الأخبار
أخبار إقليمية
سد النهضة الأثيوبي ونهاية ( الفيتو ) المصري على حصص تقاسم الثروة المائية
سد النهضة الأثيوبي ونهاية ( الفيتو ) المصري على حصص تقاسم الثروة المائية
سد النهضة الأثيوبي ونهاية ( الفيتو ) المصري على حصص تقاسم الثروة المائية


ماذا يريد المصريون من السودان أن يفعل ؟
06-08-2013 04:12 PM
سارة عيسي

قرأت قبل قليل أن سكان مدينة بورتسودان يتعرضون للتهجير بسبب شح مياه الشرب ، وعجبت كيف تتعرض مدينة مهمة مثل بورتسودان للعطش بينما تتحدث صحافتنا الموالية لمصر عن خطر نقص المياه الذي يهدد المدن المصرية ، هم يتحدثون عن أزمة محتملة ولا زالت في بواطن الغيب بينما يعاني المواطن السوداني في بورتسودان من أزمة حقيقية ، وما يزيد عجبي وإستغرابي هو البكاء والنواح مع القاهرة التي أحتلت أرضنا في حلايب ومصرتها بقوة السلاح بينما لا نهتم لحال المواطن السوداني المغلوب على أمره ، في عام 1929 صاغ البريطانيون إتفاقية تقاسم مياه النيل ، وقد أعطوا مصر نصيب الأسد من حصة المياه بسبب مزارع القطن التي كانت تمد بريطانيا بالمواد الخام ، إذاً بواعث هذه الإتفاقية نُسجت بيد المستعمر البريطاني الذي كان يهتم بغلة القطن أكثر من إهتمامه بالتوزيع العادل للمياه حيث لم يراعي كل الدول التي تحتضن النيل ، عام 2013 يختلف عن عام 1929 ، ولا يُمكن لمصر أن تعيش على إرث خلفته بريطانيا ، وأثيوبيا ليست بلداً مهترئاً كما وصفتها النخبة المصرية ، أثيوبيا دولة لها تاريخ عتيق ولها نفوذ ملحوظ في القارة الأفريقية ، هذه الدولة تواجه نقصاً حاداً في مصادر الطاقة فلا يُمكن لها أن ترى النيل وهو يشق طريقه عبر الصحاري والوديان نحو مصر ثم تقف مكتوفة الأيدي بحجة أن هناك إتفاقية مُلزمة تمنعها من الإستفادة من مصادر المياه.

صحيح أن السودان ملتزم بهذه الإتفاقية ، لكن إلتزام السودان في الوقت الراهن دائماً ما يأتي عن طريق ضغوط ومساومات ، ولا ينبع موقف السودان من موقع إستراتيجي بل من موقف سياسي في أغلب الأحيان ، ولذلك لم تتردد النخب المصرية من وصف موقف السودان تجاه سد النهضة بأنه ( مقرف ) ، لكن النخب المصرية لا تعي أن النظام في السودان معزول ويواجه الحروب من كل صوب وحدب ويعيش سيناريو سقوط المدن بين عشية وضحاها ، وآخر شيئ يريده نظام الإنقاذ هو إفتعال أزمة مع أثيوبيا ، لذلك سوف يتخلى نظام الإنقاذ عن مصر ولو كان الثمن هو بيع الرئيس المصري الإخواني محمد مرسي ، فمن أجل إعادة العلاقات مع مصر في عهد الرئيس حسني مبارك كان الدكتور الترابي هو القربان الرخيص ، فأثيوبيا تملك تأثيراً عسكرياً في السودان ، ولا ننسى تصريحات القائد مالك عقار قبل عدة أعوام أنه من حق مناطق النيل الأزرق الإنضمام لأثيوبيا ، والجيش السوداني يعاني ضغطاً عسكرياً في كردفان ولن يكون في مقدوره فتح جبهة جديدة في مناطق النيل الأزرق ، وفي حقيقة الأمر لم يكن موقف السودان مقرفاً كما تصور ايمن نور ، فالسودان حتى كتابة هذه السطور لم يوقع على الإتفاقية الإطارية ، لكن الشئ الذي لم يقوله أيمن نور ... ماذا يريد من السودان أن يفعل ؟؟؟ هل يريدنا أن نهاجم بطائراتنا التي تسقط من دون سبب أن نهاجم سد النهضة وندمره ؟؟ فهل يريدنا أن ندخل حرباً إقليمية في أفريقيا من أجل حماية المصالح المصرية ؟؟ بالطبع لا يستطيع السودان فعل ذلك بحكم تعقيدات الوضع العسكري في السودان ، والحل الوحيد هو أن تلجأ مصر لإستخدام طائرات ال F16- لو سمحت لها أمريكا بذلك – وضرب سد النهضة الأثيوبي من دون المرور بالمجال الجوي السوداني .

ولا أعتقد أن مصر سوف تلجأ لهذا الحل ، فمصر في نفسها الآن دولة مهترئة وفاشلة وتواجه إنقساماً في الرؤية السياسية ، والمصريون نشروا غسيلهم من خلال حوارهم مع الرئيس حيث تم بث اللقاء على الهواء مباشرة ، وقد كشفت أزمة سد النهضة قصور النظرة الإستراتيجية للساسة المصريين ، وكشفت جهلهم بتفاصيل القارة الأفريقية ، بل أن الإعلام المصري ضلل مشاهديه عندما وصف أثيوبيا بأنها دولة صغيرة ومهترئة يُمكن هزيمتها عن طريق الصومال أو إرتريا ، ثم أجمعوا أن تتولى هذا الملف المخابرات ، والآن وصل مدير المخابرات المصرية إلى نقطة الوصول السهلة وهي السودان ..لكن هذا يعيدنا لنفس النقطة ..ماذا يريد المصريون من السودان أن يفعل ؟؟.
سارة عيسي
[email protected]




تعليقات 16 | إهداء 0 | زيارات 5701

التعليقات
#691315 [zangazanga]
5.00/5 (1 صوت)

06-08-2013 11:52 PM
السودان بقى مزنوق بين مطرقة المصرين وزندان الاثوبين والحل شنو يجب الذهاب لأثوبيا يمكننا الاستفادة من كهرباء السد لأن المصرين سمحنا ليهم فى أرضنا بتخزين مياه السد العالى ولم نستفد من كهربتهم طوال خمسة وأربعون سنة من إنشاء السد وأخرتها أحتلال أرض السودان مصر فى ستين داهية أدوهم على قفاهم بالجزمة القديمة ولاد بمبة غدارين عينهم وطمهم على السودان ..


#691299 [Daggash]
5.00/5 (1 صوت)

06-08-2013 11:31 PM
المصريين - مبتدأ مكسور بالياء كناية عن الجهل المركب والغرور الزائف - لا يعرفون حقائق الجغرافيا والتاريخ، ويجهلون أثيوبيا الدولة العظيمة التي فيها مقر الاتحاد الأفريقي، والتي لها ثقل كبير ونفوذ واسع في أفريقيا والعالم، كما أن عدد سكانها أكثر من مائة مليون نسمة، وهم محاربون أشاوس حتى نساؤهم يجدن فنون القتال ويقاتلن في الحروب، شعب أكسبته الطبيعة الجبلية القاسية قوة وصلابة لا تتوفر للمصري الناعم المنعم.
إذا أراد المصريين الانتحار فليهاجموا سد الألفية العظيم، وحينها سيدخل الأحباش إلى الاسكندرية ومرسى مطروح وطنطا والزقازيق وسيهرب المصريين سباحة عبر البحر الأبيض المتوسط إلى المجهول.


#691292 [hassan]
0.00/5 (0 صوت)

06-08-2013 11:13 PM
كلام الخبراء والفنيين فان هذا السد لا يؤثر في كمية المياه لمصر لانه سد للكهراباء يحجز المياه
من ناحية لتسقط من الناحية الاخري بقوة الدفع لتنتج القوة التيار اللازم يعني الضرر في حجز المياه
المؤقت فقط وليس سد من اجل استغلال المياه لاستصلاح زراعي وقد تاءكد الفنين المصريين انفسهم من ذلك
اما من ناحية سياسية تم استغلاله من حكومة مرسي لتوحيد الراي !!والله اعلم


#691185 [abusafarouq]
0.00/5 (0 صوت)

06-08-2013 09:25 PM
الاثوبين رجالة بشوفو مصلحة بلدهم لكن خيبة حكومتنا بتشوف مصلحة مصر مرات جلب المصرين للزراعة ومرات توطين 10 مليون مصرى فى شمال السودان ومرات السودان تنفذ أتفاقية الحقوق الاربعة جنس جقلبة وإنبطاح لمصر كل ذلك من أجل ماذا يكفى مصر أغرق مساحة دولة أروبية لتخزين المياه داخل أرض السودان وتهجير المواطنين من مواقعهم الاصلية حتى الان لم يستطيعو التعقلم مع وضعهم الجديد الذى وضعو فيه من حكم العسكر اللعين زمن عبود ببيع الارض وتقسيمه .العساكر أكلو أطراف السودان وبدأو فى الاعماق يجب أن نضع دستور نمنع فيه حكم الجيش للدولة مهما يكلف من تضحيات العسكرى يتعين فى الجيش عينو على الترقية والقروش والسلطة لا على البلد والمواطن نحن نريد أناس مربين فى بيوت ناس محترمين معبين بالثقافة والقناعة لايرى الا مصالح العامة للوطن والمواطنين ودى عايز زول يكون عينو مليان وقلبو على الوطن لاعلى جيبو ومصلحتو وقبيلته وأقرباءه ..نحن نريد مثل زى اساطير الصين ..الامبراطور الصينى طلب وزيرا لولاية مهمة فى الصين وأستشار مستشاره الخاص أن يختار له الشخص المناسب لهذا المنصب المستشار ذكر له شخصا لتلك المدينة أستغرب الامبراطور من هذا الاختيار قال لمستشاره كيف تختار هذا الرجل وكل فترة وجودك معى مستشار لن تذكر لى عنه خير بل تذمه . عندها قال المستشار يا سيدى إنك طلبت منى أن أختار لك الرجل المناسب والكفوء لهذا المنصب لكنك لم تسئلنى عن خصوماتى الشخصية معه أعلم أنه ألد خصومى لكننى لن أظلم الرجل فى منصب يستحقه بالكفاءة .هذه هى الامثال الصينية لبناء الصين العظيم ..


#691184 [علي دينار]
0.00/5 (0 صوت)

06-08-2013 09:25 PM
the game it's over good luck ethiopia ,king of king elephant of africa


#691180 [ابو الليل]
4.00/5 (2 صوت)

06-08-2013 09:20 PM
عجبا لهذه الحكومة التي دمرت كل شئ في السودان واخلت البلد من العقول. والان نجد ان المصريين والذين هم اكثر خلق الله لعنة في الارض يتكلمون عنا ... نحن والله السبب .. ما لنا وللعروبة في شئ.. واقسم بالله انه لولا القران باللغة العربية لكنا ضمن الدول التي تنطق باللهجات الافريقية التي طالمها كن اهلها لنا كل الاحترام والتقدير ... والله لو خيروني لاوقفت كل العلاقات مع المسماة مصر ولتذهب الى الجحيم هي ومن تبعها وما لنا فيهم من شئ ... فليذهبو غير ماسوف عليهم ... ويا كيزان .لم يبق لناقي لنا الا القليل من الشرف وماء الوجه فارجوكم ابعدو عنا كي نلاقى ربنا ونصف راسنا مرفوع بعد ان كسر النص الاخر امام كافة العالم بما اوصلتمونا اليه ...


#691155 [Osama]
5.00/5 (1 صوت)

06-08-2013 08:59 PM
ان الدعوة الى عدم الانصياع لاتفاقية 1929 م من جانب الكاتبة هو ما فعله المصريون عندما ضموا حلايب و شلاتين لاننا لم نرض بتقسيم المستعمر و بالمناسبة انتوا ماقدرتوش على جنوب السودان جايين تشطروا عليناإذن فما فعله المصريون بدم الانصياع الى تقسيم المستعمر جغرفيا هو ما يدعوا إليه الكاتب الآن و لكن مائيا و ليس جغرافيا.

اما لماذا يرى المصريون الموقف السوداني مقرف و ذلك لتوقعهم بمزيد من الإيجابية و مزيد من الاتحاد في المواقف

اما عند دولة مصر المهترنة او الفاشلة فماذا إذن بالسودان الذي يضرب أراضيه من الطيران الاسرائيلي في قلب العاصمة و لم يهتز احد


ردود على Osama
United States [اوكامبو] 06-09-2013 04:32 PM
من حق أثيوبيا و كذلك السودان أو أى دولة أخرى أن تعمل لتحقيق مصالحها طالما أن ذلك يتم فى حدود المعقول و دون الإضرار بالآخرين و لو أن مصر كانت فى محل أثوبيا لقامت بتنفيذ هذا السد حتى لو أدى للإضرار بكل دول الجوار و لا تبالى فعهدنا بالمصريين الإهتمام بمصالحهم القومية و الشخصية دون الإلتفات الى مصالح الغير و يعطوا لأنفسهم حق الحياة و يودون حرمان الآخرين منه.

كل حدود الدول التى كانت تحت قبضة الإستعمار قام الإستعمار برسمها وقبلت بذلك الدول المستعمرة بعد الإستقلال وضمنت الأمم المتحدة تلك الحدود بموجب القانون الدولى، فما الذى يدفع الحكومة المصرية لعمل خسيس و دنىء مثل الإقدام على (نشل) جزء من أرض السودان متمثل بحلايب و شلاتين إلا بسبب هوان و ضعف نظام الحكم القائم فى السودان منذ 30/6/1989 المشؤوم.

إذا كان المصريون واثقين من أن حلايب و شلاتين أرض مصرية فلماذا صمتوا لإكثر من ستين عام.
إذا كان المصريون واثقين من أن حلايب و شلاتين أرض مصرية فعليهم أن يقابلونا فى ساحات التحكيم الدولى و هم لا يريدون ذلك لعلمهم بأنها أرض سودانية حيث لا يملكون أى وثيقة تثبت ملكيتهم لهذة الأرض يقدمونها لإى محكمة دولية.

التمرد كان يدور فى جنوب السودان منذ العام 1955 و لم يتمكن المتمردون فى الجنوب من تحقيق أى إنتصار على الحكومة المركزية حتى إبتلانا الله بحكومة الذل و الهوان فى 30 يونيو 1989 المشؤوم التى أعطت للصراع أبعاد دينية و إثنية و دمرت قواتنا المسلحة بطرد و تصفية كل العناصر الوطنية و الكفؤوة(خوفا من أن يطاح بها عسكريا) لصالح مليشيات الدفاع الشعبى الشىء الذى أدى لتدهور موقف الحكومة العسكرى و السياسى علاوة على الضغوط الدولية بسبب طيش و تصرفات هذة الحكومة الرعناء من محاولة إغتيال الرئيس مبارك الى إيواء الإرهابين حتى أنتهى الأمر بتوقيع إتفاقية نيفاشا التى كرست لإنفصال جنوب السودان.

أما بالنسبة لقصف الطيران الإسرائيلى لأراضى السودان أكثر من مرة فهو أمر محزن و يثير غضب كل سودانى حر و شريف و هوإمتداد لحالة العجز و الهوان التى أوصلنا لها هذا النظام الفاشل نظام
الإخوانجية الذى بدأت بركاته تهل على مصر المحروسة، لقد قامت إسرائيل فى الماضى بقصف مصرمرات عديدة و ليست حادثة مدرسة بحر البقر و هزيمة الجيش المصرى و تدمير كل طائراته و مطارته
فى 5 يونيو1967 ببعيدة عن الأذهان و كما يقول المثل المصرى (لا تعايرنى و لا أعايرك الهم طايلنى و طايلك)
نحن لا نرى فى قصف إسرائيل لمصر مناسبة تستدعى الشتم و المعايرة كما فعلت أنت ومن يفكرون مثلك بل إستدعت تلك الحالة فى وقتها وقفة الشعب السودانى الى جانب أشقائه فى شمال الوادى الذين لم يضيعوا سانحة إلا و تآمروا على السودان و فى أحسن الأحوال (إتريقوا) عليه و على شعبه الأصيل الذى إحتضن الكلية الحربية المصرية فى منطقة جبل الأولياء جنوب الخرطوم( لضمان سلامةمدد الجيش المصرى بالكوادر الجديدة) آيام الحرب مع إسرائيل و قبل أن تبقى مصر و إسرائيل سمن على عسل وقبل أن يصبح العدو هو السودان الذى تحتل أراضيه،

فى الختام أسأل الله أن يمن على السودان بحكومة ترعى شعب السودان و مصالحه قبل أى طرف آخر.


#691138 [ودالشريف]
5.00/5 (1 صوت)

06-08-2013 08:33 PM
للاسف في السودان نظام متهالك وضعيف وغير قادر على اتخاذ القرارات التاريخية الحاسمة في شان ملف المياه وسد النهضة والخوف ان تضيع مصالح السودان ولايتم استغلال هذا الملف الاستغلال الذى يحقق للسودان مصالح عديدة منها اولا استرجاع الفشقة وحلايب كل هذه الملفات جاهزة للتحاور ومن باب القوة فالسودان بيده الحل ان كان اهل السلطة يعلمون ذلك فنحن يمكننا ان نتواصل مع اثيوبيا ونجد الحلول للسد ونساندها لتحقيق مصالحها دون الاضرار بمصالحنا وامننا وكذلك يمكننا ان نتوسط للمصرين ونحفظ لهم حقوقهم طبعا اذا كان عندنا من يفهم ادارة ملفات هذه الازمة ولكن للاسف لايوجد عندنا من يملك اوراق وارادة ادارة هذا الملف فعلى الشعب السودانى ان يصغط على النظام بعدم التفريط في مصالح السودان وعلينا التوجه نحو قارتنا السمراء التى هى ملاذنا وهى اصلنا وقوتنا في وجودنا في قلبها


#691137 [hazim]
4.50/5 (3 صوت)

06-08-2013 08:28 PM
الزمن زمن مصالح,و الشقيقة مصر لم نجدها فى حارة ابدا,السودان مر بظروف عصيبة و لم يجد يد عون الشقيقة,يجد ان لا تتوقع مصران ينساق السودان بعاطفة الاخوة و يكسر رقبته لاجل الشيقيقة مصر...انتهى عهد العواطف


#691135 [ادم]
5.00/5 (1 صوت)

06-08-2013 08:20 PM
والمصريون نشروا غسيلهم من خلال حوارهم مع الرئيس حيث تم بث اللقاء على الهواء مباشرة
هزا الاجتماع الزي تم بثه عبر الهواء كان مقصودا لارسال رسائلة للسودان واثيوبيا وكان مق مقتراحات المخابرات المصرية وسازج من يظن انه عن طريق الخطاء شطار يا اولاد بمبة بقي مسلسلاتكم ده لسه وعاوزين تاكلو بعقلنا حلاوة وين ناس نافع ووين البشير ووين الخارجية ما ترد علي الاهانت اخخخخخخخخخخخخخخخخخخ يا بلد


#691113 [ميل]
4.00/5 (3 صوت)

06-08-2013 07:54 PM
شعب متغرطش ومتخلف وعقيم الفكر وقصير النظر -- شعب قليل الاصل ومجهول الهوية والنسب


#691042 [سوداني والسلام]
4.00/5 (3 صوت)

06-08-2013 06:23 PM
عاوزين السودان يحارب ليهم اثيوبيا البشوات !!!


#691018 [عصمتووف]
4.94/5 (8 صوت)

06-08-2013 05:56 PM
هذه الاتفاقية ليس قرأنا منزل الذي لايقبل التعديل اكرر قولي للمليون علي دولة مربط الحمير الاتجاة جنوبا شرقا غربا هم الاقرب الاقرب الاقرب لنا من الاجرب المصري و العربي تلك البحيره تنبع من الهضبة الاثيوبية انها كالموارد الارضية كالبترول والذهب والحديد وغيره علي اديس ابابا تأميمها وبيعها كالبترول لمن يريدها علي اديس ابابا تمزق اتفاقية 1929 البغيضة وحشرها في مؤخرات ايمن نور اولا والبشير صاحب قرار رزق اليوم باليوم والاخرق الاخر اسموا منو رئيسهم الحالي


ردود على عصمتووف
[علي دينار] 06-08-2013 09:34 PM
الهواء كلها جاي من المصرين بعد دا ياكلو البطيخ بالنيل بالملك فاروق نحنا مع الناس الفيل


#690998 [Dokom]
5.00/5 (2 صوت)

06-08-2013 05:28 PM
"وعجبت كيف تتعرض مدينة مهمة مثل بورتسودان للعطش بينما تتحدث صحافتنا الموالية لمصر عن خطر نقص المياه الذي يهدد المدن المصرية". لا تعجبي يا اختاه، فالاستلاب الثقافي يفعل الأفاعيل، هل تظنين أن مصر تنفق الملايين "لتعليم" الاجيال السودانية المتعاقبة لله في لله؟ هذا جانب وجانب آخر هو أن النخب الحاكمة لا تستطيع الصمود إذا فقدت الدعم المصري، فهم يضحون بمصالح الصودان الاستراتيجية في مقابل الحفاظ على عروبة السودان "المضروبة".


#690977 [ديجانقو]
0.00/5 (0 صوت)

06-08-2013 04:53 PM
مصالجنا اهم من اى مصرى دائما يضعون مصلحتهم اولا ما ذا فعلت مصر للسودان طيله هذه السنوات ماذ كان موقفها من المحكمه الجنائيه ماذا كان موقفها من انفصال الجنوب ماذا كان موقفها منحروب السودان بل قدمنا اليهم الااضى والهبات على حساب الشعب السودانى وطبقنا الاتفاقيات الاربع وهم من جانبهم لو يحركوا ساكنا ولا ننسى ماحصل للسودانيين فى ميدان مصطفى محمود ايام مبارك وغيره وغيره كثير نعم لن يهددنا السد فى شىء وليضع كل مصلحع بلده اولا


ردود على ديجانقو
[هدهد] 06-08-2013 11:09 PM
يا شيخنا ما دخل مصر فى انفصال الجنوب والمحكمة الجنائية ؟؟؟؟؟؟؟؟ انفصال الجنوب ها شيىء سعى اليه الكيزان من فترة وقد خطط مهندسهم على عثمان ذلك بدهاء ومكر اما المحكة الجنائية هذه جرائم ارتكبها البشير واجهزته العسكرية والاستخباراتية ضد المواطنين فى دارفور ... ما دخل مصر فى ذلك ؟ يااخى لا نعلق فشلنا وخيبتنا على غيرنا لابد ان تكون هناك رؤية واضحة من المسؤولين تجاه الشعب وقد انعدمت هذه الثقة بين الحكومة والمواطن . حكحومتنا لا تستطع ادارة مشاريعنا الزراعية ومصانعنا الوطنية واقبلت على بيعها برضو سنقول سببنا المصريين او الاسرائيليين !!!!؟؟


#690964 [zoal 2010]
5.00/5 (4 صوت)

06-08-2013 04:35 PM
المشكلة ثقافة المصريين فقط مستوحاة من الافلام و المسلسلات ولا يتعدى افقهم الضيق غير ذلك.
- بعرفون السوداني من خلال شخصية البواب النوبي الساذج.... و ينسون ان هذا النوبي هو صاحب الحضارة الفرعونية العريقة التي يفتخرون بها. فالمصري الحالي ما هو الا خيط من بقايا اتراك و اليان و يونانيون ... وغيرهم ممن احتل مصر على طول العهود السابقة. وان اراد ان بنسب نفسه للحضارة الفرعونية فما له ذلك الا عن طريق خيط رفيييع يربطه بهذا النوبي.

- يعتقدون ان مصر احتلت السودان ووصية عليه وينسون انهم نفسهم كانو محتلوون في تلك الفترة وما هم الا جنود في يد من استعمرنا و استعمرهم.... على النقيض من ذلك فهم يعترفون بأن اول رئيس مصري على مر التاريخ هو عبد الناصر.... ومن احتقارهم للسودان فانهم بتناسون بأن محمد نجيب (و امه سودانيىة) قد سبق محبوبهم عبد الناصر


ردود على zoal 2010
United States [zein] 06-09-2013 01:30 AM
اخي زول محمد نجيب مصري اماَ واباَ ولكنه عمل وعاش فى السودان وكانت علاقته جيدة مع اهل السودان اما الرئيس السادات (جدته لامه سودانية) وقد عيًره بها محمد حسنين هيكل وقد ذكر ذلك فى كتابه خريف الغضب



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة