الأخبار
أخبار إقليمية
رفض التفاوض : إصرار على الحرب
رفض التفاوض : إصرار على الحرب
رفض التفاوض : إصرار على الحرب


07-21-2013 01:37 PM
كل الدلائل تشير إلى أن حزب لمؤتمر الوطني الحاكم مصر على مواصلة الحرب بديلاً للتفاوض، رغم عدم مقدرته على إدارتها مالياً وميدانياً. وهو يعلم مسبقا ما تسببه الحرب من خسائر فادحة في المال والأرواح. لهذا فهو خيار تأكد فشله في الواقع والممارسة العملية سواء في دارفور أوجنوب كردفان والنيل الأزرق وأم كرشولا وغيرها. وأنه يضاعف من إنتاج الأزمة الشاملة ويعمقها ويضع البلاد على شفا جرف هاوى.

سلطة المؤتمر الوطني الحاكم، منعت وفد قوى الاجماع الوطني المعارض من المشاركة في المباحثات التي دعا لها مركز الحوار الإنساني بسويسرا. وكان هدفه إجراء مشاورات بين المعارضة السودانية والجبهة الثورية المسلحة لإيجاد حل سلمي لأزمة السودان.

مع ذلك وبالرغم منه نجح الاجتماع بحضور وفد من قوى الاجماع في الخارج إلى جانب قيادات الجبهة الثورية وممثلين دوليين بصفة مراقب. وأكد البيان الذي صدر عن الاجتماع، أن الخروج من الأزمة يتم عبر التسوية السلمية وإبعاد الوسائل العسكرية.

المدهش حقاً، هو أن اللقاء مواصلة لاجتماعات سابقة عقدت في جنيف قبل عام إلى جانب ندوة تم عقدها في مارس 2012م شارك فيها الى جانب قوى المعارضة أعضاء من حزب المؤتمر الوطني الحاكم. فلماذا يرفض المؤتمر الوطني اجتماعاً هدفه التوصل إلى حل سلمي للأزمة وينهي جميع الصراعات والحروب في السودان، إذا لم يكن حزب المؤتمر يستبطن غير ما يعلن ويصر على استمرار الحرب.

يؤكد ذلك أيضا إغلاق سلطة المؤتمر الوطني خط الأنابيب الناقل لنفط الجنوب إعتباراً من 7 أغسطس القادم. وهو قرار خطير يعود بالعلاقات بين حكومتي شمال وجنوب السودان الى مربع الصراع والحرب قبل استكمال كل جهود الوسطاء للتوصل إلي حل عادل يرضي الطرفين عبر التفاوض الصبور.

كل ذلك وغيره، يؤكد أن نظام الرأسمالية الطفيلية لا يهمه ما يحدث للبلاد من خراب ودمار من جراء تصعيد الحرب وإثراء ثلة من دعاة الحرب. لكن عليهم أن يعلموا أن من يواصل اشعال نيران الحرب سيكون أول المكتوين بنيرانها، وستمثل هذه المرة نهاية نظام المؤتمر الوطني لأنها ضد الوطن وضد كل شعب السودان وإرادته في السلم والأمن والإستقرار والعيش الكريم.

الميدان


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 2899

التعليقات
#727331 [حاتم]
1.00/5 (1 صوت)

07-22-2013 03:28 PM
ده اجتماع بتاع مخربين ليس الا وباين من عنوانه سويسرا محل ماببيعو انفسهم كلعاده ليه مايكون فى دوله عربيه صديقه وتكون اجندتهم واضحه لتك الدوله


#727196 [عبيد الله]
1.00/5 (1 صوت)

07-22-2013 01:37 PM
والله مرتين قراة الحاكم مصر !!!!! والصورة سودانية وتاني ارجع اقراء مصر وبعدين في الآخر فهمت انه مصر على ... ؟ ايه رايكم في الحكاية دي .


#726819 [الكارورى]
1.00/5 (1 صوت)

07-22-2013 01:56 AM
حتمت سيعود السودان موحدا ,,

إن شاء الله


#726379 [الصلخابى]
1.00/5 (1 صوت)

07-21-2013 01:56 PM
سائحون ولا منافقين... كلهم معفينين.... دايرننا نفهم أنو هــــم ما من نفس المله... عاملين يادووب بتخافو الله؟؟ ولا ذى قوش (قش اليدخل حلقومه) قال يطلب من الناس العذبهم السماح... با واطى بعد ما قتلتهم بتطلب السماح... انتظر يوم القيامه انت وسياحتك فى الشعب العليان يا........ اللهم انى صائم



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة