ولا عزاء للشماشة..اا
06-26-2011 11:58 AM

ولا عزاء للشماشة!!

حسن وراق

§ حياة الانسان في سودان الانقاذ اصبحت عديمة القيمة . الموت يحصد الجميع في حوادث السير والمرور والتسمم الجماعي وغيرها ولا نكلف انفسنا مغبة التقصي والتحقيق الذي يفضي الي معالجة جادة إلا أن السلطات وبدم بارد تضع كل تبريراتها قي سلة القضاء والقدر وتقوم باغلاق الملف الذي يسجل ضد مجهول معلوم .

§ أكثر من 80 من أبناء الشعب السوداني الذين ارتضت لهم الانقاذ حياة التشرد يلقون حتفهم( في فد يوم ) بطريقة اشبه بالجريمة المنظمة تستهدفهم بلا رحمة او شفقة . اكثر من 80 مواطن ( مشرد ) يلقون مصرعهم دون ان يقطع الاعلام ارساله ويبث هذا الخبر المأساوي إنها إدانة لاعلام السلطة المسمي بالقومي قبل ان تكون إدانه للمسئولين عن الرعاية الاجتماعية واولهم الوزير الذي لم يستقل بعد .


§ ما يصرح به المسئولون عن هذه الحادثة يتسم بكثير من الغموض و الاضطراب والتشويش . عزوا اسباب الوفاة بسبب استنشاق السلسيون وعندما اكتشفوا أن هؤلاء المشردون أدمنوا استنشاق السلسيون منذ وقت بعيد ولم يحدث لهم مثل هذا الموت ( المنظم ) ، أضافوا سببا آخر وهو شرب (الاسبيرت ) ومعلوم أن المشرد لا يطيق شراب الكحول لانها تسبب له الشعور بالجوع وهو ما يعمل علي تعطيل الشعور به باستنشاق السليسيون.

§ انتشار الموت وسط المشردين في نطاق العاصمة المثلثة يؤكد أن هنالك جهات تستهدف هؤلاء المساكين والذين أصبحوا أحد (سوءات ) عاصمتهم الحضارية في نظر (العنصريين الجدد) الذين اصبحوا لايطيقون سود البشرة من البشر وهذا الموت الجماعي ارتبط بقرب موعد اعلان انفصال دولة الجنوب في رسالة واضحة الي أن الشمال ( المتعورب ) لن يطيق وجود من يجب ان يرحلوا جنوبا .

§ التشرد نتاج طبيعي لسياسة الفقر في السودان والتي تقارب من 90% وقيام الدولة برفع يدها عن تقديم الخدمات الضرورية من علاج وتعليم للشرائح الفقيرة وفي ذات الوقت تقوم بالصرف البذخي علي الدستوريين باكثر من 250 مليار شهريا وتصرف اكثر من 70% من الموازنة علي الامن الذي عجز عن توفير الطمأنينة في نفوس هؤلاء المشردين الذين لقوا ربهم في ظروف لم تعد غامضة بعد.

§ جموع المشردين لن تتوقف طالما هنالك سياسة افقار يعيش في ( كنفها ) الشعب السوداني واحوال المشردين لن تتحسن بل علي العكس ستزداد سوء والرعاية الاجتماعية في السودان عبارة عن لافتة للصرف البذخي والحوافز والسفر ومنظمات وهمية تنصب علي المانحين وتتاجر بقضايا المحتاجين . رحم الله اخواننا الذين لم يحميهم تشردهم من الاستهداف المنظم فطوبي لهم في عليين عند رحاب مليك مقتدر و القتلة لن يهربوا بعيدا.

الميدان


تعليقات 6 | إهداء 1 | زيارات 1646

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#167839 [abuamin]
0.00/5 (0 صوت)

06-27-2011 04:23 PM


با ود البلد و المتعجب !!!!! عينكم فى الفيل تطاعنو فى ضللو ؟؟ و اللا مـا تقرو اللا دى ؟؟؟

امشو اقرو الانتباهه و بعدين تعالو تكلمو ......... الجريده الصفراء دى مما صدرت و هى بتبث السم الزعاف و تدعو عديل للتفرقه و العنصرية البغيضه و لا واحد فيكم قال بقم!!!!! و لما الناس تحذر من مثل هذه الامور الخطرة خلاص جايين تبكو على اهداف الاعلام؟؟؟؟؟ بقيتو زيكم و زى علماء الدين بتاعينكم ديل و اللا دا وجه جديد ليهم ؟؟؟؟؟


#167563 [ودالبلد]
0.00/5 (0 صوت)

06-27-2011 11:34 AM
للمتوفين الرحمة والمغفرة وللمصابين عاجل الشفاء....اصبح الاعلام المرئ والمقروء وكل توابعه مراة هذا الزمن ويضعك في جميع الاحداث التي تحدث في كل شبر من العالم ...ولكن اساءة استخدامه كما يفعل كاتب هذا المقال يسئ للاعلام فهو بحنكته يريد ان يجر البلاد الي الفتنة والعنصرية (الفتنة نائمة لعن الله من ايقظها) واضم صوتي للاخ متعجب في كل كلمة كتبها ولو اقتصر المقال علي دور الحكومة الغائب والرعاية الاجتماعية لكان مقال ذو قيمة ويستحق ان يشكر عليه ولكنه مقال تشع منه رائحة اذكاء الفتنة والعنصرية التي حسب علمي ليس هناك اي مواطن داخل السودان يعرفها وادخال الناس في مشاكل زيادة للمشاكل الحاصلة في البلد وركب الموجة من ابادة جماعية وتطهير عرقي واشياء لم نكن نعرفها الي في نشرات الاخبار العالمية ومثل هذا الكاتب يريد ادخالهافي حياتنا اليومية فكل من يكتب ارجو ان يتذكر بان هناك يوم للحساب عند مليك مقتدر لايظلم عنده احد وهناك جيل ناشئ جيل المستقبل نرجو عدم تسميم افكاره بمثل هذه المقالات الرديئة (نرجو معرفة الفرق بين معارضة النظام ودس السم للجميع)


#167378 [wedhamid]
0.00/5 (0 صوت)

06-26-2011 11:29 PM

الاستاذ حسن .........سلامات

عجبنى كلامك بشكل و الغريبه بعد جملة (و القتلة لن يهربوا بعيدا.) ترا ى لى ان هناك كلام كتيييير بعدو و انك خليتنا نتخيل الباقى عاوز نتعرف على الجناة مش كده ؟؟؟؟ طبعا السلطات الامنية ستبذل جهود كبيرة ويستخدموا كل الوسائل العلمية و ............بعدين يقيفوا فى حته لما يسمعوا نداء استوب !!!!!! ياخى دا فلم هندى مكرر !!!!!

يا استاذ نحن بفطرتنا وغريزة الاستكشاف عندنا لا تحاليل معمليه و لا احماض امينيه ولا يحزنون القصة دى وراها اكيييييد جماعة منبر السلام المجارمة جماعة التطهير العرقى و على رأسهم الخال الرئاسى والله العظيم دا جزء من الابادة الجماعية بتاعت ناس احمد هارون و ابن الاخت و جنو الجا بجوادو . هو الله شافو بالعين ؟؟؟؟........ و ياما تشوفو


#167197 [mart]
0.00/5 (0 صوت)

06-26-2011 04:21 PM
For my part, I\'m sure this is the Government. but I have been meaning to ask; not the murderer but the UN organizations
Avery one knows that there are too much of them speeding in Sudan. .


#167021 [ثورة حتى دحر الطغاة]
0.00/5 (0 صوت)

06-26-2011 01:24 PM
ما ذنب هؤلاء ليقتلوا اليس لهم الحق في حياة كريمة كسائر البشر !؟
ما ذنب هؤلاء ليقتلوا هل الفقر والحاجة والجوع جريمة ؟
ما ذنب هؤلاء ليقتلوا ومن المسؤول عن قتلهم !؟
ما ذنب هؤلاء ليقتلوا أترضاه لابنك او ابنتك ايها الكوز !؟
ما ذنب هؤلاء ليقتلوا ماذا فعلت دولة البشير الاسلامية الرسالية من اجلهم !؟
ما ذنب هؤلاء ليقتلوا ما هي الاجندة الخفية وراء قتل 80 روح !؟
ما ذنب هؤلاء ليقتلوا لماذا لم تسارع الحكومة لعمل تحقيق نزيه !؟
ما ذنب هؤلاء ليقتلوا هل بقتلهم تصبح العاصمة نظيفة وحضارية !؟
ما ذنب هؤلاء ليقتلوا ومن ينظف دنس الكيزان من ربوع السودان !؟
ما ذنب هؤلاء ليقتلوا ومن قتل قبلهم الملايين في دارفور والجنوب !؟
ما ذنب هؤلاء ليقتلوا ومن يقتل الالاف الان في دارفور وجبال النوبة !؟
ما ذنب هؤلاء ليقتلوا أليس الفقر والجوع والمرض من افرازات دولة بن كوز الرسالية !؟
ما ذنب هؤلاء ليقتلوا ومن يخلص بقية الشعب الفضل من نفس مصير هؤلاء 1؟


#166965 [متعجب!!!]
0.00/5 (0 صوت)

06-26-2011 12:24 PM
لو قصر الكاتب مقالة على الرعاية الاجتماعية ودورها المفقود لاوفي ولكن أبى إلا أن يدخل العنصرية وزعم أن هناك جهة لا تطيق أصحاب البشرة السوداء مؤكدا أنها السبب في هذه الجريمة !!! هل يعرف الاخ هذه الجهة ؟ وهل يملك الدليل ؟ لماذا لا يرفع قضية بتهمة القتل العمد ؟ المصيبة أن هنالك من يصدقون هذا الكلام الغير مسئول وتشتعل نار الفتنة والحقد في قلوبهم بسبب هكذا نوع من الكتاب الذي لا يعرف الفرق بين النضال من أجل اسقاط النظام وبث الفتنة العنصرية البغيضة


ردود على متعجب!!!
Sudan [سعد] 06-26-2011 01:29 PM
قلتى لي ليك كم من البلد دي


حسن وراق
حسن وراق

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة