المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
رئيسنا يكافح الارهاب في قلعة الحرية والديمقراطية !ا
رئيسنا يكافح الارهاب في قلعة الحرية والديمقراطية !ا
06-26-2011 01:48 PM

رئيسنا يكافح الارهاب في قلعة الحرية والديمقراطية !!!

محمد عبد الله برقاوي..
[email protected]

لم يشأ رئيسنا المجامل بطبعه وباخلاق النخوة والشهامة الاسلامية التي يحكم بها السودان ان يتخلى عن حليفته في قلعة الحرية والديمقراطية دولة الفقيه التي تطبق العدالة كما لم تطبقتها خلافة من قبل ..فحزم حقائبه وقاد وفدا من وزراء مواجهة الارهاب المتنامي في أطراف بلادنا..وعلي الطائر الميمون حط القائد في طهران ..لحضور مؤتمر النقائض والنقائص.. فأصبح داخل القاعة هو الوحيد المؤازر لايران التي تقف يتيمة في فسطاط غاب عنه المناضلان ضد ارهاب شعوبهم معمر القذافي وبشار الأسد الذان يمارسان تطبيقا عمليا بعيدا عن التنظير الأجوف لتلقين المجتمعين دروسا في فن مكافحة ارهاب مسيرات المطالبة بالحريات و الديمقراطية .. فيما غاب فقيه لبنان الذي يحكم ولا يملك ذلك الحق الشيخ حسن نصر الله المشغول بمرحلة ما بعد تحرير لبنان من الاحتلال الاسرائيلي ..بمرحلة تحريره من رجس طائفة السنة ومن شايعها من الساسة والدول .. بينما لا يخفي حزنه هو الاخر علي ترنح صديقه البعثي العلماني في دمشق تحت قبضة ارهاب شعبه الذي يتهم بان وراءه اياد اسلامية تدفعه لفعلته تلك التي هددت علي صعيد متناقض تماما وجود قادة حماس في فيحاء سوريا وزغللت عيون مجاهديها في غزة ..

قلنا انه مؤتمر النقائص ..لغياب من ذكرنا .. ولعل المؤتمر قد وقف حدادا دقيقة عليهم با عتبار ما سيكون ..ولم ينسي ان يضيف اليهم الراحل قريبا ..زعيم اليمن الذي يدير حربه ضد ارهاب شباب ثورة الشهور الطويلة من غرفة الانعاش في الرياض ليستقبل رسائله الريسيفر المثبت في دماغ ابنه الحالم بالميراث الذي يبدو انه قد تفرق ايد سبا بين القبائل والجيش والمعارضة وصمود الشباب..

وقلنا أيضاانه مؤتمر النقائض لانه يضم الي جانب الدولتين التين وعدتا بدنو عذاب امريكا وهما السودان وايران.. معسكرا هو ممثل ضمنا لامريكا التي تحار ب الارهاب في بلادهم .. حامد كرزاي ابنها المدلل في كابول وضواحيها مع مراعاة فروق وظروف عدم التحكم في بقية المناطق التي يحكمها ارهاب طالبان طبعا. وكذلك يشارك في الجلسات جلال طالباني رئيس العراق الذي تصادف فقط انتسابه بالاسم لطالبان بينما هو حليف الشقيقة الكبري امريكا في محاولات صد تسلل الجارة ايران مقر المؤتمر الي مرمي بغدا د..!
وكان تمامة الجرتق بحق رئيس باكستان عاصف زرداري الذي لم تبرأ ساحته بعد من تهمة تصفية شريكة حياته بنازير بوتو التي كانت تقف له في الحلق بكارزيما ها السياسية والتاريخية وتحد من طموحاته الرئاسية بعد أن بلغ حدا في ثرائه الموروث والذي اضاف اليه بضعة مليارات اقترضها من خزينة شعبه الفقير مقابل عدة شهور من السجن المنعّم ..وهاهو يشارك في المؤتمر رافعا رأسه بعد ان نكسه طويلا لتمر الا ستخبارات الامريكية عبر اجوائه لاصطياد صقرها اللدود بن لان..
ألم أقل لكم انه مؤتمر ( لقطة ) اجتمعت فيه التعاسة علي خيبة الرجاء ..؟! ولست ادري ان كان رئيسنا المغوار وبعد ان يتأبط مقررات المؤتمر الفريد .. وعند عودته من الصين سيمر علي الدوحة معاتبا الأحبة الذين رفعوا يدهم عن الكف الآيراني .. لاسيما وان الأخبار من هناك جاءت بما لايسر زعيمنا المطلوب ..فالسلطات القضائية في قطر قد ابرمت اتفاقا مع محكمة اوكامبو الجنائية لفتح مقر اقليمي لها في الدوحة .. ولكن ما لم يقله الخبر صراحة ان من مهام المكتب اياه .. انه سيكون محطة لتقريب المسافة وتسهيل مهمةالنقل اللوجستي لترحيل قادة محاربة شعوبهم وثوراتها الارهابية المطلوبين بعد ان يكتمل العدد لرحلة التاكسي الجوي الي لاهاي ؟..
اللهم عجّل بالرحيل .. انت المستعان .. و انك من وراء القصد..


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1427

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#167127 [SaifAlhag]
0.00/5 (0 صوت)

06-26-2011 03:12 PM
اللهم امين عجل بتحرير الوطن من من دنسوه واذوا شعبه وشوهوا صورة دينك الحنيف

البشير حيصبح ورقة محروقة والاجنحة داخل حزبه تلعب به يمينا ويسارا للتمويه وكسب الوقت حتى تتمكن على الاخرى

ونحن من نكون الضحية النهائية

البشير راس الحربة لكن من وراءه هم الاخطر

عليك الله يا بارقاوى ساعدنا بالكشف والتحرى والدعاء لازالة هذه الطغمة


#167112 [عبدالحق]
0.00/5 (0 صوت)

06-26-2011 02:54 PM
خلاص يوم تسعه يوليو قرب .. على الطلاق تانى ما يسافر جبل اولياء ..


محمد عبد الله برقاوي
محمد عبد الله برقاوي

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة