الأخبار
أخبار إقليمية
لدي تدشين بث اذاعة البصيرة وزير الاعلام : الحركات الارهابية تسعي لاستهداف السودان في نسيجه الاجتماعي
لدي تدشين بث اذاعة البصيرة وزير الاعلام : الحركات الارهابية تسعي لاستهداف السودان في نسيجه الاجتماعي
لدي تدشين بث اذاعة البصيرة وزير الاعلام : الحركات الارهابية تسعي لاستهداف السودان في نسيجه الاجتماعي


06-06-2013 07:07 AM
(سونا) أكد الدكتور أحمد بلال عثمان وزير الثقافة و الاعلام ان استهداف الحركات الارهابية للنسيج الاجتماعي للسودان وسعيها لتقسيم السودان الي اقاليم من منظور عرقي وقبلي ومحاولة انجراف الطابور الخامس نحو تلك الاهداف العنصرية بما يسمى بتحديد المصير ماهي الا احلام واوهام لايمكن ان تجد لها اذان صاغية وسط المجتمع السوداني المليء بالقيم والمبادئ والارث الثقافي المتراكم على امتداد العصور والاجيال .
وقال لدي تدشينه بث اذاعة البصيرة من ولاية الخرطوم ان على الاذاعات المتخصصة دور رسالي كبير نحو توعية المجتمع وتبصيره بكافة القضايا الاجتماعية والثقافية والدينية والسياسية وغيرها مطالبا بضرورة ان يمتد بث اذاعة البصيرة الي معظم ولايات السودان مشيدا بالدور الرسالي والوطني الذي ظلت تلعبه الاذاعات الخاصة لاسيما تقديمها للعديد من المبادرات الوطنية ودعمها ومساندتها للعديد من القضايا مطالبا بضرورة مراعاة تلك الاسهامات والادوار التي تقوم بها هذه الاذاعات انابة عن الدولة مما يتطلب تذليل الكثير من التحديات التي تواجها وقال" ظلت الاذاعات الخاصة تقود زمام المبادرة وتقدم المبادرات الوطنية الضخمة في المناسبات الدينية والوطنية وفي كل المناسبات التي تحتاج الي جمع الكلمة وتوحيد الصف والتوحد في اللسان والخطاب "
بدورةه قال الاستاذ عبد الرحمن عبد الجليل أحمد رئيس مجلس إدارة اذاعة البصيرة ان الاذاعة تنطلق من وحي الآية الكريمة (قل هذه سبيلي أدعو إلى الله على بصيرة أنا ومن اتبعني وسبحان الله وما أنا من المشركين ) واتخذت ( البصيرة صوت الحق والبيان على هدى القرآن والسنة ) شعارا لها ، مؤكدا بان دخول الاذاعة الي دائرة البث بولاية الخرطوم على اثير الموجة اف ام 96.3 هو اضافة حقيقة للاذاعات التي سبقتها في هذا المجال واضاف قائلا ان اذاعة البصيرة ليست منافسة لتلك الاذاعات بقدر انها ستعمل للتعاون وتبادل الخبرات مع تلك الاذاعات لكي ينعكس كل ذلك ايجابا على مستمعي تلك الاذاعات ومتابيعها وقال نحن نحتاج الي التعاون والتكاتف وتبادل الخبرات لذلك نحن سنتواصل مع كل الاذاعات العاملة التي سبقتنا في هذا المجال ومع أجهزة الاعلام المختلفة ونجد انفسنا مستعدين لقبول التصويب والملاحظات التي بدورها ستسهم في تجويد عملنا الاذاعي "
من جانبه أكد الاستاذ محمد موسي احمد مدير اذاعة البصيرة ان اتخاذ الاذاعة للآية الكريمة (قل هذه سيبيل ) شعارا لها ومنهجا لاعداد رسالتها الاعلامية هي بذلك مهدت للتميز الاعلامي من خلال اختيارها للمادة العلمية الهادفة من حيث الشكل والمضمون مما يحقق تجاوب المستمعين معها وهي تهدف الي نشر رسالتها وسط قطاعات المجتمع المختلفة مع تركيز برامجها على غرز القيم النبيلة والاخلاق الفاضلة .
هذا وتم استعرض الخارطة البرامجية لاذاعة البصيرة والتي تتضمن برامج ثقافية ودينية وصحية وبرامج للاطفال والشباب وفقرات للافتاء وغيرها من البرامج التفاعلية .
الجدير بالذكر ان الحفل شرفة لفيف من المهتمين ومدراء الاذاعات المتخصصة والقنوات الفضائية وعمداء كليات الاعلام بالجامعات السودانية .


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 1621

التعليقات
#689677 [عصمتووف]
0.00/5 (0 صوت)

06-07-2013 12:17 AM
تم انسلاخك وشراؤك من حزبك بواسطة الارهابيون بقيت وزير بقضل الارهابيون لحم اكتافم من الارهابيون عائش وتتنفس وتاكل وتبول وتتغوط وسط الارهابيون اكثر من كده داير شنو


#689297 [سيد إبراهيم محجوب]
0.00/5 (0 صوت)

06-06-2013 02:24 PM
الحركات الإرهابية دي .... ما إنتو ذاتكم يا معالي الوزير ،،،، من الذي أسسها ..!! من الذي دعمها ،، من الذي مولها ؟؟ من الذي آواها ، إنها من صلب الحركات الإسلاموية وأنت من تتحدث بإسم هذه الحركات إن كنت تدري أو لا تدري !!!!


#689146 [USAMA]
0.00/5 (0 صوت)

06-06-2013 12:04 PM
كان يتمو الاسم و يسموها اذاعة البصيرة ام حمد .


#689094 [موسى خير الله]
0.00/5 (0 صوت)

06-06-2013 11:14 AM
وفق الله القائمين على هذه الإذاعة الطيبة لتقديم ما هو مفيد للشعب السوداني والعالم في حياته الدنيا وحياته الآخرة علما في العقيدة الصحيحة والأخلاق النبوية والسنة المطهرة كما ونسأله تعالى أن يوفق المسؤولين عنها لإضافة القناة الفضائية العلمية حتى تكون داعمةومؤازرة لها في عملها الدعوي المبني على بصيرة وعلم صحيح



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة