الأخبار
أخبار إقليمية
الزيت اذا ما كفى البيت حِرِم على الجيران
الزيت اذا ما كفى البيت حِرِم على الجيران
الزيت اذا ما كفى البيت حِرِم على الجيران


06-04-2013 07:42 AM

قررت سلطة المؤتمر الوطني إرسال لحوم تصل إلى ألف طن دورياً عبر الطريق البري لمصر . وحسب تصريحات مسؤول في الحكومة المصرية، فإن هذه الكمية ستجعل كيلو اللحم الضأني في مصر يتراجع من(38) جنيهاً مصرياً إلى (30)جنيهاً فقط وسيتوالى التراجع مع استقرار الصادر من السودان.

نحنا لسنا ضد إرسال اللحوم الطازجة أوالماشية إلى شعب مصر الشقيق. فهذا ليس أمراً جديداً. فقد كانت الماشية بجميع أنواعها تصل إلى مصر منذ قديم الزمان سيراً على الأقدام عن طريق شارع الأربعين.

ولكن شتان بين الأمس واليوم. فقد كان في الماضي يبذل جهد كبير في الاهتمام بالماشية، من حيث توفير الماء والعلف والعناية البيطرية وغيرها، خاصة فيما يتعلق بالأمن والاستقرار والتراضي بين القبائل الرعوية والزراعية المختلفة. وأدى ذلك إلى تكاثر الماشية وتحسين نسلها.

فصارت إحدى السلع التي يعتمد عليها في إستجلاب العملة الصعبة. وكان عائدها يصب في موازنة الدولة.

يحدث ذلك دون أن يرفع من سعرها ودون أن يحس المواطن السوداني بأي ضرر يصيبه كماً أو نوعاً أو سعراً من جراء التصدير الواسع الذي كان يتم دورياً.

الآن تتواصل سياسة التصدير لأجود أنواع الماشية الحية والمذبوحة دون أدنى مراعاة للارتفاع الذي حدث في أسعار اللحوم والارتفاع الجنوني غير المسبوق في أسعار الماشية الحية، فأصبح معظم السودانيين لا يتعاطون اللحم الضأني إلا لماماً ونادراً ما يأكلون العجالي. وهذا ينطبق على ما يتعاطونه من معظم السلع ذات السعرات الحرارية المفيدة للجسم. ولهذا ليس صدفة أن ترتفع حالات الإصابة بالدرن والأنيميا وغيرها من أمراض الجوع والفقر.

في مثل هذا الحال فإن التصدير الواسع للحوم يعتبر جريمة في حق الشعب السوداني لا تقل عن ارتكاب جريمة القتل العمد. والأكثر خطورة من ذلك هو أن التصدير يشمل (80%) من أناث الماشية، مما ينذر بإندثارها أو الانخفاض الهائل في القطيع في السنوات القليلة القادمة.

إننا ضد التصدير العشوائي الذي لا يراعي مصالح الشعب السوداني بالمحافظة على القطيع والاهتمام المستدام للعنايه به.

الميدان


تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 3482

التعليقات
#688034 [محمد]
3.94/5 (6 صوت)

06-05-2013 03:35 AM
انا جعان ما قادر اكتب جعاااااااااان


#688018 [Abdu]
2.25/5 (3 صوت)

06-05-2013 02:15 AM
حسبنا الله ونعم الوكيل الناس بتسوي أكلها بالمرقة وحتي المرقة مالاقينها وانتو بتصدروا لنا بستهزأوا بيكم الكلب بريد خناقو


#687728 [الموجوع]
2.25/5 (3 صوت)

06-04-2013 05:38 PM
البشير رجال جبان عاوز المصريين يدهو حلايب وشلاتين تشمها قدحة يامقفل الناس ديل السياسة عندهم علم يدرس ماكواريك وحلف طلاق لو اديتم كل ماشية السودان مابدوك الفي المرادك وذي ماخدعوك الامريكان بفصل الجنوب مقابل الجنائية وفصلت ليهم الجنوب وما حذفو اسمك من الجنائية ولوقسمت البلد كيمان كيمان مابعفوك ونحن واثقين انو الشعب السوداني ليس من ضمن اهتماماتك وكل البتعمل فيهو عشان تخدم نغسك ولكن دون فايده كدي جرب مره اعمل حاجة لمصلحة الشعب يمكن تصدق وتجي فيها مصلحتك وتكون ضربت عصفورين بحجر واحد


#687357 [احمد العربي]
2.63/5 (4 صوت)

06-04-2013 11:17 AM
الله يالبشير لايوفقك دنيا واخره ياربhttp://www.youtube.com/watch?v=lg30EyQ_DIw


ردود على احمد العربي
United States [كودا] 06-04-2013 01:04 PM
آمين..آمين ..آمين ..... آمين يارب
آخر دعواهم ان الحمد لله رب العالمين


#687262 [....................]
2.75/5 (7 صوت)

06-04-2013 09:46 AM
الحكومة كانت دايره تصدر اناث البشر ناهيك عن اناث المواشي و الله نحنا مع الحكومة دي يوم نصبح الصباح نقلى روحنا مبيوعين اسبيرات


#687207 [Mohd]
3.07/5 (10 صوت)

06-04-2013 08:50 AM
هؤلاء الاوغاد صدروا اناث بشرية الى دول الخليج للمتعة والدعارة

دايرهم يمتنعوا عن تصدير اناث حيوانية ؟

هؤلاء افقدوا السودان تميزه في كل شي

في الجمال (صدروا الاناث)

في الضأن ( اصبح الان سواكني او ضأن سوداني مولد في الخليج)

في الغزلان (صدروها اناث وغيرها)

حتى التعليم افقدوا السودان ميزته في اللغة الانجليزية بالتعريب وافراغ المناهج وحشوها بالكلام الفاضي

حتى اصبح الخليج واوروبا يشككون في الخريج السوداني

ماذا تبقى ولم تدمره ثورة التدمير (الانقاذ) ؟؟

فعلا من اين اتى هؤلاء



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية



الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة