ساقط وشايل قلمو يصحح
06-09-2011 02:35 PM

في التنك 46

ساقط وشايل قلمو يصحح

د.بشرى الفاضل
[email protected]

ساقط ( ديمقراطياً)و شايل قلمو يصحح
لا نريد أن نقف كثيراً عند أقوال الدكتور حسن الترابي وتأكيداته هذه الأيام بأن (المد الإسلامي هو الوحيد الذي يفرض الشعارات على الشارع العربي، رغم أن الشباب الثائر ليس منتظما في الحركات الإسلامية) فمثل هذه التصريحات من الصعب نفيها او تأكيدها دون شواهد والشواهد عصية في هذه الايام على شارع كل يوم بل كل ساعة هو في وضعية ثورية جديدة بتسارع يسبق الإعلام نفسه في أحايين كثيرة.
لكننا لا نتفق مع قول الترابي بأنه ( إذا حصلت ثورة في السودان سيكون المد الإسلامي الأكثر حضورا خصوصا في الشمال).
عبارة خصوصاً في الشمال هذه فلتت هكذا من الدكتور الترابي عفو الخاطر وأظنه لا يعنيها كما إنها زائدة كلامية لو تأملناها. لكن إذا حصلت ثورة في السودان كيف يكون المد الإسلامي هو الأكثر حضورا؟ وقد اكتوى الشعب السوداني بهذا المد الذي استبد في عقد الإقاذ الأول بما هو أمر من حاضرها وأشد؟ (الدكتور الترابي يقصد الإسلام السياسي أي اسلام الحركة الإسلامية التي يمثل هو مركزها أي اسلام الإنقاذ الأولى ) هو لا يقصد المد الاسلامي المنبثق من المؤتمر الوطني بالطبع لأن المؤتمر الوطني هو الجهة التي يأمل الترابي أن تتفجر الثورة ضدها ولا يقصد المد الإسلامي القادم من حزبي الأمة والإتحادي والحزب الجمهوري يكفي الإشارة إلى عبارة الإمام الصادق المهدي الساخرة التي انتقده بها عن أدائه في أيام الإنقاذ الأولى وسعيه حالياً لانتقاد اداء حزب الأمة إذ قال عنه الإمام الصادق مؤخراً (ساقط -أي راسب- وشايل قلمو يصحح). الإمام الصادق المهدي بليغ ؛ وكما نرى فالعبارة - وقد سمعتها لأول مرة منه- تستفيد من عبارة أخرى حمل عنها معناها وتفاداها لأن فيها إساءة للمرأة .
ويقول الدكتورالترابي إن الغرب يدرك أن الإسلام قادم للحكم «بنمط غير النمط الذي يخيفهم\"، وقد اقتنعوا بهذا لأن قوة التاريخ لا يصدها أحد.
ليت الترابي يدرك ان القادم هو الديمقراطية وبنمط مثل النمط الذي يخيفه هو وحركته لأن قوة التاريخ لا يصدها أحد فكر قبل عقدين من الزمان في نشر فكره عن طريق الدبابة حتى إذا ظن أن أوان التمكين قد جاء قبض الريح!
______________
نشر بصحيفة الخرطوم


تعليقات 8 | إهداء 1 | زيارات 3462

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#158293 [مهند أحمد كمال]
0.00/5 (0 صوت)

06-11-2011 05:23 PM
الآمام رجل هو الحكمة نفسها، هناك محاولات مستمرة من الإ‘نقاذ لتشويه صورته ودمغه بإنه يهوي إطلاق الأمثال والحكم التي لا طائل من ورائها (المتتبع لبعض الصحف السودانية يمكن ان يري ذلك وبوضوح) .. لكن النخب السودانية (ليس من بينها المؤتمران الوطني والشعبي بالضرورة) تعرف قيمة الرجل وتحترمه!!


#157567 [عثمان عبد العزيز]
0.00/5 (0 صوت)

06-10-2011 01:42 AM
والله حكومة الغرق دي خلاص بتلفظ في ايامها الاخيرة ونحن من فئة المغتربين المغلوبين علي امرهم وهذه الحكومة اكلت الاخضر واليابس وكذلك قامت ببيع الوهم لنا في شكل اراضي لايمكن معرفة مواقعها عن طريق قوقل والله المستعان ولكن الثورة قادمة ونقسم باللة اننا سنأخذ حقوقنا تالت ومتلت وبايدينا ولن تاخذنا بهم رافة واقسم باننا سنذبحهم امام اعين ابنائهم فكفانا وهن وجبن فما قاموا به لايغتفر ولن نتظر محاكمتهم من قبل الدولة لان الحكم جاهز وينتظر ساعة التنفيذ ونقسم بانه سيكون قاسيا كالعذاب الذي ينتظرهم بعد ذلك في قبورهم ز


#157564 [مدحت عروة]
0.00/5 (0 صوت)

06-10-2011 01:41 AM
اتخيلوا الترابى ما حصلت مشكلة بينه و البشير هل كان سيكون موقفه مثل الان؟؟؟؟ يا جماعة ما فى فرق بين احمد و حاج احمد هم اصلا ما بيؤمنوا بالديمقراطية اكان وطنى ولا شعبى!!! هم منظمين جدا و ما بيلعبوا فى السلطة ولا الثروة و يستخدموا كل الوسائل فى سبيل الحفاظ عليهما!!! لكن ما مستعدين يبذلوا اى جهد ولا فكر للحفاظ على ىالوطن!! هم عمالقة فى الحفاظ على السلطة و اقزام فى ىالحفاظ على الوطن و ينحنوا امام الاجنبى ولا ينحنوا امام شعبهم الذى هو ولى نعمتهم!!! ديل ما زعماء ديل حكام!!! ميكافيلى قال يمكنك ان تحافظ او تصل للحكم بقذارة و لكنك لن تصل الى المجد او فيما معناه!!!! كسرة فى نقاشى مع شبابهم المغسولين دماغيا يقولوا ليك نحنا ما بنهتم بالدولة القطرية ولا المواطن السودانى الكافر بل نهتم بالاسلام الاممى!! طيب ابقوا رجال و احتلوا ارض من اخوانكم المسلمين و شوفوا اكان خلوها لكم او عملوها منطقة تكامل مثلا والله الا تلحسوا كوعكم!!! انتوا قايليننا بلهاء ولا مساطيل!!! والله انتو اسود على شعبكم و نعام امام الاجانب لانهم اقوى منكم و دى ما من صفات الشجاعة ولا الرجولة!!!!


#157554 [sami ali]
0.00/5 (0 صوت)

06-10-2011 01:06 AM
سلمت يا دكتور
ليت الترابي إستشار زميله الشيخ يس عمر الإمام الذي بات يخجل من أن يدعو حفيده ( لاحظوا .. يعني جوة بطن بيتو) يخجل من أن يدعوه للإنضمام (للإخوان المسلمين ) طبعا مفهومة عندنا ( حرباية الإسلام السياسي بمختلف( تسمياتها وتلوناتها ) وهو نفس ما بات يسميه الترابي الحضور الإسلامي!!! ومع هذا فيشكر للترابي جهوده في تفكيك الأسس الفكرية والسياسية التي بني عليها ( الإنقاذ) ... وحينما ياتي الفجر لن يستطيع لا الترابي ولا غيره من أن يخدعنا مرة أخري ويبيعنا تروماي الدين تحت اي مسمي


#157470 [النور]
0.00/5 (0 صوت)

06-09-2011 08:49 PM

دكتور بشري فعلا الامام راجل ظريف فلقد غير المثل المشهور الي راسب و شايل قلموا يصحح فالمثل نحن نقوله بدون تحرج غلفاء و شايلة موسا تطهر لانو الامام لم نسمع منه ذلة لسان واحدة ونتمني ان يتحفنا احد خصومه بتسجيل صوتي فيه ذلة واحدة ونكون له شاكرين .

لكن المثل ينطبق 100% علي الشيخ ، هل نسي الشيخ اعراس الشهيد و الذين راحوا سنبلة فلقد باعوهم بابخس الاثمان فالارض التي كانوا يحاربون فيها باسم الدين الان هي دولة اخري فالهدف الذي ماتوا من اجله راح ببلاش بل قالوا انهم انتصروا للسلام هكذا يكذبون هل نسي الشيخ الصالح العام وقطع ارزاق العباد و تشريدهم هل نسي تدمير الخدمة المدنية لصالح التمكين و اليوم التمكين هو الفساد واكل المال العام و الخاص بالباطل .
من المسؤول عن من قتلوا لانهم يملكون عملات اجنبية من حلال مالهم واليوم كل كلب من الانقاذيين يملك من الحرام ما لايعد ولا يحصي من العملات الاجنبية .
هل نسيتم التعذيب واذلال امة محمد من المعارضين لكم .
انتم الفيكم خلاص بقت معروفة حتي للمعتوهين و سوف يتساقط عنكم النفعيين عند قدوم الطوفان وهو قادم لا محالة بس شوية صبر الي ما بعد 9/7/2011 م حتي تتحملوا وزر ما فعلتم .


#157439 [الزول الكان سمح]
0.00/5 (0 صوت)

06-09-2011 07:16 PM

يا أستاذ بشرى

بقولها أنا لأنها أبلغ من الش-ساقط وشايل قلمو يصحح...ولاحياء فى قولها لأنها من صميم ثقافة أباءنا..( غلفة........وشايلة موسا تطَـــــهِرْ ) ولاحياء فى الدين هى زى فتوة الكندوم بتاعت الكودة..والترابى وجماعتو عايزين ضرب فى ( التنك )


#157395 [عبدالواحد المستغرب جدا!!]
0.00/5 (0 صوت)

06-09-2011 05:44 PM
هذا الترابى الناس ما صابره عليه إلا لانه يعرف كيف يعمل للجماعة ديل (القلى--قلى) وبيعرف كيف يفتفزهم وكلما إزتفزهم يذدادون حماقة ومكابرة ربما لدرجة الجنون !! وكما يعرف الاب ابنه فهو يعرفهم جيدا وهو من وقت لاخر بيعمليهم (البعبوص) البتخليهم (يفنجطوا) كما قال الامام الصادق وكلمة (بعبوص) دى منى أنا و(يفنجطوا) ده كلام الامام --ونحن نقول للفئتان الوطنى والشعبى لا خير فى احدكم ومصيركم بعون الله مزبلة التاريخ و(كفنكم) سوف يكون (مشروعكم الحضارى) بحول الله -


#157378 [شهاب]
0.00/5 (0 صوت)

06-09-2011 04:56 PM
الواحد يادكتور مندهش من المساحة التي تمنح لهذا المدعي و كأن زاكرة السودانيين لا وجود لها هل يعتقد هذا المتحذلق بأننا سننسي ببساطة إنه مهندس كل البلاوي التي نخوض فيها الآن !!! و ياللعجب أصبح الترابي من أكبر المناصرين و المتحدثين الداعيين للديمقراطية و كل ذلك بعد أن تم ركله من المؤتمر الوطني فهو لم يغادر من تلقاء نفسه لأن هناك تقاطعات قد حدثت بين طرحه و ما يتبناه المؤتمر الوطني حتي نقول و الله الزول ده فعلاً صادق مع نفسه و مبادئه .... لكن الجميع يعلم هل هو إستقال أم أقيل .. أما حكاية التبشير بالمد الإسلامي دي فيبدو أن الدكتور الشيخ مازالت تسيطر عليه أوهامه الأسطورية فالشعب السوداني عرف حقيقة الإسلاميين و حقيقة طرحهم و تهافتهم علي السلطة و ماتعنيه لهم تماماً و قد إنكشفت لهم حقيقة كل من يحاول إقحام الدين في السياسة و حقيقة من يتبنون الدولة الدينية و يحاولون دقدقة مشاعر المسلمين بذلك ... إنكشف هذا القناع و وضحة حقيقة طرحهم ، و إن كان للترابي حسنة واحده فهي إنه بوصوله و حزبه الإسلامي للسلطة في 1989 و السنيين التي تلت ذلك كشفوا عن وجههم الحقيقي للشعب السوداني و من واقع التجربة العملية ... و لا و لن يكون هناك وجود للإسلاميين مرة أخري ياشيخ حسن إلا إذا كان الشعب السوداني قد أصبح كما وصفته في لقاءك بجريدة الإتحاد الأماراتية و أنت في قمة السلطة أيام تنظيرك للتوالي بأنهم بدائيين و تسيطر عليهم عقلية القطيع!!! عجبي


د.بشرى الفاضل
د.بشرى الفاضل

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة