حكومة السودان الجنوبي نفسها رأت أن هذه الحادثة كان يجب معالجتها وفق الطرق المتفق عليها بين الطرفين بناء على الإتفاقية لكن الجيش السوداني كان له راي آخر. فبجريرة قوة محدودة يتم الاعتداء الآن على بند من بنود اتفاقية نيفاشا وهي في عتباتها الأخيرة.ذلك يشبه حرق قرية نمل بكاملها بواسطة من قرصته نملة واحدة فقد ورد في حديث نبوي في الصحيحين عن أبي هريرة رضي الله عنه قال (سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : قرصت نملة نبياً من الأنبياء فأمر بقرية النمل فأحرقت ، فأوحى الله إليه: إن قرصتك نملة أحرقت أمة تسبح لله؟) .روى هذا الحديث البخاري في صحيحه في كتاب بدء الخلق ورقمه 3219 ..ورواه مسلم في كتاب السلام ، باب النهي عن قتل النمل ورقمه 2241 .. الحديث النبوي ينهى عن حرق قرية نمل بجربرة وذنب نملة واحدة فما بالك بقصف واحتلال مدينةكاملة بجريمة مجموعة صغيرة اعتدت وقتلت افراد من قوات متحركة؟
المقترح الذي تقدمت به قوى المعارضة بتكوين لجنة محايدة لتقصي الحقائق حول ما جرى في ابيي قبل وبعد دخول الجيش السوداني فيها هو المخرج الأسلم من الأزمة.فما المانع من أن يقبل الطرفان الشمالي والجنوبي بلجنة تتكون من ممثلين للقوى السياسية ومنظمات المجتمع المدني من ذوىالاختصاص لحل الأزمة؟ الحل الذي تدركه الحكومتان الشمالية والجنوبية هو تشكيل ادارة محايدة لمنطقة ابيي مقبولة لدى كافة الاطراف وإعادة القوات المشتركة للقيام بدورها وفق نصوص الاتفاقية وبإشراف القوات الدولية.
من هنا يكون استباق قرارات جديدة من مجلس الأمن لا تزيد مشاكلنا إلا تعقيداً، بعد طلبه مجدداً من حكومةالسودان سحب قواته من أبيي .من هنا يجيء صوت العقل والحكمة.


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 3104

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#157197 [هاشم محمد سلمان]
1.00/5 (1 صوت)

06-09-2011 12:30 PM
طيب مارايك في جنوب كردفان


#156608 [الزول الكان سمح]
1.00/5 (1 صوت)

06-08-2011 11:58 AM

يا أستاذ بشرى

قوى المعارضة هى قادرة تلم نفسها؟؟ قوى المعارضة الإنتا قاصدها عايزة ضرب

فى ( التــنك ) على رأيك


د.بشرى الفاضل
د.بشرى الفاضل

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة