الأخبار
أخبار إقليمية
خصخصني شكراً..!
خصخصني شكراً..!
خصخصني شكراً..!
شمائل النور


06-07-2013 01:01 AM
شمائل النور

البرلمان ممثل في بعض نوابه يقف ضد خصخصة مصانع السكر...أصحاب الأرض يحذرون من مغبة الخصخصة ويعتبرن ذلك خطاً أحمر...مجلس الاستثمار وقبل يومين يعلن الا اتجاه للبيع...وزير الصناعة أمس يعلن ألا مفر من البيع حيث أن المصانع في طريقها إلى الانهيار...لجنة الطاقة بالبرلمان تقول بالأمس إن خصخصة وبيع مصانع السكر غير واردة الآن.ومعلومات أخرى غير مؤكدة تقول إن عملية البيع في الأصل قد تمت،فقط نحن في مرحلة تمريرها...الضجة والتناقض أعلاه مقصود به تضليل الرأي العام،حتى تمر العملية بسلاسة..ورغم أن البرلمان يقف موقفا واضحاً تجاه البيع إلا أن هناك اتجاه قوى داخل مؤسسات الدولة لخصخصة المزيد من القطاعات..والواقع الآن يقول ذلك،ما يعني أن السكر ربما يكون المرحلة الأولى..في هذه الأثناء وزارة الصناعة تتوقع ارتفاعا في أسعار السكر،وغدا دون شك سوف تنعدم السلعة أو تندر.

التجربة السودانية في الخصخصة نتاجها انهيار شامل لكل القطاعات،فالتطبيق العشوائي وغير المدروس للخصخصة لا يحتاج إلى حشد أمثلة أكثر مما رأيناه في الواقع الاقتصادي،فالخصخصة تتم بهدف التخلص من الفائض،وليس بهدف النهوض والإصلاح،وهاهو وزير الصناعة يقول إن لم تتم الخصحصة فستنهار مصانع السكر،فلماذا يصل القطاع الحيوي هذا مرحلة الانهيار حتى يتم التخلص منه...أتذكرون ذلك الإعلان عام 2011، والقاضي بعودة مؤسسات إلى القطاع العام كانت قد تمت خصخصتها..وعلى رأس هذه المؤسسات،شركة الخطوط الجوية السودانية التي فشلت معها كل أنواع الخصخصة..وكان الرئيس أيضاً قد أصدر قرارا بتصفية كم هائل من الشركات الخاصة التي تعمل لحساب مؤسسات كبيرة لا هي عامة ولا هي خاصة..بالفعل تمت التصفية في الحال...لكن الذي حدث،بعدها بايام معدودة عادت بعض هذه الشركات بأسماء وعناوين جديدة..عقب هذا الإعلان تواردت أخبار عن اتجاه لخصخصة (295) شركة حكومية..ليتم العكس،فبدلا عن عودة المؤسسات للقطاع العام،تبقى القاعدة المتبعة كجزء من سياسات الدولة الاقتصادية هي خصخصة العام والخاص.

الآن الخصخصة تصل العصب الحي،قطاع السكر أكثر من كونه خطاً أحمر،ففي الخطوة حماقة ليس بعدها..قطعاً ستفتح جبهات جديدة أمام الحكومة مثلها مثل قضية المناصير وربما أكثر اشتعالا،كون أراضيهم تباع لمستثمر..سؤال،هل يطال البيع أراضي ومزارع المصنع أم يقتصر على المصنع كآليات وماكينات،وهل من المنطقي أن يأتي مستثمر ليشتري المصنع دون الأراضي والمزارع..؟

واضح ان تفكير الدولة تجاه القطاع العام يسير في خط موازي مع النهوض بالاقتصاد الذي يُمكن أن يسهم في انقاذ الاقتصاد بعد الانفصال،فإن كنا بالأمس نستبعد تماما أن يتم بيع مصانع السكر مهما كان،فاليوم بيع قطاع السكر أصبح واقعا،والواضح أكثر هو أن اتجاه الخصخصة يسير بقوة نحو القطاعات الحيوية، وبذلك علينا أن نرفع سقف التوقعات..في ظل هذا الصمت.
==
الجريدة

[email protected]


تعليقات 10 | إهداء 0 | زيارات 2383

التعليقات
#694932 [السر كرور]
0.00/5 (0 صوت)

06-12-2013 02:54 PM
خصخصوها ياجماعة البلد دى مفيش حد بخصخص ولا ايه


#690628 [عجرفة]
0.00/5 (0 صوت)

06-08-2013 11:03 AM
في البداية نحييك الاخت الكريمة شمائل علي هذا المقال
وفي نظني ان العنوان الكبير لهذا الذي يحدث هو
(( بيع الدولة السودانيه )) بالتجزئة والجملة اما انظار
الشعب المكلوم ...اما البرلمان فما هو الا عبارة عن ديكور
وارزقية تمثل فيهم مثل تزاوج المال والسلطة فهم يغضون الطرف
واو يناسون مقابل المكرمات والتسهيلات التي ينالونها وفي ابسطها
كشك ناصية في السوق العربي للبارد والطعمية ..


#690364 [فــــــــــــــلـــــــــــــــــتر]
0.00/5 (0 صوت)

06-08-2013 12:40 AM
نضب معين الاقتصاد القومي من كثرة الحكومات المنبسطه
المستنسخه داخل الولايات التي هي اصلا من غير موارد
علي الرغم من انسانها المبدع الصابر.....
ومن بنود الصرف المعلومه والغير معلومه
ومن الصرف الخيالي لتجنيد طلاب المدارس والجامعات
ومن خصخصه الشعب السوداني لصالح المؤتمر الوطني
مع العلم ان المؤتمر اسلامي الا انه لايعي ان السكر
سلعه تدخل في مجال القطاع العام والمصلحه العامه
والتي هي في الاسلام ترجح علي المصلحه الخاصه ....
ولكن يبدو ان السودان وقطاعاته الخاصه والعامه
محاطه بالاطماع الشرسه من محبي الثراء السريع
زلك النبت الشيطاني وما اكثرهم في بلادي....


#690286 [حاتم]
5.00/5 (1 صوت)

06-07-2013 10:09 PM
خصصني يا جدع .


#690193 [radona]
0.00/5 (0 صوت)

06-07-2013 07:14 PM
انني اكاد لا اصدق
بعد ده كله مصانع السكر مفلسة ودايرين يبيعوها ده كلام يجنن عديل كده
حيشيلوا القروش يصرفوها وين وين ماحدش عارف
شنو الحكاية الشعب صاحب الحق بقى ماعارف حاجة
هوي ياجماعة الجماعة ديل خكايتهم شنو
انا خايف بكرة ما يلقوا حاجة يخصخصوها
القروش دي بتمشي وين والله حكاية تجنن


#690164 [علي سليمان البرجو]
0.00/5 (0 صوت)

06-07-2013 06:21 PM
ياجماعة الخير الواضح بتحلموا وتتمنوا انتفاء سياسة بث الاشاعات لتأكيد مصداقية الكذبالتي دأب عليها الأخوان، فأئمة النفاق الديني والكسب التمكيني الانقاذي كانت شرعنتهم منذالبداية لتخصيص كل مشروع وأرض ومصنع استراتيجي ومنتج وتمليكه للمحاسيب والطفيلية المحلية والهم الأوحد اليوم لاطالة عمرهم للغد حفاظاً على المنهوب وهكذا الهروب للأمام خشية السقوط فالمحاسبة العدلية لاسترداد المسروق والحقوق، قوموا لانتفاضتكم المسلحة يرحمكم الله


#690099 [ابوداؤود]
0.00/5 (0 صوت)

06-07-2013 04:35 PM
عبدالوهاب محمد عثمان وزير التخطيط العمرانى الاسبق متمرس فى بيع الاراضى والميادين والمصانع والغرض من هذا البيع ليس تجويد الانتاج انما لتوفير المال لاشباع ميزانية الدولة , لكن الاهم هو الصفقات والعمولات والسمسرة المترتبة على هذه الصفقات ومعروف ان الراسمالية الطفيلية الاخوانية ستكون اول المستفيدين من هذه الصفقات ..
افهمتم سادتى لماذا يصر الوزير على بيع مؤسسات الدولة بحجة انها خاسرة ؟ ما سبب الخسارة يا ترى ؟


#689764 [شفقان]
0.00/5 (0 صوت)

06-07-2013 04:57 AM
أخصخصك، تدفعي كام؟


#689755 [حسن سليمان]
0.00/5 (0 صوت)

06-07-2013 03:55 AM
ناس الانقاذ جننونا بمصنع سكر كنانة والنجاحات التي حققها ويحققها كل يوم لماذا لا يتم دمج جميع المصانع مع مصنع سكر كنانة لو كان الموضوع للمصلحة عامة بس الموضوع سمسرة وشراكة غير منظورة من الكيزان باسماء مستثمرين .. لك الله يا وطن



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة