الأخبار
منوعات
الوخز بالإبر وفوائده لعلاج الألم المزمن
الوخز بالإبر وفوائده لعلاج الألم المزمن


07-15-2013 01:53 AM
تؤكد أحدث الأبحاث أن الوخز بالإبر الصينية هي إحدى الطرق العلاجية التقليدية التي تستحق التجربة لتخفيف شدة الألم المزمن.

عادة ما يكون النهج المعتاد لعلاج الآلام المزمنة التي تصيب العضلات والمفاصل - مثل آلام أسفل الظهر والتهاب المفاصل، اللذين يعتبران من أكثر الأمراض المؤلمة شيوعا لدى الرجال - هو تناول الأدوية المضادة للالتهابات، والعلاج الطبيعي، وممارسة التمارين الرياضية المناسبة، أو الاسترخاء والحصول على قسط من الراحة. ولكن عندما تفشل تلك الأساليب المعتادة في إنجاز مهامها العلاجية، يبقى خيار الوخز بالإبر الصينية الأكثر جاذبية.

قد يشعر الرجال الذين يعانون من الألم المزمن بالراحة عند الوخز بالإبر الصينية، وهو الأمر الذي لا يوفره الطب التقليدي، خاصة أنها آمنة تماما. تقول الدكتورة لوسي تشن، طبيبة التخدير المعتمدة المتخصصة في علاج الألم والوخز بالإبر في مستشفى ماساتشوستس العام التابع لكلية الطب بجامعة هارفارد: «أعتقد أن فوائد الوخز بالإبر واضحة، وأن مضاعفاتها وآثارها الضارة المحتملة منخفضة بالمقارنة بالأدوية الأخرى».

* مبدأ العمل

* يقوم أخصائيو العلاج بالوخز بإدخال إبر رقيقة جدا في نقاط مختلفة من جسمك. ولن تشعر بأي ألم تقريبا ما دام يقوم بعملية الوخز طبيب من ذوي الخبرة. ويعتقد أن الوخز بالإبر الصينية يؤدي إلى علاج أي اختلال في تدفق الطاقة في الجسم، التي يطلق عليها بالصينية طاقة «تشي» (qi). وتفسر الدكتورة تشن، وفقا للمصطلحات العلمية الغربية: «يتمثل تأثير الوخز بالإبر في ضبط الناقلات العصبية والمستويات الهرمونية والجهاز المناعي».

لقد أخضع العلماء العلاج بالوخز بالإبر الصينية لاختبار على مجموعة واسعة من الحالات المرضية، بما في ذلك الألم المزمن. وكانت النتائج مختلطة، في حين أشارت إحدى الدراسات الحديثة التي نشرت في دورية «أرشيف الطب الباطني» إلى أدلة توضح أن الوخز بالإبر يوفر الشعور بالراحة من حالات الآلام الشائعة.

وفي السياق ذاته، جمع الباحثون نتائج 29 من الدراسات السابقة شملت ما يقرب من 18 ألف مريض. ووجدوا أن الوخز بالإبر خفف الألم بنسبة تصل إلى 50 في المائة بالمقارنة مع النسبة التي يستشعرها العديد من المرضى من الرعاية التقليدية، مثل مسكنات الألم. وهذا يعني أن الرجل إذا تم تقييم ألمه في البداية بنسبة 60 في المائة، فقد تهدأ شدة الألم لتصل إلى ثلاثين في المائة مقارنة بالأشخاص الذين لا يخضعون للوخز بالإبر الصينية.

ولا تمثل تلك الدراسة الكلمة الأخيرة بشأن هذه المسألة، ولكنها إحدى أجود الدراسات حتى الآن التي أحدثت تأثيرا مهما. يتحدث الدكتور دونالد ليفي، المدير الطبي لمركز «أوشر» الإكلينيكي في مستشفى «بريغهام» للنساء التابع لجامعة هارفارد، عن الجمع بين الطرق الطبية التقليدية والبديلة قائلا: «يكمن السؤال في ما إذا كان الوخز بالإبر يستحق التجربة، وأنا أعتقد أن هناك أدلة تشجع على الإقدام على مثل هذه المحاولة».

* فوائد الوخز بالإبر

* من هم الأشخاص الذين يمكن أن يساعدهم الوخز بالإبر؟ جرب العديد من الذين يسعون للخضوع إلى العلاج بالإبر الصينية، خيارات تقليدية. وهنا تقول الدكتورة تشن: «لجأ العديد من مرضاي الذين يتلقون العلاج (حاليا) بالإبر الصينية، إلى العلاجات الطبية والحقن وغيرها من الإجراءات الطبية الأخرى. وعندما فشلوا في الاستفادة من هذه الطرق العلاجية، سعوا وراء علاج بديل».

أما فيما يتعلق بالآلام التي قد تشعر بها لأول مرة، فلا ينبغي أن تكون خطوتك الأولى اللجوء إلى أخصائي الوخز بالإبر؛ حيث تقول الدكتورة تشين: «أنا أوصي المرضى الذين لديهم تشخيص واضح حول ما يسبب لهم الإحساس بالألم، بالعلاجات الطبية وذلك بهدف استبعاد وجود حالات مرضية خطيرة التي تتطلب التعامل معها بشكل فوري، وبعد ذلك يمكنهم البحث عن العلاجات البديلة الأخرى».

وبالنسبة لآلام أسفل الظهر، فإنها قد تكون ناجمة عن إصابة في العضلات أو نتيجة انزلاق غضروفي. وهنا تؤكد الدكتورة تشين أن هذه الحالات تستجيب في مراحلها المبكرة «والحادة» الأكثر إيلاما بشكل جيد للعلاج بالإبر الصينية. وإذا كان الألم ينبع من مشكلة ميكانيكية - مثل ضيق القناة الشوكية أو التهاب أحد المفاصل - فإن الوخز بالإبر الصينية ربما يعمل على تخفيف حدة الأعراض المؤلمة لمثل هذه الحالات، على الرغم من أنه لا يعالج بالأساس السبب الكامن وراء هذه الأعراض.

* سلامة الوخز بالإبر

* هل الوخز بالإبر الصينية آمن؟ نادرا ما تحدث أية أضرار ناجمة عن الوخز بالإبر. وتقول الدكتورة تشين: «من غير المرجح أن تحدث أية مخاطر إذا تمت بواسطة أخصائي وخز بالإبر ذي خبرة». وقد تشمل هذه المخاطر العدوى بسبب عدم تعقيم الإبر بالدرجة الكافية أو من لمس يدي الأخصائي. وربما يكون أخصائي الوخز بالإبر غير كفء؛ إذ أنه قد يدخل الإبرة بعمق شديد جدا تحت الجلد. ويقول الدكتور ليفي: «إذا كنت تبحث في بعض المؤلفات عن أضرار الوخز بالإبر، فهي نادرة بشكل ملحوظ».

* كم عدد المرات التي تحتاج فيها إلى الوخز بالإبر؟ توصي الدكتورة تشين بأن يعد من يسعون للعلاج بالوخز بالإبر في بادئ الأمر خطة للخضوع لجلسات أسبوعية إلى أن يشعروا بفوائدها، ثم يعمدوا إلى إطالة الفترة ما بين الجلسات تدريجيا حتى الزيارة المقبلة. ويختار العديد من الناس الخضوع لجلسات شهرية.

* ما تكلفتها؟ تتراوح التكلفة النموذجية بين 65 و125 دولارا (في الولايات المتحدة) لكل جلسة. ولا تغطيها شركات التأمين الخاصة. وهناك مجموعة خطط تغطي الأطباء الممارسين للوخز بالإبر الصينية.

* أين يمكن الخضوع للعلاج بالإبر الصينية؟ قبيل زيارة أي أخصائي للوخز بالإبر، يمكنك أن تطلب من طبيبك أن يرشدك إلى أخصائي موثوق به. وباستطاعتك البحث عبر الإنترنت عن أخصائي مدرب.

* «رسالة هارفارد - مراقبة صحة الرجل»
«تريبيون ميديا»


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1053


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة