المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
بين علم العروبة وعلم الاستقلال
بين علم العروبة وعلم الاستقلال
06-09-2011 12:19 PM

بين علم العروبة وعلم الاستقلال ..
محمد المكي إبراهيم
[email protected]


في الأشهر الأولى لحكم جعفر نميري عكفت إحدى لجانه على تصميم علم جديد لجمهورية السودان التي صعد إلى سدة حكمها بقوة السلاح وتظاهرت اللجنة بتقليب البدائل والبحث عن الرموز في تاريخ السودان وبيئته الطبيعية لتحويلها إلى علم وشعار.وحقيقة الأمر أن اللجنة كانت تتظاهر محض تظاهر بالجد في تحقيق تلك المهام فواقع الحال أنها كانت بصدد تبني علم العروبة بحذافيره (خضر مرابعنا/ بيض صحائفنا /سود وقائعنا /حمر مواضينا) إلى جانب النسر العربي الذي اختارته الثورة المصرية شعارا لها وصادف هوى لدى أهل الجزيرة والخليج وهم أرباب البوازي والشواهين.

حاول المايويون إقناعنا ان علمهم الجديد مستمد من ثقافتنا وتاريخنا فزعموا أن بياضه يرمز إلى جمعية اللواء الأبيض وأخضره يستحضر مستقبلنا الزراعي وجزيرتنا المروية وان النسر البروسي الذي يتصدره هو صقر جدياننا المهزول.على أنهم لم يتفننوا في تفسير ألوانه السوداء والحمراء ولكننا نعرف دون أن يرشدنا مرشد أنها ترمز إلى سواد حظنا وسواد عمايل الحكومات التي تعاقبت على حكمنا أما الأحمر فهو دمنا المسفوك طوال نصف قرن من الهملة والضياع وحكم العسكرتاريا.
وربما بسبب من كل ذلك لم يتغلغل ذلك العلم في وجداننا ولم يصبح ملهما لأشواقنا في الحرية التقدم والنماء إذ أن قلوبنا كانت في مكان وظل العلم الجديد في مكان أخر .

العلم الذي تتعلق به قلوبنا هو علم الحرية الذي رفعه إسماعيل الأزهري ومحمد احمد المحجوب في اليوم الأول من عام 1956 وذلك لارتباطه الوثيق باستقلالنا وتحقق حريتنا من الاستعمار وبروز دولتنا السودانية إلى الوجود وعلى تلك الأيام الزاهية كان علم الاستقلال مرفوعا على كل منزل وكل متجر وسوق وفي بيوت الأعراس والطهور وعلى متون الشاحنات وسيارات التاكسي في فوضى خلاقة تنضح حبا للحرية وترى فيها نقطة الانطلاق .وإزاء ذلك اضطر الحكم الوطني لتوجيه الناس إلى تنظيم تلك الممارسات فحدد للناس المناسبات التي يمكن فيها رفع العلم .
ومع ذلك ظلت قماشة علمنا المجيد مخزونة في سحارات القرى والدساكر يخرجها أهل تلك الأصقاع متى تكرم حاكم بزيارتهم حتى لو كان ذلك الحاكم هو جعفر النميري الذي انزل علم استقلالنا من ساريته واحل محله علمه الجديد.
في أيام الاستقلال الأولى قامت على توجيهنا الاجتماعي صحافة قاسية الطبع يقوم على أمرها قلة من المثقفين وكثير من العصاميين محدودي الثقافة وهي الصحافة التي هاجمت ألوان علم الاستقلال ونسبت الأزهري إلى نازحي غرب أفريقيا كما تخصصت في مهاجمة إبراهيم الكاشف وضللتنا عن عبقريته الموسيقية التي لم نكتشفها إلا مع خريجي معهد الموسيقى وبعد ذهابه عنا بعقود .وهي نفس الصحافة التي طالبت بإجلاء تمثالي غردون وكتشنر من ميدان المالية إلى قريتيهما في المملكة المتحدة ولها غير ذلك آثام ومقترفات لا شفيع لها إلا الجهل وشدة الحماس.

روجت تلك الصحافة أسوأ الأقوال عن ألوان العلم وسخرت من شعار الدولة الجديدة وأسمتها جمهورية الخرتيت (وليس الكركدن) إلى أن أدال الله من فصيلة الخرتيت واختفت من الوجود في السودان فأنقذنا ذلك من إحراج محتوم واغلب الظن أن صقر الجديان نفسه قد انقرض من البلاد ولم يعد هنالك كبير معنى لاتخاذه شعارا للدولة.والآن لا يمكن الادعاء بأن ألوان علم الاستقلال هي غاية الروعة والجمال ولكنها إرث تاريخي لا ينبغي إدارة ظهورنا له ولابد من استيعابها في أي محاولة لاحقة لتصميم علم جديد. وفي ظروفنا الحالية لابد من تكريس تلك الألوان لنخوض بها معركة أخرى من معارك الحرية هي معركتنا القادمة مع الشمولية المتسلطة.ويكفي بروز تلك الألوان الثلاثة أمام مواكبنا ليعلم الجميع أننا نخوض معركة جديدة لنفس الغايات التي ارتفع لأجلها علم استقلالنا العظيم
حاشية
لقد خطر لي أن العيب الأكبر يكمن في تساوي المستطيلات التي يتكون منها علم الحرية ففي ذلك نوع من الرتابة واستبعاد لدراما الألوان ولو أنها تفاوتت في الطول والعرض لتحسن حالها كثيرا وبالذات في المستطيل الأصفر الذي يرمز إلى الصحراء والذي يمكن اختصاره إلى نصف حجمه الحالي ليزداد العلم إشراقا وجمالا فضلا عن الدلالة الإضافية لتمدد الأخضر والأزرق على حساب الصحراء وهو ما نأمل فيه لمستقبل أجيالنا.


تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 1463

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#158452 [طارق]
0.00/5 (0 صوت)

06-12-2011 01:56 AM
عصمت تووف ....طيب يا سيد يا جيد ....اذا كنت من انصار المستعمر , فعليك ألا تتحدث
عن التاريخ ....الأوربيون يفتخرون بتراثهم وتاريخهم .....وكذلك علينا أن نفتخر برموزنا التاريخية الوطنية ونصنع لهم تماثيلا ...كعلي عبد اللطيف واسماعيل ألأزهري
والمحجوب وغيرهم من الذين كافحوا ضد الانجليز ....في الولايات المتحدة مثلا هنالك تمثال للنكولن .....كل الشعوب تفتخر بتاريخها ورموزها فهل نحن استثناء من هذه
الشعوب .....اذا كان حالنا بائس بسبب السياسة الفاشية للجبهة الاسلامية فهل يعني
أن نستسلم لهم ونتمنى عودة الانجليز .....ملحوظة : هل عصمتووف هو اسمك أم اسم
حركي .....ولماذا تريدني أن أكتب اسمي الحقيقي ؟, هل جميع المعلقين في الراكوبة يكتبون أسماءهم الحقيقية? ....ربما خالجك الشك في أنني أتبع للكيزان أو أحد الأمنجية .....وتتهمني بأنني من طالبان .....اذا كنت كذلك فهل كنت أطلب عمل تماثيل لعلي عبد اللطيف والأزهري والمحجوب ....أم أحارب فكرة التماثيل على أنها أصنام حسب اعتقاد طالبان .....ستجد اسمي بالأعلى اذا كان هذا ما تريده ...مع التحية ......مواطن .....



#158202 [wedhamid]
0.00/5 (0 صوت)

06-11-2011 02:35 PM


كنت اتمنى ان يعرف الكاتب نفسو بمقدمه بسيطه عشان نعرفو !!!!! بس انشـــاء الله دا ما يكون محمد المكى ابراهيم الملحق الثقافى فى لندن ؟؟؟ اذا دا هو..... افـــو يا ناس الراكوبه خلليتو يتسلل للراكوبه كيف ؟؟؟ دا ما الزول الدافع عن المجرمين بتاعين الامن الاغتصبو الطاهرة صفية اسحق !!!!!!

بالله وضحوا لينا الموضوع دا !!! الله يكضب الشينه !!!!


ردود على wedhamid
Czech Republic [Hanibal] 06-12-2011 10:47 PM
الي الاخ ود حامد او ان اصحح المعلومة الاستاذ محمد المكي ابراهيم ليست له اي صلة بسفارتنا في لندن...وحسب معلوماتي فالشخص المقصود هو خالد المبارك...والله اعلم


#158161 [دالدكيم]
0.00/5 (0 صوت)

06-11-2011 01:14 PM
هل تعلم أستاذنا محمد المكى هذا اليوم الخالد من أيام السودان ىيوم رفع الزعيمان الخالدان الأزهرى والمحجوب العلم اعلاناً باستقلال السودان هذا اليوم يمر مرور الكرام على قناة الشروق (شمس المؤتمر الوطنى التى لا تغيب)بينما يوم 30/6/1989م تقف القناة عند هذا اليوم طبعاً هو يوم أسيادهم وأوليء نعمتهم ويخرج علينا أستاذ ابن سلول فى النفاق فى محاولة لالقاء واغتيال عقولنا بأنها شمس السودان التى لا تغيب بالله عليكم أليست هذه جريمة فىحق الوطن يعنى يوم الحزب أهم من يوم الوطن والله لو البلد بها حكماً رشيداً لجردت العاملين بهذه القناة الحقيرة من دبى للخرطوم من شرف المواطنة السودانية وأصدرت أحكاماً بالاعدام عليعم جميعاً غير مأسوف عليهم وسوف يتاكد صدقحديثى يوم أسيادهم على الأبواب يوم 30/6/1989 وسوف تشاهدون مايسمى بالتغطية الخاصة ويوم عظماء الومن أمثال الازهرى والمحجوب لا يحظى بأى تغطية بئس الرسالة الاعلامية التى تقدمها هذه القناة


#157905 [عصمتووف]
0.00/5 (0 صوت)

06-10-2011 10:04 PM

[مواطن ] [ 09/06/2011 الساعة 9:48 مساءً]
ممكن نرجع العلم القديم ( علم الاستقلال ) بعد التخلص من نظام الكيزان ...لكن لا يمكن أن نعيد تمثالى كتشنر وغردون , لأنهما رمز للاستعمار ...وليكن بدلا عنهماثلاثة تماثيل الأول لعلي عبد اللطيف , والثاني لاسماعيل الأزهري , والثالث لمحمد أحمد المحجوب لهم الرحمة جميعا .......رأيك شنو يا أستاذ محمد المكي ابراهيم في هذه الفكرة !!


يا مواطن تتخيل كم سائح من بريطانيا و اوروبا والصين وكم عملته دخلت وكيف نشطة السياحه لماذا لا ترجع الباخره وكل عتادة الاستعمار عارف المصيبه في امثالك وغيرك لا يدرسون التاريخ من رموز الاستعمار القصر الجمهوري الماليه وغير ووو الدول تبحث وتغوص في باطن الارض وتعيد اثاراها من اجل التاريخ وانتم يا ناس طلبان تدمرو اكبر خطأ إجلاء تمثاليي رموز الاستعمار علي الدوله تصحييح الخطا واعادتهم ليري احفادنا رموز الاستعمار والسودان لم يكن الدوله الوحيده المستعمره

من شجاعة المرء الكشف عن اسمه يا (,,,,,,,,)

باليت لو كان الاستعمار موجود حتي اليوم بدل مهازل الحيكومااااااات قالو ايه استقلال اصبح استغـــــــــــــــــــــــــــلال و إمسي إستـعــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــلال


#157573 [مدحت عروة]
0.00/5 (0 صوت)

06-10-2011 02:27 AM
هو النميرى منو الاداه الحق فى تغيير علم الاستقلال!!! قال ايه عشان الجامعة العربية وصت بكده!!! هو اصلا السودان بلد عربى خالص!!! اللون الغالب هو اللون الاسمر موسيقانا لا يعيرها العرب اى اهتمام!!! صاح نحن خليط من الافارقة و النوبيين و العرب و بعض الاجناس الاخرى لكننا لسنا عربا اقحاح!!!! و بعدين البيشتهى الحنيطير يطير!!!! اعتزوا بسودانيتكم العالم يحترمكم اهتموا ببلدكم و مواطننكم و طوروها العالم ح يخطب ودكم!!!! والله اصلا ما شعرت فى يوم من الايام باى ولاء نحو هذا العلم الاضحوكة ولا صقره الهزيل الاصلع ولى هسع ما عارف ترتيب الوانه!!! لكن ولائى لعلم الاستقلال مهما كانت الوانه لانها ارتبطت فى وجدان هذا الشعب بالاستقلال و رجاله!!!! دائما المصايب جايانا من الحكومات العسكرية او الشمولية!!! انتو ما ملاحظين انو من يوم ما غيرنا علم الاستقلال ما شمينا عافية!!!!!


#157507 [مواطن ]
0.00/5 (0 صوت)

06-09-2011 10:48 PM
ممكن نرجع العلم القديم ( علم الاستقلال ) بعد التخلص من نظام الكيزان ...لكن لا يمكن أن نعيد تمثالى كتشنر وغردون , لأنهما رمز للاستعمار ...وليكن بدلا عنهماثلاثة تماثيل الأول لعلي عبد اللطيف , والثاني لاسماعيل الأزهري , والثالث لمحمد أحمد المحجوب لهم الرحمة جميعا .......رأيك شنو يا أستاذ محمد المكي ابراهيم في هذه الفكرة !!


محمد المكي إبراهيم
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة