الأخبار
منوعات سودانية
غبار بنكهة السعوط
غبار بنكهة السعوط
 غبار بنكهة السعوط
بكري خليفة


05-29-2013 06:49 AM
بكري خليفة


(18) ألف طن من السعوط تبصق في شوارع الخرطوم، هذا هو التلوث البيئي في أبشع صوره، والذي لا يقل خطورة في نظري من الإشاعات الذرية والتسربات الكيمائية، وذلك لسهولة وصول هذه السمية الناتجة عن (التمباك) إلى المواطن، بداية من الغبار وهو السمة المميزة لعاصمتنا الحضارية ، فسهولة انتقال الغبار واستنشاقه أمر يحدث يومياً لسكان العاصمة (المغبرة) والجميع لا يعرف خطورة هذا الغبار المشبع بالسرطان القاتل لهذه المادة السامة وغيرها من المواد الأخرى.
هذا المواطن البريء غير (المتمبك) والمقصود به الشخص غير (السافي) معقولة نصف الشعب السوداني (سافي) كما تقول الإحصائية أو قريب من هذا الرقم؟. إن صح ذلك فإن ما يصيب البيئة ـ التي هي مثقلة أصلا بالكثير من مصادر التلوث ـ كبير جداً.
فحقيقة، موضوع البيئة من المواضيع التي دائما ما تؤرقني لاهتمامي الكبير بالبيئة التي لا تجد عندنا الكثير من الاهتمام سواء من الدولة أم المواطن، والتي نرى نتيجتها يومياً ابتداء من سخانة الطقس مروراً بالغبار والرياح وغيرها .
كنت حضوراً لمؤتمر أقامته جامعة السودان للعلوم والتكنلوجيا عن البيئة ، وأنها في خطر محدق بفعل العوامل الكثيرة والتلوث الذي يصيبها بفعل الإنسان، وحقيقة لم ألتفت إلى أن التمباك هو ملوث أساس للبيئة ـ خصوصا في العاصمة المكتظة بالسكان ـ إلا بعد كشف البروفسور محمد عبد الله الريح ـ وهو واحد من قلائل في السودان، وجه كل فكره ومجهوده لحماية البيئة، ودائما ما أتذكر مقولته التي يذيِّل بها عموده (دلِّل على وعيك البيئي...
لا تشترِ أو تُهدِ أو تلبسْ مركوباً مصنوعاً من جلد النمر أو الأصلة) ـ الذي قال: إن التمباك الذي يبصق في شوارع العاصمة يصل إلى (18) ألف طن خلال الشهور الماضية بحسابات بسيطة ابتداء من (السفة) الواحدة التي يصل وزنها إلى جرام، ومعدل (السف) لليوم الواحد، ووزن كل كيس من التمباك. أطرف تعليق قاله البروف: إذا لم نترك التمباك ولم يردعنا أنه سبب أساسي للسرطان فلنقنن استعماله، لماذا لا يكون على شكل (التي باك) مثل شاي لبتون وغيره حتى نستطيع أن نضعه في القمامة ويسهل التخلص منه؟. اقتراح موجه للولاية، وإذا تبنته فلا ننسى براءة الاختراع وهي من نصيب البروف .
وزارة الصحة في آخر إحصائياتها قالت: إن عدد المصابين بالسرطان وصل إلى (90) ألف حالة إصابة سنويا 60% منها بسبب التبغ، وهذا يجعلنا ندق ناقوس الخطر. وكما هو معروف فإن التدخين السلبي واحد من مسببات السرطان. ويجهل الكثيرون أن السعوط يمكن أن يكون تأثيره كذلك بطريقة غير مباشرة من استنشاقة بواسطة الغبار أو مياه الشرب إذا وصل إليها أو غيرها من الوسائل وبالتالي إصابتك بالسرطان وأنت لا تقرب (التمباك).
عزيزي المواطن المتعاطي للتمباك، لا تكن سبباً في إصابة نفسك بهذا المرض القاتل وإصابة غيرك وإصابة البيئة بالضرر. اترك هذا السعوط يرحمك الله.

السوداني


تعليقات 26 | إهداء 0 | زيارات 3316

التعليقات
#683046 [بكرى خليفة]
0.00/5 (0 صوت)

05-30-2013 05:02 PM
شكرا جزيلا على التعليقات الجميلة والقيمةوالتى اثرت النقاش ولفتت نظري لاشياء لم اتطرق اليها انشاء الله اتناولها فى مقال مكمل شكرا
بكرى خليفة
[email protected]


#682030 [العو ض]
0.00/5 (0 صوت)

05-29-2013 10:42 PM
ياخي اكتب عن تراكم مياه الامطار واكتب عن انهيار التعليم والصحة واكتب عن اهمال البلد للزراعة واكتب عن انشغال الناس بي المعيشة واكتب عن العادات الكانت سمحة والناس نسته واكتب عن مواصلة الارحام الكتير مننا بي سبب اشغالنا بي العيشة نسينا الصلة والوصال واكتب عن وطن بقي نصفين واكتب عن مرض تخلف حروب تشرد نازحون اكتب عن انا بقتل اخوي اكتب وابحث واعمل دارسة في الشارع ليه الناس بقت جافيه وليه الناس بقت ناسيه اكتب عن حقوق ضاعت واموال تنهب وعن اراضي توزع لي قطر اكتب ابحث وتعال قول لي


#681994 [جركاس]
0.00/5 (0 صوت)

05-29-2013 09:51 PM
انتو قايلين الذهب الاسود دا شنو ماقاصدين بيهو الصعوط وكما قال الشاعر سفه و هره ولا غترااب بره


#681939 [حمدي]
0.00/5 (0 صوت)

05-29-2013 08:38 PM
في واحد شحد شخص اخر في الطريق و لا يعرفه قال ليهو ( بالله لو سمحت اديني سفة ) فرد عليه بادب شديد معليش انا ما بسف - قاليهو شلاليفك دي شلاليف تمباك الا براك حاسد .


#681917 [كمال الدين الشيخ سالم]
0.00/5 (0 صوت)

05-29-2013 08:10 PM
مع احترامىلكاتب المقال . لكن السودان كلو ملوث . الغبار ده جاء من وين؟ اذانحنا اهتمامنا بس بسفلتة الشارع ونسينا الارصفه برضو ماعملنا حاجه ؟ فبجب الطريق ان يكون مسفلت + عمل البلوك على الاجناب كامل مش ششغل كلفته ساكت . بعد ذلك ناس التمباك بستحو من البصق على الطرقات .


#681761 [الفنجري]
0.00/5 (0 صوت)

05-29-2013 05:44 PM
والله زي ما قال بدر السما دي الشي الوحيد الفاضل لينا نسفو .. دا اسمو (الفرح المعباء في الاكياس) الفرح المايلاقيكم لا دنيا لا اخره .


#681628 [الهلالي]
5.00/5 (1 صوت)

05-29-2013 04:18 PM
لا يشعر به الانسان الذي يسف الصعوط كم هو مقرف ومقزز والنظافة يا اخي نوع من المسئولية الاجتماعية والمجتمع السوداني هو مجتمع متخلف شديد ... حينما يضع الانسان نفسه في موضع المتفرج من بعيد ويرى الحروب العبثية التي تقام هنا وهناك على امتداد السودان يرى كم هو متخلف هذا الشعب الذي يعجز عن حل مشاكلة بالجلوس حول طاولة واحدة ... لان السودانيين في يوما سيجلسون على طاولة المفاوضات لحل مشاكلهم ولكن بعد ان تقضي الحروب على الاخضر واليابس... فهل لا يدرك المتحاربون انهم سيجلسون لمفاوضات السلام دون قعقعة السلاح ... فان كانوا يدركون ويحاربون فتلك مصيبة وان كانوا لا يدركون فالمصيبة اعظم... المجتمعات ممكن تتطور ثم تتقهقر مرة اخرى ... فالسودان يا اخواني في الستينات والسبعينات من القرن الماضى كان مضرب المثل وخاصة الخرطوم التي ترونها اليوم ككومة من زبالة... كانت نظيفة وانيقة وشوارع مسفلتة ومرتبة بشكل مذهل... انظروا اليها الان كم هي بشعة وانظروا الي الشباب اليوم وهم يجلسون امام ستات الشاي وهم امل المستقبل بعد ان حطم الانقاذ حتى بصيص امل كانوا يعيشون من اجله وهم يحتسون الشاي وهو في الحقيقة هروب من الواقع المرير الذي يعيشونه وكم من تلكم الجلسات تتولد الافكار الدنيئة والسلبيات مثل التخطيط لسرقة او اغتصاب او قتل صديق او ما شابه ذلك... السودان الآن مثل الصومال في حروب عبثية والعالم من حولنا يتطور... كيف نتطور ونحن لغتنا فيما بيننا لغة حرب لا لغة تنمية واستقرار... فالسوداني الذي كان مضرب المثل في دول الخليج بامانته وصدقه ومؤهلاته أصبح مضرب المثل في عكس ما كان سابقا... وحتى الاخوان المسلمين الذين كافحوا وجاهدوا وغيروا وبدلوا من جلبابهم حسب الانظمة التي مرت حينما وصلوا لسدة السلطة تغيروا وسقطوا في اول امتحان لهم... كانوا يعيشون في ابراج عاجية من صنع خيالهم لا من صنع الواقع وتخيلوا انهم يستطيعون تغيير الواقع الى واقع ملائكي ولما اصطدموا بالحقيقة تحولوا الى 180 درجة مرة واحدة من النقيض الى النقيض... فاصبح همهم القتل والسرقة واكل اموال الناس بالباطل ولا يعيش الا فاسد او منافق او كذاب فهم يعرفون هذه الحقيقة بل ويصرون عليها ولذلك نراهم يحصدون ما زرعوا .. لانهم زرعوا الوهم في عقول الشباب وهم تطاولوا في البنيان وامتلكوا واصبحوا يديرون هذا السودان كانه ضيعة ورثوها ابا عن جد حتى بدا يتلاشى رويدا رويدا


#681617 [كتاحة]
0.00/5 (0 صوت)

05-29-2013 04:11 PM
موضوع جميل و لكن يحتاج لعمل ضخم لاقناع الناس بترك السعوط

احد اصدقائي قال لي لو الحكومة دي الله غضبان عليها خليهم يمنعوا التمباك والله يقلبوها في دقيقة


#681518 [حلفاوي]
0.00/5 (0 صوت)

05-29-2013 03:11 PM
طيب...ادونا بدل تمباك....عشان ما نبصق في الشوارع الخرطوم ول في جبل اولياء....


#681516 [ودالجزيرة ابا]
0.00/5 (0 صوت)

05-29-2013 03:07 PM
الحمدلله الذى جعلنا انصارمابنكره شى في الدنيا زى التمباك نميرى دخل لينا التمباك في الجزيرة اباالله يقطع طاريهو والانفاذدخلت السكر في الجزيرة ابا قال حكومة اسلامية بحجة انو الجنوبين اناذاك سودانيين ويحق لهم السكن في اى مكان الله ينتقم منكم ويزلزل اركانكم


#681490 [محجوب حسين]
5.00/5 (1 صوت)

05-29-2013 02:56 PM
الاح بكري، بارك الله فيك علي هذه اللفتة البارعة في غثارة هذا الموضوع المهم. قبل عشر سنوات واكثر كنت اسمي العاصمة بلد المليون سفة في الدقيقة -علي وجه المبالغة لخطورة الامر، لا انني كنت اعاني من الحساسية التي يثيرها لي الغبار، وفي لحظة تجمعت عندي فكرة لما كنت الاحظ من عدد السفات الساقطة علي الارض في الدقيقة وكم تخيلت عددها في تلك الفترة قياسا بمساحة العاصمة المثلثة، وكم تخيلت ان هذا التمباك قابل لان يجف في حدود العشر دقائق ثم يطير في الهواء غبارا مستنشقا لكل فئات الناس -الاطفال الشيوخ العجزة وغيرهم -عليه اري ان هذا التمباك ولما فيه من الاذي علي الصحة العامة للبيئة للبشر والحيوان معا، ندعو التمبكجية تقدير هذه النصيحة بعدم تسبب الاذي للاخرين وذلك عبر ملصقات تقول: قبل اخذ السفة فكر في عدم طرحها علي الارض.
السلم الحق وكغيره من البشرية هو من اولي الناس بحب الخير للناس وليس العكس. فما يحدث الان هو ليس من صفات المسلمين التي باركها الله وامرهم بمعاملة الناس علي اساسها- فالمريض الذي يعلم بعدوي مرضه للاخرين يتجنب الاختلاط بالناس حتي في صلاته سواءا كان انتقال المرض عبر البصق او النفس او البراز اوغيره - كما قال الرسول لا عدوى ولا طيرة ولا هامة ولا صفر ، ويعجبني الفأل "


#681487 [أنقابو -7]
1.00/5 (1 صوت)

05-29-2013 02:55 PM
الاح بكري، بارك الله فيك علي هذه اللفتة البارعة في غثارة هذا الموضوع المهم. قبل عشر سنوات واكثر كنت اسمي العاصمة بلد المليون سفة في الدقيقة -علي وجه المبالغة لخطورة الامر، لا انني كنت اعاني من الحساسية التي يثيرها لي الغبار، وفي لحظة تجمعت عندي فكرة لما كنت الاحظ من عدد السفات الساقطة علي الارض في الدقيقة وكم تخيلت عددها في تلك الفترة قياسا بمساحة العاصمة المثلثة، وكم تخيلت ان هذا التمباك قابل لان يجف في حدود العشر دقائق ثم يطير في الهواء غبارا مستنشقا لكل فئات الناس -الاطفال الشيوخ العجزة وغيرهم -عليه اري ان هذا التمباك ولما فيه من الاذي علي الصحة العامة للبيئة للبشر والحيوان معا، ندعو التمبكجية تقدير هذه النصيحة بعدم تسبب الاذي للاخرين وذلك عبر ملصقات تقول: قبل اخذ السفة فكر في عدم طرحها علي الارض.
السلم الحق وكغيره من البشرية هو من اولي الناس بحب الخير للناس وليس العكس. فما يحدث الان هو ليس من صفات المسلمين التي باركها الله وامرهم بمعاملة الناس علي اساسها- فالمريض الذي يعلم بعدوي مرضه للاخرين يتجنب الاختلاط بالناس حتي في صلاته سواءا كان انتقال المرض عبر البصق او النفس او البراز اوغيره - كما قال الرسول لا عدوى ولا طيرة ولا هامة ولا صفر ، ويعجبني الفأل "


#681460 [زكية كتم شمال دارفور]
0.00/5 (0 صوت)

05-29-2013 02:36 PM
النس اصبحت ماهماها الحياة وهذا انتهار بطيئى

مدام عارفين نتيجة استعمال التمباك والسجائر ,


#681379 [الهلالي]
5.00/5 (1 صوت)

05-29-2013 01:23 PM
بعد ان تضع الحرب اوزارها باذن الله في السودان... الصعوط براه حرب من نوع اخر لا يقل ضراوة عن الحروب التي يعاني منها السودان... ما في شئ يوسخ وجه العاصمة الخرطوم غير التمباك... هي اوسخ عاصمة وائحتها فعلا برائحة التمباك ولونها بلون التمباك... فاول ما يصل الوافد الى السودان يطالعه التمباك كبقع سوداء على الارض والارصفه وجوار المطاعم الراقية وعلى نجيلة الحدائق الغناء فنحن امة متخلفة جدا والشاب عندما تقول له لا تسف الصعوط ياخذه العزة بالنفس ويرى الصعوط نوع من الفخر واثبات الذات تبا له..


#681368 [Abuyasir]
5.00/5 (1 صوت)

05-29-2013 01:16 PM
أتمني أن يُعامل "التمباك" معاملة ألمخدرات أضافة لما يسببه من أمراض مزمنة فهو مصدر للتلوث ولا أريد الحديث عن مدي القذارة الناتجة من أستعماله فيكفي أن نلقي نظرة علي الشوارع والأسواء من ذلك عند أستعماله خارج حدود فهو يعكس صورة بمنتهي القُبح عن السودانيين..


#681363 [عطيطو الاسوانى]
4.00/5 (2 صوت)

05-29-2013 01:11 PM
هذا موضوع ممتاز يجب محاربة التمباك لانه فعلا يؤثر على الصحة والبيئة . 18 الف طن فى اليوم الواحد 6,570,000 طن فى السنة واكثر من 60 مليون طن فى العشرة سنوات هذه كارثة حقيقية . الله يكون فى عونك يا بلد ويا مواطن .


#681317 [ود الجزيرة الخضراء]
0.00/5 (0 صوت)

05-29-2013 12:40 PM
التوازن البيئ موجود وسنويا في موسم الامطار يتم غسل شوارع العاصمة طبيعيا من كل السعوط ويمشي مع الموية للنيل وإلا لما كنا عائشين لي هسع بس زي ماقال البروف ود الريح نعمل ترشيد في الاستهلاك يعني الحكومة تعمل لينا اماكن لرمي السفة وكل من لا يلتزم يغرم ويستهجن من قبل الجمهور وده اخف الضرر لكن انا متأكد انه ما حا يتحرك اي مسئول في هذا الاتجاه لانه في حاجات اولى من كدى ومافي زول عمل حاجة وده ياهو ده السودان .


#681292 [عماد الدين آل سليمان]
5.00/5 (2 صوت)

05-29-2013 12:28 PM
انا شغال في شركة بيئية في المملكه العربية السعوديه لو تعرفون ان السودان عايش مجازفات وعلي ربنا سااااكت كدا ، والاهم ان المسؤلين هنا معظمهم سودانين سبحان الله يدرسوك بيئية وما تلقي ليها وظائف ههههههههههه هي لو علي السعوط كويس


#681277 [ابو ايمن ودالضو]
5.00/5 (2 صوت)

05-29-2013 12:22 PM
والله كلنامحتاجين للسف !! كان سف جنيه ؛ريال؛دولار؛ اراضى؛المصيبه لقينا جماعه سفافيين جنس سف ماخلوا حاجه الاوسفوها!! حتى السكر فكرنا فيهو لكن لقينا عمنا على الحاج لهطوا وسفاهوا ؛؛وماباقى لينا الا خم الرماد!!حدى اشاركنا السف ؟؟ اه ياجبانين ما قلتوا سفافين!!!!!


#681200 [بكره الكيزان]
0.00/5 (0 صوت)

05-29-2013 11:37 AM
التمباك دا ثقافة سودانية خااااالصة ياعزيزي،اتكلم عن الجوع والفقر اولى يابكوري!!!!


#681085 [مغترب في السعودية]
3.00/5 (4 صوت)

05-29-2013 10:30 AM
هههههههههههههههههه - بكري يا حكيم - كلاااامك عين العقل - والله فعلاً الواحد تلقاهو ماشي وهاك يا بصق على قارعة الطريق والله شىء مقزز فعلاً لمن لا يتناولون هذه الآفه المقرفة - وعلى الأرض كمان شوف كم واحد يبصق وكم واحد بسف - والله حكمة منك ومقال جميل جداً يستحق الدراسة في هذه الدولة الوهم .....


#681082 [أب سفة]
4.00/5 (3 صوت)

05-29-2013 10:29 AM
خلاص أتحلت مشاكل البلد كلها مافضل غير مشكلة تلويث السعوط للبيئة؟ الحمدلله إنو عقلنا لم يتلوث بقاذورات الإنقاذ وكتاب الصحف الماسكين العصاية من نصها.


#681004 [المتمبك]
4.91/5 (9 صوت)

05-29-2013 10:01 AM
السعوط هو الشيء الوحيد الذي يذكرنا باننا سودانيين ، كمان دايرين تكرهونا ليهو تبا لكم .


ردود على المتمبك
United States [أبوفاطمة] 05-29-2013 03:37 PM
يديك العافية كفيت ووفيت
اطال الله عمر الصعوط معاك


#680793 [بدر السما]
4.47/5 (7 صوت)

05-29-2013 07:46 AM
ما فضلوا لينا حاجة نسفها غير التمباك ؟


ردود على بدر السما
United States [عنبر عمر الطيب] 05-29-2013 09:41 PM
الا قاذورات السعوط؟ ما هناك قاذورات اكعب من السعوط ... واصل التمبك من شجرة وما تشاغلوا السفافين التمباك بل شاغلوا السفافين المال العام . وحسع بكلامكم الكتير واظن اغلبية المعلقين سفافين تمباك والله خليتونا نخرم ... كدى واحد فيكم يدينى سفففففففففة!!!قال تلوث قال !!!

United States [اورو] 05-29-2013 02:31 PM
هو التمباك سفو ساهل بتباع ب الوقيه تسفو بي الدس تتفو اتقول جادع ليك جنيه



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة