الأخبار
أخبار إقليمية
البروفيسور عماد فضل المولى رئيس جمعية التنميط النوعي حول تغيير الجنس: «1»
البروفيسور عماد فضل المولى رئيس جمعية التنميط النوعي حول تغيير الجنس: «1»
البروفيسور عماد فضل المولى رئيس جمعية التنميط النوعي حول تغيير الجنس: «1»


في السودان مخنثون فقط ولا يوجد جنس ثالث
06-02-2013 08:04 AM
محمد شريف: ٭ يقول علماء الإسلام ان الخنثى في اللغة «الذي لا يخلُص لذكر ولا أنثى، أو الذي له ما للرجال والنساء جميعاً، وهو مأخوذ من الخنث، وهو اللين والتكسر، يقال: خنثت الشيء فتخنث، أي عطفته فتعطف، والاسم الخنث»، وفي الاصطلاح «من له آلتا الرجال والنساء، أو من ليس له شيء منهما أصلاً، وله ثقب يخرج منه البول» اما المخنَّث بفتح النون فهو الذي يشبه المرأة في اللين والكلام والنظر والحركة ونحو ذلك، وهو ضربان: أحدهما من خُلق كذلك، فهذا لا إثم عليه والثاني من لم يكن كذلك خلقة، بل يتشبه بالنساء في حركاتهن وكلامهن، فهذا هو الذي جاءت الأحاديث الصحيحة بلعنه، فالمخنث لا خفاء في ذكوريته بخلاف الخنثى. وللوقوف عن رأي الطب في هذه المجال كان لنا لقاء مع البروفيسور عماد فضل المولى رئيس الجمعية السودانية للتنميط النوعي، وخرجنا منه بهذه التفاصيل.
٭ نبدأ ببطاقة تعريفية؟
ــ عماد محمد فضل المولى التوم خليفة، عميد كلية الطب والعلوم الصحية بجامعة النيلين، واستاذ علم المورثات والامراض الوراثية، واستشاري جراحة المسالك البولية بمستشفى بشاير الجامعي، ورئيس قسم أبحاث الخلايا الجذعية بالمركز القومي لامراض وعلوم الجهاز العصبي.
٭ ما الفرق بين الخنثى والجنس الثالث؟
ــ الخنثى كلمة عرفت عند العرب وعلماء المسلمين، وتم تقسيمها الى ثلاثة انواع، خنثى ذكري كاذب وخنثى انثوي كاذب ومشكل، والاخير يجمع بين الصفات الذكورية والانثوية، والخنثى هو مولود ولد وبه خلل بحيث تكون الاعضاء التناسلية الخارجية عند الولادة غير واضحة وغير معروفة هل هي لذكر ام لأنثى، ولكن مع تقدم الفحوصات وعلم الجينات والاحياء الجزيئية يمكن تحديد جنس المولود هل هو ذكر ام انثى، ومعرفة الجين المسبب للخلل او اختلال الهرمون او المستقبل المعين، اما الجنس الثالث فعبارة تم استخدامها في بعض دول الخليج، ووصف بها شباب ذكور يرتدون ملابس الاناث ويتشبهون بالنساء، والسودان لا يوجد به جنس ثالث بل به مخنثون يعانون من خلل في التنميط النوعي، والخنثى نوع من الامراض مثله مثل الضغط والسكري.
٭ كيف يتم علاج خلل التنميط النوعي؟
ــ مرض اختلال التنميط النوعى «الخنث» من الامراض الأكثر تعقيداً في السودان، ويتطلب التشخيص قدراً عالياً من التخصص والامكانات، والعلاج المثالي يتطلب وجود تخصصات مختلفة بعضها طبى مثل اختصاصات الغدد الصماء وجراحة الأطفال والطب النفسى والجينات السريرية وطب الاطفال والطب الباطنى والنساء والتوليد وجراحة المسالك البولية وعلم الامراض والاحياء الجزيئية وجراحة المناظير، ويتطلب ايضا تدخلاً ومساعدة من تخصصات غير طبية مثل علم النفس والقانون والشريعة والباحثين الاجتماعيين، ويحتاج الى تداخلات صحية واجتماعية وقانونية ودينية تفرض الحرص والتكامل اللصيق، الشيء الذى يرفع كلفة التشخيص والعلاج على المرضى، لذا قمنا بتكوين الجمعية بوصفها منظمة طوعية غير حكومية غير ربحية تضم لجنة تنفيذية ومجلساً علمياً.
٭ ما هي أهم أهداف جمعية التنميط النوعي؟
ــ أولاً: جمع وتنظيم جهود جميع المهتمين بالاختلال فى التنميط النوعى من طلاب الكليات العلمية والاطباء واختصاصيي علم النفس وعلماء الدين والباحثين الاجتماعيين والبيولوجيين والبيوكيميائيين والقانونيين أو أية تخصصات اخرى تصب فى جهود تشخيص وعلاج وأبحاث مرض اختلال النوع «الخنثى» وسبل معالجتها والتوعية بآثارها النفسية والجسدية والاجتماعية.
ثانياً: المساهمة والتعاون مع الجمعيات العلمية التخصصية والمنظمات الطبية المعنية، لوضع استراتيجيات تشخيصية وعلاجية سودانية موحدة تتماشى وتلتزم بالموروث الثقافى والاجتماعى والدينى، والسعى لدى الجهات الرسمية لإصدار التشريعات والقوانين التى تخدم تطبيق الموجهات الموحدة لتشخيص وعلاج التنميط النوعى.
ثالثاً: المساهمة فى تنظيم وتشجيع وتمويل البحوث العلمية فى جميع مجالات أمراض الخنثى وما يتعلق بها من مناشط أخرى مثل لجان اخلاقيات البحث العلمى وما الى ذلك.
رابعاً: خلق وتنمية وتطوير سبل التعاون بالجهات الرسمية والمنظمات والجمعيات العلمية فى السودان وجميع دول العالم، لخدمة المرضى وتقديم الدعم النفسى والمادى لهم ولأسرهم.
خامساً: المساهمة فى تنظيم الندوات العلمية والحلقات الدراسية والكورسات وورش العمل والمؤتمرات العلمية التى تناقش كل المواضيع المتعلقة بمرضى التنميط النوعى.
سادساً: العمل على إصدار دورية متخصصة تعنى بنشر البحوث والمقالات والكتيبات التعريفية، بالإضافة الى البرامج الإذاعية والتلفزيونية التى تناقش مشكلات مرض التنميط النوعى.
سابعاً: المساهمة فى إذكاء روح التعاون والبحث العلمى والبرامج البحثية المشتركة بين الباحثين من التخصصات المختلفة، والمساعدة فى إيجاد الموارد المالية لإجراء البرامج البحثية وتوفير الدعم المهنى والعلمى متى ما طلب منها ذلك.
٭ ممن تكونت اللجنة التنفيذية؟
ــ تكون اللجنة من البروفيسور عماد فضل المولى رئيساً، و د. خالد الكردي أستاذ علم النفس المشارك بجامعة النيلين سكرتيراً عاماً، ود. عبد الرحمن أبو دوم استشاري الامراض النفسية سكرتيراً مالياً، ود. عبد الباقى الزين أستاذ النساء والتوليد المساعد بأكاديمية العلوم الطبية سكرتيراً للشؤون العلمية والأبحاث، ود. أحمد عبد المجيد قاضي المحكمة العليا سكرتيراً للشؤون القانونية.
٭ من هم أعضاء المجلس العلمي؟
ــ يضم المجلس في عضويته بروفسيور محمد أحمد عبد الله أستاذ الأطفال والغدد الصماء بجامعة الخرطوم، والبروفيسور عبد الله عبد الرحمن أستاذ الأمراض النفسية بجامعة الخرطوم، ود. عبد الباسط السيد أستاذ جراحة الأطفال، وبروفيسور أحمد محمد الحسن أستاذ علم الأمراض بجامعة الخرطوم، ود. إبراهيم قمر الدولة أستاذ أمراض الأطفال المساعد بجامعة الخرطوم، واللواء شرطة طبيب عمر الأمين استشاري جراحة الاطفال بمستشفى الرباط الجامعى،
واللواء طبيب محمد سر الختم أستاذ الأحياء الدقيقة بجامعة النيلين، ود. سامية أحمد مهدى أستاذ الكيمياء الحيوية المساعد بجامعة السودان، ود. أسامة الجيلى مصطفى بكلية الآداب بجامعة النيلين.
تقرأ في الجزء الثاني:
٭ ما هي أسباب ظهور علامات أنثوية على الذكور والعكس؟
٭ كيف يتم العلاج وما هي آثار الختان السلبية والإيجابية؟
٭ كم عدد المخنثين المسجلين رسمياً في السودان؟
وعدد العمليات التي قامت بها الجمعية لتحويل الجنس؟
٭ أين هي أماكن الكشف وتلقي العلاج؟ وهل هو مجاناً أم غالي الثمن؟
٭ هل يستطيع الخنثى بعد أن يتحول إلى ذكر أو أنثى الإنجاب بعد الزواج؟

الصحافة


تعليقات 13 | إهداء 0 | زيارات 13175

التعليقات
#686363 [المغترب]
0.00/5 (0 صوت)

06-03-2013 10:12 AM
وش هذا الموضوع اللي جالسين تتفلسفون فيه ، ليش ما تقولون ل...... وتريحونا ، تلفو ودورون ، خلكم صرحين وبطلو الفلسفة هذه ، كم باقي من المهلة التصحيحية للملك عبدالله .


#686116 [henaea]
0.00/5 (0 صوت)

06-03-2013 12:16 AM
ya gma3a ento shaeteen bra khales...gens talet y3ni moshkela fe ala3daa altnasolea almreed ma 3endo zanb feeha...al3endna da tkhanoth y3ni a3da saleema wa nafsea mreeda


#685963 [mohammad saad]
3.00/5 (1 صوت)

06-02-2013 07:39 PM
حسبنا الله ونعم الوكيل
المشكلة ان هذه الابتلاءات ارتبطت عندنا بالجهل والسطحية الجارفة التي وصمت شبابنا اليوم واعني الفهم المغلوط للكثير من الامور الاساسية في حياتنا فمن هذه الاشياء ان سيدة محترمة صادف جلوس احد الشباب المبتلى بالتخنث بدرجة لم يعد يابه بمن حوله فاستاءت السيدة ولاحظ هو امتعاضها فعلق قائلا: نحن نزل مننا نبي!!!!!!!!!!


#685910 [كرتوب]
0.00/5 (0 صوت)

06-02-2013 06:45 PM
يا شباب الموضوع علمي بحت وياريت الناس تكون عندها اهتمامات غير السياسةز بروفيسور عماد رجل شاب يعتبر قامة في علم الوراثة وطموح ومحب لوطنه وانا من طلابه السابقين. واعضاء الجمعية المشار اليها من خيرة علماء البلد فياريت الناس تشارك بافكار واقتراحات تفيد الفكرة نحن ما دايرين نورث بلد تبدا من الصفر بعد زوال حكومة السجم الحاجات تمشي كلها مع بعض


#685775 [فضول على الزين]
0.00/5 (0 صوت)

06-02-2013 03:49 PM
ووووب على الثالث ده كمان شنووووووووووووو


ردود على فضول على الزين
United States [كرتوب] 06-02-2013 06:46 PM
زيك كده


#685756 [إبن السودان البار ***]
5.00/5 (1 صوت)

06-02-2013 03:25 PM
الشوفينية السودانية الزائدة دعت الدكتور المحترم ينفي أن السودان ليس به جنس ثالث ؟؟؟ والكثيرين بنفس النهج ينفون وجود دعارة ؟؟؟ السودانيون لا يختلفون عن بقية العالمين وهذه الظاهرة تفشت أكثر في عهد الكيزان الفاسدين الذين دمروا السودان في كل المناحي وخاصةً في الأخلاق ؟؟؟ وإخفائك لها يا دكتور ونكران وجودها لا يفيد وإنما يشجعها ويزيدها ؟؟؟ هذه الظاهرة موجودة حتي عند ناس كبار ومعروفين وفي قمة السلطة وهم النوريين المسميين تيمناً بالمرحوم حاج نور والذي قال عنه شيخهم الكبير قولته المشهورة ( روحه طاهرة وجسده فاسد ) وأقول لك هؤلاء قلة ولا رجاء منهم فنرجو الإهتمام ب95% من السودانيين الذين لا يجدون الغذاء الآدمي الصحيح والذي تعرفونه جيداً كل ما يترتب علي فقدانه ؟؟؟ وكذلك أطفاله الذين تفتك بهم أمراض سؤ التغذية كالسل وغيره وتغزموا لدرجة مخيفة والثورة في الطريق ؟؟؟


#685682 [أم برمبيطا]
4.50/5 (2 صوت)

06-02-2013 01:53 PM
حمانا الله وإياكم ، كله عقاب من المولى عز وجل وذلك نتيجة لأكل الحرام والسحت ومال اليتيم والظلم والزنا وووووو ، اللهم أكفنا بحلالك عن حرامك وحصنا بطاعتك وأحفظ ولايانا و ولايا المسلمين أجمعين ، اللهم تولانا برحمتك يا أرحم الراحمين .


#685629 [ابو ايمن الحلاوى]
0.00/5 (0 صوت)

06-02-2013 01:07 PM
الجنس الثالث ظهر فى الكويت قبل 31 سنه ؛؛وهو مايسمى )البانكس)والبلد مافيها موضوع غير المصائب البتنكتو فيها دى!! ربع ضكر او خمس ضكر او املط من كل شىء ؛ كل ذلك لحكمه لايعلمها الله سبحانه وتعالى وناس الطين الوطنى هم السبب!!! والواحد فقد قيمته كبشر عزيز مكرم ومافرقت لو طلع Male or Female


#685497 [Kudu]
5.00/5 (1 صوت)

06-02-2013 11:31 AM
موضوع هام ودول محافظة كثيرة اصبح تعترف بوجود هذه الاشكاليات في التنميط مثل السعودية وتسعى لحلها...هناك خطأ في اسم الجمعية السودانية للتنميط النوعي.. نعرف ان نوع تعني حيوان او نبات له صفات محددة تختلف من نوع لآخر فنجد الكلب نوع والدجاجة نوع والانسان نوع فالرجل نفس نوع المرأة ولكن يختلفان في الجنس فالرجل ذكر والمرأة انثى.. كذلك نوع الأسد فالأسد جنس مذكر واللبوة جنس مؤنث.. اذا الجمعية يجب ان تسمى ((الجمعية السودانية لتنميط الجنس))


ردود على Kudu
[ابو كلام] 06-02-2013 09:21 PM
اخى كودو
يظهر ان اسم الجمعية مترجم من كلمة جندر وهى تعنى النوع
وهناك جدل كبير فى موضوع الجنس والنوع .. اتفق معك فى التسمية لأن الجمعية
تهتم بالتصنيف الجنسى .. اما موضوع الجندرة دا اسأل منه التقدميين والمثقفاتية


#685442 [الخمجان]
0.00/5 (0 صوت)

06-02-2013 10:42 AM
باقي المسالة الخنوثة زائدة في السودان بشكل ما طبيعي؟؟؟؟انا ما عارف ......لكن باقي لي انه نتيجة للضغوط من نظام الانقاذ في نخنث ما عادي في الشارع السوداني ......الشايفنوا في الشارع السوداني حاجة عحيبة......ما يجي علينا يوم نلقى المجتع كله ....


ردود على الخمجان
[hatim] 06-02-2013 12:46 PM
حرام عليك يا الخمجان برضو الانقاذ وراء التخنث وثقب الاوزون والازمه الماليه العالميه والمثل بيقول الما دايرك في الضلام يحدر ليك


#685422 [Gashrani]
5.00/5 (2 صوت)

06-02-2013 10:21 AM
يا دكتور السودان به جنس ثالث عندهم فرك و حفر دخان و ناس كبار و معروفين. السودانيون لا يختلفون عن بقية العالمين بل نحن الأسوأ


#685369 [muhera]
5.00/5 (1 صوت)

06-02-2013 09:34 AM
فعلا موضوع عميق يجب ان يجد تفهما من الاهل والمجتمع ومشكورين جماعة جمعية التنميط النوعي بقيادة البروفيسور عماد فضل المولى ومتابعين



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة