الأخبار
أخبار إقليمية
شاهد: فيديو أول مفاوضات للحركة الشعبية مع حكومة البشير
شاهد: فيديو أول مفاوضات للحركة الشعبية مع حكومة البشير
شاهد: فيديو أول مفاوضات للحركة الشعبية مع حكومة البشير


حكومة الأنقاذ حاولت التمويه والخداع بنفي علاقتها بالجبهة الإسلامية
06-28-2013 07:34 PM
سرب تلفزيون جنوب السودان مؤخراً فيديو لأول مفاوضات بين الحركة الشعبية وحكومة الأنقاذ في أيامها الأولى..
ويلاحظ من الفيديو أن حكومة البشير في تلك الفترة كانت مستمرة في خداعها بإدعائها بأن لا علاقة بالجبهة الإسلامية (الأخوان المسلمين).
وفي محاولة لتأكيد الليبرالية قال محمد الأمين خليفة رئيس الوفد المفاوض بأنه يجوز للإقليم الشرقي أن يعمل مريسه (الخمرة) .. فليعملوا مريسة، ويجوز لدارفور أن يعملوا عرقي....

وقد لاحظنا أن الحركة الشعبية في ذلك الوقت كانت تتبنى ذات الخط الذي ظلت تنتهجه حتى الآن وهو السعى نحو دولة المواطنة والحريات.



شاهد الفيديو الذي نشرته #رصد|#السودان|# في صفحتهم على فيسبوك

http://www.youtube.com/embed/M3DzBjyMIHg


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 11268

التعليقات
#708723 [Almo3lim]
5.00/5 (1 صوت)

06-29-2013 07:29 AM
سبق أن شاهدنا الفيديو مجرد تسربه في بدايات العهد المشئوم و نحن في المرحلة الجامعية و قد تندرنا كثيرا و نحن نتداوله مع بقية ما يصلنا من مشورات (معارضة) ..

الشي المميز لهذه الإجتماعات التي أنفضت أكثر من مرة خلال فترة 7 أيام هو موقف الحركة من (الإنقلابيين) و توجيهها لاسئلة محددة :

من أين تستمدون (تفويضكم) ؟؟ هل من جهة سياسية؟؟ أم أنتم مجموعة من العسكر عن لها أن (تتمرد) و أن تستولي على السلطة ؟؟؟ و هل لديكم تفويض من الشعب السوداني ؟؟؟..

هذا بالطبع سؤال سياسي كبير و عميق وضع الكيزان في حرج بالغ و الحركة كانت متأكدة تماما بأن الجهة الوحيدة التي من مصلحتها الإنقلاب على الشرعية هم الأخوان المسلمين ..

في خلال هذا اللقاء فسرت الحركة تساؤلاتها بالشرح المباشر ..

** إن كنتم تمثلون جهة سياسية يجب عليكم الإعلان عنها ..
** إن كنتم مجرد عساكر (متمردين) فنحن أقدم منكم في التمرد عل السلطة و عليكم بإتباعنا !!!
** أما إن كنتم لا هذا و لاذاك عليكم بالرجوع( لقياداتكم) و العمل على إقامة مؤتمر (جامع) يعمل على حل كل مشكلات السودان و حينها سنتأكد من صدقيتكم ..
*** (هذه الجزئية تضمنها الجزء السابق لهذا الفيديو ).

المميز أيضا أن الإنقلابيين ضموا في وفدهم فطاحلة مثل البروفيسور (مدثر عبد الرحيم) الذي لم يستطع أن يقدم أي حجة مقنعة و كان الأداء كله للعسكريين و خاصة الرائد (محمد الأمين خليفة) الذي ألقي بقنابل عديدة للتمويه محاولا نفي علاقة الكيزان بالإنقلاب حين قال بأنهم لن يعترضوا على الصلاة في الكنيسة و عن شرب الخمر (المريسة) !!!!
حث ذلك في الجلسات التالية و التي يعرض الفيديو جزءا منها بعد أن أكدت لهم الحركة الشعبية أن الواضح ان البرنامج الذي ينفذ الان هو برنامج الجبهة الاسلامية .. و باء عليه سارت المناقشات في هذا الإتجاه و وضحت الحركة موقفها من الإنقلابيين و من كيفية حل قضايا السودان ..

طبعا النهاية كانت معروفة فبمجرد عودة الوفد للخرطوم أعلنت الحكومة حربها (الجهادية) و بقية القصة يعلمها الجميع ..

حقيقة اللقاء فيه الكثير من المغالطات التاريخية و يفضح مزاعم الكيزان و يعريهم ..

أرجو من الجميع (الصبر ) على متابعة الحوار (بدقة) لتعلموا جيدا من هم الأخوان المتأسلمين ..

التحية لإدراة الراكوبة لفتحها هذا الملف الهام .. كما أرجو أن تعرض للقراء الجزء الأول الذي (بهدلت) فيه الحركة وفد الإنقلابيين بعدم إعترافهم بهم ..


#708691 [علي دينار]
0.00/5 (0 صوت)

06-29-2013 03:53 AM
يجوز للإقليم الشرقي أن يعمل مريسه فليعملوا مريسة، ويجوز لدارفور أن يعملوا عرقي _^..^_ دي عسليا يا البقرة الضحكا


#708552 [الواسوق]
4.75/5 (3 صوت)

06-28-2013 09:12 PM
الفيكم اتعرفت من زمان يا تجار الدين شغالين بوشين ياخي انتو ابليس يتعلم منكم لعنة الله عليكم من اصغر مطبلاتي لاكبر دقن شيطان فيكم


#708541 [Zingar]
5.00/5 (1 صوت)

06-28-2013 08:41 PM
منصور خالد...الدوله كائن معنوى لا يتعبد!!

لو فهم المهوسييين والمشعوذين والدجالين من الأخوان المسلمين وتوابعهم من المتأسلمين لأنتهت مشاكل السودان فى مهدها.

محمد الأمين خليفه كان (Batman) لحسن بشير...والآن إترقى وأصبح مدلكاتى للترابى.



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة