الأخبار
أخبار إقليمية
الصحف المصرية : إثيوبيا تسخر من اجتماع «مرسى».. ودول إسلامية تعرض مساعدتها فى «سد النهضة»
الصحف المصرية : إثيوبيا تسخر من اجتماع «مرسى».. ودول إسلامية تعرض مساعدتها فى «سد النهضة»



06-07-2013 09:25 AM
قالت مصادر دبلوماسية رفيعة المستوى إن إثيوبيا تلقت فى الأيام الماضية عروضاً من «دول فى منطقة الشرق الأوسط لتمويل بناء سد النهضة»، وبلغ أحد هذه العروض 4 مليارات دولار بشروط ميسّرة، ومن بينها دولة إسلامية غير عربية تسعى للوجود القوى فى أفريقيا، فيما سخر المتحدث باسم رئيس الوزراء الإثيوبى، جيتاشيو ريدا، من حديث القوى السياسية المصرية عن تخريب «سد النهضة» خلال اجتماع الرئيس مرسى الأخير بهم، واصفاً تهديداتهم بأنها «أحلام يقظة».

وكشفت مصادر مطلعة لـ «الوطن»، أن الفريق أول عبدالفتاح السيسى، وزير الدفاع، جدد مطالبة الرئيس محمد مرسى خلال اجتماع، أمس الأول، بإسناد ملف أزمة سد النهضة الإثيوبى بالكامل إلى المخابرات، كما أوضحت أن اللواء رأفت شحاتة رئيس المخابرات العامة، نقل استياء العاملين داخل الجهاز، من بث اجتماعه مع القوى السياسية على الهواء مباشرة.

وغادر «شحاتة» مطار القاهرة فى الساعات الأولى من صباح أمس برفقة وفد من المخابرات متجهاً إلى العاصمة السودانية الخرطوم، لمناقشة أزمة سد النهضة مع المسئولين السودانيين.

وانتقد ممثلو الدبلوماسية الشعبية، خلال مؤتمر صحفى أمس، لقاء الرئيس مرسى بعدد من رؤساء الأحزاب، لبحث القضية، مؤكدين أنه ألحق ضرراً بعلاقات مصر بدول حوض النيل، وأثر سلبياً على الموقف المصرى حول الأزمة. وقال حمدين صباحى، أحد أعضاء الدبلوماسية، إنه يرفض التهديد بالمواجهة العسكرية ضد «إثيوبيا»، لافتاً إلى أنه سيتم عقد مؤتمر عالمى لتقديم حلول للأزمة أعدها خبراء وسياسيون وأساتذة قانون دولى، وسيتم التنسيق والتواصل مع «الرئاسة» برغم الخلاف السياسى.

وأوضح مصدر مسئول بوزارة الرى أن دولتى أوغندا وتنزانيا لم تبلغا مصر بإقامة سدين جديدين على نهر النيل، مشيراً إلى أن مصر وافقت منذ 3 سنوات على إقامة عدد من السدود لاستخراج الطاقة الكهربائية بشرط ألا تخل بحصة مصر من المياه.

وأكد المتحدث باسم حكومة جنوب السودان، برنابا ميريال بنجامين، أن بلاده لم توقع بعد على اتفاقية «عنتيبى»، لافتاً إلى أن مساعى جوبا للانضمام إلى الاتفاقية لا تعنى اتخاذ موقف عدائى ضد مصر، وإنما للحصول على حصتها من مياه النيل من السودان.

الوطن


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 5436

التعليقات
#690917 [ناصح]
0.00/5 (0 صوت)

06-08-2013 03:19 PM
لو كنت وزيرا للري في ظل حكومة الانبطاح الدني هذة لاقمت سدودا على كل الفروع والروافد التي تغذي النيل وقمت بعمل الية للاستفادة من اي قطرة ماء تذهب للمصريين حتى يعلموا من بيدة القرار


#690215 [ثوري]
0.00/5 (0 صوت)

06-07-2013 07:49 PM
وأكد المتحدث باسم حكومة جنوب السودان، برنابا ميريال بنجامين، أن بلاده لم توقع بعد على اتفاقية «عنتيبى»، لافتاً إلى أن مساعى جوبا للانضمام إلى الاتفاقية لا تعنى اتخاذ موقف عدائى ضد مصر، وإنما للحصول على حصتها من مياه النيل من السودان.

يا مصريين قلنا ليكم ابعدوا من بنات واولاد جون قرنق وما سمعتوا الكلام .. اها باقان اموم دخل على الخط وقلب عليكم والكلام الفوق ده ماهو الا البداية وياما حيسود عيشتكم يا مصريين


#690102 [الفراهيدي]
0.00/5 (0 صوت)

06-07-2013 04:43 PM
مصر بطريقتها مع الدول الأخرى ، نحن لسنا وسطاء بينها وبين أي من دول الحوض . أما بالنسبة للجنوب ، كلهاأيام وتغور الحكومة الحالية ويرجع السودان موحد كما كان .


#689992 [محمد همت]
4.50/5 (2 صوت)

06-07-2013 01:50 PM
حكومة الجنوب تحاول ألا تستعدى الحكومة المصرية وتقول أن مطالبتها بحصة من مياه النيل لا تعنى بها مصر بل تعنى الحصول على حصتها من نصيب السودان !! نقول لحكومة جنوب السودان ولحكومة مصر بحسب إتفاقية مياه النيل فإن أى دولة تطالب بزيادة حصتها من المياه فإنها تخصم مناصفة بين مصر والسودان .. هذا هو القانون .. اما إذا أردتم خرق الإتفاقية فى هذه الجزئية فقط وهذا ما ستفعله مصر والتى ستطالب باحترام كل الإتفاقية ولكنها ستسمح بخرقها فقط فى هذه النقطة، عندها نقول لكم ولمصر إننا سنلغى الإتفاقية كاملة ونأخذ من مياه النيل ما نشاء .. هذا طبعاً كما ظلننا نكرر لو أن حكومتنا هذه فيها رجال يستطيعون إتخاذ مثل هذه القرارات الشجاعة ..


#689951 [سوداني أصلي]
5.00/5 (3 صوت)

06-07-2013 12:47 PM
بالاستثناء الصوت السعودي الشاذ الذي خرج من الأمير خالد سلمان نائب وزير الدفاع السعودي لا نرى ردرود فعل عالمية على خطوة اثيوبيا بناء سد على النيل الأزرق داخل أراضيها مما يشي بأن العالم لا يبدى بالاً للاحتجاجات المصرية على هذا المشروع التنموي الهام بسبب الحجج الواهية التي ظلت مصر ترفعها في وجه كل دولة افريقية تطالب حقوقها الطبيعية على الأنهار التي تشكل حوض النيل العظيم بدعوى أن مصر هبة النيل وأنها هي صاحبة حق النقض على جميع الأنشطة التي تجري على أنهار الحوض. وهذا سخف عظيم وهراء لا مثيل له. لذلك سيتعلم المصريون كيف يتعاملون مع هذه التطورات بعقلانية أكثر وإلا سيفقدون كافة المكاسب التي حصلوا عليها في الزمن الغبر بمساعدة المستعمر الانجليزي وغفلة وعمالة حكام السودان المستعربين.


ردود على سوداني أصلي
[ود العوض] 06-07-2013 11:01 PM
شكرا ياسوداني اصلي والله وصفت وحققت واكدت الحقائق الدامغة لقد ولي زمن الحلب اولاد بمبة والهشك بشك مدعي الحضارة وحان وقت شعوبنا ان تأخذ حقها اللذي سرقوه لقد تمرغوا في نعيم نيلنا وشربوا حتي ارتوا بمساعدة اشباه الرجال من حكام السودان منذ اتفاقية 29و 58 بل سرقوا حصتنا لحسابهم وهي اكيد مؤامرة مصرية بامتياز في منع استغلال السودان لموارده ولهذا ظللنا نائمين تائهين متأخرين عن الأمم في ارجاء الأرض وهاهم الأثيوبيون ودول المنابع تنتفض لتأخذ حقها شكرا علي نباهتك وليت كل السودانيين مثلك بدلا عن هذه الدونية التي يشعرون بها تجاههم فقد ادخلوا عنوة ثقافتهم وافلامهم واخلاقهم التافهة فلا دين صحيح ارتضوه ولا علم وفكر راقي انتهجوه ونسوا ان شعوبنا وامامهم اثيوبيا تنتهج النهج السليم لبناء اوطانها اما السودان فعلينا ان نبحث عن الوطنية والضمير السوداني ان كان لايزال حيا فينا وليحكم هذا الوطن ارث بعانخي وتهراقا وعبد اللطيف رجالا بدل من الأمعات امثال قبيح الوالي اللذي استكان ليحضر ختي حارس مرمي لناديه المريخ الأيخ فمابالك بزراعة ارض الوطن واستغلال ماء نيله المسروق ونحن مع اثيوبيا ودول المنابع وليخسأ التنابلة المتسودنون المتسلطون علينا فقد اضاعوا الوطن وقتلوه والبركة فيكم وامثالكم



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة