الأخبار
أخبار إقليمية
الجزيرة : السودانيون يرحبون بانتقال السلطة في قطر
الجزيرة :  السودانيون يرحبون بانتقال السلطة في قطر


06-26-2013 07:10 AM
عماد عبد الهادي- الخرطوم

توقع مواطنون ومحللون سياسيون سودانيون مزيدا من الانفتاح واتضاح الرؤية المستقبلية لدولة قطر عقب انتقال السلطة من الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني إلى نجله الشيخ تميم بن حمد آل ثاني. واستبعد بعضهم حدوث تغيير في سياسة قطر تجاه السودان.

وبرغم ما أعلنه بعضهم من حزن على تنحي الأمير حمد كونه راعيا للسلام في دارفور ومساهمته في معالجة كثير من القضايا السودانية، فإنهم أبدوا ارتياحهم لانتقال القيادة القطرية بطريقة سلسة وسلمية.


وبدا أن السودانيين أكثر حماسا لتأييد ما اعتبروه خطوة موفقة بانتقال الحكم إلى عقول شابة يمكنها قيادة المنطقة العربية لمزيد من التطور.

فرئيس السلطة الانتقالية لدارفور التجاني سيسي اعتبر بحديث للجزيرة نت أن انتقال السلطة بالدوحة مصدر للسعادة "كون القيادة القطرية أثبتت للعالم أن في الأمة العربية قادة حقيقيين يتنازلون عن السلطة بطريقة سلمية".

ويرى أن الانتقال سيشكل تحديا لدول الخليج الأخرى "ويفرض عليها أن تحذو حذوه" مشيرا إلى نقل الشيخ حمد قطر "من دولة صغيرة تابعة إلى دولة ذات كلمة في المحورين العالمي والإقليمي".

ويعتقد سيسي بأن الشيخ تميم "وبما له من قدرات" سيستمر بقطر في ذات نهج والده لتحقيق مزيد من التطور للدولة الخليجية التي قال إنها تساهم في حل كافة المشكلات الإقليمية.

ويتوقع رئيس السلطة الانتقالية لدارفور أن يوالي الأمير الجديد "ذات النهج السابق في تبني مسألة دارفور ومحاولة إيجاد حلول ناجعة لمشكلاتها".

لكنه أشار إلى أن العالم العربي "سيفتقد حكمة الأمير حمد في كثير من المواقف، لكنني متيقن من أن الأمير تميم سيسير في ذات الدرب الذي رسمه الأمير حمد".

دارفور
وفيما لم يتضح رأي الحكومة السودانية حول الأمر حتى الآن، إلا أن فئات سودانية أخرى تمنت أن تحذو الدول العربية حذو دولة قطر في انتقال السلطة دون أية مشكلة.

واعتبر الناشط السياسي إدريس يوسف أن لقطر سياسة عامة تجاه كافة دول المنطقة "قادتها للدخول كقوة لأجل وضع حد لما تعانيه تلك الدول من مشكلات".

واستبعد في حديثه للجزيرة نت حدوث تغيير في سياسة قطر تجاه السودان، مشيرا إلى تمتع الدولة الخليجية بعلاقات خاصة مع دارفور.

وأضاف أن انفتاح الدوحة على العالم "مكنها من خلق وضع قيادي لها بين دول المنطقة" مشيرا إلى أن قضية دارفور "تمثل إحدى القضايا المحورية للقطريين" وبالتالي "أتوقع اهتماما أكبر بها".

أما الناشط الحقوقي محمد عبد الله الدومة فاعتبر الانتقال "ظاهرة جديدة جديرة بالتحليل والتقييم" مشيرا إلى أنها تعني استقرار الحكم بالدولة الخليجية.

ويقول الدومة للجزيرة نت إن لقطر ارتباطات بالسودان خاصة إقليم دارفور، متوقعا ازدياد الاهتمام القطري بقضية الإقليم، وأعرب عن أمله بمواصلة نفس الدعم السياسي والمالي القطري لأجل تنمية دارفور ووقف الحروب فيها.

أما أستاذ العلوم السياسية حسن الساعوري فاستبعد حدوث تغيير كبير بالسياسة الخارجية أو حتى الداخلية، معتبرا أن "وجود الحاكم السابق (الشيخ حمد) بالقرب من القيادة القطرية سيدفعها للارتفاع بمستوى أدائها السياسي والاقتصادي والتنموي.

واستبعد في الوقت ذاته ابتعاد الشيخ حمد عن السياسة الإقليمية لدولة قطر، متوقعا قيادته لدفة العمل الإقليمي والدولي دون أن يكون متقلدا لمنصب بعينه. ويقول الساعوري "ربما يدفع الأمير الجديد وبما له من رؤية شبابية بالسياسة القطرية إلى معدلات أكبر وشمول أوسع للقضايا العربية بالذات".
المصدر:الجزيرة


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 3511

التعليقات
#707393 [محمد مطر]
0.00/5 (0 صوت)

06-27-2013 03:55 AM
قولوا خايفين الامير الجديد يوقف منكم الدعم اصلا دا البهمكم الشحتة بس


#707096 [علي]
5.00/5 (1 صوت)

06-26-2013 02:39 PM
تنحى صباح الثلاثاء الموافق 25/06/2013 م، وفي تمام الساعة الثامنة صباحاً (الخامسة) بتوقيت قرنيتش أمير قطر الشيخ حمد بن خليفة وسلم السلطة لأبنه وولي عهده الشيخ تميم بن حمد. نحن الأغلبية الميكانيكية الساحقة (95%) من شعوب السودان نشعر بالفرح لهذا التغيير لطالما ما تأذينا من أمير قطر المتنحى حمد بن خليفة لتدخله السافر لصالح نظام الفصل العنصري لأبناء أقلية الجلابة الحاكم الذي يمثل أقل من 5% من السكان، في الحرب الأهلية التي تجري في السودان عامة ودارفور خاصة منذ 2003 م.

وأننا ننتهز هذه السانحة لتوجيه أقصى عبارات الشجب والأدانة والتقريع والذم لدويلة قطر وأميرها المتنحى على مشاركتهم الفاعلة في الأنتهاكات الجسيمة وجرائم الحرب وجرائم ضد الانسانية وجرائم الابادة الجماعية التي طالت المدنيين في دارفور وجبال النوبة والنيل الأزرق ونحملهم كامل المسئولية عن هذه الأنتهاكات، خاصة الجرائم التي ارتكبت بواسطة الطيران الحربي، بأعتبار دويلة قطر وأميرها المتنحي هم الداعمين الأساسين بالمال والمشورة وأستجلاب الطيارين المرتزقة ودفع رواتبهم وحوافزهم لشن أبشع الهجمات الدموية وبأسلحة محرمة دولياً على المدنيين الأطفال والنساء والعجزة من سكان القري النائية في دارفور وجنوب كردفان والنيل الأزرق.

ونطالب عبر هذا المنبر الأمير الجديد تميم بن حمد ووالدتهم الأميرة موزة بنت ناصر المسند بصفة شخصية بالوقف الفوري للدور القذر الذي ظلت تتطلع به دولة قطر وأميرها المتنحي لصالح نظام الفصل العنصري لأقلية الجلابة الحاكم في السودان، ونطالبهم بوقف كافة أشكال الدعم العسكري والسياسي والمادي والمعنوي والدبولماسي وأن تكف قطر عن تدخلها السافر في الشأن السوداني وتترك السودانيين لحلحلت مشاكلهم


#706876 [MAHMOUDJADEED]
0.00/5 (0 صوت)

06-26-2013 11:02 AM
الشيخ حمد لم يغادر كابينة القيادة لكنه تنحى جانباً عن المِقْوَد ليتولى ذلك ابنه تميم بتوجيهات شخصية من والده فالرجل ترك الرسميات والعمل اليومي المرهق فقط مع التمسك بالنصح والتعضيد والارشاد .


#706674 [ابوجلاجل]
0.00/5 (0 صوت)

06-26-2013 07:40 AM
والناس القاعدين 24سنه ديل بتزحلقو متي من كرسي الرئاسه!


ردود على ابوجلاجل
European Union [تمساح الدميرة] 06-26-2013 11:01 PM
بعد ما انت تموت



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة