الأخبار
أخبار إقليمية
الأمين العام للحركة الإسلامية ولاية الخرطوم: نتفق مع رأي البرلمان حول القرض الربوي
الأمين العام للحركة الإسلامية ولاية الخرطوم: نتفق مع رأي البرلمان حول القرض الربوي



نقدر رأي مجموعة (السائحون) ولا حرج من دعوات الاصلاح
06-27-2013 09:20 AM

(سونا) أكد الأستاذ عبد القادر محمد زين الأمين العام للحركة الإسلامية بولاية الخرطوم أنه مع رأي البرلمان إذا رأى في تقديره الضرورة القصوى للقبول بالقرض الكويتي لكهرباء شرق السودان.
أضاف في تصريحات محدودة بالبرلمان أنه يقدر رأي مجموعة (السائحون) وغيرها حول القرض ويستحق أن يُسمع لأنها مجموعات شاركت في جميع العمليات الجهادية، مؤكدا أنهم في الحركة الإسلامية بابهم مفتوح لمزيد من الحوار، موضحا بأننا نقصد بالشورى الالتزام بكل موجهاتها، وأضاف أن هناك عددا كبيرا من الإسلاميين خارج إطار الشورى وإننا في حاجة للمزيد من الحوار مع كل المجموعات التي تحسب على المشروع الإسلامي ، مطالبا بضرورة إعادة دراسة تجربة الحركة الإسلامية في جميع مراحلها من القرن السابق حتى مرحلة الإنقاذ حتى نستوعب كل الطاقات والإمكانات لمصلحة الدين والوطن.

وحول المذكرة التي رفعتها بعض القيادات الإسلامية لرئيس الجمهورية للإصلاح قال "لا حرج إن كانت هنالك دعوة للتصحيح". وعن مطالب النواب في جلسة البرلمان الذي أجاز قانون الخدمة الوطنية في مرحلة السمات العامة بزيادة فترة التدريب للخدمة الوطنية، قال إنه يقدر هذه المسألة ولا اعتراض عليها ولكن هذه تحكمها ميزانيات إضافية، مشيرا إلى أن فترة الشهر ونصف كافية وتؤدي الغرض المطلوب بدليل أن المجندين يطبقون البرنامج ويؤدون مناشط يعبرون فيها عن استيعابهم للأمر بصورة عالية، مؤكدا أن فترة الشهر ونصف تقدم فيها جرعات كبيرة من الثقافة الدينية والعسكرية والوطنية عبر معلمين وأساتذة أكفاء.
وفي رده حول عدم انضباط بعض مجندي الخدمة في بعض المؤسسات ، قال "نحن نريد من الجهات التي لديها مجندو خدمة وطنية أن تستفيد منهم بدرجة قصوى وأن لا تضيع الفرصة وسنعمل على التنسيق مع الجهات المخدمة حتى تُؤدى هذه الخدمة بوجهها الأكمل وأن لا يحدث أي تجاوز.


تعليقات 11 | إهداء 0 | زيارات 2962

التعليقات
#708036 [Muragib]
0.00/5 (0 صوت)

06-27-2013 10:37 PM
لا حول ولا قوة إلاّ بالله العلي العظيم...والله إنها خيبة أمل!!! الظلام الدامس ولا الربا...هذا الأمر لا مكان لإجتهادٍ فيه...لقد رفعتم راية الحرب لله ورسوله عالية!!! لن نقاتل بجنبكم بعد اليوم...لأننا غاية قتالنا هي لله!!!ولا ولاء لغير الله...


#707944 [radona]
0.00/5 (0 صوت)

06-27-2013 06:44 PM
سافتيكم
فان اصبت فلي اجران
وان اخطأت فلي اجر واحد .. لان الامر انشاءالله واضح وضوح الشمس
الفتوى ( المسلم يشهد بان لا اله الا الله وان محمدا رسول الله ويصلي ويزكي ويحج ويعتمر لبيت الله ماشاء الله فلا يحسبن ان كل ما يقوم به من عمل صالح يجعله يقدم الى تعاطي الربا مهما يكن لان الربا من المحرمات بل ان الله تعالى توعد آكلي الربا بحرب منه فلا يجوزلمسلم ان يصوت في برلمان اونحوه لاجازة معاملة ربوية فالدين ليست اداة يمكن تطويعها جزافا بموجب فقه الضرورة فليست هنالك ضرورة تبيح حراما حرمه الله مطلقا وتلك خطوط حمراء لا ينبغي الاقتراب منها خوفا من غضب الله ولا تجتمع الدنيا والسلطة بزخرفها التي يقبل عليها البعض والدين في شئ )
عليه لم يتبق الا ان يتم تحسين هذا القرض يتحويله الى قرض حسن لان الاخوة الذين قدموا هذا القرض هم دولة مسلمة والسودان دولة مسلمة ولا ينبغي ان نتعامل بمعاملات ربوية البته وعليه عند سداد القرض قوموا بسداد راس المال فقط دون الفوائد الربوية عسى الله ان يغفر لاخوتنا بالبرلمان الذين قاموا باجازة هذا القرض الربوي لان البقر تشابه عليهم بين قرض ربوي وزيادة الاسعار على المواطنين ولانهم لم يعتادوا على قول لا من قبل فحسبوا هذه كتلك


#707859 [من المركز]
5.00/5 (1 صوت)

06-27-2013 04:14 PM
لمصلحة الدين والوطن ان تتنازل الطقمه المستبدة الحاكمه عن سدة الحكم ليس هناك اي حلل اخر. يامن نصبتم انفسكم اؤلياء لله عز وجل وهو يقول لا اكراه في الدين وانتم اكرهتمونا حتي السماع لكم . ليس هناك اكراه حتي علي الايمان بالله. وما انتم الا طالبين دنيا ان كنتم حقا تطلبون الاخره اتركوا التسلط علي عقولنا الا لعنة الله عليكم اجمعين


#707785 [انصاري]
5.00/5 (2 صوت)

06-27-2013 02:25 PM
((أكد الأستاذ عبد القادر محمد زين الأمين العام للحركة الإسلامية بولاية الخرطوم أنه مع رأي البرلمان إذا رأى في تقديره الضرورة القصوى للقبول بالقرض الكويتي لكهرباء شرق السودان.))

*** القرض: بفائدة..!! الغرض: إنشاء كهرباء ولايات شرق السودان.. الربا حرام" لكن (ماكو)! مشكلة يخضع أمر الله للتصويت في برلمان السلطة الله أو الست المساس بالسلطة هو مخالفة شرع الله نحن برلمان السلطة الله نحي ونميت ونمنح مظاريف بغير حساب ونخسف بالارض كل طابور خامس معارض لميض.. يطالب بالحق ويدعو للعدل والإحسان والبعد عن المنكر البغي، وإيقاف الفساد...
تصويت..!(52) نعم... للقرض..!!! فقه الضرورة الفزورة.!!.." يخسي عليكم بت الفاتح البدوي سعاد!!؟ (49) لا.. للقرض..، الأمر واضح وفاضح (9)بين...بين.. إن في الامر ريبه..." نحن لسنا مع الشرع أو ضده نحن ناس دعني أعيش! تشابه علينا البقر... - هيئة علماء المسلمين اعمل رايح... الكاروري شقيش قبل... دة ماهو ضروري.. عصام البشير..في كافوري طلع المنبر ممكيج يلمع كورك لعلع نطط بين سرجين.. دة ياهو الزين...!! عبدالحي
يديم الحي..!!..
عبدالقادر محمد زين الحركة الإسلامية فرع ولاية الخرتوم .. نحن الحكومة رئياً " اولسنا وكلاء الله!! الحاكمين بأمر الله المفسرين الحصريين لكلام الله.. وطلع البنك!! (Money talk and sometimes walk) أو لسنا تمكنا من خزائن الشعب.. وبيتنا أكثر مالاً وأغز نفرا واغزر عددا...ونعذب من نشاء زمرا....!؟


#707770 [ود البنا]
5.00/5 (1 صوت)

06-27-2013 01:52 PM
( يا ايها الذين امنوا اتقوا الله و ذرو ما بقي من الربا ان كنتم مؤمنين * فان لم تفعلوا فاذنوا بحرب من الله و رسوله ) .. صدق الله العظيم
زرعتم فينا المحقة و ضنك العيش بفقه ضرورتكم هذا .. قاتلكم الله اني تؤفكون .
( و من يتقي الله يجعل له مخرجآ و يرزقه من حيث لا يحتسب ) .. صدق الله العظيم .


#707757 [adamalfaki]
5.00/5 (1 صوت)

06-27-2013 01:28 PM
عبدالقادر محمد الامين انت ليس الامين العام للحركه الاسلاميه انت الامين العام للحركه الشيطانيه لأنه من منطلق العقل لاتوجد جهه إسلاميه تحلل الربا وأنتم تحللون الحرام بفتاوى منحطه من علماء الفكر الكيزاني اللاديني وأنتم بهذا الصنيع قد كشفتم عن حقيقتكم وانكم طلاب سلطة وتجار دين والحمدلله الشعب حتى الأغبياء منهم قد عرفكم على حقيقتكم وسوف تذهبون الى قمامة التاريخ غير مأسوف عليكم


#707714 [الكلس]
5.00/5 (2 صوت)

06-27-2013 12:33 PM
أبلغ واقوى رد قرأته..إفحاماً لهؤلاء المهاويس الموهومين .. الذين لازالوا يعتقدون جهلاً بإن هنالك مشروع اسلامي . وهو في حقيقته .أصبح جثة متعفنة ..


شاى حار من ذات الثلاجة .. تاني لا.. !


محمد عبد اله برقاوي..
[email protected]

تحضرني هنا كمدخل لموضوعنا اليوم ..طرفة ذلك المسطول الذي كان يتردد على مقهىً بعينه ويطلب من صبي المحل شاياً من الثلاجة ..فيعتذرله الجرسون الساذج عن عدم وجود طلبه..!
فلاحظ صاحب المحل أن ذلك الزبون يذهب دون أن ينفّعه بقرشٍ واحد.. فسأل عن قصته.. ولما علم بالسر قال للصبي .. في المرة القادمة ..قل له عندنا ما تطلب .. وقم بوضع الشاى منذ الحين في الثلاجة ليصبح بارداً.. !
وفي اليوم التالي جاء الرجل المصقوع .. ولبى له النادل طلبه.. ولكن قبل أن يضعه على الطاولة سأله صاحبنا ..أنت متأكد ياولد ..إنه من الثلاجة وبارد جداً .. ؟
فاجابه الفتى وهو يكاد يطيرمن الفرح الذي لم يدم طويلاً حتى أعقبته دهشةٌ محبطة.. حينما طلب منه المسطول ..أن يقوم بتسخينه .. ويحضره له !
فالجماعة الذين يسمون أنفسهم..
( السائحون )
يبدو أنهم مُغيبون مثل ذلك المسطول المُهرج ولا زالوا يتمسخرون على الشعب السوداني ظناً منهم أنه مثل الولد الجرسون خفيف العقل سيصدق مسالة تسخين وإحياء المشروع الميت من جديد الذي جمدته توجهات الانقاذ داخل ثلاجة مصالح أهلها الذاتية وتركتهم يموتون لوحدهم طويلاً في خنادق الجهاد المزعوم !
فظنوا أن تلك الميزة جعلت منهم صحابةً في نظر أمتنا كما تصوروا.. وسيكونوا أكثر قابلية كبديل يحكمنا باعتبارهم حركة إصلاحية إسلامية مثالية.. ولا زالت لديهم فرصة الوثوب على ظهورنا ليجعلوها أكثر نزفاً بجراح سروج تنطعهم الأعمى..ويحرقوا شفاه المشهد العام ثانية بترديد ذات الشعارات التي تجاوزت مربع البرود في ثلاجة الزمن الإنقاذي الى مرحلة إنعدام الطعم حتى في حلوق نفاق حكامها الفاشلين والفاسدين..!
لاشأن لنا بمفاصلات الاسلاميين المصلحية أو حتى ماتسمى بالإصلاحية التي يبدو أنها ستتخطى تمثيلية الاعتقالات التحوطية وقد كانت تتصيد الترابي وجماعته من حين لآخر بإسلوب ناعم، لتدخل في معارك تكسير العظام بتطبيق أسلوب الاغتيالات على من هم في نظر أمن الإنقاذ أكثر خطراًعليها لتشددهم الديني وباعتبارهم بالتالي حسب اعتقادهم جنودا مخدوعين في عقيدتهم التنطعية الإقصائية ومجروحين في كرامة سلاحهم.. لذا فلابد من مواجهتهم بحسم يفوق طريقة التعاطي مع كل معارض بالخطابة أو النشر..لأنهم من ذات الطينة التي تشكلت منها عصابات تلك المافيا بكل ألوانها و باتوا يعرفون الكثير من الخبايا وأسرار لعبة الخداع الطويلة التي لا يعرفها غيرهم من الذين كانوا يعرضون خارج حلبة الزيطة ..!
فطريقة إستهداف عناصر أمن النظام لقادة
( السائحون )
بمحاولة الرمي في مجرى النيل الأزرق أو مطاردات الترهيب ، فهي تنبيء بمقدارحجم الرعب الذي يتملّك جماعة الانقاذ من أصدقائها المتمردين على نهجها الخائب والخائن لهم في نظرهم.. وظناً منها كممسكة بزمام الأمور وجماعة حاكمة أنها قادرة على لجم أعدائها التي تستخف دائماً بمقدرتهم على الحركة الفعلية ضدها رغم أن واقع الحال في ميادين القتال أخيراً يقول بغير ذلك..و ستتبدل لا محالة موازين اللعبة اذا ما نجح العمل الجماهيري في تنظيم ذاته ، وسيدفع ذلك كله المزيد من دفقات الخوف في قلوب اللوبى الكيزاني المتسلط..بما يفضي سريعاً الى انكسار منسأته التي يجول فيها سوس الزمن ويلفها التشقق الذاتي وهي تنتظر اليد التي تدفعها للتفتت !
ولعل أسلوب الرد من طرف المستهدفين من قادة
( السائحون)
بإمكانية تطبيق ما تعلموه من ثقافة القتل والتشفي وحرق القلوب تهديداً بتصفية ذوي الحكام ..فكل ذلك يزيدنا يقيناً بأنهم فخّار متشابه .. ولن يضيرنا إن هو قام بتكسير بعضه!
فنحن لن نكون ذلك الجرسون الساذج .. والانقاذ ليست صاحب المقهى الذي حاول التزاكي وفشل في كسب ود أو مخاتلة مسطوله الناقم والمنقلب عليه . ولن نرضى أيضاً.. ولو بمجرد تفكير ذلك المسطول المغيّب في إعتقاده بإن يعود من بوابة الثلاجة القديمة و الصدئة حاملاً ذات الشاى الماسخ والمنتهى الصلاحية..مبشراً لنا بإمكانية شربه وهو أكثر سخونة في التطبيق بدءاً بقطع أرجل وأيادي شرفاء الوطن من خلاف.. وتحويل حرائر السودان الى جواري في فوضى نخاستهم البائرة الغباء..!
صفوا بعضكم ما شئتم .. وانقرضوا بكيدكم في نحوركم.. فأنتم عندنا سيان في نهب أدبيات السياسة من فضاءات فن الممكن الرحبة..لحبسها في قمقم جهل التمكن في غفلة الآخرين التي لن تطول.. وكلكم في نظر شعبنا شايًا فاسداً ..ليس صالحاً لصباحات حياتنا التي كانت مشرقةً الضحكات فحولتموها الى عبوسٍ وكآبة ..ولا هو مناسب لمساءاتنا التي كانت بهجة وانفتاحاً تشع في جبين الأفراح ..فأسدلتم عليها حزناً من رداء قبحكم الأسود!
ولكن عزاؤنا بعد كل ذلك الصبر الجميل ، أن لابد من عودة النهارات الباسمة .. بعد زوالكم..
فقط كونوا بعيداً عنها .. وتكوموا مجتمعين..في أقفاص عدالة شعبنا ..سواسية في جرم سرقة السلطة واحتلال البلد وتقسيمه وعندنا من ملفات إدانتكم ما يجعل وجودكم في دنيا ديمقراطيتنا ودولتنا المدنية القادمة ..هو..
( لحسة كوع )

أنتم أحق من تتكسر رقابهم عند محاولة إدراكها، لافرق عندنا من هم منكم سائحون دروايش مغيبون في سطلة أوهام الكابوس المزمن.... أو كنتم حكاماً لصوصاً و هتيفةً موالين ومروجين كسدت بضاعة نفاقكم في سوق وطننا الذي نتمنى أن يكون شعبه قد إستوعب الدرس جيداً بعد أن دفع الثمن غالياً ليقوم منتفضاً عليكم ويقلب البيعة الخاسرة !
..قائلاً لكم جميعاً.. وبالصوت العالي..
يفتح الله ..
إنه المستعان..
وهو من وراء القصد..


#707704 [حسكنيت]
5.00/5 (1 صوت)

06-27-2013 12:25 PM
الكلام بى فلوس ؟


#707698 [كاك]
5.00/5 (1 صوت)

06-27-2013 12:19 PM
سؤال كم امين عام للحركة الاسلامية في ولايات السودان


#707621 [ودالبلد]
5.00/5 (1 صوت)

06-27-2013 11:11 AM
لا للكيزان ... لا للسائحون.... لا للمؤتمر الوطني....لا للمؤتمر الشعبي.... لا للدفاع الشعبي.



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة