الأخبار
أخبار إقليمية
جهاز الأمن يصادر عدد (الخميس 4 يوليو) من صحيفتي (القرار) و(آخر لحظة)
جهاز الأمن يصادر عدد (الخميس 4 يوليو) من صحيفتي (القرار) و(آخر لحظة)



يواصل الإعتقال التعسفي، ويصادر الحق فى التنظيم والتعبير والتجمع السلمي
07-04-2013 03:45 PM


صادر جهاز الأمن عدد (الخميس 4 يوليو 2013) من صحيفتي (القرار) و(آخر لحظة) من المطبعة بعد الطباعة، وهى مصادرات تتعارض مع الحق فى التعبير والصحافة، وقد درج الأمن على مصادرة الصُحف بعد الطباعة، كإجراء تأديبى، مُضافاً إلى كونه يُعرِّض الصُحف المصادرة إلى خسارة ماليّة من جرَّاء منع التوزيع.
وشنت الأجهزة الأمنية في الفترة الماضية حملة إعتقالت طالت عدداً من المدنيين في مختلف الولايات (الشمالية، القضارف، الخرطوم، سنار، ...إلخ)، فيما لا تزال مجموعة من المُعتقلين رهن الإعتقال التعسفى في أماكن مجهولة، يرفض جهاز الأمن الكشف عنها، وعن هويّة المعتقلين، ويمنع أُسرهم ومحاميهم من الإتّصال بهم.
وترفض السلطات الأمنية التصديق لبعض الجهات الإعتبارية على إقامة ندوات في الساحات العامة، مما يعد تمييزاً سلبياً، وإنتهاكاً للحق في التعبير والتجمع السلميين، وقد رصدت (جهر) الأسبوع الماضي المنع الأمنى لثلاث فعاليات فى الخرطوم وأم درمان (ثقافية/ تعليمية/ إجتماعية) لمؤسسات تعليميَّة ومنظمات مجتمع مدنى دون مبرر، على الرغم من تصديقها على ذلك.
صحفيون لحقوق الإنسان (جهر) إذ تدين إستمرار الرقابة على الصحف ومصادرتها والمُصادرة الأمنية للحق فى التعبير والتجمّع السلمى، تُطالب الدولة بإحترام الحق فى التعبير والتنظيم والتجمع السلمي وإقامة المناشط، تُناشد (جهر)، وتدعو الجميع، خاصة الناشطين والناشطات في مجالات العمل المدني العام، بمواصلة حملات الضغط على النظام لإنتزاع كافّة الحقوق، وتُطالب الدولة الكشف عن هويّة المعتقلين السياسيين وأماكن إعتقالهم والسماح لأسرهم ومحاميهم فى الإتصال بهم، ووقف إنتهاك جهاز الأمن للحقوق الدستورية والقانونيّة، ووقف الحجر على حرية التعبير والتنظيم، وتؤكد (جهر) بأن العمل المُنظّم والجماعي والمُثابر هو الطريق الأوضح لإنتزاع الحقوق وإستعادة مُبادرات بناء دولة القانون وسيادة الحرية والديمقراطية.
تناشد (جهر) كافة المهتمِّين/آت (الأفراد/ الجماعات/ المؤسسات) بقضايا رصد وتوثيق الإنتهاكات بالتواصل مع (جهر) عبر مختلف الطرق المُتاحة، والبريد الإليكتروني لـ (جهر) : ([email protected])


- لا للرقابة الأمنية القبلية والبعدية والمصادرة الأمنية عن الصحافة.
- معاً لإطلاق سراح المعتقلين السياسيين.

صحفيون لحقوق الإنسان (جهر)
4 يوليو 2013


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 3477

التعليقات
#715658 [عزالدين سيد وديدي]
0.00/5 (0 صوت)

07-07-2013 09:52 AM
الى ابو النور: ارجو ان تنتقد وتعلق بأدب دون اساءة او تجريج حتى تعم الفائدة فأنت لا تعرف سني ولا مستوى علمي فلا تخاطب الاخرين دون علم بهم ولك تقديري


#713788 [صاحب ابو ريالة]
0.00/5 (0 صوت)

07-04-2013 07:19 PM
أظنهم يلفظون فى أنفاسهم الأخيرة وارتبكوا بعد ما شاهدوا رفيق دربهم مرسى وما آل اليه من مصير .... صادروا .... اعتقلوا .... أضربوا ... افعلوا ما طاب لكم فانها أيامكم الأخيرة يا اخوة الشياطين


#713742 [عجبان]
5.00/5 (1 صوت)

07-04-2013 06:25 PM
ناس الأمن أدوا الصادق المهدي تصديق للندوة حقته في ميدان الخليفة يوم 29 يونيو

وتاني يوم 30 يونيو منعوا المعارضه من ندوة ميدان المولد واحتلوه باشرطة والأمن


خيار وفقوس يفقس عينكم ياكيزان


#713697 [واحد من الناس]
5.00/5 (1 صوت)

07-04-2013 05:22 PM
بالله ناس الامن ديل صدروهم نيالا عشان يعرفو حاجة


#713620 [عزالدين سيد وديدي]
0.00/5 (0 صوت)

07-04-2013 04:15 PM
امن الوطن والمواطن قبل حرية الصحافة


ردود على عزالدين سيد وديدي
[ابو نور] 07-04-2013 06:23 PM
ياالوديدى لا انت امن لا وطنك امن . اما حرية الراى والفكر والصحافة دى حاجات كبيرة عليك عشان كده ليك حق وما اظنك سمعته بقانون حرية الصحافة والمطبوعات

European Union [واحد من الناس الاشراق] 07-04-2013 04:59 PM
قصدك امــــــــــــــــــــــــــن الوطـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــني



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة