الأخبار
أخبار إقليمية
لن تستطيعوا نزول النيل مرتين على غرار ما فعلتم في «التحرير»..هل أدرك المصريون الآن قيمة جنوب السودان؟!
لن تستطيعوا نزول النيل مرتين على غرار ما فعلتم في «التحرير»..هل أدرك المصريون الآن قيمة جنوب السودان؟!
لن تستطيعوا نزول النيل مرتين على غرار ما فعلتم في «التحرير»..هل أدرك المصريون الآن قيمة جنوب السودان؟!


هل عرف المصريون معنى ومغزى صلة الرحم مع أهلنا في السودان
06-11-2013 08:24 AM

شريف قنديل

لن تستطيعوا نزول النيل مرتين على غرار ما فعلتم في «التحرير»
هل أدرك المصريون الآن قيمة جنوب السودان؟! وقبل هذا كله هل عرف المصريون معنى ومغزى صلة الرحم مع أهلنا في السودان.. مع نصفنا في السودان وبعد هذا كله هل استوعب المصريون أهمية جيراننا في إثيوبيا الذين نتقاسم معهم شربة الماء وتتقاسم أرضنا مع أرضهم شرف الانتساب للنيل العظيم؟!
هل نتفق جميعاً في هذه اللحظة التاريخية بالفعل على أن ثورة يناير "المباركة" بالفعل إنما جاءت لتكشف المزيد والمزيد من سوءات النظام القديم؟!
هل أدركنا الآن إنها ثورة النيل الخالد التي ستوقظنا حتماً وستحمينا حتماً وستنتشلنا حتماً؟!
هل أدرك الخبراء الاستراتيجيون العظام الذين ناموا 30 عاماً أهمية دولة أريتريا الوليدة التي شهدت مصر تكوُّن حلمها الأول على يد عثمان صالح سبي وإدريس آدم وحامد عواتي؟!
هل عرف هؤلاء ماذا يعني الصومال العربي المسلم "كله" بالنسبة لنا! ليس على صعيد النيل لأنه ليس من دول الحوض، وإنما لأنه يشتبك جغرافياً وسياسياً مع إثيوبيا التي تشتبك أو تشترك معنا فيه؟!
كنت الشاهد على مدار 20 عاماً لصرخات المناضلين في أريتريا والثائرين في الصومال وهي تنادي مصر فيما كان النظام بأركانه وتجاره وخبرائه يغطون في نوم عميق!
هل يدرك خبراء الندامة الذين ساهموا برأيهم وجهدهم في انفصال جنوب السودان حجم مرارة الانفصال الآن؟!
هل يدرك القادة الأركان الذين كانوا يشجعون ويدعمون صديقهم الراحل جون قرنق أن الانفصال لا يعني مجرد الاستغناء عن جزء من الأرض أو من الشعب بقدر ما يعني التنكر للأرض والشعب؟!
هل يتذكر المصريون كيف أصبحوا ذات يوم على شوارع مدينة نصر والمهندسين وغيرهما وقد غصت بآلاف من الجنوبيين الذين جاءوا ترانزيت مولين وجوههم لجهات أخرى ولمآرب أخرى الله وحده يعلم بها؟!
لقد جاءت أزمة النيل بمثابة ثورة لا تقل خطورة وأهمية وبسالة عن ثورة 25 لكن الفرق الكبير بين النهر وبين الميدان.. بين نهر النيل وميدان التحرير وافهموا!
النيل ليس ميدان التحرير حتى تنزله مرة واثنتين وثلاثاً وتعبث فيه وبه مرة واثنتين وثلاثاً!
النيل ليس ميدان التحرير حتى ترتدي له مرة زياً مدنياً وآخر عسكرياً وثالثاً إسلامياً!!
النيل ليس ميدان التحرير حتى تخدعه مرة بمناداة العسكر للنزول وأخرى بمناداتهم والهتاف ضدهم بالرحيل! النيل يكشفكم أولاً بأول ويفرزكم أولاً بأول وسيقتص منكم لكل ما فعلتموه وتفعلونه وتتأهبون لفعله في ميدان التحرير وفي الاتحادية وفي كل الميادين!
النيل بنفسجة الأرض وذاكرة الياسمين وهدوء الينسون يصبر ويكظم لكنه يثور!
النيل شعب جسور يعرف كيف سيتصرف العقلاء بحق والحكماء بحق والممثلون بحق والأراجوزات بحق.. النيل إذا ثار سيطمر الوجوه الكاذبة والجماعات الكاذبة والأحزاب الكاذبة.. سيخلط السيل بالويل لكل المرجفين والكاذبين والفرحين باشاعة عطش مصر من أجل أن يرحل الرئيس!!
الداعون للرحيل.. لرحيل الرئيس الآن.. يظنونها أو يتعاملون معها -مع مصر- باعتبار أنها شركة تابعة لهم!
وحتى بافتراض ذلك! الشركات الخاسرة لا "ترفد" رئيسها لخسارته في الربع الأول!! وهذا على افتراض أن العام الأول للرئيس الشرعي المنتخب كان كله خسارة.. وهذا غير صحيح.
ناهيك عن أن المحاسب أو المراقب الذي يتولى الآن مراقبة "الشركة" غير محايد !
المحاسبون مشكوك في نزاهتهم.. القضاة متهمون في سمعتهم، المشجعون الإعلاميون مطعون في ذمتهم المالية.. ومع ذلك ينادون ويتنادون بالرحيل!
سمعت أحدهم ينادي أيضاً برحيل عمرو موسى من جبهة الإنقاذ لأنه خائن، ورحيل أيمن نور لأنه عميل والحق عندي وعند كثيرين في الوسط الإعلامي والثقافي أن الشاعر الفصيح الذي أفتى بذلك كان "مخبراً" وشاعر العامية الثائر كان "مخبراً" والنائب الجمهوري كان "مخبراً" والمذيع الألمعي كان "مخبراً".

المدينة


تعليقات 21 | إهداء 0 | زيارات 8459

التعليقات
#694533 [الشعب الفضل]
5.00/5 (1 صوت)

06-12-2013 09:28 AM
عندما يفهم كل الشعب المصري كله هذا الكلام سيكون الوقت قد فات والبون كل يوم يتسع والشعب المصري سادر في غيه لانه بمجرد ان بدأ الاعلام المصري الفاجر الغادر في التطرق للمشكلة اةل ما تبادر لاذهان المصريين وصرحوا به على طول هو ضرب السد وظهرت الشخصية المصرية المتعالية على طول واخيرا حتى الرئيس سار في نفس النهج وذكر الدم في خطاباته لانهم يفتكرون ان اثيوبيا اضعف منهمواقولها للمصريين اذا اقدمتم على ضرب السد فانكم حتما اقدمتم على الانتحار والدلائل على ذلك كثيرة ولكن بصيرتكم مسدودة والدلائل ان اثيوبيا مسلحة تسليح جيد لا يتراجع امام التسلح المصري ان لم يفوقه وثانيا ان اثيوبيا يعتبرها الغرب جزيرة مسيحية في كماشة اسلامية ولذلك ستجد الدعم منه وثالثا ان اسرائيل تتربص بمصر وتريدها ضعية والحرب ولو فرضنا جدلا انتصرت فيها مصر لكنها حتما ستضعفها
والخلاصة ان المصريين ليس فيهم رجل رشيد خصوصا بعد كلام الرئيس الاخير اللهم الا اذا كلام سياسي لاستقطاب الشارع ولكنه يرسخ العقلية المصرية التي تزهو بنفسها و ينظر اليها الاخرين بكل اشمئزاز وانها لا تتقبل النصح ولا تعرف الحق الا ترى العذاب امامها وحقيقة الامر ان المصريين محتاجين لصدمة تفيقهم من هوس العظمة الذي استحكم في قلوبهم والصدمة هذه سيصنعونها هم بانفسهم لا بيد الغير والايام بيننا


#694429 [كركبه شديده]
0.00/5 (0 صوت)

06-12-2013 04:23 AM
إننا لا نرفض التعاون مبدئياً ... ولكن عندما تصل الأمور من الجانب المصري و إعلامه كأمثال توفيق عكاشة و عمرو أديب و أحمد ادم حد الإزدراء وتبخيس الاخر و التقليل من شأنه و دوره و مكانته , يصبح الموقف مختلف و الرؤية كذلك مختلفة .
ليتك يا أخي شريف أن يستفيد رجالات السياسة و الاقتصاد و الثقافة من كتاباتك و محاضراتك , على الاقل لفهم الواقع و التعامل معه بموضوعية وفهم أن السودان هو العمق الإستراتيجي لمصر التي ستنطفئ أنوارها إذا إستمرت تنظر للاخر بهذا الإستعلاء الأجوف .


#694352 [محجوب عبد المنعم حسن معني]
0.00/5 (0 صوت)

06-11-2013 11:43 PM
لذلك قلنا الف مرة لا تعممو الاساءة لجميع الشعوب


#694300 [عصمتووف]
4.00/5 (1 صوت)

06-11-2013 10:35 PM
الاخ قنديل انت القنديل المنير الوحيد في كهوف جميع الاجهزة الاعلامية وجزارات الدويلة المصرية انه يدل علي وعيك وبعد نظرك والمامك بدول شرق افريقيا خاصة ومشاكل القاره عامة مشكلة اهلك متقوقعون في محاره لا يرون سوي مصر كل شئ ولا مصر والاغرب يكتبون من سرائرهم ويدعون المعرفة لا يعرفون شعوب تلك المناطق اصبحت اثيوبيا فقط اكثر منهم يريدون ياكلون ويشربون علي حساب الشعوب لا يهمهم امر تلك الشعوب هي تموت بعدم توفر الكهرباء والماء اراضيهم بور حتي توسعوا وتوغلوا داخل اراضينا وقتلوا مزارعينا وانتم ترقصون علي الواحده ونص في شوارع الهرم تسافرون فنانون وممثلون وسياسيون الي اوربا والخليج ولا تعرفون السودان الجار اين قوافلكم الثقافية اين تعرض فنونها غير بيروت ودول البترودولار فليعلم تيسكم مرسي الشعوب والساسة وعت وانتهي زمن الخديوي والباشا والله انا واحد من الناس اقف مع الحبش ضدكم حربا وسلما واذا تدخل المؤتمر الوطني ايضا سوف احارب ضده حريقة في وطني لو كان رجالها ينبطحون لكم


#693984 [وهبه]
4.00/5 (2 صوت)

06-11-2013 03:06 PM
يا سلام يا أستاذ شريف فأنت تمثل الشرف المصري والعربي بأكمله , حينما كان السودان يقاتل
المتردون دخل حسني مبارك وجيشه ليحتل أراضي السودان بدلا من الوقوف بجانب السودان !! والسودان
يعتبر مصر هي أخوه الأكبر الذي يخاف عليه من كل الشرور , كلامك جعلنا نطمئن علي هذه المشاعر
الأخوية الصادقة التي نكنها لأخوتنا في مصر بلد نبينا يوسف عليه السلام .


ردود على وهبه
United States [الضباب] 06-11-2013 10:24 PM
المصريين لهم حق عندما يقولون السودانيين اغبياء كلمة تجيبهم وكلهم توديهم ..


#693979 [hazim]
4.50/5 (3 صوت)

06-11-2013 03:04 PM
كلامك جميل ,لكنه جاء متأخرا...الذي يمكن ان يدركه المصريين هو ان يحسنوا تعاملهم مع كافة الشعوب ..لو كنت وزيرا للسياحة فى مصر ,لصممت حملة اعلاميه: فليكن الانطباع الجيد عن مصر زادا للسائح و هو يغادر مصر. على ان تستهدف الحملة:سائقى التكاسي,اصحاب و سماسرة الشقق,اصحاب البقالات,المرشدين السياحيين,لان هؤلاء هم من يجعلون الناس يكرهون مصر و المصريين


ردود على hazim
United States [ناجي] 06-11-2013 10:29 PM
يا حبيبي القضية مش قضية معاملة يحسنوها ولا يخربوها العملية عملية حرب ضد مصالح السودان ووقوف ضد تنمية وتطور السودان منذ خمسون عاماً وذلك لاستغلال فايض مياه النيل ... قال معاملة قال


#693960 [عبده الحاج حسن]
0.00/5 (0 صوت)

06-11-2013 02:50 PM
لا تتباكوا علي الماضي بل أجعلوا منه محطة إستراحة لإسترجاع الذاكرة ولملمة مخزونها ووضعه أمام أعينكم لتشريحِه وتلمُس مواضع العِلة والخلل للخروج لفضاء المُستقبل برؤى سليمة ومُعافاة بدلاً من الإستقلال اللحظي والوقتي لهكذا مناسبات أنتم في أشد الحوجة لها لتتصالحوامع أنفسكم قبل أن تتصالحوا مع الغير،لأن الغير لا يريد منكم غير أن تكُفوا عن سبه وجرحه وإلامِه عبر منابركم وإعلامكم العنصري والغير مِهني، وأن تعوا أنتم المثقفين دوركم ببث الوعي وإحترام الآخر داخل مجتمعكم الذي لا يعرف حتي بأن مصر هي دولة في أفريقا أم أفريقا دولة من مصر،
فالخلاف بيننا يمكن تزليله وتخطيه إلي حد المنافع والمصالح المشتركة ،فنحن وبنفس القدر الذي عانيتم أنتم من سياسات النظام المخلوع حينها عانينا نحن وما ذلنا نُعاني من أبشع وأقسي أنواع الأنظمة علي مرّ التاريخ ، لذلك وبعد هذا الإعتراف من قبلِكم بظلم الآخر،نقول يجب عليكم كقوة مدنية ومثقفين ومنظمات مجتمع مدني أن توجهوا فكركم وأقلامكم وكل وسائلكم المُتاحة معنا لإسقاط النظام القائم في الخرطوم وحينها ستجدوننا إخوة وجيران تربطهم مصالح لايستغني فيها الواحد عن الآخر مع حُسن النوايا ،


#693911 [شوك كتاد]
0.00/5 (0 صوت)

06-11-2013 02:08 PM
cry beloved country
اندموا ولات ساعة مندم
اى تجربة اذا لم تورث حكمة قطعا سوف تكرر نفسها
البقية فى حياتكم


#693885 [بيكو السودانى]
5.00/5 (1 صوت)

06-11-2013 01:39 PM
ياريت النيــــــــــــل يتحول من النيجر وتشاد يكون أحسن بكتيييييييير بدلاً من مصر المقرفه التى لا هم لها غير تفسها . احتلال أرض ومـــــــــاء السودان والتنعم بالنيــــل على حساب الشعب السودانى .


#693798 [سوداني موجوع على الوطن]
5.00/5 (1 صوت)

06-11-2013 12:38 PM
مقال صريح رائع رصين ...ولكن ألم يفت الأوان؟؟؟؟ ...


#693717 [حسن علي]
5.00/5 (5 صوت)

06-11-2013 11:19 AM
"هل يدرك خبراء الندامة الذين ساهموا برأيهم وجهدهم في انفصال جنوب السودان حجم مرارة الانفصال الآن؟!"

هؤلاء كانول لاجئيين تحت حماية الأمم المتحدة التي دفعت للحكومة المصرية بسحاء مقابل إقامة هؤلاء ولقد إستفادت مصر كذلك من إيجار المنازل لأن هؤلاء كانوا يستلمون تحويلات مالية من أهلهم بالخارج فإستفادت مصر من إقامتهم. ومع ذلك قتلهم المصريون في ميدان مصطفي محمود حين إعتصموا لتسريع إجراءات سفرهم. لقد إستقبلت كينيا وإثيوبيا أعداد أكبر بكثير من تلك التي إستقبلتها مصر.

جنوب السودان لم تفصله حكومة مبارك، بل فصله النظام الإسلامي الذي جعل الحرب في جنوب السودان ضد تمرد داخلي جهاد مقدس يوجب قتل الجنوبيين الكفار الذين يحاربون الدولة المقدسة وأراد النظام إخضاعهم ليدفعوا الجزية عن يد وهم صاغرون. ألم يقل الجنوبيون بأنهم يريدون دولة تفصل فيها السياسة عن الدين والمتاجرة به؟ وعندما رفض تجار الدين في الخرطوم، ذهب الجنوب لحال سبيله وعمل دولة علمانية يتساوي فيهاالمواطنون دون إعتبار لدينهم. ألم تحرق جماعات الإسلام السياسي معرض الكتاب المقدس في جامعة الخرطوم بتحريض من الشيخين عبدالحي يوسف وعلاء الدين الزاكي بينما كان دستور السودان ينص علي إيقاع أقصي العقوبات علي من يحرض علي الفتنة الدينية، ولكن لم يفتح الله علي النظام ولو بإجراء مجرد تحقيق. ألم تسمع بمذبحة الضعين في العهد الديمقراطي حين تم إحراق 3000 مواطن جنوبي في عربات القطار؟ بل ألم تقرأ كتاب المذبحة الذي كتبه الأستاذين عشاري وبلدو اللذين إستهدفتهم الدولة فهربوا إلي خارج السودان إلي هذا اليوم. هل من إرتكب كل هذه الموبقات هي الحكومة المصرية؟


ردود على حسن علي
[عبد الله عبد الله] 06-11-2013 04:25 PM
نعم أخي حسن علي،،،،
فالدول العظمى قد فطنت أخيراً أن خير معين لها في تفتيت وتمزيق الشرق الاوسط ورسم خارطة جديدة له، يبدأ بتولي الجماعات الاسلامية لمقاليد الحكم في تلك البقعة، لعدة أسباب:
أولها: أن الجماعات الاسلامية تبحث عن مصالحها ولا ينظرون إلى أبعد من أرنبة أنفهم، بمعنى ليس لهم إستراتيجية طويلة المدى للنهوض بالدولة ومقدراتها،،،
تانيها: أن الجماعات الاسلامية يسهل الضغط عليها ( بالاموال، أو التهديد المباشر)، فإا فشل الخيار الاول، يكفي ضربة عسكرية واحدة وتجدهم وقد رضخوا وأطاعوا كل الاوامر،،،
ثالثها: عدم وجود أرضية مشتركة تجمع الاسلاميين في كافة ارجاء العالم العربي والاسلامي، فأخوان مصر ليسوا بإخوان السودان ولا أخوان تونس، وبالتالي ليس هناك خوف من رؤية موحدة تجمعهم،،،

ويكثر الحديث الان عن مخطط لتقسيم مصر إلى دولة في الشمال تضم سيناء وغزة وأخرى تضم بلاد النوبيين في جنوب مصر وشمال السودان، وأخري في الوسط للمصريين، وما التفجيرات التي حدثت مؤخراً للكنائس المصرية والمشاحنات بين الاقباط والمسلمين سوى مقدمة وتمهيد لها المخطط،،،،
الجدير بالذكر أن مخطط تقسيم سوريا إلى دولة علوية وأخرى للأكراد وثالثة للسنة قد فشل وذلك بتدخل روسيا لحماية مصالحها، ولكن كان المخطط هو تولي الاخوان المسلمين ايضا زمام الحكم في تلك المنطقة تمهيداَ للمخطط،،،،
اخيراً، أثبتت كل النظم الاسلاموية فشلها وعمالتها للغرب في تفتيت الدول العربية و فشلهم في إيجاد مخرج من الازمات الماثلة ( البطالة التعليم، الصحة،...)، ويعتبرون أن سياسة التكتم والتصفية والاغتيالات والرشاوي قد تحافظ وتداري على فشلهم،،،،

United States [نوارة] 06-11-2013 01:51 PM
هو حسن علي الشيعي اليس كذلك اليس انت ......

United States [عثمان حمد] 06-11-2013 01:23 PM
انت لا تفهم شئ للاسف ومع الاحترام


#693708 [الشاكوش]
5.00/5 (3 صوت)

06-11-2013 11:11 AM
بدءوا في البكاء على الأطلال طيب انت كنت فين لمن حصل الحكاية دي كلها طيب ما إنت صحفي كبير ليه ما كتبت الكلام ده قبل كده أيام مبارك يا دوب عرفت إنه مصر غايبة وكل مواقفها سلبية تجاه دول حوض النيل والدول العربية منذ زمن عبد الناصر مصر غايبة وكل مواقفها سلبية والآن تتجرع كأس المواقف السلبية تجاه السودان وتجاه كل دول الحوض .


#693688 [ود الخضر]
5.00/5 (1 صوت)

06-11-2013 10:54 AM
يجب ايضا ان نلوم نفسنا كسودانيون علي انفصال الجنوب وعلي الحروب القائمه في معظم بقاعه وعلي الاقتصاد المتدهور و علي التشرزم و العنصريه التي تفشت صحيح الانقاذ فعلت الكثير من الاخطاء و المساوئ صحيح ان تدخل الدول المعاديه فعل الكثير ولكنا ايضا كشعب لم نفعل شئ حتي نتوحد وبلدنا سله للخيرات اذا توحدنا واستوعبنا الدرس لما حصل ماحصل صحيح كان هناك خذلان من حكومات مصر ولكن لانعلق كل الاخطاء علي شماعة مصر و الانقاذ و الدول المعاديه يجب ان نقهر الجميع و نبني السودان القوي الواحد


#693660 [أبوفاطمة]
5.00/5 (3 صوت)

06-11-2013 10:20 AM
لقد تحدي الشعب المصري العالم وغرس سكينة كبيرة في كبد الشعب السوداني عندما اتي بحكومة اخوان مسلمين في جنوب الوادي والشعب السوداني يعاني من الاخوان المسلمين من 23 سنة (حنذاك) وكم من قوافل مثقفي السودان وقادته السياسييين (الترابي/الصادق ..الخ) قد استجدوا المصريين ان لا ياتوا بهولاء المنافقين لكن هيهات ضرب شعب مصر كل ذلك الرجاء عرض الحائظ واصر على خزلان الشعب السوداني وتركه يعاني من الاخوان لوحدة بل امن لحكومة اخوان السودان جانب مصر الشقيقة .. الان جاء اليوم الذي تتجرعون منه نفس السم الذي سقيتموه اهل السودان .. فهنئاً لكم بحكومة الاخوان وهنئياً لاثيوبيا بالسد ولسة ماشفتوش حاجة طالما انتم مصرين على بقاء اخوان الشيطان ... اما نحن في السودان فستستمر في دحر الاخوان وكنسهم من السودان لوحدنا ونحرر بلدنا من كل دنس الشيطاين الذين باسم الدين يروقون الدماء ويتخزون من بلدنا ماوي لهم من كل العالم في العالم امثال حماس وايران وحزب الله وايضاً اخوان مصر .
هنئاً لاثيوبيا السد وايضاً كي لا يكون الحديث سياسياً فقط فللسودان مصالح بيئية وعلمية من قيام السد واستقرار المناطق حول النيل الازرق .


ردود على أبوفاطمة
[الكوز الفى الزير التحت الراكوبه] 06-11-2013 12:46 PM
أقتباس ( لقد تحدي الشعب المصري العالم وغرس سكينة كبيرة في كبد الشعب السوداني عندما اتي بحكومة اخوان مسلمين في جنوب الوادي ).
---
تعليق / يا اخينا انت عايش معانا فى السودان أم انك خرجت من السودان ايام المقوقس - والله ماعارف اقول ليك شنو لأنك واضح انك فى وادى غير زى ذرع ولا تاريخ ولا جغرافيا . قال سكين وكبد ومش عارف ايه .


#693631 [سوداني والسلام]
4.75/5 (5 صوت)

06-11-2013 09:57 AM
والله كان عرفو ولا عرفو ، الفاس ووقعت في الراس !!!


#693629 [موسي صالح]
5.00/5 (2 صوت)

06-11-2013 09:55 AM
ماعرفت المقصود ايه
انا فين طب انا مين حد يئولي


#693610 [محتار فى خلق الله]
2.00/5 (1 صوت)

06-11-2013 09:41 AM
اخى الكريم
تحية طيبة
الشعب المصرى برىء عن سياسات الحكومات
وكلامك فيه الكثير من تطيب الخاطر للشعب السودانى الذى احب مصر وشعب مصر ولم يجد غير الخذلان وعدم اللا مبالاه والاحتقار الغير مبرر وتجلى ذلك فى الكثير من البرامج الحوارية (قناة الفراعين وبعض المتسلقين
لكن قد سبق السيف العوذل بعد تصريحات المسئولين وعلى الهواء مباشرة بمن فيهم رئيس الدولة هل يعقل رئيس الدولة ان لا يكون على علم ان اللقاء غير منقول على الهواء مباشره
ولكن...
سيعرفوا يوما انهم لم يخطئوا فى حق السودان ارضا وشعبا ويعرفوان قيمته كجار ونحن بطبيعت الشعب السودانى ستجدوننا نفتح لكم بيوتنا وابوابنا وقلوبنالان فى اتحادنا قوة وليس ضعف والعالم كله يعرف ذلك وهذا سبب خوفهم وااله المستعان


#693594 [عمكم البهمكم]
5.00/5 (11 صوت)

06-11-2013 09:33 AM
أرجو الا تسامح حكومة السودان المصريين على ما تسببوا فيه بفصل الجنوب ومحاربة السودان في المحافل الدولية ومنع وصد مؤسسات التمويل من تمويل المشاريع والسدود بالسودان وتأليب القادة العرب على عدم اقامة مشاريع زراعية بالسودان وكل هذه الحرب الهوجاء كانت تشنها مصر في سبيل التكويش على حصة السودان من المياه


#693574 [الدندور أبو عوه]
5.00/5 (13 صوت)

06-11-2013 09:18 AM
شكرا لك أخي شريف وأضيف هل عرفت مصر وسياسيها قيمة أن يتبرع السودان بحلفا وغرق 120 كيلو متر من الاراضي الصالحه للزراعه علي ضفتي النيل حتي يقوم السد العالي الذي يتباهي به الشعب المصري هل علم الشعب المصري وسياسيه أن حلفا بالنسبة لنا أغلي من حلايب وشلاتين برغم أنهما أراضي سودانية أصلا الآن آن الاوان لتدفع مصري ثمن ما أغترفته يداها ضد السودان وأن تدفع الثمن غاليا نعم غاليا.


#693551 [أنور محمدين]
3.88/5 (4 صوت)

06-11-2013 08:51 AM
شكرا الزميل شريف فكما عهدناك تأتي عباراتك صادقة، وصاعقة من أجل إيقاظ النائمين والحالمين في كل الاتجاهات، مع أشواقي.



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة