الأخبار
أخبار إقليمية
القطاع السياسى لحزب البشير يؤكد التزامه بالاتفافات مع جميع الشركاء فى الحكومة
القطاع السياسى لحزب البشير يؤكد التزامه بالاتفافات مع جميع الشركاء فى الحكومة
القطاع السياسى لحزب البشير يؤكد التزامه بالاتفافات مع جميع الشركاء فى الحكومة


07-15-2013 09:26 AM
الخرطوم ( سونا ) اكد المؤتمر الوطنى ان التزامه والمضي قدما فى انفاذ اتفاق الشرق يمثل واجبا وطنيا وقضية اساسية ، مشيدا فى هذا الصدد بالنفي الذى اعلنت عنه قيادات جبهة الشرق ومؤتمر البجا لما ورد حول تجميد مشاركتهم فى الحكومة احتجاجا على عدم انفاذ الحكومة للاتفاق .ووصف الحزب على لسان امين الاعلام ياسر يوسف نفى هذه القيادات بالامر الجيد .
واوضح سيادته ان اجتماع القطاع السياسي امس برئاسة الدكتور الحاج ادم نائب رئيس الجمهورية رئيس القطاع قد ناقش باستفاضة اتفاق الشرق واكد الالتزام بما تم التوقيع عليه من اتفاقات مع جميع الشركاء فى الحكومة .
وقال يوسف للصحفيين فى هذا الصدد (نؤكد التزامنا بكل ماوقعنا عليه مع الأخوة فى جبهة الشرق والمضى فى استكمال تنفيذ هذا الاتفاق واجب وطنى ) واضاف " نحن حريصون على المضي فى استكمال انفاذ هذا الاتفاق فى الولايات الثلاث بالشرق وهذه قضية جوهرية واساسية واشدنا كذلك بما جاء من نفي على لسان قيادات فى مؤتمر البجا وجبهة الشرق وبأنهم ماضون فى انفاذ الاتفاق وملتزمون بالمضى قدما فى انفاذه وهذا شئ جيد وممتاز ) .
وزاد : وكذلك نحن فى المؤتمر الوطنى نؤكد حرصنا على انفاذ الاتفاق الخاص بدارفور مع حركة التحرير والعدالة وندعو كل الشركاء فى دارفور والحركات الاخرى كذلك ان نمضى جميعا فى أن نستعد للمرحلة السياسية القادمة بمزيد من تقوية الشراكة السياسية وتطويرها بيننا كاحزاب سياسية ولكن مع ذلك لابد ان نستعد للعمل السياسي لمقابلة الاستحقاق السياسي فى الفترة القادمة لان الانتخابات ليست ببعيدة .
ودعا امين الاعلام الحركات الموقعة على اتفاقات السلام لاستكمال الترتيبات الامنية حتى تتحول الى احزاب سياسية مستعدة للانتخابات القادمة وكرر ذات الدعوة لبقية الاحزاب لان تستعد للاستحقاقات السياسية للانتخابات القادمة .
وجدد الوطنى الدعوة للقوى السياسية ان تبدى جدية اكبر فى اعداد الدستور والمشاركة في عملية اعداده لما له من دور فى تحديد ملامح العمل السياسي والاستقرار الوطنى ، واصفا المشاركة فى اعداد الدستور بالمشروع الوطنى الكبير الذى ينبغى ان تشارك فيه كل القوى السياسية وان تبرز جدية اكبر فى التعامل مع ملفه .


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 862

التعليقات
#722068 [أبو أحمد]
5.00/5 (1 صوت)

07-15-2013 01:41 PM
الكلام ده يعنى انو مساعد الرئيس المبجل جعفر ود سيدى القاطن بديار الانجليز والمدفوع اقامتو بكل مافيها من أمتيازات وبالدولار والاسترلينى من خزينة بلدى الفاضية والبانى فيها العنكبوت قاعد فى مكانو ...
الدولة الان تفكر فى زيادة سعر الوقود والذى منو علشان تغطى نفقات مصروفات ود سيدى المقطع نفسو فى أنجلترا ومصر علشان رفاهية الشعب السودانى !!!!!!


#722063 [جارسيفو]
0.00/5 (0 صوت)

07-15-2013 01:38 PM
ظام المنافقين الهمجي البربري الباشبزقي له سياسة الكيل بمكيالين والسياسة المذدوجة هنالك محاولة انقلابية حسب ابواق النظام وتوفرة فيها اركان الجريمة ضد الوطن وكذلك نية التخريب هذا حسب ما اورده النظام واخراجه للمسريحة الهزيلة الركيكة والضعيفة التي لم يحسنوا حتى تبرير اطلاق سراح الصلاحين حسب ما اسماهم اباءهم ولكن نحن نقول الصلاح منهم براء هذه محاولة انقلابية يطلق سراح القائمين بها وهنالك محاولة يتم اعدام ثمانية وعشرون ضابط من شرفاء واخيار بلادي في نهار شهر رمضان وليالي العيد ( 28 ضابط ) هنالك 28 اسرة فقدة العائل هنالك 28 قبيلة اصابها الظلم والالم من الاعدام الذي لم يتم بعد محاكمة عادلة وحتي اين تم دفن هولاء الابطال الشهداء لم يتكرم النظام بابلاغ اسرهم بذلك الظلم ظلمات يوم القيامة واخرين يطلق سراحهم لانهم من نفس شريحة الفاسدين والمفسدين في الارض ومعدنا مع البشير يوم تشخص الابصار ويوم تقوم الناس لرب العالمين ويم تزهل كل مرضعة ويوم ترى الناس سكارى ويوم تلتف الساق بالساق ويوم لا تملك نفس لنفس شئ ويوم تكور الشمس ويوم تطوى الارض ويوم يقول الكافر يا ليتني كنت تراب ويوم يقوم الناس لرب العلمين ويوم الفصل ويوم تقع الواقعة
.................. في ذلك اليوم نقتص ويقتص الشعب السوداني من زمرة المنافقين والفاسدين ويوم يسال الراعي عن رعيته وهو السيد البشير



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة