الأخبار
أخبار إقليمية
تستمر لثلاثة أيام..قمة بين البشير وأفورقي بأسمرا
تستمر لثلاثة أيام..قمة بين البشير وأفورقي بأسمرا
تستمر لثلاثة أيام..قمة بين البشير وأفورقي بأسمرا


06-13-2013 07:46 AM
لندن: مصطفى سري
أعلنت وكالة السودان للأنباء الرسمية عن أن الرئيس السوداني عمر البشير سيتوجه إلى العاصمة الإريترية أسمرة اليوم على رأس وفد رفيع في زيارة تستمر حتى بعد غد السبت، في وقت أبلغت فيه الخرطوم رسميا دولة جنوب السودان بقرارها بتعليق اتفاقاتهما النفطية والاقتصادية وغلق خطوط أنابيب التصدير للنفط الجنوبي بدءا من الأحد الماضي وعلى مدى 60 يوما، بينما أكدت جوبا التزامها بالقرار بعد أن وصفته بالسياسي.

ويبحث البشير في أسمرة مع نظيره الرئيس الإريتري أسياسي أفورقي مسار العلاقات الثنائية وسبل تعزيز التعاون المشترك بين البلدين، ويرافق البشير كل من بكري حسن صالح وزير رئاسة الجمهورية، وعلي كرتي وزير الخارجية، ومحمد عطا المولى مدير جهاز الأمن والمخابرات الوطني.

وتوقعت مصادر تحدثت من الخرطوم، وفضلت حجب هويتها، لـ«الشرق الأوسط»، أن تكون زيارة البشير لها علاقة بالتطورات المتصاعدة بين السودان وجنوب السودان بعد القرارات الأخيرة التي اتخذها البشير بإغلاق الأنبوب الناقل لنفط الجنوب عبر أراضي بلاده، إلى جانب قضية «سد النهضة» الإثيوبي والتجاذبات الإقليمية حوله، لا سيما أن أسمرة لديها قطيعة طويلة مع أديس أبابا.

وأشارت المصادر إلى أن السودان أعلن موقفه المؤيد لإقامة السد، وأن إريتريا قد يكون لها رأي مخالف، موضحة أن الخرطوم ستكون في مواجهة مع القاهرة في موضوع السد، وستعمل على استقطاب جارتها إريتريا أو على الأقل تحييدها.. لكنها أضافت أن «الخرطوم في هذا الوقت تحتاج إلى دعم أكبر لمواجهة التداعيات الإقليمية والدولية بعد قرارها غلق أنبوب النفط».

الشرق الاوسط


تعليقات 12 | إهداء 0 | زيارات 2531

التعليقات
#696235 [نعمان عمر]
0.00/5 (0 صوت)

06-13-2013 10:10 PM
ليش شنو يا ربي مجتمعين !!!


#696200 [صالة المغادرة]
0.00/5 (0 صوت)

06-13-2013 09:06 PM
لماذا لم يذهب مساعد رئيس الجمهورية موسى محمد احمد وهو الاحق بهذه الزيارة وهوالاقرب للقيادة الارترية ولكن هذه الحكومة تتخوف من جبهة الشرق خاصة بعد التململ الذى صاحب تنفيذ الاتفاقية وفساد صندوق اعمار الشرق والذى يؤكد ذلك ان على عثمان اسرع الخطى وطار الى بورتسودان وبرفقته وزير المالية وقام بتسليم والى الحر الاحمر شيك بمبلغ مليون دولار واخر بمبلغ 2مليار جنيه ده الشغل يا ناس الشرق المرة الجاية قولوا عوزين كبرى يربطكم مع جدة اوانبوب مياه مباشر مع بءر زمزم من زمان قلنا ليكم الناس ديل بخافو المواجهة والزول يرفع عكازو بقضى غرضو وبالزيادةكمان87


#696061 [سيد الاسم]
0.00/5 (0 صوت)

06-13-2013 05:03 PM
لو اصبحت فى همك القديم فضلا من كريم

هو نحن ناقصيييييييييييييييين


#695733 [kudu]
5.00/5 (1 صوت)

06-13-2013 11:39 AM
طبعا كما هو متوقع سيستخدم نظام مرسي الخسيس اريتريا لزعزعة وشن حرب بالوكالة على اثيوبيا واريتريا لها مصلحة كبيرة لزعزعة اثيبوبيا ولكن ينقصها الدعم المالي والسياسي وستجده من نظام مرسي.. طبعا البشير سيذهب في زيارته ولن يكون متأكدا هل يحرش ارتريا على اثيوبيا كما يريد منه المصريون ام يحاول غراء ارتريابعدم التدخل اذا نشبت حرب بين مصر واثيوبيا...


#695720 [عماد الغبشاوي]
0.00/5 (0 صوت)

06-13-2013 11:31 AM
واضح من اللقاء انهم ضد اثيوبيا يكون المصريين اشتروهم


#695645 [Adraoob Ohaj]
5.00/5 (1 صوت)

06-13-2013 10:37 AM
شكلهم انتبهوا ان اهلنا بيتسلحوا في الشرق
موسي محمد احمد تحت الاقامة الجبريه؟؟؟؟؟؟؟؟ ليه


#695598 [ابوايمن الحلاوى]
0.00/5 (0 صوت)

06-13-2013 10:10 AM
التسوى كريت تلقى فى جلدها!! ويابشبش ناس ارتريا ديل ياما سقونا الحنضل!! كانوا ركيزة الحركه الشعبيه واليوم انا بقول ليك سد النهضه حيكون خابور السودان وبعبوص من الشرق بحكم النزاع بين ارتريا واثيوبيا ؛؛ ولاسمح الله اذا كان ارتريا رايها مغاير للسودان اها تبقى المصيبه اكبر على وعلى اعدائى وياناس الشعبيه ومناوى والمعاهوا تعالوا اخدوا راحتكم بالكامل والخرطوم بهنا اقرب والمدن على مرمى حجر وانهار الانقاذ ولن ينهار السد!!!! وبعدين يابشبش سقت ديل ليه معاك؟؟؟ يعنى نصف الحكومه مع افورقى!!!!!!!!!!!


#695576 [ابو جهينة]
0.00/5 (0 صوت)

06-13-2013 09:54 AM
يجب قراءة الخبر مقرونا بخبر تمهيدى سابق :
@@@ 06-12-2013 05:01 PMالخرطوم -ا ف ب
اكد قيادي في حركة اريترية اسلامية معارضة الاربعاء ان السلطات السودانية تحتجز ثماني معارضين في منطقة حدودية بين البلدين.
وقال قيادي في حركة الاصلاح الاسلامي الاريتري ان المعارضين الثمانية "احتجزوا السبت في مدينة كسلا وقرية ود شريفي القريب منها"، موضحا انهم "من الجناح العسكري للحركة وبينهم ابو العباس رئيس الجناح"، واضاف ان "افراد الامن السوداني اخذوهم بعد ان طوقوا منازلهم ومنذ ذلك الوقت لم يتصلوا باسرهم ونحن قلقون على مصيرهم".
وصرح خبير في الامم المتحدة الاسبوع الماضي ان "اوضاع حقوق الانسان في اريتريا لا تترك لمواطنيها خيارا غير الفرار"، ويعيش آلاف الاريتريين في شرق السودان.
وتحظر الاحزاب المعارضة في ظل حكم اسياس افورقي الذي يمسك بمقاليد السلطة في الدولة التي تقع في القرن الافريقي منذ استقلالها في 1993.
((( التحليل والربط بين الخبرين متروكه لفطنة القارئ )))لكن لدى ملاحظات مُجزة :
(1) هل نسى او تناسى نظام المُشير ونظام افورقى واقعة اعدام 27 ضابطا داخل الحدود الارترية وارسالهم بعد ذلك الى داخل الحدود السودانية بسبب ( اقامة معسكرات اسلامية لاسقاط افورقى)؟؟؟
(2)هل نسى النظامان ( كيف تم التمهيد لسفير اريتريا بالسودان حينها " عبدالله ادريس لطلب اللجؤ السياسى ببريطايا ؟؟؟
(3)هل ينسى نظام المشير قمعه الوحشى للجالية الاريترية بالسودان دون فرز سواء كانت تُؤيد افورقى ام لا ؟؟؟ كما ان افورقى برغم دكتاتوريته لن ينسى ابدا مواقف حكومة المُشير ابان الحرب الاثيوبيةالارترية.


#695465 [المتجهجه بسبب الانفصال]
0.00/5 (0 صوت)

06-13-2013 08:21 AM
الزول ده الله يكفينا شروا هو والشرذمة المعاهو ديل ،،، ما يكون ماشي بخصوص سد الألفية ويكون المصريين اقنعوهو القيام بدور الكومبارس مع افورقي لخلق مشاكل لأثيوبيا مقابل دعمه في انهاء الجبهة الثورية ،،، وهذا ليس ببعيد طالما أن التنظيم العالمي للاخوان المجرمين هو الموجه للسياسات العامة لهؤلاء الأغبياء ،،،


ردود على المتجهجه بسبب الانفصال
United States [ابوايمن الحلاوى] 06-13-2013 12:41 PM
وياعزيزى كلوا وارد والحكومات مصالح ؛؛ والسودان صعب عليهوا يلعب مع 3 دول والمصيبه انه ثلاثتهم خسيسين !!! والامان امان الله ويابشبش اوعاك تقفل الضمنه والبلاطه معاك؟؟؟ عساك تفهمها!!!



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة