المقالات
مكتبة كتاب المقالات والأعمدة
بكري الصائغ
جـثـث الـخرطوم: انواعها وتقسيماتـها!ا
جـثـث الـخرطوم: انواعها وتقسيماتـها!ا
06-14-2011 03:49 PM

جـثـث الـخرطوم: انواعها وتقسيماتـها!!

بكري الصايغ
[email protected]

مـقدمة:
--------
***- نشرت جريدة (الأهرام اليوم) بتاريخ 12 يونيو 2011 خبرآ يفيد بان شرطة محلية شرق النيل قد عثرت علي خمس جثث متحللة لفتيات أجنبيات توفين في ظروف غامضة، وقد نهشت الكلاب أجزاء من أجسادهن. وتوقفت طويلآ عند هذا الخبر وقررت ان اكتب موضوعآ عن جثث الخرطوم (انواعها وتقسيماتـها)، خصوصآ وانها اخبار (جثث) قد اصبحت في الأونة الأخيرة تحتل مساحات واسعة بالصحف المحلية وتشد انتباه القراء.

مـدخل (1):
-----------
***- هناك جثث تدفن طبقآ للشرائع السماوية، ويدفن المسلمون موتاهم في مقابر اسلامية وعلي سنة الله ورسوله وللقبر مواصفات خاصة. ويدفن المسيحيون موتاهم في توابيت وبمقابرهم..وتختلف طريقة وضع الجثمان فيه حيث لا( لَحَدَ ) فيها كما وعند المسلمين.

***- بعض الاسر السودانية وبعد ان تسلمت جثامين موتاها (الذين ماتوا في الخارج ووصلت هذه الجثث للخرطوم في توابيت من الخشب) ترفض رفضآ باتآ ان يتم الدفن بنفس الشكل الذي وصل عليه الجثمان وان يدفن بالتابوت، فتم تكسير هذه التوابيت بالمقابر واستخراج الجثث المتحللة من عليها ودفنها بالطريقة الاسلامية، هذه الاسر أمـنت ايمانآ كاملآ بان ارواح الموتي الأن ترقد في هدوء وسكينة لانها دفنت بالطريقة الاسلامية،...اما دفن الميت بتابوته فانه (الميت) سيظل يتعذب الي يوم الدين!!. لذلك اصبح منظر وجود اخشاب كثيرة بمقابر الخرطوم لايثير انتباه احدآ!!

مـدخل (2):
----------
***- منذ ان قامت الجبهة الاسلامية بانقلابها عام 1989، اصبحت اخبار الدفن في مقابر جماعية لاتثير فضول احدآ لكثرة اخبار هذه المقابر الجماعية، بل وهناك من راح ويقول ان (السودان اصبح اكبر مقبرة في افريقيا).

***- وتقول احدي نشرات الامم المتحدة انه وفي الثلاثة اعوام الماضية (2008-2010) بلغ عدد ضحايا المجازر في ابيئ اكثر من ال70 ألف قتيل.. ولايدخل في هذا العدد ضحايا مناطق اخري. هؤلاء الضحايا دفنوا بمقابر جماعية في مساحات كبيرة وترفض الحكومة للمراسليين الاجانب وحتي للصحفيين السودانيين الاقتراب من المنطقة وتصوير مافيها من خراب ودمار ومقابر جماعية،

مـدخل (3):
***********
***- ايضآ اصبحت اخبار وجود جثث بأبار (السيفونات) لاتثير دهشة القراء لكثرتها، واغلب هذه الجثث لاطفال حديثي الولادة لقيوا هذا المصير التعس لالشئ لشيئ الا انهم ثمرة علاقة حرام وعليهم ان يدفعوا حياتهم ثمنآ لها.

مـدخل (4):
----------
***- هناك جثث مجهولة الهوية لااحدآ يعرف اصحابها وتظل بثلاجات مشرحة المستشفيات لفترة من الزمن وبعدها تضطر ادارة المتستشفي للتخلص منها بمنحها لطلاب كلية للتدريب عليها والتعلم، قال احد طلاب كلية الطب انه احيانآ وتكون الجثث التي بالمشرحة اكثر عددآ بكثير من عدد الطلاب واغلبها (الجثث) لوافدين من مناطق السودان البعيدة ولامعارف لها بالخرطوم،

مـدخل (5):
----------
***- من الاخبار المحبطة للغاية والتي سبق للصحف وان كتبت عنها كثيرآ ظاهرة وجود جثث لاطفال حديثي الولادة ب(براميل القمامة)!!، والأكثر ايلامآ واحباطآ للروح والنفس تلك الاخبار التي تؤكد ان الكلاب قد نهشت الكثير من هذه الجثث قبل العثور عليها، بل ومازالت الظاهرة مستمرة بلا توقف!!

مـدخل (6):
***********
***- هناك بعض الجثامين قد وجدت الاحترام عند الدفن، فقد اصبح مالوفآ للغاية انه وماان يموت احدآ من اعضاء \"الحزب الحاكم\" الا ويعتبر شهيدآ حتي ولو كان المرحوم قد مات بقرصة نملة او من التخمة، ويلف بعلم البلاد ويدفن بحضور رسمي وشعبي (اجباري) واحيانآ يتم اعلان الحداد رسميآ بالبلاد!!

مـدخل (7):
-----------
- تقول كتب التاريخ:
***- انه وفي يوم 28 أبريل من عام 1990 تم تنفيذ حكم الاعدام رميآ بالرصاص في مجموعة من الضباط الذين قاموا بمحاولة انقلاب ضد نظام الانقاذ، وبعد ان اطلق الجنود الرصاص عليهم وسقطوا مضرجيين بدمائهم جاء احد الاطباء من اهل الجبهة الاسلامية ليكشف عليهم وان كانوا قد لقيوا ربهم وودعوا الدنيا، فوجد الطبيب ان عددآ منهم مازالوا احياءآ قلوبهم تنبض ولم تتوقف، جرت العادة وبحسب القوانيين العسكرية ان يتم اطلاق مايسمي ب(رصاصة الرحمة) عليهم وتنهي حياتهم وبعدها يدفنون. ولكن هؤلاء الضباط دفنوا احياءآ مع الاخرين الشهداء في مقابر جماعية!!

مـدخل (8):
-----------
***- بعض الأسر السودانية في الخارج اصبحت تفضل دفن موتاها في نفس البلد الذي يقيمون فيه كنوع من المواصلة وزيارة موتاهم طالما انهم لن يرجعوا للسودان.

مـدخل (9):
-----------
***- هناك الجثامين التي تخرج من دار \"المايقوما\" لاطفال لقطاء ماتوا بسبب نقص المواد الغذائية وقلة العلاج وعدم اهتمام المسؤوليين بهم!!

مـدخل (10):
------------
***- - هناك ايضآ (المرحوم غلطان)..(ومااكثرها في حوادث العربات)، وعادة لاتتم تحريات دقيقة حول وفاته ويتم استخراج شهادة وفاة وينتهي الموضوع!!

مـدخل (11):
**********
***- اذا ماتت طفله او طفل بسبب خطأ في عملية الختان، ففي اغلب الاحايين يتم اعتبار الحالة خطأ طبي لااكثر ولااقل!!

مـدخل (12):
**********
***- اعرف مسبقآ انه موضوع محبط ولكن ماالعمل ياهو حال البلد...وياها حالة (جثامينا)?!


تعليقات 16 | إهداء 0 | زيارات 5732

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#160877 [JANUBIYA]
0.00/5 (0 صوت)

06-15-2011 11:58 PM
هذه فرصة لاطرح ما حدث امامي في ايام الجامعة دخلت كلية الطب باحد جامعات جنوب السودان. و عندما اخذنا مادة التشريح البشري وصلت اول جثة للمبني الجامعة و عينوا طاقم الذي سيعمل في المشرحة و اكدوا لنا بان الجثة قادمة من الخرطوم . في اليوم التالي في بهجة ملاها كثيرا من الخوف من الموت و الموتي. دخلنا المشرحة و كانت رائحة مادة الفورملين تكاد تكتم انفاسنا و عندما وضعوا الجثة المعنية علي طربيزة المشرحة كاد ان يغمي علي كانت جثة رجل جنوبي بشلوخ قبيلة الدينكا التي انتمي اليها جدا و حبوبة..تمالكت نفسي و كان السؤال دوما من اين اتوا بهذه الجثة لان اهلي معروفين بتقديس موتاهم حتي في القري الخاصة بالدينكا يتم دفن الموتي داخل البيوت ايمانا بانهم جزء من خلود الارض الممتلك ...لكن ذهولي لم يجاوب..بعد عدة اشهر تم نقل الجامعة الي الخرطوم و اذ بجثة اخري مشلخة نوير نوير عديل كدة...بعدها لم نتمالك اعصابنا انا و بعض زملائى الجنوبين و طبعا الطلبة النوير كانوا في المقدمة و ذهبنا الي عميد الكلية طالبين اسماء الجثث و السر في ليه الجثث جنوبية و مافي جثث من بقية بقاع السودان في حال ان اكثر من 90% من الطلبة المقبولين في الجامعة من ابناء السودان المختلف عن الجنوب ..اجاب اجابة ابلدت كل مشاعر القومية في قلوبنا الشابة..قال العميد (بما ان الدولة دولة اسلامية فالقانون يمنع تشريح الجثمان المسلم اذا كانت هناك بدائل وللاسف يا اولادي البديل هم اخوانا الجنوبين و الموضوع بسيط و ما تتعقدوا) ...فوجدنا ان حقيقة الانسان الجنوبي غير مكرم في بلاده لا في الحياة ولا في الممات ...بالرغم من نشاتي في الشمال و عشت اجمل ايامي مع اطيب الجيران الشمالين كان لابد من الجنوب ان ينفصل حتي نجرب حياة الكرامة لاول مرة او علي الاقل نموت مستورين.


#160728 [بكري الصايغ ]
0.00/5 (0 صوت)

06-15-2011 05:35 PM
***- اخر تعليق لي علي الموضوع طرحت فيه سؤالآ يقول: \"أين ندفن موتانا؟\"!!!

وجاء الرد (بصورة غير مباشرة) من جريدة \"الرأي العام\" اليوم الأربعاء 15 يونيو 2011 حيث كتب الأخ الصحفي الفاتح جبرا (ساخر سبيل):

المدافن النموذجية
*****************
المصـدر:
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الرأي العام © 2008 -2010-
التاريخ: الأربعاء 15 يونيو 2011م، 14 رجب 1432هـ-
الكاتب:
الفاتح جبرا.
------------------------------
***- حملت أخبار الخرطوم الأسبوع الماضى إعلان الولاية عن عزمها إنشاء خمسين مقبرة جديدة وقد سعدت جداً كمواطن لهكذا تصريح، فبعد فشل الحكومة فى توفير أبسط مقومات الحياة للمواطن (كالمويه) ها هي تتجه لتوفير أبسط مقومات (ما بعد الحياة) له !

***- ولكن وبالطبع و(قطع شك) لن يكون ذلك (لله فـ لله) فالولاية مولعة كثيرا بحكاية (الإستثمار وكده).

***- من المؤكد أن المقابر الجديدة سوف تشيد طبقاً (للمواصفات العالمية) بواسطة (شركة المدافن النموذجية) إحدى الشركات التابعة للولاية والتى سوف تنشأ خصيصاً لبناء وإدارة المشروع الذى سوف يراعى فيه كل الجوانب التى من شأنها راحة الأموات من إنارة ونظافة وتشجير كما سوف يتم تزويده بأماكن تقوم بتوفير الحنوط والأكفان والشواهد علاوة على وجود (شبكة) معلومات تضم (قاعدة بيانات) مهمتها حفظ وإسترجاع بيانات المتوفين .. (وكلو بي تمنو) يجئ ذلك من خلال إعلان ينشر فى كافة الصحف اليومية يجئ فيه : بعد أن تم بحمد الله سبحانه وتعالى إفتتاح المدافن النموذجية فى أنحاء متفرقة من العاصمة نود أن ننبه المواطنين الكرام بأنه قد تم إيقاف عمليات الدفن فى جميع المقابر القديمة والبدء فى إستقبال الموتى بالمقابر النموذجية .. (إحتكار وكده) ! ويحتوى الإعلان على وصف تفصيلى لأماكن المقابر النموذجية الخمسين التى تغطى أرجاء وأنحاء كل الولاية كما يحتوى الإعلان أيضاً على ملحوظة تقول : بالمقابر أماكن لتجهيز الموتى غسيل حنوط تكفين دعاء ،

***- وفى آخر الإعلان ملحوظة صغيرة أخرى تقول : للحجز أو الإستفسار الإتصال بالهواتف المبينة أدناه .....أما إعلانات الراديو والفضائيات فمن شاكلة: عزيزى المواطن ..عزيزتى المواطنة .. سارع بحجز قبرك من الآن وتسلم شهادة البحث ..توجد قبور سنجل .. قبور ناصية .. قبور عادية .. قبور سياحية وقبور فاخرة (تشطيب ديلوكس) ما أن يتوفى لك شخص ما عليك إلا أن تتصل بالرقم الموجود بالإعلان فيأتيك صوت (مسجل) أنثوى ناعم يقول: - المدافن النموذجية ترحب بكم وأحسن الله عزاءكم … للتحدث باللغة العربية أضغط على الرقم 1 للتحدث باللغة الإنجليزية أضغط على الرقم 2 وعندما تضغط على الرقم 1 يواصل الصوت الناعم: - لحجز مقبرة أضغط على الرقم 3 - لتجهيز الميت أضغط على الرقم 4 - للإثنين معاً أضغط على الرقم 5 - للإستفسار والتحدث لموظف الإستقبال أضغط على الرقم 6...

***- لا يمضى وقت طويل على إفتتاح المشروع حتى يسافر وفد من شركة المدافن النموذجية حاملاً معه (كروكى للمدافن) فى جولة خليجية تستهدف حث المغتربين على حجز وشراء المواقع المتميزة (بالعملة الصعبة طبعن) !

***- لا يلبث أن ينتعش سوق (سماسرة القبور) وتنتشر ظاهرة (شهادات البحث المزورة) وتعم حكاية (بيع) قبر لأكتر من (ميت) ! نسبة لبطء عمليات التقاضى وروح المحاكم (الطويلة) يقترح المواطنون على المسئولين إنشاء (نيابة القبور) والتى مهمتها الفصل فى نزاعات القبور قبل ما الشاكى (يروح فيها) وقبرو يضيع وأهلوا ما يعرفوا يدفنوهو وين؟ كسرة : بعد أقل من عام يتم إكتشاف فساد مالي فى شركة (المدافن النموذجية) حيث يتم فصل المدير العام ونقله (مترقيا) رئيساً لمجلس إدارة شركة (مستشفيات الولادة النموذجية)!


/2/
من اجمل التعليقات التي وردت علي مقال الاخ الفاتح جبرا تعليق من السويد يقول فيه صاحبه:

(انهم يقبرون كل جميل في هذا الشعب الاصيل فالمواطن مطارد بالضرائب والمصائب حتي مثواه الاخير هناك لن يرقد في سلام غدا يطالبونه باجر شهري والا ان يخلي الموقع لمن يدفع وينبش قبره ويترك عاري في العراء ومن لايستطع فليذهب كما ولدته امه وسنري جثامين يتخلص منها في الشوارع كما في مجاعة سنة سته كل واحد يحول الجثه من امام منزله لجاره ويبقي المرحوم لافي هاكذا الي يوم يبعثون هناك فاعلي خير يجهزون القبور ويجلبون البلاط{ الطوب}ويقومون برعاية المقابر والاشراف عليها وهنا من سياخذ دورهم ولكن بالاجر).

وتعليق اخـر من قطر.
---------------------
(الامين العام لجهاز المغتربين يحذر كافة المغتربين السودانيين من التعامل مع مثل هيك شركات إلا عن طريق الجهاز والتنسيق المسبق ، علما بأن موضوع الموافقة على ادخال سيارة المغترب بعد وفاته في اللمسات الاخيرة - ما ادري اللمسات الاخيرة هذه ترد عادة في مواضيع وفاة وله لا - مشروع انجاز: اجتمع الامين العام لجهاز المغتربين مع الجهات ذات الصلة لاستثناء الاسر التي تفقد أبوها بالخارج لادخال سيارة . جل الاسر لاتملك (سنارة) والجهاز مع الجهات ذات الصلة يعمل على ادخال (ستارة) استر يا رب ).


#160282 [بكري الصايغ ]
0.00/5 (0 صوت)

06-15-2011 02:52 AM
شكرآ للأخوة الذين اركوا بتعليقاتهم الكريـمة المقـدرة...

/1/
(236) مقبرة بولاية الخرطوم..والدفن أصبح بين القبور
***********************************************
المصـدر:جريدة (رماة الحـدق)،
الكاتب:
التاج عثمان:
(الراي العام)
--------------------------------------------
***- انهمكت مجموعة من الشباب في تجهيز قبر لأحد المتوفين، وعندما توغلوا في الحفر فوجئوا بوجود هيكل عظمي فتيقنوا انهم حفروا قبرا قديما فستروا العظام وطمروا القبر مرة اخرى.. تكررت المحاولة، وفي كل مرة يكتشفون انهم يحفرون في قبر قديم.. وفي المرة الرابعة نجحوا في العثور على قبر لفقيدهم. حدث ذلك بمقابر حلة حمد واصبح من الأمور الشائعة بمقابر ولاية الخرطوم التي اكتظت وامتلأت بالموتى، ولم يعد بها مكان للموتى الجدد.. ولاية الخرطوم، من خلال المعطيات التي حصلنا عليها تعاني «أزمة قبور».. مساكن الاحياء تمددت وانتشرت دون مراعاة لمساكن الموتى.. فهل هناك خطة اسكانية للموتى جنبا الى جنب مع الخطط الاسكانية للأحياء؟ وكيف تخرج ولاية الخرطوم من مأزق «أزمة القبور» التي تشهدها الآن؟ وأين ندفن موتانا خلال السنوات القليلة القادمة بعد ان امتلأت كل المقابر بالموتى؟

«236» مقبرة:
-----------
من ناحية المساحة تعتبر ولاية الخرطوم أصغر ولايات السودان، لكن يقطن بها نصف سكان البلاد، ولذلك تعد أكثر الولايات التي توجد بها مقابر، فاستناداً إلى احصائية مؤكدة هناك «236» مقبرة، والبعض يرى ان العدد يفوق الرقم السابق.. وهناك مقابر المدينة ومقابر الريف.. فالخرطوم بمحلياتها السبع لا توجد بها مساحات متاحة للدفن، واذا القينا نظرة على محلية الخرطوم نجد مقابر قديمة: «فاروق- البراري- الجريف- بري المحس- بري ابوحشيش» جميع هذه المقابر إمتلأت بالكامل بالموتى.. ونفس الحال ينطبق على مقابر محلية جبل اولياء، فهي ممتلئة عن آخرها، ولذلك الدفن بها يتم بين القبور، عدا مقبرة «الكلاكلة شرق» وهي مقابر تتبع لمنظمة حسن الخاتمة.. اما مقابر الريف بجبل اولياء فبها مساحات رحبة لكنها تحتاج الى تأهيل.

***- باختصار هناك أزمة قبور حقيقية ومتصاعدة بمحلية الخرطوم، فالمواطنون اصبحوا يجدون صعوبة بالغة وعنتاً - ومشقة في العثور على قبور لستر موتاهم، ولذلك لحظت خلال جولتي الميدانية وسط المدافن المختلفة، انهم يدفنون موتاهم وسط القبور القديمة بواسطة اناس متخصصين في الدفن، يعرفون المساحات الفارغة وسط آلاف القبور القديمة.

***- أزمة القبور بمحلية الخرطوم مستفحلة بمعظم المقابر، عدا مقابر الجريف غرب الشيطة ، اذ اضيفت لها مساحة جديدة بمجهودات مقدرة من «منظمة حسن الخاتمة»..وحسب متابعتي لهذه القضية الحساسة فان المساحات الفارغة الآن توجد في مقبرتين فقط بمحلية الخرطوم، هما مقبرة «الجريف الشيطة» ومقبرة «سوبا الحلة»، وهما مقبرتان جديدتان، أما بقية المقابر فقد امتلأت تماماً بالقبور، واصبح العثور على قبر خالٍ يعد من المهام الشاقة والصعبة، والتي كثيرا ما تؤخر من ستر الميت.

***- فمحلية الخرطوم تعاني الآن مشكلة حقيقية لعدم وجود مساحات خالية للدفن.. (البراري- الصحافة- الرميلة- الشجرة- فاروق- الجريف) جميعها ممتلئة بالموتى، ولا يوجد بها «شبر» خالٍ. انها «أزمة قبور» بحق وحقيقة.

مقابر بحري:
-----------
***- مقابر بحري ليست أفضل حالا من مقابر الخرطوم، فمقابر بحري المدينة (الصافية- حلفاية الملوك- حلة حمد- حلة خوجلي- ام ضريوة) جميعها ممتلئة عن آخرها بالموتى، والدفن فيها يتم بين القبور، اما محلية شرق النيل فتضم مقابر قديمة: (الحاج يوسف - الدهاشة- الجريف- البنداري- الحاج يوسف مربع «29»- الجريف شرق- ناصر محمد عيد)، وهي عموما افضل حالا من مقابر محليتي الخرطوم وبحري المدينة، اذ توجد بها مساحات خالية من القبور، ويمكنها استقبال المزيد من عمليات الدفن، اما ريف شرق النيل فتوجد بها مساحات كبيرة غير محدودة، فقط تحتاج لبعض المعينات والتجهيزات.

أم درمان.. الأسوأ:
-----------------
***- المقابر بمحلية أم درمان أسوأ من بقية مقابر الولاية، فالمقابر القديمة بها «شرفي- البكري- حمد النيل- الثورة المهدية- الفتيحاب- الحضرة» مقابر قديمة وممتلئة بالقبور ورغما عن ذلك لا تزال عمليات الدفن تتم فيها، لكن بصعوبة وسط القبور. والمقابر الوحيدة الآن بكل محلية ام درمان التي بها مساحات للدفن هي مقابر «جبل طورية» بأبي سعد، وهي مقسمة لدفن المسلمين وغير المسلمين، وهيئتها منظمة حسن الخاتمة، أما الريف الجنوبي لا مدرمان فلا توجد به مشكلة، مثله مثل بقية المناطق الريفية الاخرى بالولاية. اما محلية كرري، فتوجد بها مقبرتان: «الحتانة - وآدم يعقوب بالحارة «45» الثورة»، وبهما مساحات للدفن، اما مقابر ريفي كرري فلا تعاني من أزمة القبور. أما محلية امبدة، فبها مقبرة واحدة فقط هي مقبرة «الأمير» بجبل المرخيات، غرب سوق ليبيا،واضيفت لها مساحات جديدة مؤخراً بواسطة منظمة (حسن الخاتمة)، وبها معدل دفن عالٍ، فهي تستقبل يومياً حوالي «25» متوفياً.

أين ندفن موتانا؟
-----------------
***- المعطيات السابقة المتمثلة في «أزمة القبور» بولاية الخرطوم، جعلتني اسارع لمقابلة، السيد «عبدالقادر علي محمد» الامين العام لمنظمة (حسن الخاتمة)، بحكم انها تهتم بأمر المقابر بالتنسيق مع وزارة التخطيط العمراني ولاية الخرطوم. *سألته اولاً: هل توافقني ان هناك أزمة مقابر حقيقية بالولاية؟
- اجاب: المنظمة استشعرت خطر عدم وجود مساحات للدفن بولاية الخرطوم، ولذلك عقدنا مؤتمرات عام 2009م، بمحليات الولاية تحت عنوان: «أين ندفن موتانا»، وقد امتلأت مقابرنا؟»، قدمت من خلالها أوراق لبدائل وتجارب دول اخرى للدفن، مثل تجربة البقيع، والتجربة الايرانية، وتجربة مكة المكرمة، أو تخصيص مقابر جديدة، وعملنا استبياناً وسط الحضور فأجمعوا انه لابد من تخصيص مقابر جديدة لأن السودانيين لا يميلون لنبش القبر مرة اخرى، واعادة دفن العظام في مقبرة جماعية واحدة.

*إلى ماذا توصل المؤتمر في نهايته؟
-------------------------------
- بالطبع المؤتمرات مجتمعة خرجت بتوصيات، رفعت للمسؤولين بوزارة التخطيط العمراني بولاية الخرطوم، وتتلخص في عدم وجود مساحات كافية للدفن بالولاية، والحمدلله كل التوصيات ضمنت في «الخرطة الهيكلية» لولاية الخرطوم، فتم تخصيص «50» مقبرة جديدة للولاية، ونحن في حسن الخاتمة لم نستلم منها اي موقع حتى الآن.
*نعلم ان هناك مقابر جديدة لكنها بدأت هي الأخرى في الامتلاء؟
- بمجهودات مع وزارة التخطيط العمراني ولاية الخرطوم، قامت منظمة حسن الخاتمة في يناير 2001م، بتخصيص مقابر جديدة هي «سوبا- الكلاكلة شرق- ابوسعد- جبل طورية- الثورات- مقابر آدم يعقوب- الحاج يوسف مربع «29» وجميعها راعينا فيها تخصيصها للمسلمين وغير المسلمين في مساحات متجاورة، اضافة لتأهيل مقبرتي «البنداري» و«ام ضريوة» بشرق النيل، وهما مقبرتان قديمتان، لكن الدفن فيها كان قليلاً، وقامت بتأهيلهما «منظمة حسن الخاتمة».

***- *لحظنا ان عمليات الدفن بالمقابر القديمة غير منتظمة، بل عشوائية.. هل راعيتم مع وزارة التخطيط العمراني هذا الجانب؟
- تجربتنا في الدفن، ان المقبرة يمكن ان تسع موتى كثيرين، مثل مقابر حلة حمد التي عمرها أكثر من «500» سنة ومقابر ام درمان وعمرها أكثر من «150» سنة، لكن عملية الدفن تحتاج إلى تنظيم، وحتى الحفر ينبغي ان يكون بمقاييس معينة.

الدفن العشوائي:
---------------
***- المتخصصون في عمليات دفن الموتى يعزون تكدس مقابر ولاية الخرطوم وامتلائها بالموتى، الى عشوائية الدفن، خاصة في المقابر القديمة، لدرجة انني اكتشفت من خلال جولاتي داخل مقابر الولاية المختلفة، عدم تقيد بعض المواطنين- خاصة الشباب- بمساحة وطول «ود اللحد» - ومعروف ان مواصفات ومقاييس القبر القياسية «متر * متر» للمساحة، بينما ود اللحد يكون بعرض «30» سم، وبطول مترين.. المهندس «عماد محمد عبدالحميد» أمين امانة المشروعات بمنظمة حسن الخاتمة وهو مختص في تشييد المقابر،ناقشته حول مواصفات القبور، وعشوائية بعض المقابر، فقال:

***-- الدفن العشوائي- غير المنتظم- تسبب في ضيق المساحات، حيث يقوم البعض بترك مسافة تتجاوز المتر بين القبر والآخر، وبالتالي تصبح هناك فراغات بين القبور يصعب على حفار القبور الآلي التعامل معها، وهذه لا يعرفها إلا المختصون الذين يعملون داخل المقابر.
*قاطعته: هل الدفن العشوائي لا يزال يمارس بولاية الخرطوم؟
***-- أجل يمارس داخل بعض المقابر الطرفية، وهي كثيرة، وعند قدوم منظمة حسن الخاتمة تم تكوين لجان لكل مقبرة، وزودناهم بالمعلومات التي توضح كيفية الدفن المنتظم، بحيث تكون هناك مساحات كافية للدفن، وهناك متابعة دورية من المنظمة لهذه اللجان.
*سألته: كما توجد خطة اسكانية للأحياء، يفترض وجود خطة مماثلة للموتى، اي للمقابر.. فكيف يتم اختيار وتخطيط المقابر الجديدة؟
***-- نخاطب الادارة الهندسية بالمحليات وبدورها تستخرج من الخارطة العامة مساحة للمقبرة، كما نخاطبهم بخطاب رسمي لتحديد موقع المقبرة ومن ثم تحديد مساحتها الداخلية والمحيط الطولي للمقبرة.
*كم تبلغ مساحة المقبرة الواحدة؟
***-- تتفاوت بين «4» آلاف متر طولي لاقل، وذلك حسب الكثافة السكانية للمنطقة، وفي معظم المناطق تكون هناك مساحات غير محددة، اي بدون حدود، حيث إعتاد المواطنون الدفن فيها بدون تحديد مساحات، وذلك بالمناطق الطرفية، أما المساحات داخل الخرطوم، فهي مساحات محددة، تم تحديدها بواسطة التسوير وذلك لتعريف المواطنين بأنها مقبرة وبالتالي يتم الترحم على الأموات من المارة، خاصة وان معظم المقابر بالخرطوم تقع على شوارع رئيسية، مثل مقبرتي الرميلة والشقيلاب بشارع النيل الابيض، ومقبرة سوبا غرب بشارع مدني، ومقبرة بري جوار كوبري المنشية، ومقبرة فاروق بشارع محمد نجيب.

***- والمقابر التي تشرف عليها حسن الخاتمة مكتملة الخدمات: انارة ومياه وتسوير، والقبور الجاهزة، ومظلات ومصليات، وشواهد رقمية خرسانية، وتجهيز طوب ود اللحد، وهذه تعتبر مقابر نموذجية منه امقابر الصحافة بالخرطوم وأحمد شرفي بام درمان، غير ان هناك معاناة في ضيق المساحات وامتلأ المقابر.
------------------------------

/2/
***- ويبقي السؤال قائـمآ: أين ندفن موتانا؟!!!


#160235 [بكري الصايغ]
0.00/5 (0 صوت)

06-14-2011 11:56 PM

***- يقال -والعهدة علي الراوي- ان الرئيس جعفر النميري عندما اصدر اوامره بتشييد \"جامع النيليين\" بامدرمان عام 1982 كان الهدف وان يدفن فيه بعد وفاته، وان غالبية اصدقاءه المقربون منه كانوا يعرفون هذه الحقيقة، ولكن شاءت الاقدار وان يموت وهو بعيدآ عن السلطة فدفن كعامة الموتي بمقبرة متواضعة لم تكن حلمه في يوم من الايام،

***- ملك المغرب السابق حسن الثاني، قام بتشييد اكبر جامع في العالم، ولم هدفه وان يكون للصلاة بقدر ماهو ضريح يدفن فيه بعد موته، وبالفعل هو مدفون حاليآ بهذا الجامع والذي يعتبر اكبر مقبرة في العالم،

***- ويقال ايضآ- والعهدة علي الراوة في الخرطوم وكافوري- ان الجامع الذي شيده عمر البشير بمنطقة كافوري وبتكاليف باهظة للغاية واطلق عليه اسم والده ويطلق عليه عامة الشعب \"جامع الفساد\" ، هو الاخر شيد اصلآ ليكون في المستقبل مقبرة للبشير، تمامآ وكما دفن الراحل عبدالناصر في جامع شييد ليضم رفاته،

***- الراحل جرجس الذي اعدمه الرائد صلاح كرار بحجة انه لم يسجل الاموال بالعملة الصعبة التي كانت بحوزته، دفن بكنيسة الاقباط بالخرطوم.


#160199 [ سودانى طافش ]
0.00/5 (0 صوت)

06-14-2011 10:25 PM
( الموتى ) عرفوا مصيرهم ! ماذا عن الأحياء والذين ( طفشوا ) !


#160179 [بكري الصايغ ]
0.00/5 (0 صوت)

06-14-2011 09:36 PM
/1/
الأخوة الاحباء بادارة جريدة \"الراكوبة\"،
تحياتي ومودتي،

لقد قمت في المرة الثانية بوضع الرابط الخاص بجريدة \"رماة الحدق\" ولكنها لم تظهر...ولاادري اين الخلل?!!
http://www.alhadag.com/investigations1.php?id=1734
لكم مودتي.


/2/
**- المشرحة... نبش القُبور وكشف المستور..!!
***- (هُو إنتَ شُفْتَ حاجة؟؟؟.. دي المناظر بس..الغريق قِدَّام..!!!)..
-----------------------------------------------------------
المصـدر:
رماة الحدق / جريدة (رمـاة الحـدق)-
ياسر الكردي: السوداني-

***- (هُو إنتَ شُفْتَ حاجة؟؟؟.. دي المناظر بس.. الغريق قِدَّام..!!!).. بهذه الاستفهامات والتَّعجُّبات المُتراصة، ردَّ مدير مشرحة أم درمان، على الدهشة التي رآها وقد إستبدَّت بتقاطيع وجهي جرّاء ما سمعته؛ وهو يقول لي: (إنَّ مشرحتهم إستقبلت في يوم واحد؛ خمس جثث لأطفال حديثي ولادة ومجهولي هوية.. وأن متوسط ما يستقبلونه يومياً من هؤلاء \"المجاهيل\" يصل إلى إثنين.. هذا عن الكبار أما الصغار فحدِّث ولا حرج!!).. إذاً كيف لا تتملّكك الدهشة – يا عزيزي القارئ- وأنت ترى بأُمِّ عينيك ذوي موتى إنتقلوا إلى الرفيق الأعلى منذ زمنٍ، لكن ها هُم الاحياء من أهليهم يُقدِّمون بأثر رجعي طلباتهم بإلحاح شديد لنبش القبور وكشف المستور بعدما إستجدَّت أحداث وأحاديث – حسبما قالوا-..

***- عموماً، فالسِّعة الاستيعابية لهذه المشرحة مقارنة بعدد الجثث التي (تتكدَّس) بها مراراً وتكراراً، وكذلك العلاقة بين أحداث أم درمان الشهيرة ومشرحة أم درمان.. والصعوبات والمعوِّقات التي تواجه المشرحة.. هذه (المسائل) حتَّم عليَّ الوصول الى كُنهها؛ دخول صالة التشريح والوقوف على بُعد خطوتين من ثلاجة الجُثث بمشرحة أم درمان!!.. ومنها مُباشرة عرَّجتُ على مشرحة الخرطوم (العتيقة)، حيث كان ينتظرني هناك نائب المدير حسب موعدي معه، والذي حدَّثني عن تاريخ المشرحة.. والفنيات المُتعلِّقة بعملهم.. والطُرُق المتَّبعة في عملية نبش القبور.. وكذلك الآلية التي يعالجون بها أضعاف السعة المُحدّدة لمشرحتهم.. فهيَّا بِنا إلى التفاصيل.

النبش بالملايين...
-----------------
***- بعد الموعد المضروب بيننا مُسبقاً، دلفتُ إلى مكتب د. جمال يوسف أحمد، مدير مشرحة أم درمان، فوجدتُ معه إثنين من الشباب احدهما يتبع للقوات النظامية.. مُلخَّص قصتهما كما سمعتها أنَّ قريبتهما إنتقلت إلى جوار ربها قبل حوالى العام، زوجها متزوِّج من إمرأة أخرى، بعد الوفاة التي كانت بمنزل الأُسرة الكائن بغرب أم درمان لم يفكِّر الأهل إلا في مراسم الدفن كعادة السودانيين في الغالب الأعم، وهذا ما حدث بالضبط فقد دفن (الجماعة) المرحومة وطلبوا من الله الغفور أن يغفر لها ويرحمها، وبعد أيام رُفع الفُراش وذهب كُلٌّ إلى حال سبيله، لكن بعد مرور قُرابة العام من تاريخ الوفاة ها هُم اقرباء المرحومة يأتون اليوم – يوم إجراء التحقيق- الى مدير مشرحة أم درمان طالبين من سيادته ان (ينبش) القبر بعد أن نما الى علمهم أن الوفاة كانت بفعل فاعل من قِبَل أهل ضرَّتها.

***- دكتور جمال والذي كان يعمل بروفيسور مُساعد باكاديمية موسكو الطبية \"شعبة الطب الشرعي\"، بعد أن أخبرهم بإلإجراءات المُطوّلة لنبش القبر والتي تنتهي بقبول النيابة لطلبهم لإنها الجهة المُخوَّل لها مُخاطبة الطبيب الشرعي، أما رسوم نبش القبر فتبلغ ثلاثة ملايين جنيه (بالقديم) حسبما قال مدير مشرحة أم درمان لأقرباء المرحومة.. بعد ذلك إلتفت الرّجُل مُخاطباً شخصي قائلاً: (هذا هو الفرق بيننا والشعب الروسي، ياأُستاذ، فعملية تشريح الجثث هناك إجبارية ليس لأهل المتوفى خيار في رفضها، فحتى لو كانت الوفاة طبيعية وحدثت بالمستشفى لا بُدَّ من التشريح لأنه ربما كانت الوفاة بسبب خطأ طبي.. أما هنا في السودان فإننا نتعامل بالعواطف وحدها في كثير من الاحيان وبالتالي نتسبب في ضياع حقوق الموتى، والغريب حقاً أننا بعد فوات الاوان نأتى ونطالب بها رغم أنها كانت في متناول اليد).

*حكاية غريبة:
--------------
***- قبل أن تكتمل فصول قصة نبش قبر المرحومة، سالفة الذكر، دخل علينا رجُل في العقد السادس من عمره، مُجمل قصته تقول ان إبنه قد تُوفي قبل عدة أشهر بمستشفى أم درمان التعليمي وبعد الوفاة مباشرة نقل بواسطة أقاربه الى المشرحة لكن قبل بداية الاجراءات الروتينية بالمشرحة قام أقارب المتوفى بحمل الجثمان والتَّوجُّه به مباشرة قبل استخراج شهادة الوفاة الى حيث يقطنون وهناك قاموا بكامل إجراءات الدفن، لكن بعد مرور عدة أشهر من الوفاة فرضت إدارة المدرسة التي يدرس بها ابناء المرحوم رسوماً بقيمة (400) ألف جنيه، فذهب والد المرحوم الى المدرسة وأخبرهم بأن هؤلاء التلاميذ أيتام فطلبوا منه شهادة وفاة رسمية، هنا فقط تأكد جد التلاميذ بأنه أضاع حق المرحوم فأخذ يبحث عنه بأثر رجعي، جاء الرَّجُل الى مشرحة أم درمان وقابل المدير طالباً منه إستخراج شهادة وفاة لإبنه.

***- لكن دكتور صابر أخبره بإستحالة استخراج شهادة وفاة لأنه لم يرَ المرحوم ولم يقُم بتشريحه، بالتالي إن كان لا بُدُّ منها فالحل الوحيد يكمُن في (نبش) القبر والتأكد من أنه للمرحوم المُراد استخراج الشهادة له.

***- وزاد دكتور صابر مُخاطباً والد المرحوم بأن هذه الاجراءات قد تأخذ قُرابة الشهر من الزمن إضافة الى ان رسومها ربما تتجاوز الثلاثة ملايين جنيه. علمأ بأن سبب كل هذا المسلسل هو (400) ألف جنيه طلبتها مدرسة أبناء المرحوم.

*الميتون اتقاسموا \"النبقه\"!
------------------------
***- يقول د. جمال يوسف، رغم أن مشرحة أم درمان تقدِّم خدماتها لمنطقة تُعتبر الأولى من حيث الكثافة السكانية على مستوى ولاية الخرطوم فتضم محليات أم درمان، كرري وأمبدة، لكن مع ذلك فإن هذه المشرحة تفتقر لأساسيات مُلحّة فعلى سبيل المثال لا توجد بهذه المشرحة إلا ثلاجة واحدة تسع لعشر جثث فقط مع العلم ان عدد الجثث التي تتكدَّس بهذه الثلاجة لا يقل عن الثلاثين جثة بإستمرار.. وأضاف مدير مشرحة أم درمان بقوله: (في هذه اللحظة التي أحدِّثك فيها توجد بثلاجة مشرحتنا ثلاثين جثة بالتمام والكمال ما يضطرنا الى ترادفها بواقع ثلاثة جثث في كل كابينة صُمِّمت لجثة واحدة.. ويعود السبب في هذا الإزدحام الى جثث مجهولي الهوية الذين غالبا ما نحتفظ بهم لمدة اسبوعين تمشِّياً مع العرف السوداني حيث اننا نضع احتمال ظهور أوليائهم الذين يودون إجراء مراسم الدفن بأنفسهم..

***- ورغم اننا نقدِّم خدمتنا للشرطة والنيابة والقضائية ومحليات أم درمان الثلاث لكننا لا نجد دعما إلا من وزارة الصحة التي كُتبَ عليها بلا ذنب خدمة الموتى والاحياء.. فمحلية أم درمان التي تتبع لها المشرحة جغرافياً لم تدعمها ولو بمليم واحد، علماً بأننا في المشرحة نحتاج اليوم قبل الغد الى ثلاجة أخرى سعة ثلاثين جثة، وعربة خاصة بالمشرحة لأننا في كثير من الاحيان نضطر إلى أجرة (دفار) لكي نحمل به جثث مجهولي الهوية إلى المقابر لإجراء مراسم دفنها، لأنه في حالة مجهولي الهوية فالمشرحة تستلم الجثة وتقوم بتشريحها والاحتفاظ بها ومن ثم كامل اجراءات دفنها).

(مجاهيل هوية..!)
-----------------
***- رُب ضارةٍ نافعة.. فمشرحة أم درمان التي تم افتتاحها في 12/8/2009م، كيما تُقدِّم خدماتها لمحليات أم درمان، كرري وأمبدة. هذه المشرحة إذا سُئلت عن أهم دافع لنشأتها فقُل إنها أحداث أم درمان الشهيرة والتي دارت وقائعها في العاشر من شهر مايو لعام 2008م حيث باغتت \"حركة العدل والمساواة\" منطقة أم درمان بهجوم كاسح خلَّف وراءه أكثر من مائتي جثة تم نقلها الى مشرحة الخرطوم، ومن هنا وضحت حاجة أم درمان الماسة لمشرحة تغطي هذه المنطقة التي تضم ثلاث محليات مكتظة بالسكان.. هكذا واصل د. جمال حديثه، وأضاف: إنَّ الفضل في إنشاء هذه المشرحة يعود إلى وكيل وزارة الصحة د. كمال عبدالقادر ومساعد المدير العام لمستشفى أم درمان التعليمي د. أحمد البشير، وايضاً د. يوسف الامين مدير المستشفى.

***- أما عن آلية تعاملهم مع الجثث فقال د. صابر : إستلام الجثث بالمشرحة لا يتم إلا بواسطة أورنيك (8) جنائي، شريطة إثبات أن الشخص متوفى ويُراد من تحويله إلى المشرحة معرفة اسباب الوفاة، او بشهادة وفاة رسمية وهنا يتم استلام الجثة بغرض الحفظ فقط، اما التشريح فلا يتم إلا بإذن من النيابة.. بالنسبة للجثث مجهولة الهوية فيقول مدير مشرحة أم درمان إنَّ مشرحتهم إستقبلت في يوم واحد من الاسبوع الماضي خمس جثث لأطفال حديثي ولادة ومجهولي هوية.. وأن متوسط ما يستقبلونه يومياً من \"مجاهيل الهوية\" يصل الى إثنين.. هذا عن الكبار أما الصغار فحدِّث ولا حرج!!

***- ويضيف ان السبب الاساسي في انتشارها بالنسبة للكبار من المتوفين يعود الى ثقافة المواطن السوداني والذي كثيراً ما ينسى أو يتناسى استخراج اوراقه الثبوتية وهنا لا بُدَّ من مناشدة الدولة بأن تساعد مواطنيها في استخراج هذه الشهادات وذلك بتبسيط الاجراءات وتخفيض الرسوم.. ايضا نناشد المصالح الحكومية والشركات الخاصة بأن تساعد العاملين بها في استخراج أوراقهم الثبوتية ولو بخصم قيمتها من مرتباتهم.

*أحداث الإثنين الأسود..!
----------------------
***- مشرحة الخرطوم يمكنك أن تُطلِق عليها (أُم المشارح) بالسودان، فقد أُنشئت حسبما قال لي دكتور صابر مكي حسن، نائب مدير المشرحة، أُنشئت أيام الانجليز بغرض حفظ الجثث التي تتوفى بمستشفى الخرطوم لكن بمرور الزمن اصبحت تقوم بعملية التشريح الجنائي وحفظ الجثث وتحنيطها، اضافة الى اعباء تدريس الاطباء وطلاب الطب والمختصين من الشرطة والقضاة والمحامين وكل الذين لهم علاقة بالطب الشرعي.

***- ومضى د. صابر بقوله: (إنَّ مشرحة الخرطوم بها أربع ثلاجات تسع لـ(44) جثة وهي بالطبع مقارنة بحاجة السودان للطب الشرعي تحتاج لزيادة ثلاجات لكن بحُكم الخبرة التي يتمتّع بها طاقم المشرحة من اطباء وفنيين فإننا نستطيع التعامل مع الحالات الطارئة وذلك بإستخدام ألواح الثلج والتي عن طريقها يمكن تحويل كل المشرحة الى ثلاجة كبيرة لحفظ الجثث وقد حدث ذلك بالفعل في يوم الاثنين الشهير \"وفاة قرنق\" وأحداث أم درمان \"هجوم حركة العدل والمساواة\" وايضاً في حالات حوادث المرور فقد حدث أن استقبلت المشرحة في يوم واحد اكثر من مائة جثة نتيجة لوقوع حادثين في يوم واحد بطرق المرور السريع ورغم تدافع الجثث على المشرحة لكننا تعاملنا معها بمهنية عالية غطَّت على محدودية سعة المشرحة).

***- وعن كيفية التعامل مع الجثث قال د. صابر انه يتم بتضافر جهود أربع جهات: التشريح وهو من صميم عمل الطب الشرعي الذي يتبع لوزارة الصحة. التحري الأولي وهو من اختصاص وزارة الداخلية. التحري النيابي وتقوم به وزارة العدل.. واخيراً الحُكم وهو للقضائية، فكل جهة تقوم بما يليها بكل مهنية لتكون ثمرة هذا التعاون كشف الجرائم مهما كان غُموضها.

***- سألته عن (النبش) فقال لي: النبش ضرورة وليس اصلا.. فالأصل هو ستر الميت.. لكن النيابة لو رأت ضرورة تسدعي النبش فإنها تصدر أمرا بذلك وتخاطب الطبيب الشرعي والجهات ذات الصلة.. ومن ثم تقوم الشرطة بتأمين المقابر وإحضار شاهدين من العدول الذين حضروا مراسم الدفن الأوَّلِي على ان يشهدوا كتابةً بأن هذا قبر الشخص المقصود، وذلك بحضور وكيل النيابة وضابط الصحة وأولياء الدم.. وبعد ذلك يقوم الطبيب الشرعي بدراسة المقبرة من حيث نوع التربة وإتجاه الرياح وقياس القبر طولاً وعرضاً وإرتفاعاً ومن ثم يتم استخراج الجثة ووضعها على منضدة بطريقة فنية مُعيّنة وفي نهاية المطاف تتم عملية تشريح الجثة او إعادة تشريحها اذا شُرِّحت من قبل، ثم إعادة تكفينها ودفنها، ونحرص بقدر الامكان ان يتم ذلك بالمقابر حتى نضمن تقليل الخطر البيئي.


#160148 [بكري الصايغ ]
0.00/5 (0 صوت)

06-14-2011 08:36 PM
***- المشرحة... نبش القُبور وكشف المستور..!!
***- (هُو إنتَ شُفْتَ حاجة؟؟؟.. دي المناظر بس..الغريق قِدَّام..!!!)..
-------------------------------------------------------------
المصـدر:
***- المشرحة... نبش القُبور وكشف المستور..!!
***- (هُو إنتَ شُفْتَ حاجة؟؟؟.. دي المناظر بس..الغريق قِدَّام..!!!)..
-------------------------------------------------------------
المصـدر:
رماة الحدق / جريدة (رمـاة الحـدق)-

معذرة للسهو في المرة السابقة.

ــــــــــــــــــــ
رجاء مع التحية
المادة المصدر بدون رابط


#160129 [بكري الصايغ ]
0.00/5 (0 صوت)

06-14-2011 08:00 PM
***- المشرحة... نبش القُبور وكشف المستور..!!
***- (هُو إنتَ شُفْتَ حاجة؟؟؟.. دي المناظر بس..الغريق قِدَّام..!!!)..
-------------------------------------------------------------
المصـدر:
جريدة (رمـاة الحـدق)


#160127 [بكري الصايغ ]
0.00/5 (0 صوت)

06-14-2011 07:53 PM
/1/
وصلتني رسالة من أخ عزيز بسويسرا ويشارك فيها برابط الكتروني هام:


/2/
Quote:
قصة الصقر الذي القي بجثة طفل حديث الولادة داخل المشرحة
******************************************************
المصـدر:
سودانيز اونلاين

23-3-1430 هـ
-------------------------
***- مشرحة الخرطوم تستقبل كافة الحالات الجنائية والجثث التي تدخل تحت المادة 51 اجراءات الوفاة في ظروف غامضة..وكبير فنيي التشريح اسامة سعد الدين عويس عاصر العديد من الحالات الغريبة ..ويقول ان حادثة القاء صقر لجثة قد ادهشتهم تماما وذلك اثناء عملهم داخل المشرحة فوجئوا بصقر يحوم حول فناء المشرحة وفجأة قام بالقاء شئ يحمله وعند اقترابهم فوجئوا بان ما قام بالقائه

***- عبارة عن جثة لطفل حديث الولادة غير مكتمل النمو ليتم اخطار الطبيب الشرعي د. عقيل النور سوار الذهب والطبيب صابر مكي حيث اكدوا علي ان ما فعله الصقر فيه درس للانسان الذي قام بالقاء طفله وجعله عرضة للكلاب الضالة بينما قام الصقر بالقائه داخل حوش المشرحة ليتم حفظه . وظلت هذه الحادثة عالقة بذهني طيلة عملي ولم اصادف موقفا اغرب من ذلك الموقف.


#160113 [بكري الصايغ ]
0.00/5 (0 صوت)

06-14-2011 07:31 PM
/1/
شكرآ للأخ ابومروة علي تعليقه الكريمة، وحكاية اطفال دار \"المايقوما\" المختفيين بقي تحتها ألف خط احمر وممنوع تداولها والكتابة عنها بصحف الانقاذ!!

/2/
سرقة جثث اطفال لعمل السحر الاسود
**********************************
المصـدر:
http://www.qudamaa.com/vb/t18048.html
الخرطوم- الوئام:
--------------------------------------
الشرطة السودانية تكثف البحث عن جناة سرقوا جثث 11 طفلاً لاستخدامها في السحر الأسود...

***- أحبط أحد المواطنين بمدينة الشوك بولاية القضارف شرقي السودان أمس محاولة جديدة لنبش أحد قبور المدينة التي شهدت غضون اليومين الماضيين اختفاء 11 جثة لأطفال دفنوا حديثا بها.

***- وتشير المعلومات إلى أن المواطن قام على الفور بإبلاغ الشرطة عند مشاهدته مجموعة من الأشخاص يقومون بنبش قبر طفل دفن حديثاً بمنطقة المقابر وعند علم الجناة بالأمر فروا هاربين من المكان.

***- وتقول المعلومات أن هناك من يعبث بقبور الأطفال ويستخرجونها لاستخدام أعضائهم في أعمال \"السحر الأسود\" وهو الأمر الذي دفع كافة الجهات الأمنية للتحقيق فيه الآن للوصول إلى هؤلاء الجناة من اجل إبطال ما يقومون به.

***- وأكدت التحقيقات التي أجريت أن جميع قبور الأطفال الذين دفنوا مؤخرا فارغة تماما المر الذي دفع مدير الشرطة لإعطاء التعليمات بسرعة البحث والتحري للوصول إلى هؤلاء الجناة وكشف مآربهم.

***- وكان أحد المواطنين قد عثر على ورقة سحرية مدفونة بجوار أحد القبور فيما عثر على أخرى داخل قبر طفل سرقت جثته وهو ما يثير الغرابة والغموض حول أمر هؤلاء السحرة الذين يسرقون جثث الأطفال لاستخدامها في أعمالهم السحرية.

***- ومن الجدير ذكره أن أعمال السحر الأسود أصبحت منتشرة بعدد من الأماكن خلال الفترة الماضية وغالبية من يطلبونها هم النساء وفق آخر الإحصائيات التي ظهرت مؤخراً.


#160112 [وحيد]
0.00/5 (0 صوت)

06-14-2011 07:29 PM
ارجو تذكيرك بجثامين الاموات الاحياء او الاحياء الاموات و التي تجوب الطرقات و الانحاء في كل ارض السودان بلا امل و لا رجاء بعد ان تمت \" اعادة صياغتهم\" على طريقة المشروع الحضاري! فاصبحوا لا احياء فيرحمون - ليس هناك من يرحم من اهل الشمروع اياه- و لا اموات فيدفنون فاصبحت \" جثمانيهم \" تحوم بلا هدف و لا امل


#160094 [بكري الصايغ ]
0.00/5 (0 صوت)

06-14-2011 07:01 PM
***- رحم الله رحمه واسعة شهداء 28 رمضان 1990، ونستغرب ان ترفض الحكومة الحالية وماقبلها من حكومات في اخطار اسر الضحايا بمكان مقابرهم وطوال 21 عامآ والبشير ووزير دفاعه يرفضان مساعده هذه الاسر المكلومة. لو وزير الدفاع السوداني كان اسرائيليآ لقال اين هي هذه المقابر الجماعية فاليهود -كما هو معروف عنهم- يقدرون ويحترمون موتاهم الي حـد التقديس،

***- رحم الله الاستاذ محمود محمد طه الذي اغتاله نميري يوم 18 يناير 1985 ويقال -والعهدة علي الراوي- انه امر بالقاء جثمان الشهيد بالبحر الاحمر،وان من نفذ هذا الامر هو عبدالرحيم حسين وزير الدفاع الحالي فقام بالقاء الجثمان من طائرة \"هليوكـوبتر\".


#160087 [بكري الصايغ ]
0.00/5 (0 صوت)

06-14-2011 06:47 PM
***-ألف ألف شكر للأخوين رامي وشبشة علي مشاركتهما المقدرة.

وصلتني مكالمة طريفة من أخ عزيز ابثها كما قال:

***- شوف ياصايغ، انا مالي دعوة بجثث الخرطوم ورحم الله اصحابها رحمة واسعة، ولكن حاتكلم لك عن موميات وادي حلفا القديمة.

***- يااخي نحنا لم نلقي لينا مومياء بنفرح فرح شديد ونغني لها \"حبائبي الحلوين اهلآ جوني\" ونعمل عزومة وحفلة مدنكلة. مافي يوم واحد من ناس حلفا لقي ليه مومياء مفلسة ودائمآ نلقي معاها كميات دهب وانيات وكاسات من دهب عيار 24 قيراط. أها انا القدامك ده، لما جيت احفر بئر \"السيفون\" الجديد وعلي بعد 15 متر لقيت لي مقبرة فيها 9 موميات بحالة جيدة وبشكل ظاهر (الراجل راجل والمرة مرة)، ولقيت ليك معاهم كميات دهب كبيرة ولكن في اشكال فرعونية (جعارين، صقر، ثعبان كوبرا)، قمت طوالي جمعت الدهب ده وسيحتو وعملتو في قوالب جديدة وبعته، وليوم الليلة ومن 8 سنوات وانا عايش خصمآ علي بند الدهب الجاني هدية من جدودي، وبنيت بيت تاني كبير واشتريت عربية نقل انقل بيها الاسماك من منطقة البحيرة للسكان!!، طبعآ مااتجاهلت اجدادي \"المحنطييـن\" عملت ليهم اوضة كبيرة مكيفة وكل واحد راقد في سرير ومتغطي بلحاف وبزورهم كل يوم واطمئن علي احوالي.

***- بالمناسبة ياصايغ، في واحد من قرايبي في المنطقة لقي ليه مومياء فرعونية لابسة ساعة \"رولكس\" وده اكبر دليل علي اننا احنا النوبة اول من اكتشف الساعات!!

***- الله يبارك ويزيد في مومياتنا الادونا حياة رغدة كريمة وهم اموات...

***- أل جثث متحللة لاجنبيات في الخرطوم أل!!!


#160062 [ابو مروة]
0.00/5 (0 صوت)

06-14-2011 06:08 PM
اولا لابد من صحيح الخبر لانه من غير المعقول ان نقول خمس فتيات توفين في ظروف غامضة بل قتلن في ظروف غامضة .. والفرق كبير بين القتل والوفاة بصورة مجردة, ومعروف ان المتوفى تتم اجراءات دفنه بطريقة عادية بينما المقتول تتم محاولات اخفاء جريمة قتله بمثل هذه الاجراءات.
الشيئ الثاني .... من القاتل؟
الشيئ الثالث: بأي ذنب قتلن؟
الشيئ الرابع: هل سيلحقن باميرة الحكيم .. خاصة وانهن اجنبيات؟
سؤال
ما قصة الاثيوبيات المهربات الي السودان من خلال التناكر وغيرها من الوسائل .؟ وكم منهن يتوفين واين يدفن؟
ومن المسؤول؟
ومن الشريك؟
ومن المرتشي؟
اين الجميعابي من اطفال المايقوما وغير المايقوما..... وماذا فعلت اميرة الفاضل بعد ان سوت حساباتها مع الجميعابي والاطفال؟
اين الاطفال المختفين من المايقوما؟
اين نحن....!!!؟


#160020 [rami]
0.00/5 (0 صوت)

06-14-2011 04:51 PM
عذرا سيدى اوجزت فاوصفت
لكنى اود اضافة نوع اخير من الجثث
جثث تتكلم
تصدر القرارت النتنة
تتبجح بما ليس لها
تنادى احياء القوم لكى يذهبوا الى الجحيم -بعدا لهم
ان الجثث الاخراى راحت فاستراحت -علمها عند الله-
ولكن الجثث الباقية لا هى راحت فاستراح القوم منها
ولا هى بقيت كما يبقى عوام الناس فربما قل اذاها


#160012 [shabasha]
0.00/5 (0 صوت)

06-14-2011 04:39 PM
ايام حظر التجول وبيوت الأشباح والإعدامات كانت تأتي عربات وأناس مجهولين لمنطقة مقابر معروفة بجوارها داخلية طالبات ـــ يحفر هؤلاء الناس ويدفنون في ظلام الليل في فترة الحظر فخافت البنات وابلغوا المسؤلين فتم اغلاق الداخلية فورا ونقلت البنات لداخلية اخرى. نحتفظ باسم المقابر ومكان الدفن ولخرطوم وامدرمان بها الكثير من المقابر الجماعية المجهولة وعلى الناس تذكر امكنتتها السرية حتى يجي يوم الخلاص والحساب وهو سياتي قريب ان شاءلله


بكري الصايغ
بكري الصايغ

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة