الأخبار
أخبار إقليمية
هذا الإجراء لن ينقذ نظامكم من الانهيار
هذا الإجراء لن ينقذ نظامكم من الانهيار
هذا الإجراء لن ينقذ نظامكم من الانهيار


06-19-2013 05:46 AM
سليمان حامد الحاج

أعلن حزب المؤتمر الوطني الحاكم منع المعارضة من إقامة ندوات سياسية في الميادين والساحات العامة، وهو تصريح هلوع يحمل في داخله العديد من المؤشرات التي تفاقم من أزمة الحزب الحاكم.

أولاً:منع المعارضة من مخاطبة جماهيرها في أي مكان ، إجراء ضد الدستور ووثيقة حقوق الإنسان ومناقض للمادة27(البند 3 /4 ) التي تنص على اعتبار كل الحقوق والحريات المضمنة في الاتفاقيات والعهود والمواثيق الدولية لحقوق الإنسان المصادق عليها من قبل جمهورية السودان جزء لا يتجزأ من الدستور، وتنظم التشريعات الحقوق والحريات المضمنة في هذه الوثيقة ولا تصادرها أو تنتقص منها. وبين تلك الحقوق، حق المخاطبة في الأماكن العامة وإصدار الصحف…الخ.

ثانياً: اذا كان المؤتمر الوطني، الذي ملأ الدنيا ضجيجاً وتبجحاً، صادقاً في أنه قد فاز فوزاً كاسحاً بثقة الشعب في الانتخابات الماضية، فلماذا يخاف وترتعد فرائصه عندما تخاطب أحزاب المعارضة جماهيرها. إنه منطق الانتخابات من مختلف دول العالم وهي أن الانتخابات زُيِّفت فيها إرادة شعب السودان بكل الطرق الخبيثة والوسائل المخادعة.

فالمؤتمر الوطني الحاكم الذي برع في تزييف انتخابات اتحادات طلاب الجامعات والجمعيات التعاونية والمجالس الشعبية لا يستقم عقلاً ومنطقاً أن يقف مكتوف الأيدي إزاء انتخابات يعرف سلفاً ما يترتب عليه سقوطه فيها والتبعات الجسام التي ستحيق به من الجرائم التي ارتكبها في حق الشعب والوطن.

ثالثاُ: المؤتمر الوطني يعلم علم اليقين أن سياسته الاقتصادية والسياسية والخدمية هي التي قادت البلاد للحالة المعيشية الكارثية التي يعيشها الشعب من فقر مطلق وجوع كافر وموت بمختلف الأمراض مثل الدرن وفقر الدم والفشل الكلوي ومرض القلب وغيرها.

رابعاً: سياسات حزب المؤتمر الوطني الحاكم هي السبب الأساسي في انفصال الجنوب وما أحدثه ذلك من تداعيات. وهو السبب المباشر في إندلاع الحروب في دارفور وجنوب كردفان والنيل الأزرق . وهو الذي لعب الدور الأكبر في الصراعات القبلية الطاحنة التي تدور رحاها في غرب السودان.

إن عدم تنفيذه لاتفاقية الشرق هو الذي يدفع مواطنيها قسراً على حمل السلاح دفاعاً عن مطالبهم العادلة وحقهم في حياة كريمة دون أن يموتوا عطشاً وهو الذي يجر أهلنا في الشمالية بكل قسوة للمواجهة مع نظامه لاصراره على قيام سد كجبار.

هذه المخازي هي التي تدفع المؤتمر الوطني الحاكم إلى منع المعارضة من مخاطبة جماهيرها. وهو يكذب للمرة الألف عندما يتحجج بأن المعارضة ستشجع الجبهة الثورية وتحرض الجماهير على تنفيذ برنامجها لإسقاط النظام.

المعارضة لم تنكر في يوم من الأيام أنها تعمل على إسقاط النظام، منذ أن كان المؤتمر الوطني حليفاً للحركة الشعبية بعد توقيع اتفاقية نيفاشا، وقبل الانفصال وكانت الجبهة الثورية في ذلك الوقت في رحم الغيب. وكذلك فهي حجة خاسرة لا يسندها منطق أو حقائق واقعية.

أكثر من ذلك أعلنت قوى الإجماع الوطني برنامجها لإسقاط النظام في وثيقة وقعت عليه كل أحزاب المعارضة قبل أن تولد الجبهة الثورية. فوثيقة(البديل الديمقراطي) أعلنت الكيفية التي ستسقط بها النظام وليس من بينها الانقلابات أو العمل العسكري بل وضعت البديل ونظام الحكم بعد سقوط النظام والبرنامج الذي ستنفذه والدستور الذي سيحكم الفترة الانتقالية. حدث كل ذلك قبل سنوات من ظهور وثيقة(الفجر الجديد) كرؤية للجبهة الثورية لكيفية إسقاط النظام.

ولهذا فأن ربط الحكومة بما تريد أن تفعله الجبهة الثورية، هو محاولة يائسة وحجة عاجزة لإخفاء الأسباب الحقيقية التي تمنع السلطة السماح لأحزاب المعارضة بمخاطبة شعب السودان.

أنه الخوف من المخازي والجرائم والفساد الذي ارتكبه النظام في حق الشعب. ومن أن تعقب تلك المخاطبات المزيد من القناعات بعجز الحكومة من إدارة الحكم في البلاد.

يضاعف من كل ذلك، الصراعات المحتدمة داخل حزب المؤتمر الوطني الحاكم وحكومته سواء المركزية أو قيادات الحزب والسلطة في مختلف ولايات السودان. والتي أعلن العديدون منهم اختلافهم مع سياسات النظام، بل قاد بعض العسكريين منهم إلى التمرد ومحاولات القيام بانقلابات عسكرية ضده.

كل هذا يعني أن النظام أصبح لا يحتمل( الهبشة) وأكثر ما يخشاه هو أن يتحرك الشارع ضده، وهو من تجاربه وما قاله لهم د. حسن الترابي قبل المفاصلة بقليل– رغم أن الصراع قد بدأ يحتدم – في محاولة لإيقاف المواجهة داخل الحزب الواحد، في جامعة القرآن الكريم في أم درمان، حذار من تحرك الجماهير، فالجماهير اذا خرجت إلى الشارع تتقمصها روح القطيع ولن يستطيع أحد أن يوقف مسيرتها حتى نصل إلى أهدافها التي خرجت من أجلها.

إنهم الآن يجترون ما قاله الترابي رغم عدائهم له ويحاولون تعليق اخفاق سياساتهم على قوى المعارضة.

المدهش حقاً أنهم لا ينسبون ثورة اكتوبر وانتفاضة مارس ابريل إلى قيادة الأحزاب ، بل يصفونها بالتلقائية الشعبية، وإنها كانت عشوائية قادها شعب السودان بنفسه بعيداً عن تأثير الأحزاب. فإن كان ما تدعونه حقيقة، فإن شعب السودان يعيش ظروفاً لا يقارن سوءها بما قاده إلى ثورة اكتوبر وانتفاضة مارس / ابريل وهو حتماً سينتفض ضدكم.

قوى المعارضة يتجسد دورها في إدخال الوعي بين الشعب ليكشف مسببات معاناته وما هي أمثل وأفضل الطرق لإزالة النظام الذي جعل حياته جحيماً لا يطاق. والحكومة وسياستها القاصدة استقطاب الثروة والسلطة في يد الرأسمالية الطفيلية وما تقوم به من فساد ونهب، تفتل كل يوم جزأ من الحبل الذي تساهم به في شنق نفسها.

نحن في الحزب الشيوعي نعلم كل العلم أن المعارضة لم تحدد أي وقت .. لا مائة يوم ولا عشرة أيام لإسقاط النظام، بل قالت في بيان جماهيري: إنها ستعمل برنامج مائة يوم لتصعيد عملها بين الجماهير بإقامة الندوات ضمن عملها المستدام لإسقاط النظام.

على قوى المعارضة أن لا تعطي تصريح النظام أي مساحة من برنامجها المصممة على تنفيذه وأن تواصل نضالها اليومي وتقيم ندواتها في الوقت التي تحدده، وأن يلتزم كل حزب بحشد جماهيره.

ليصبح ذلك خطوة بمثابة تحدي حقيقي للنظام، وإن شعب السودان مستعد لكل أنواع التضحية دفاعاً عن أرضه وعرضه ومستقبل أبنائه وغير مستعد للموت في سرير في بيته كما تموت العير بسبب الجوع والفقر والمرض.

وهذا هو السبيل الوحيد لإسقاط هذا النظام.

الميدان


تعليقات 11 | إهداء 0 | زيارات 5930

التعليقات
#701446 [more]
2.61/5 (10 صوت)

06-19-2013 08:22 PM
في كل يوم يصبح علي الشعب السوداني تكبر فيه صورة الاستاذ......الا رحمة الله على الذي تعجز الألسن عن وصفة الاستاذ...ونحن مؤمنين بتلك النبؤ والاستشراف للمستقبل وسوف نقتلع تلك الجماعة من السودان اقتلاع. ....معنا ياشعب لهبك ثوريتك انت تلقاء مراضك في حريتك سيد نفسك ومين اسيادك ودايل..............اولادك.....اولادك......اولادك


#701444 [more]
4.11/5 (8 صوت)

06-19-2013 08:22 PM
في كل يوم يصبح علي الشعب السوداني تكبر فيه صورة الاستاذ......الا رحمة الله على الذي تعجز الألسن عن وصفة الاستاذ...ونحن مؤمنين بتلك النبؤ والاستشراف للمستقبل وسوف نقتلع تلك الجماعة من السودان اقتلاع. ....معنا ياشعب لهبك ثوريتك انت تلقاء مراضك في حريتك سيد نفسك ومين اسيادك ودايل..............اولادك.....اولادك......اولادك


#701400 [radona]
2.75/5 (4 صوت)

06-19-2013 07:02 PM
طالما ان الاحزاب تحتاج لاذن لتخاطب قواعدها
معنى ذلك انها لم تبلغ سن الرشد
عندما تكمل سن الرشد سيتم السماح لها بالاجتماع يقواعدها


#701336 [تربال]
1.00/5 (2 صوت)

06-19-2013 05:36 PM
رحم الله العالم والمفكر الجليل محمود محمد طه
الاتسببوا في إعدامو يدوب بتزكروا كلامو
يا اخوانا في عقليات قتلت ظلما وزورا وبهتانا
يقتل عبدالخالق محجوب جوزيف قرنق ومحمود محمد طه الشفيع أحمد الشيخ ويبقى الترابي الخول وزمرته من نفس الصفة ينفجطوا ويهللوا؟
برضو العيب مننا كشعب ،ولابكاء على اللبن المسكوب ونترحم على ارواحهم جميعا الى آخر شهيد.
الأهم ماالذي يجب فعله في المراحل القادمة لازالة هذا النظام البغيض ؟؟؟؟
لهم يوم مهما طال السفر
لابد من طلوع الشمس وغن طال مغيبها


#701191 [زيزو]
5.00/5 (2 صوت)

06-19-2013 02:41 PM
يجب اقتلاع كل اصحاب الهوس الدينى من كيزان ولا ننسي المؤتمر الشعبى وشيخه سبب مصائب السودان وان لانسمح لهم بالتقول على الديمقراطيه مره اخرى


#701152 [Wad Kalkol]
0.00/5 (0 صوت)

06-19-2013 01:56 PM
لا فض فوهك يا كاتب المعلقه فقد اجدت واوفيت وبينت .والشعب الجسور الصبور انتهى ونفد صبره وسوف ترى فى مقبل الايام ما يثلج صدرك ويزيح همك ويعيد البسمة لشفاه اهلنا الطيبين الصابرين الذين ظلوا وما زالوا وسيظلون رغم المحن والمصائب تعلو وجوههم الابتسامه ويهشون لاستقبال الضيف واكرام الغريب والسؤال عن الجار فصبرا ال السودان فان موعد الحلاص قريب .


#701036 [lwlawa]
5.00/5 (9 صوت)

06-19-2013 11:49 AM
سؤال : ما قاله هذا الشيخ الجليل العالم، وهذا القول ربما قيل في سبعينات او ستينات القرن الماضي، لا ادري، ولكنا نراه اليوم راي العين وهو يقع الحافر بالحافر، وبصورة دقيقة ومفصلة. ولم تتبقى الا آخر الحلقات ..؟؟..
فهل هي نبوءة ام تنبؤ ام قراءة منطقية للاشياء ومئالاتها ..؟؟..فحتى اكثر المتشائمين في الانقاذ لم يتخيل ان يصلوا الى هذا الحال، بعد حكم دام ربع قرن من الزمان ..؟؟..واصبحو اليوم يكابدون من اجل البقاء..؟؟.. ونسو كل ما كان في جعبتهم من مشروعات وشعارات وهتافات ..؟؟
لقد اصبح حالهم مثل حال ابولهب حين كان يسمع سورة ابي لهب تتلى وهو حي يرزق ولم يستطع ان يغير من الامر شيئاً...؟؟..حتى لقي مصيره المحتوم ..؟؟


#700934 [mansour]
0.00/5 (0 صوت)

06-19-2013 10:33 AM
نحن جاهزين للتضحيه


#700878 [mohama jbra]
5.00/5 (3 صوت)

06-19-2013 09:43 AM
يلي بتسمع وما تسمع ؟؟

يا اللي بتسمع والما بتسمع
لازم تفتح اضانك وتسمع
صوت الشارع لمن يدوي
كل قلاع الخونة بتهوي
وكل جباه الكهنة بتركع
وشمس الحق السرقو شعاعها
بكرة بامر الشعب بتطلع
ياللي بتسمع
والما بتسمع
نحن اسودا ما بتدجن
ونحن سدودا ما بتهدن
ونحن جبلا ما بتصدع
لملم ناسك ولحمة راسك
وارفع ايدك عننا ارفع
يا اللي بتسمع
والما بتسمع
لو بي بنادقك ما بترهبنا
ولو بى خنادقك ما بترعبنا
*****
والتاريخ يا جاهل بيشهد
والايام لسع بيناتنا
وكل الحق الضايع بيرجع
يا اللي بتسمع
والما بتسمع
اسأل كل العسكر قبلك
وكل الحاول فكر متلك
الاستأسد والاتنمر
مهما استعلا ومهما استكبر
برضو في يوم الغضبة بيهلك
وبيلقى مصيرو نفس المصرع
واننا أمة عظية اصيلة
لينا خصايص ما في مثيلها
وفينا طباع بالفطرة نبيلة
والاسلام ما جانا الليلة
ولا اخلاقو علينا دخيلة
الايمان من بدري سبيلنا
والقرآن في الصدر دليلنا
انقى وارقى واسمى وارفع
يا اللي بتسمع
والما بتسمع
نحكي ليك لو كان ما بتعرف
حاجة بسيطة بس عن ماضينا
انحنا رضعنا الثورة رضاعة
وبالوطنية انحنا ربينا
التدجيل ما بنفع فينا
والتضليل ما بيمشي علينا
انحنا عبرنا السكة مشينا
وشفنا عدونا وشفنا صفينا
وما بنهاب لا سيخ لا مدفع
يا اللي بتسمع
والما بتسمع
الانقاذ ما بالدبابة
ولا احلام شايلاها سحابة
ولا اوهام عالم كضابة
ولا ارقام خاوية وخلابة
والاصلاح ما جربندية
الاصلاح ما بالزندية
الاصلاح عدل وحرية
الاصلاح موضوع وقضية
الاصلاح عزقة وطورية
نحن بنفكر بتاريخنا
يا اللي بتسمع
والما بتسمع
نحن اولاد الوطن الواحد
متسامحين من يوم ما قمنا
عشنا حبايب ولسه حبايب
ما اتخاصمنا ولا اتصادقنا
فينا مساجد بتهليلها
وفينا كنايس بي انجيلها
وفينا معابد يسرج ليلها
ربنا واحد وشعبنا واحد
وحبنا واحد ودربنا واحد
يا اللي بتسمع
والما بتسمع
دايرين نختم نحن كلامنا
ودايرين نحسن نحن ختامنا
للاحرار نديها تحية
وللثوار تعظيم وسلام
نحن الفوق الشمس مقامنا
ونحن جبين الثمسر مرامنا
ونحن وقود الحارة ونارها
ونحن منية الباغي سهامها
الا ارادة المولى ارادت
حكمت فينا وفي حكامنا
بعد ما ازهري كان هو زعيمنا
بعد المهدي الصلى امامنا
بعده الغرد الضوو جبينا
بعد الدرر الزانو زمانا
جات ال….. عشان تحكمنا
وام رخم الله مشت قدامنا
جل جلالة الملك الواحد
يأتي وينزع
ويعطي ويمنع
ويخفض ويوفع
يا اللي بتسمع
والما بتسمع
يومك قرب يا ظالمنا
وبكرة حناخد منك تارنا وما بنرجاهو حساب الآخرة
داكا حصابا من غفارنا
يمكن يصفح ويمكن يسمح
ويمكن يعدك من اشرارنا
الا انحنا حسابنا براهو
يوم الحارة بتوقد نارنا
تحصد كل الداسو حقوقنا
تحرق كل الخربو ديارنا
دايرين نعرف وين شهدانا
دايرين نعرف وين ابرارنا
والشرفا الراحو اوانطة من طلابنا ومن احرارنا
والآلاف الشردتوها من خبراتنا ومن اخيارنا
والمؤتمرات الدبلجتوها من اخوانا ومن اعمارنا
نحن عرفنا البير وغطاها
ونحن خلاص قرارنا
ونحن حنضرب كل العملا
ونحن حنصلب كل الجهلا
نحن حنغبن عصابة القتلة
ومن الباغي حناخد تارنا
وعالية ترفرف راية العزة
وغالية عزيزة حترجع دارنا
ونور الفجر القادم يسطع
يا اللي بتسمع
والما بتسمع.
التحية للشاعر محجوب شريف
التحيه لكل الشرفاء



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة