المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
عضو الجسم المبتور و تداعي سائر الجسد
عضو الجسم المبتور و تداعي سائر الجسد
07-08-2011 12:03 PM

عضو الجسم المبتور و تداعي سائر الجسد
طلال دفع الله
[email protected]
……………….

أرأيت ، لو أن أحد أعضاء الجسم بُـتِـر هل يصح الجسم و صاحبه ، و هو بعد ليس بهيئته الأولى ؟!
ثم كيف سيكون التركيب البدني و النفسي لصاحب الجسم ؟!
ثم ، ما تقول لو أن عضو هذا الجسم قد بُـتِـر لخطأ في التشخيص و المعالجة ؟!
في مجال الطب البشري ، عند بتر عضو من جسم الإنسان ؛ لنقل مثلاً \"قدم السكري الخمجية\"
Diabetic Septic Foot))
يعيش مبتور القدم بقية عمره ـ و إن طال ـ بإحساس أن القدم ما زالت موجودة !
ينهض أحياناً من على مكان هجوعه أو جلوسه كالذي إعتاد قبل البتر .. هذا إذا كان دون قدم إصطناعية !
ثم ما قولك ، رغم كل ذلك ، في ان هذا الجسم و صاحبه يعيشان بنداء داخلي ، لا كما تكون الأحلام ، و لكن كما يكون الرجاء .. فللرجاء زخمٌ ؛ و بقوة دفع هذا الرجاء يحيا على أمل يشبه اليقين أن تتقدم السياسات .. سياسات المعالجة فتنجح في إمكانية إرجاع العضو المبتور !
و هكذا نحن اليوم ، فرحون ، نعم .. بزخم هذا الرجاء .. و أمل أن تتبدل السياسات نحو الأحسن .. الأحسن بحكم الفطرة الإنسانية .. الفطرة الإنسانية التي تمسك بالفال و هي في قمة وجعها ، و لهب الفقد مشتعلٌ بعيني قلبها و روحها إن كان الحديث عن وطن.
حزينون نعم .. لفقدان منقو زمبيري.
لكن اليقين الذي لا يصيبه شك ، أن التشخيص و المعالجة الخطأ يمكن تصحيحهما. إن لم يكن صباح اليوم ففي ضحاه أو مسائه أو غده ، و إن غداً لسائره قريب.
فلنضع نهاية لهذا الحزن.
حزينون ، نعم .. و لكن الرجاء أوسع من الحزن.
الغصة مُرَّةٌ .. لكن الرجاء أوسع.
لا ينوم جسدٌ فقد أحد أعضائه ، فكل الأعضاء حبيبة.
فإن إشتكى عضو تداعى له سائر الجسد.


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1175

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




طلال دفع الله
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة