الأخبار
منوعات سودانية
في السُّودان الحالات قليلة جدًا لأنَّ الزوجة نفسها لا تقبل بأن تكون العصمة بيدها
في السُّودان الحالات قليلة جدًا لأنَّ الزوجة نفسها لا تقبل بأن تكون العصمة بيدها
في السُّودان الحالات قليلة جدًا لأنَّ الزوجة نفسها لا تقبل بأن تكون العصمة بيدها


عندما تصرخ الزوجة : (انتا طالق)!
06-22-2013 07:17 AM
كتبت: سارة شرف الدين

سليمان بيه غانم انتا طالق! انطلقت العبارة من فم نازك السلحدار في المسلسل الشهير (ليالي الحلمية) مفجِّرة موجة من العار سَرَت في جسد العمدة الذي تزوَّجته لإغاظة زوجها سليم البدري الذي تزوَّج عليها في الخفاء، ووافق العمدة على شرطها بمضض لأنه يريد أن يكيد للباشا أيضًا، ولكن الزيجة انتهت للفروق الشاسعة بين الزوجَين، ولعلَّ السبب الذي جعل الهانم تشترط العصمة في يدها هو نفسه الذي يجعل طلب العصمة في يد النساء يضحى مطلبًا واقعيًا غزا العالم العربي حتى لا تقع المرأة في شباك زيجة تعجز عن الخروج منها بلا خسائر كما في حالة الخلع الذي تخسر فيه المرأة الكثير لتتطلَّق من الرجل على عكس العصمة التي تكفي كلمتين فقط (انتا طالق) لخروج الرجل بحقيبة ملابسه فقط، ولكن هل يقبل رجل أن يجد نفسه في هذه الخانة؟ الطريف أن الاستطلاع الذي أجرته (الإنتباهة) وجد أنَّ النساء أكبر الرافضات لهذه الحظوة التي يقشعرُّ لها جسد الرجال أيضًا، ولكن هذا لا ينفي انتشارها بصورة كبيرة في العالم العربي، ففي مصر مثلاً (150) ألف سيدة العصمة في أيديهنَّ لأسباب مختلفة تعود لبحث المرأة عن أمان لنفسها وهو ما أيَّده مدير عام مجمع البحوث الإسلاميَّة بالأزهر الشيخ ماهر الحداد أنه يجوز تفويض الطلاق من الزوج للزوجة بالإجماع، لأنَّ النبيَّ صلى الله عليه وسلم خيَّر نساءه بين المقام معه وبين مفارقته، يؤيِّد هذا قول الله سبحانه وتعالى (يا أيها النبي قل لأزواجك إن كنتن تُردن الحياة الدنيا وزينتها فتعالَين أمتِّعكن وأسرحِّكن سراحًا جميلاً، (28) سورة الأحزاب.

في السُّودان الحالات قليلة جدًا لأنَّ الزوجة نفسها لا تقبل بأن تكون العصمة بيدها لأسباب مختلفة، تقول (ي. س.) وهي ربة منزل: (كثيرًا ما أغادر بيتي غاضبة فيلحقني زوجي في الباب ويُعيد حقيبة ملابسي ويراضيني وأنا أُصر على الطلاق حتى يحقِّق لي مطلبي، فإذا كانت العصمة في يدي فكيف سأبتزُّه بهذا الخصوص؟!)!
وأكثر من (90%) ممن استطلعتهنَّ (الإنتباهة) رفضنَ تمامًا فكرة العصمة في يد الزوجة لأنها إذا غضبت فقطعًا ستطِّلق الرجل يوميًا لأنها سريعة الغضب ولا تراعي مصلحتها وستظن أنها تعاقبه أشد عقاب، ولن تكون هناك بيوت مستقرّة، وهذا ما أكَّده الرجال أيضًا لأن الرجل يرى نفسه قادرًا على السيطرة على الغضب أكثر، ولكن هذا لا ينفي وجود بعض الحالات التي تحدث بسرية كبيرة.
تقول (ف.) محامية مخضرمة: تزوجت من رجل يعمل في السوق متزوج، فأنا أصلاً زاهدة في الزواج لكني أُريد طفلاً أتعكّز عليه ويفرِّج وحدتي، لذا صارحتُه برغبتي في الزواج به واشترطتُ أن تكون العصمة في يدي حتى زوجته أخبرتها أنها لن تكون زيجة طويلة، وهذا ما حدث، فبمجرَّد أن أنجبت ولدي طلقتُه دون مشكلات، فقط: (انتا طالق) ونتعامل باحترام شديد الآن، لم أكن أضمن أن يطلقني بعد أن يرى العزّ الذي أملكه فيطمع فيّ لذا طلبتُ العصمة أن تكون في يدي.
(ل. ل.) سيدة خمسينية مطلقة تقول: تزوجتُ من رجل أصغر مني بـ (20) عامًا قبل عام، كان واضحًا أنَّه يطمع في ثروتي التي تركتها لي أمي ولكني (احتياطي) طلبتُ أن تكون العصمة في يدي لأني عايشتُ تجربة قريبة لي طلقها الرجل بعد أن منحته سيارتها هديَّة ووافق الشاب الذي ظهرت أطماعه بعد شهر واحد، إذ بدأ يلح عليَّ في بيع بيتي لعمل مشروع ضخم ولم أوافق، فأصبح يهدِّدني بالزواج بأخرى أو هجري فصرختُ في وجهه يومًا: (انتا طالق) وسط ذهوله الشديد!
(س. أ.) ثلاثينية متزوِّجة منذ خمس سنوات من صديق لها تقول إنها حسب نشأتها في القاهرة هي وزوجها لم تجد مشكلة في أن تكون العصمة في يدها، قال لها زوجها العصمة عندك أو عندي لا فرق إذا كان هذا الزواج سينتهي فهو سينتهي، أنا أثق بك، ومن يومها وهي تحافظ على هذه الثقة ولم تصرخ يومًا في وجهه (انتا طالق)!
وعلى الرغم من أنها وصلت لـ (150) ألفًا في مصر إلا أنها في العالم العربي وخصوصًا السعودية حالات قليلة هي المعلنة، ولكن رغم قلة الإحصاءات الرسميَّة الدالة على عدد الزوجات اللاتي يملكن العصمة، إلا أنه سُجِّلت عددٌ من الحالات عند مكاتب المحاماة والمأذونين في المملكة، ومعظم هذه الزيجات تتم بسرية تامة لخشية معظم الأزواج أن تعرف عائلاتهم بهذا رغم إشهار الزواج.
ورأي الدين في العصمة في يد المرأة لم يحرمها، فبحسب ما أكد مولانا محمد إبراهيم من مجمع الفقه الإسلامي لـ(الإنتباهة) أن الأصل العصمة في يد الزوج، هذا الأصل لا يكون إلا باستثناء حالتين فقط: الأولى أن تشترط الزوجة في عقد الزواج أن تكون العصمة في يدها سواء كُتب هذا في الوثيقة أو لم يُكتب، أمَّا الحالة الثانية الزوج طواعية يترك العصمة في يد الزوجة.
وعند الحنفيَّة تصح إذا كانت البداية من الزوجة، فقالت زوَّجتك نفسي على أنَّ أمري بيدي وقبِل الزوج ذلك جاز لها أن تطلِّق نفسها إذا أرادت، أمَّا إذا بدأ الزوج فقال تزوَّجتُك على أنَّ أمرك بيدك فالنكاح صحيح ولا يكون أمرها بيدها، جاء في الموسوعة الفقهيَّة: نص فقهاء الحنفيَّة على أنَّ الرجل إذا نكح المرأة على أنَّ أمرها بيدها صحَّ إذا ابتدأت المرأة فقالت زوجت نفسي منك على أن أمري بيدي أطلِّق نفسي كلما شئت فقال الزوج: قبِلت جاز النكاح ويكون أمرها بيدها، أما لو بدأ الزوج فقال تزوجتك على أن أمرك بيدك فإنه يصحُّ النكاح ولا يكون أمرها بيدها، لأن التفويض وقع قبل الزواج، ولم يعلق عليه توقع التفويض قبل أن يملك الطلاق.
ومن ناحية قانونية يذهب مولانا المعز حضرة في حديثه إلى (الإنتباهة) أنَّه كحق في يد الرجل، لكن كثيرًا من الفقهاء نظروا لعقد الزواج كأي عقد عادي مثل الأموال وغيرها ومن ثم يمكن وضع الشروط كما تريد، في تونس مثلاً لا يُشترط ولي حتى ونحن هنا مالكية إلا في المعاملات، نأخذ أبو حنيفة ومن ثم هو شرط من شروط العقد إذا وافق عليه الزوج لا ضير إذا اتفق عليه الطرفان فهو ينفَّذ كشرط من شروط العقد مثله مثل مؤخر الصداق شرط إضافي في عقد الزواج لا ضير منه.
مولانا شيخ الدين شدو اتفق مع المعز على أنَّ العقد شريعة المتعاقدين هو شرط مسبّق، وله أركان، والإسلام شرط أول في العقد طالما هو أمرٌ مسبق لأنَّه يحكم طرفيه عمومًا هي حالات نادرة جدًا.


صحيفة الانتباهة


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 2437

التعليقات
#703593 [someone]
0.00/5 (0 صوت)

06-22-2013 03:01 PM
المرأه فعلا لا تحتاج ان تكون العصمه بيدها كي تفارق الرجل , لأن الاسلام اباح لها ان تخلع نفسها...


ردود على someone
European Union [Joei] 06-23-2013 01:47 AM
نعم هنالك فرق بين الخلع والتطليق , ولكن الخلع لا يشترط ان يكون مكلف جدا ... المبدأ في الخلع ان ترد اليه هديته (علي حسب حديث النبي عليه الصلاة والسلام ), أي ان ترد اليه مهره ....

United States [MAHMOUDJADEED] 06-22-2013 08:43 PM
الخلع مكلِّف جداً وهناك فرق بين أن تطلق نفسها أو تخلع عن طريق المحكمة , ففي الخلع يجب أن تدفع لتحرر نفسها .


#703428 [أبوخـالد]
1.00/5 (1 صوت)

06-22-2013 12:25 PM
من غير المنطق العصمه في يد المرأة لان المرأة بطبعها ناقصه عقل .. الرجل يتحكم بعقلانيه شديده و بحكمه و لكن المرأة لا تعرف شي .. حتى ممكن تكون متزوجه و اي شاب ممكن يضحك عليها و حصلت في السودان كتير .. بالذات اذا كانت المراة جميله .. جهل النساء بامور الدين - الحديث النبوي الشريف يقول (( أَيُّمَا امْرَأَةٍ سَأَلَتْ زَوْجَهَا طَلاقًا فِي غَيْرِ مَا بَأْسٍ فَحَرَامٌ عَلَيْهَا رَائِحَةُ الْجَنَّة


ردود على أبوخـالد
European Union [جاك سبارو] 06-23-2013 05:03 PM
الاخ أبو خالد ... رجاء اخي راجع التفسير الصحيح للحديث !!!

و المرأه والرجل حاليا (وحتى المجتمع ككل ) مازي ماكانوا في الجاهلية !!!

وكذلك حديث المرأه ناقصة عقل ودين لا يفسر علي ان المرأه ذات قدرات عقليه متدنيه


ناقصة عقل لان شهادة المرأة نصف شهادة الرجل ( في بعض المذاهب في المعاملات الماليه فقط !) وناقصة دين أي انها معفاه من عدد من العبادات في حالات معينه تصيبها كعدم الصلاة والصوم ونحوه والرجل لا يعفى من الصلاة والصوم و الجهاد والجماعة وصلاة الجمعة !!!

كما ان بعض العلماء يفسر كلمه العقل بدرجه اللين والعاطفه ... أي ان المقصود هو ان المرأه تميل الِي اللين والمسامحه مما يتيح ليها الصبر وتحمل اشياء لا يتحملها الرجل و لا يمكن لرجل أن يتحمل ما تتحمله الأم!!!!

وفي زمن النبي عليه الصلاه والسلام حفظت السيده عائشة رضي الله عنهاالاحاديث وروتها !!!

و بالنسبة للحديث الذي ذكرته , فالاسلام لا يضيق علي المرأه ويحبسها في علاقة زواج لا مخرج منها سوي الزوج .... ارجع للحديث الذي اباح فيه النبي للمرأه ان تترك زوجها مقابل ان ترد عليه هديته (فيما يعرف حاليا بالخلع ) .

والله اعلم !!!

United States [الكجور] 06-23-2013 12:18 PM
وللشيخ ابوخالد اقول.
انت لسع في زمن المرأة ناقصه عقل ؟ اذا كان المقصود المرأة القادمه من العهد الجاهلي والتي كانت تباع و تشتري و تعتبر زي اي ناقة ولا فحل جمل فمفهوم لذلك الوقت .هنالك ايات منسوخه اي اتنسخت ليواكب بها الجليل ذهنية عباده بعد التسليم الي الايمانية .والان هنالك بعض الاحاديث التطورالزمني والانساني قد تجاوزها و بالذات في فقه المرأة.
لان العلم اصبح نورمتاح لكل الانسانية تستطيع اي امرأة ان تبز الرجل فيه ان ارادت.اذا كان نقصان العقل مرتبط بجهل المرأة تعليميأ يبقي هنالك الكثيرمن نقصا ن العقل فينا نحن الرجال الجهلاء.
ليس هنالك فروق تشريحيه لذلك النقصان رغم بعض الفروقات الفسيولجيه ل الدواعي ا لهرمونية الموقوته والتي ليست لها اثار نقصانيه العقل عند المرأة.
وللتدليل.
في حرب استرداد الكويت او عاصفة الصحراء مجندات الطيران الامريكي هن الائ امطرن جيوش فارس العرب صدام المفدي وحين غزو العراق مارس٢٠٠٣ لم تكن المجندات نقصات عقل .
قبل سنوات قادت عالمة فلك كنديه فصيل من العلماء الفلكيين الرجال في رحله علميه كبيره في الفضاء الخااااارجي دون محرم .في الوقت الذي تحرم فيه المرأة السعودية من قيادة سيارة في حيها.
السيدة البلويسي هي ليست ناظرة مدرسة ابدائيه اولاد بل تراس مجلس الشيوخ التي تدير عالمنا هل هي ناقصة برضها؟


#703248 [زول نصيحة]
5.00/5 (1 صوت)

06-22-2013 08:41 AM
المرأة لاتقل للرجل ( انت طالق) ولكن معنى ان تكون العصمة بيدها اي انها هي من تحدد الطلاق او البقاء مع الرجل
اما اذا ارادت الطلاق فتقول للرجل (طلقت نفسي منك) وما الى ذلك



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة