المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
متي يرحل هؤلاء؟ا
متي يرحل هؤلاء؟ا
07-04-2011 07:39 PM

متي يرحل هؤلاء؟

عمر الفاروق عبد الله
[email protected]

قالها أديبنا الكبير \" الطيب صالح\" حين سطت طغمة المتكوزينين علي السلطة في يوم جمعة من آخر يونيو 1989 قالها:- من أين أتي هؤلاء؟ وهل ولدتهم الأمهات؟ الآن حق لنا أن نتساءل \"متي يرحل هؤلاء\"؟ وهنالك الكثير من الناس يرد \"كفانا تدبيج مقالات\" و \"كفانا حديث عن الفساد والإفساد\" و \"كفانا مهانة\" و \"كفانا إستكانة\" و \"كفانا تمزق وتشتت وتشرد\" وهؤلاء يطالبون بإتباع القول العمل واقتلاع هؤلاء اقتلاعا وإجبارهم علي الرحيل .. والبعض يقول بأن الوقت لم يحن بعد لما يحيط بالبلاد من أزمات تقسيم وتدويل والبعض الآخر صامت لآلي هؤلاء ولآلي هؤلاء صنف بضم الصاد!
وآخرين يقولون بان الشعب الآن هو ليس شعب أكتوبر 64 ولا شعب أبريل 85 لا النقابات هي النقابات ولا الجامعات هي الجامعات ولا الجيش هو الجيش الذي يسند الشعب في ثورته بعد أن فرغ من خيرة رجاله بضم الفاء.. ويراهن البعض علي انتفاضة عسكرية تقي الشعب الغلبان علي أمره شر هؤلاء .. وبعض أخير يسال نفس السؤال ما البديل؟

للذين ينادون بأن يتوقف تدبيج المقالات نقول بأن المزيد من الكشف عن سوءات هؤلاء البشر التي لا تغطيها محاولاتهم لمفاوضات هنا وما يسمي بإصلاحات هناك مهم وللغاية لأن مواقع التعبير مثلها مثل عوامل التعرية التي تعمل في جسم هذا النظام فتؤدي لتأكله

والذين ينادون بأن يتبع القول العمل نقول لهم بأن الثورة مثل الأجل متي ما حان أوانها فهي لا تنتظر ولا تبقي ولا تذر. فقط تحتاج حال إحتقان وشرارة ودعم من الشرفاء في الجيش فهل توافرت الثلاث حالات؟

وهناك حالة رابعة مهمة في بشريات التغيير ألا وهي الصراع الداخلي بين أركان النظام وهي واضحة الآن للعيان لا تخطئها عين ولا تكذبها شواهد وهي من العوامل المهمة في هد حيل النظام وتخبطه بعد أن فقد البوصلة

أما المراهنين علي الإنقلاب العسكري فكأننا يا بدر لا رحنا ولا جينا لنستبدل طغمة بطغمة جديدة والذين يتسائلون عن البديل نقول:-
الشعب السوداني هو البديل

بعلمائه وعماله وزراعه وشيبه وشبابه ونسائه الذين يتقدمون الصفوف ويتحملون في سبيل التغيير صنوف الأذي والعذاب فمن رحم هؤلاء يمكننا أن نبني دولة العلم العصرية ونبدل عجر وإخفاقات وخراب هذه الطغمة إلي خير حتي يشعر أبناء هذا الشعب الآبي بأنه قد حان أوان الحياة الكريمة لهم وللأجيال القادمة بإذن الله


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 1168

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#172073 [الجعلي الأحمق]
0.00/5 (0 صوت)

07-04-2011 11:51 PM
من البديل؟ هذه إهانة لحواء السودانية وكأنها توقفت تماماً عن الإنجاب بعد عمر البشير، هذا ما أدخله هؤلاء المؤتمرجية في مفهوم الشعب حتى يصاب باليأس كلما ذكرت كلمة ثورة ، لكن أعتقد أن الشعب أوعى بكثير من ذلك وخصوصاً بعدما حدث من ربكة اضطرابات واضحة داخل الحزب الحاكم مما يؤكد ضعف الحكومة وسهولة إسقاطها،،،،،،،،،،،


#172062 [سامح]
0.00/5 (0 صوت)

07-04-2011 11:29 PM
الجمعة جمعة البداية


عمر الفاروق عبد الله
مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة