الأخبار
أخبار إقليمية
عبر الإنتربول السلطات تتعقب (6) هاربين إعتدوا على المال العام
عبر الإنتربول السلطات تتعقب (6) هاربين إعتدوا على المال العام



06-19-2013 07:00 AM

البرلمان : عمار موسى
أبلغت وزارة المالية البرلمان بأن مجلس الوزراء وجّه بإيقاف أي عقودات خاصة مع الخبراء إلا للتخصصات النادرة وبعد موافقته وأقرت بتصفية (27) شركة حكومية وإحالة عائداتها البالغة (72) مليوناً إلى القوات المسلحة والأمن، وكشف وزير المالية علي محمود عن جرائم الاعتداء على المال العام التي قال إنها بلغت (42) حالة خلال العام 2012م، فيما وصلت جملة المبالغ غير المستردة إلى حوالى (3,8) مليون جنيه ،لافتاً إلى أنها تمت احالتها للعدالة،وقال إن (14) فصل فيها و(13) ضطبت و(6) أمام المحاكم و(3) قيد التحري و(6) هرب المتهمين فيها إلى خارج البلاد وستتم ملاحقتهم عبر الانتربول.
وفي موازاة ذلك أعلنت المالية عن ارتفاع ديون السودان الخارجية من (39) إلى (41) مليار دولا، واتهمت دول غربية بعرقلة إعفاء الديون لأسباب سياسية على الرغم من إيفاء السودان لكافة الشروط، وأكد علي محمود أن هناك معالجة خاصة لشركات الاتصالات ستقدم إلى مجلس الوزراء توطئة لتقديمه إلى البرلمان ، وأشار أثناء تعقيبه على مداولات نواب البرلمان حول تقريرا المراجع العام إلى أن رئاسة الجمهورية شكلت لجنة برئاسة وزير رئاسة الجمهورية لعمل دراسة للملاحظات، وقال إن المجلس وجه بمحاسبة المخالفين ومعالجة كافة الاخفاقات وتعويض العاملين، وشدد على ضرورة تطبيق عقوبات صارمة للجهات المتهربة من توريد أرصدتها للبنك المركزي نهاية كل عام مالي، ودعا الوحدات الحكومية إلى وقف التجنيب والتحصيل غير القانوني، وتعهد وزير المالية باستمرارالاعفاءات الجمركية الخاصة بالمنظمات الدولية وعدم امكانية تجاوزها بإعتبارها اتفاقات دولية حتى لايتضررالسودان .
ومن جهة ثانية شدد رئيس البرلمان أحمد إبراهيم الطاهر أن البرلمان سيقوم بدوره كاملاً فيما أوكل له من أعمال الرقابة والمحاسبة لأجل إعلاء قيم الشفافية، وقال إن البرلمان لن ينحصر دوره في التعقيب والإجازة لتقارير المراجع العام. وإنما يعمل على المتابعة لكل فقرة ترد في التقرير حتى يتم الوصول إلى مرحلة الشفافية الكاملة وتكون الدولة خالية من إهدار المال العام، وتابع: «وهو واجب نقوم به حتى نحرس دولتنا». واعتبر الطاهر وجود مراجع عام يقوم بمراجعة أموال الدولة رمزاً للشفافية. وقال إن هنالك دولاً عديدة ليس فيها مراجعاً يراجع حساباتها. مضيفاً إن المراجع العام أثبت حياديته واستقلاله في تقاريره التي يكتبها، وقال إن «الاستقلالية مهمة بالنسبة لنا وللحكومة حتى لا نضيع أموال الشعب دون رقابة.

الوطن


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 4302

التعليقات
#701360 [yousif]
0.00/5 (0 صوت)

06-19-2013 06:04 PM
كان في الايام دولة تسمي السودان واندثرت
ياعالم منذ خلق الله الانسانية ووجد السودان لم نتقدم شبر واحد مقارنة بمن حولنا
هل هناك رشيد يدلنا لماذا وصلنا الي هذا الدرك
عندي خبر لكل سوداني توجد اساطيل جوويه في كل الحارات والميادين متجة الي بلاد الله الواسعة
وكل من يعاني من سؤ معاملة او راغب في تغير وضعه فليركب . كل الشعب سيركب وستخلو البلاد
وسوف يبقي كل منتفع من تلك الحكومة الوثنية --------------------- والرجاء تكملة المتبقي ممنوع
استعمال الجاز و الكبريت٠


#701125 [Rebel]
0.00/5 (0 صوت)

06-19-2013 01:27 PM
* لصوص..و ثعالب!!


#700794 [ودالبلد]
5.00/5 (2 صوت)

06-19-2013 08:12 AM
ومن جهة ثانية شدد رئيس البرلمان أحمد إبراهيم الطاهر أن البرلمان سيقوم بدوره كاملاً فيما أوكل له من أعمال الرقابة والمحاسبة لأجل إعلاء قيم الشفافية ، يا رئيس (تنابلة البرلمان) ، سجل إسمك فووووق في (أول القائمة) وخليك (شفاف)...



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة