الأخبار
أخبار إقليمية
تصريح صحفى من منى اركو مناوى نائب رئيس الجبهة الثورية السودانية
تصريح صحفى من منى اركو مناوى نائب رئيس الجبهة الثورية السودانية



06-06-2013 01:50 PM
تصريح صحفى
طالعنا فى العديد من المواقع الالكترونية بيان يحمل عنوان ( موقف الجبهة الثورية السودانية حول الهجوم على حركة العدل والمساواة من قبل الموقعين على اتفاقية الدوحة ) و ( مذيل بقيادة الجبهة الثورية السودانية ) عليه أؤكد بصفتى الرئيس المكلف لإدارة جلسات إجتماعات قيادة الجبهة الثورية السودانية فى الفترة من23-27 مايو المنصرم والتى اصدرت فيها القيادة بيانها الختامى والذى يحوى مقررات الاجتماع ولم يتطرق الاجتماع الى هذا الموقف الموضح فى البيان .
وعليه أؤكد ان البيان المذكور اعلاه لا صلة له بالجبهة الثورية السودانية
و كما اؤكد لجماهير الشعب السودانى ان الجبهة الثورية ماضية فى طريقها لإسقاط النظام بكافة الوسائل السلمية والمسلحة وهى حريصة على وحدة مواقفها .
هذا ما لزم توضيحه
منى اركو مناوى
نائب رئيس الجبهة الثورية السودانية
5/6/2013

Press Statement by Sudan Revolutionary Front

Our attention has been drawn by a statement purportedly issued by SRF leadership and entitled “SRF position on the attack against the JEM faction signatory to Doha Agreement”. I, as an acting chairman of the SRF would like to state by setting records straight that the SRF leadership have never issued such statement, distancing itself from it as it has nothing to do with it.
At this juncture I also would like to reassure the people of Sudan that SRF remain united than any time before and in pursuance of its struggle to effect change in Khartoum by all possible means,
Mini Minawi
Deputy Chairman
Sudan Revolutionary Front
2013-06-05


تعليقات 5 | إهداء 1 | زيارات 10909

التعليقات
#689754 [Dong]
0.00/5 (0 صوت)

06-07-2013 03:49 AM
أولا التحية الي الأشاوس والمناضلين والقائمين والقابضيين والممسكيين علي جمر القضية المتواجدين علي الصفوف الأمامية لا لشي إلا من اجل عن نحيا نحن في جواً ديمقراطي تسود فيها الأمان والطمأنينة والحياة الطيبة وتمارس فيها كل أنواع الحرية والعدالة والمساواة ونقيم فيها العدالة المجتمعية. ونحقق فيها كل أحلام الشعب السوداني من جنينة حتي بورتسودان ومن حلفا الي (وين ما عارف. ) في الجنوب السودان هذة هي أهداف الجبهة الثورية السودانية والحمد الله الأن لقد تحولت المعارك من أطراف السودان الي أبواب الصراع وهي الخرطوم .والنظام الآن تسعي بكل ما تملك من الإمكانات الحربية واللوجستية والمعلوماتية الرسمية منها والشعبية وتحاول أن تركز خريطة المعركة وخط الدفاع الأول في أبو كرشولة ولكن شباب الجبهة الثورية فهميين اللعبة كويس جداً .ولذلك تسعي النظام بوسائل مختلفة عن تفرق ما بين عناصر الجبهة الثورية ولكن هيهات هيهات


#689724 [ناصح]
0.00/5 (0 صوت)

06-07-2013 02:14 AM
عجب اخر الزمن البفهم الناس مو فاهم كيف يكون ود البلد وهو سليل الدوحة القرشية المباركة في جزيرة العرب والله البعض برمي دليب في الشجر ما شفناه الذين هم اهل الجزيرة العربية المأصلين ما بقول الواحد منهم انا سليل الدوحة القرشية ونحن عندنا كل من هب ودب يقول لك انا من الجزيرة العربية بل وابعد من ذلك يا أخي طيب ارجع جزيرتك وخلي الأفارقة الما هم عرب يعيشوا في سودانهم ليش معذب نفسك ومعذبهم


#689601 [الحرب الدارفوري الدارفوري]
0.00/5 (0 صوت)

06-06-2013 08:45 PM
البيان مزيل فى موقع مجموعة جبريل ابراهيم
مما يديل على انهم يريدون زج الجبهه الثورية فى مشاكلهم الجنائية القادمه
الغريب ان كثير من اعضاء مجموعة جبريل لا يفقهون البعد القانونى و السياسى الدولى اثر عمليات الاغتيالات و التصفية التى تحدث بين الحين و الاخر و لكن سوف تاتى الايام كى يتبرؤ من الحركة و حينها لا غفران لهم طالما وقفو معها فى قتل الاخر
وهذا نص البيان المنشور فى موقع جم
طلاب الوطني ينفذون قرار حظر نشاط طلاب الثورية بالإعتداء على جبهة القوى المتحدة جناح حركة تحريرالسودان بجامعة الخرطوم ←
موقف الجبهة الثورية السودانية حول الهجوم على حركة العدل والمساواة من قبل الموقعين على اتفاق الدوحهكُتب يوم 04.06.2013 بواسطة jem
موقف الجبهة الثورية السودانية حول الهجوم على حركة العدل والمساواة من قبل الموقعين على اتفاق الدوحه
شهدت حركة المقاومة السودانية الأيام الماضية عدة متغيرات على أرض الواقع، فيها تقدمت قوات الجبهة الثورية السودانية نحو ابوكرشولا والسميح و أم روابة ، وظلت قوات الجبهة تقاتل و تحقق الإنتصارات علي مليشيات المؤتمر الوطني في كل الجبهات وهو الشيء الذي دفع الحكومة السودانية وعبر المتحالفين معها البحث عن تحقيق إنتصارات وهمية قصد تغطية عجزها فقامت بالإعتداء على المواقع الخلفية لحركة العدل والمساواة قصد جر

الثورة الى الوراء وذلك بالهجوم الغادر الذي وقع في كل من يوم 19/04/2013 في جبل دارما والآخر الذي وقع في يوم 12/05/2013 في مناطق سيطرة الحركة في شمال دارفور، و أسفر عن وقوع عدد من الشهداء والجرحى بين الطرفين و كان بينهم رئيس المجموعة الموقعة على سلام الدوحه و آخرين.. و إزاء هذا السلوك من قبل الموقعين على سلام الدوحه وحكومة المؤتمر الوطني و بعض الدول الإقليمية ، تود الجبهة الثورية السودانية تأكيد الإتي:-

أولا : ترفض الجبهة الثورية السودانية رفضاً قاطعاً أي تقاطعات إقليمية في الأزمة السودانية كما ترفض أي تدخل للقوات التشادية في السودان والتي وقفت مساندة للمجموعة الموقعة على سلام الدوحه و بتعاون مع الحكومة السودانية.

ثانيا : تؤكد الجبهة الثورية السودانية أن معركتها مع حكومة المؤتمر الوطني وتناشد الجميع بالابتعاد عن التعاون مع المليشيات الحكومية ومواجهة قوات الجبهة الثورية في أي مكان حتي لا يعرضوا أمنهم و سلامتهم و التي تهم الجبهة الثورية لأي خطر.

ثالثا : ما حدث في المواجهة الأخيرة بين حركة العدل والمساواة ومجموعة سلام الدوحه كان نتيجة لهجوم غادر من المجموعة الموقعة على سلام الدوحه ، وما قامت به قوات حركة العدل والمساواة يعتبر دفاعاً عن النفس و هو حق ليس خاضعا لأي تأويل أو تفسير أو إجتهاد

رابعا : ترفض الجبهة الثورية محاولات حكومة المؤتمر الوطني تصوير الحادث وكأنه اغتيال يردده الآخرين بالوكالة وهي محاولة القصد منها الدعاية السياسية الرخيصة ضد قوى المقاومة الثورية.

خامسا : تناشد الجبهة الثورية السودانية المجتمع الدولي والمهتمين بالقضية السودانية بضرورة إيجاد حل سياسي شامل للازمة السودانية يقضي بنهاية حكم الإبادة الجماعية في السودان .

المجلس القيادي للجبهة الثورية السودانية

في 04/06/2013

هذه التدوينة كُت


#689417 [isic]
0.00/5 (0 صوت)

06-06-2013 04:26 PM
أي بيان من الجبهة لازم يكون فيه إمضاء الشخص المسئول وده ماصعب عشان مافي شخص يتغمص شخصيات الجبهة.


#689403 [شوك كتاد]
0.00/5 (0 صوت)

06-06-2013 04:08 PM
نصدق منو ونخلى منو . حيرتونا



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة