المقالات
السياسية
طوارئ السلاح الطبي.. تحفة..!!ا
طوارئ السلاح الطبي.. تحفة..!!ا
02-22-2011 07:20 AM


طوارئ السلاح الطبي.. تحفة..!!
احمد المصطفى ابراهيم



حكاية (السلاح الطبي) و (سلاح الموسيقي) لم يقبلهما عقلي.. كيف يكون الطب سلاحاً وكيف تكون الموسيقى سلاحاً؟ هل جلس لمراجعة هذه الأسماء أحد، أم هكذا توارثوها جيلاً بعد جيل..؟!!
لا تستعجل وتقول لي ما لنا.. ووحدات الجيش هذه للجميع.. لذا أريد أن أكتب عنها وبكل شكر لمن قام بهذا الصرح الجميل الرائع.
على الطريق العام ولكل الناس مدنيين وعسكريين، يرقد عند مدخل السلاح الطبي ــ نسوي شنو قالوا سلاح قلنا سلاح ــ مبنى الطوارئ قبالة قصر الشباب والأطفال (أما زال بهذا الاسم أم أنا رجل قديم أوي). ويوجد قسم طوارئ غاية في الروعة والجمال من حيث التصميم وتقديم الخدمات. وفور دخول المريض أو المصاب يوجه إلى واحدة من حالتين، حالات باردة وحالات ساخنة، ولكل واحدة متطلباتها. والحالات الباردة ينتظر أصحابها وبتذاكر عليها أرقام، وهم جلوس في صالة باردة وأمامهم شاشة تنظم دخولهم للعيادات الست. أما أصحاب الحالات السريعة فلهم قسم خاص ويتلقفهم العاملون في خفة ورشاقة.
الجميل في هذا القسم أنه computerized محوسب، فيسجل المريض عند دخوله ويعطى رقماً وتسجل معلوماته، ويبدأ المختبر المعملي بواسطة سسترات يرتدين زياً موحداً ويأخذن العينات التي تحول للمعمل آلياً، ويستلمها المعمل ويسجل النتائج في الكمبيوتر، وتقرأ من أية شاشة في الشبكة الموزرعة في مبنى الطوارئ عند الطبيب وعند الصيدلاني.. يا لها من خطوة مطلوبة في كل مستشفياتنا، ولكن آه هم فاضيين من الصراعات.
وهذا المبنى بني بمواصفات رائعة وخريطة جميلة، وفيه من السعة والرحابة ما يعجب.. شكراً لكل من قام عليه.. وشكراً لمن جعله لكل الناس وليس للعسكريين فقط، لينقذ حياة الناس وإنقاذ نفس واحدة كإنقاذ الناس جميعاً (مِنْ أَجْلِ ذَلِكَ كَتَبْنَا عَلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ أَنَّهُ مَنْ قَتَلَ نَفْساً بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الْأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعاً وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعاً وَلَقَدْ جَاءَتْهُمْ رُسُلُنَا بِالْبَيِّنَاتِ ثُمَّ إِنَّ كَثِيراً مِنْهُمْ بَعْدَ ذَلِكَ فِي الْأَرْضِ لَمُسْرِفُونَ) «المائدة: 32».
إن كانت مهمة الجيوش حماية البلاد وحفظ أرواح الناس، فهذا أيضاً حفظ أرواح بطريقة مدنية.
وكل من يضطر لإسعاف مريض من أهل أم درمان أو ممن حولها، فلا يتردد في الذهاب إلى قسم طوارئ السلاح الطبي، وهناك سيجد فريقاً طبياً في غاية الرشاقة والتفاني تقبل الله منهم.
بقي أن أحكي: من فرط إعجابي بما رأيت، أخرجت كاميرتي لأصور هذه التحفة إعجاباً بهذا الذي رأيت، فإذا برجال الأمن يحيطوني (ممنوع التصوير) قلت لهم يا ما إنتو ناس من زمن (منطقة عسكرية ممنوع الاقتراب والتصوير).. يا عالم العالم الآن يصور بالأقمار الاصطناعية وما google earth ببعيد. ولكنهم تفهموا طيب مقصدي.




تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 3331


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


التعليقات
#99994 [سوداني مخلص]
0.00/5 (0 صوت)

02-22-2011 01:38 PM
مع الاحترام يا استاذ لكن مرات بتديني احساس انو ماعندك موضوع وبتكتب عشان الكتابه بس لكن من يوم كلامك عن جبرالله والموضوع القلتا سرقو منك بقيت ما بتقع لي كاتب فيو يومين عشان تثبت انو الموضوع حقك ........... فتش مواضيع هامه عشان ترجع قيمتك وبالمناسبه انا ما براي في كلامي دا
نصيحه من شاب عادي لاستاذ


#99847 [kamashka]
0.00/5 (0 صوت)

02-22-2011 10:23 AM
بعض معلقي الراكوبة لا يعجبهم العجب ولا الصيام في اي شهر ان شاء الله رمضان (زاتو) . يا جماعة الكاتب كتب بموضوعية ومن المفترض لو كنا نحب وطننا فلا بد ان نقول للذي احسن قد أحسنت يا هذا حتى يبدع أكثر و نقول للاشتر انت اشتر. حتى يغير سلوكه,, ومفروض نجبر جميع المستشفيات ان تحذو حذو هذا المستشفى وتصل الى مستواه.....


#99799 [ابو محمد ]
0.00/5 (0 صوت)

02-22-2011 09:34 AM
مع كامل تقديرى واحترامى انك تغرد خارج السرب وغير موضوعى ,هذا الذى اعجبك هو من عرق الغلابة والمساكين والفقراء واعوك ان تذهب بعض الكيلومترات لترى مستشفى امدرمان لتبكى بدمعك لعن الله المنافقين الافاكين الذين ابتليت بهم بلادنا من امثالكم


ردود على ابو محمد
Saudi Arabia [ابو احمد] 02-22-2011 10:46 AM
ابو محمد ، ارجو ان تقرأ في (القوقل ) عن احكام اللعن وما يترتب عليه، الكاتب اعلاه انتقد حتى الرئيس في خطبته فكيف تصفه بالمنافق.
مشكلتنا نحن في السودان متطرفين في كل شىء في الرفض وفي القبول ، عشان كدا عمر البلد دي ما حتقوم، كلامك سخيف وينبىء عن احباط داخلي اسقطه في شخص الكاتب .. لانقول الا هداك الله واصلح بالك، ونشكر الكاتب على نقل الصورة كما هي وان منع من التصوير بحجة ممنوع ...


#99674 [صلاح عبدالحق]
0.00/5 (0 صوت)

02-22-2011 07:35 AM
والله يا أخوى أنت ذاتك تحفة.
في رأي مافي داعي تمدح شئ ولا شخص عشان ماتجيب ليه الهوا.
سلاح طبي بتاع إيه وسسترات زي موحد إيه
يا أخى دا أنتو عالم تجننوا
ما تقول لى أنت لسه ماعارف ليه القراء مابوافقوك في كتاباتك ليه.
السبب بسيط فالناس لا تحب (الدغمسه).


احمد المصطفى ابراهيم
احمد المصطفى ابراهيم

مساحة اعلانية

تقييم
2.35/10 (6 صوت)




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


صحيفة الراكوبة السودانية... راكوبة الأغاني السودانية، في رحاب الراكوبه ستجد السودان بمختلف مناطقه وعاداته وموروثاته خلال أقسام منتدياته المتعددة مثل المنتدى العام، العنقريب، المدائح ومنتدى التلاوة الذي يحتوي على تلاوة للشيوخ: صديق أحمد حمدون , عوض عمر , الفاتح محمد عثمان الزبير , محمد عبدالكريم , نورين محمد صديق , عبداللطيف العوض , صلاح الدين الطاهر سعد , الزين محمد أحمد الزين , وأحمد محمد طاهر. إلى جانب هذا هنالك منتدى مخصص للمدائح النبوية، هنالك المادح: الامين احمد قرشى وعلى الشاعر , الشيخ مصطفي محي الدين ابوكساوي , أولاد حاج الماحي , عبدالله محمد عثمان الحبر , اسماعيل محمد علي , السماني أحمد عالم , الجيلي الصافي , خالد محجوب (الصحافة) , علي المبارك , حاج التوم من الله , عبدالعزيز قورتي , ثنائي الصحوة , فيحاء محمد علي , الجيلى الشيخ , نبوية الملاك , عبدالعظيم الفاضل , عاصم الطيب , فرقة عقد الجلاد , سيف الجامعة , عثمان محمد علي , المدائح النبوية , فرقة الكوثر. علماً بأن المشاركات والآراء المنشورة في منتديات الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2014 alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة