الأخبار
أخبار إقليمية
مجلس السلم الافريقي :سلام دارفور شرط أساسي للحل الشامل في السودان
مجلس السلم الافريقي :سلام دارفور شرط أساسي للحل الشامل في السودان
مجلس السلم الافريقي :سلام دارفور شرط أساسي للحل الشامل في السودان


رئيس «يوناميد» يلتقي جبريل ومناوي ونور في كمبالا عقب العيد
07-21-2013 02:16 PM

الخرطوم:أديس أبابا : قرّر مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الأفريقي، تمديد تفويض البعثة المشتركة للاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة في دارفور «يوناميد» لمدة 12 شهراً، وذلك بموجب القرارات السابقة المحددة لعمل البعثة، وهي قرار مجلس السلم والأمن الصادر في يونيو 2007، وقرار مجلس الأمن الدولي رقم 1769.
ودعا المجلس، المجتمع الدولي للحفاظ على دعمه لوثيقة الدوحة للسلام في دارفور ،وقال ان سلام دارفور شرط اساسي للحل الشامل في السودان .
بينما كشف تقرير عن لقاء مرتقب لرئيس بعثة «يوناميد» محمد بن شمباس مع قيادات المجموعات المتمردة الثلاث التي لم توقع على اتفاق الدوحة «جبريل ابراهيم ومني اركو مناوي ومحمد نور»،عقب عيد الفطر بكمبالا.
وجدد المجلس، في بيان صدر مساء امس الاول، مناشدته للمجتمع الدولي ألا يتوانى في دعمه لعملية البحث عن السلام الدائم والاستقرار في دارفور، بما في ذلك دعم تنفيذ بنود اتفاق الدوحة في الوقت المناسب دون تباطؤ، كما رأى المجلس الحاجة الى الدعم الدولي لخلق بيئة مواتية لتحقيق الانتعاش الاقتصادي والتنمية في دارفور، وحث «الشركاء الدوليين للانخراط مع حكومة السودان بشأن مسألة تخفيف عبء الديون».
وأكد المجلس في بيانه، ان «مواطني دارفور ببساطة لا ينبغي ان ينتظروا لفترة أطول للتوصل الى حل شامل للصراع،» رغم الاعتراف بأن أزمة دارفور هي مظهر من مظاهر المشاكل السياسية والاجتماعية الأوسع نطاقا التي تواجه السودان ككل».
وحث المجلس المكون من 15 عضوا الحكومة السودانية على اتباع نهج شامل لمواجهة هذه التحديات في اطار عملية مراجعة الدستور الجارية بطريقة شاملة، بدعم وتنسيق مع اللجنة التنفيذية العليا للاتحاد الافريقي برئاسة ثامبو امبيكي.
وأفاد التقرير، الذي من المنتظر ان يرفع الى مجلس الامن الدولي، الذي من المتوقع أن يجدد ولاية يوناميد لعام آخر قبل نهاية الشهر الجاري، أن رئيس البعثة محمد بن شمباس التقى في شهر مايو الماضي في كمبالا قيادات المجموعات المتمردة الثلاث التي لم توقع على اتفاق الدوحة «جبريل ابراهيم ومني اركو مناوي ومحمد نور»، ووفقا للتقرير، رحبت الجماعات المتمردة بمبادرة شمباس لاحياء عملية السلام واتفقوا على لقاء آخر بعد عيد الفطر المبارك.
الصحافة


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 3431

التعليقات
#726749 [shobra]
5.00/5 (1 صوت)

07-21-2013 11:47 PM
هنالك قوة كبرى تريد استمرار الاوضاع على ماهى علية وهى نفس القوى التى تريد البشير مطلوبا لا مقبوضا علية لمزيد من تقسيم السودان كلهم بيادق فى رقعة شطرنج وان كانو احيانا يتحركون بمفردهم الى متى ياشعبى العاجز عن التمام وكل الدنيا تقول انك قادر علية الا انت اعوذ بالله صارت هى الكلمة المحببة الا نستطيع ان نحمدة من عميق قلوبنا شكرا.لك الله ياسودان الكل يرى نفسة افضل من الاخرين ونحن من نحن من الهوان كل احاديثنا عن الذكريات وعن الامس الذى هو دائما افضل من اليوم .ذكرياتنا تحتضر ووطننا يضيع ومانفخر بة كل يوم ينحسر .الاخبار لاتاتيك بما يمكن ان يفرحك والالام التى تبثها الجرائد عنا كانها تحكى عن وطن اخر لانمت لة بصلة فنحن نحب ان نبكى على غزة وشهدائها وفلتحترق جبال النوبة كل الطرق تؤدى الى العنف وصار من لايتخذة مغردا خارج سيمفونية خراب الانقاذ اعوذ بالله اعوذ بالله


#726668 [AburishA]
5.00/5 (2 صوت)

07-21-2013 07:59 PM
لابديل عن ميثاق الجبهة الثورية، أي حلول جزئية هي تسويف للحل الشامل!! خلوا بالكم من اليونميد ومجلس السلم الافريقي قد تستخدمها الحكومة كآلية اختراق!!!!!!


#726452 [سن ألفيل]
1.00/5 (1 صوت)

07-21-2013 02:57 PM
معلومة مهمة اخرى ان نفس الايادي التي اقتالت جون قرنق هي نفس الايادي التي اقتالت خليل ابراهيم


ردود على سن ألفيل
United States [نصرالله] 07-21-2013 04:55 PM
إغتيل الدكتور جون قرنق غيلة لانه يحمل رؤية لحل اللغز الدائم كيف يحكم السودان الموحد بكل بنيه من اجل كل بنيه بشفافية وعدل واخاء ومساواة--- واغتيل الدكتور خليل لذات السبب لانه كان يحمل رؤية واضحة لكيف يحكم ما تبقي من السودان موحدا بكل ما تبقي من عناصره , لذلك اغتيل الاثنان لمصلحة المشروع الذي يسعى لتمزيق السودان وهومشروع هذه العصابة العنصرية ( مثلث حمدي) فلا غرو ان يكون القاتل واحد لان الهدف واحد ---


#726444 [سن ألفيل]
0.00/5 (0 صوت)

07-21-2013 02:53 PM
نصيحة نصيحة الى قيادات الحركات المسلحة مايقوم به الاتحاد الافريقي هو تمهيد لانفصال دارفور عن السودان يجب على قيادات الحركات المسلحة في دارفور عدم الجلوس مع الاتحاد الافريقي . بل يتم عبر الجبهة الثورية ولا يخدعكم الاتحاد الافريقي بتلك العبارات الفضفاضة انظرو للبيان اعلاه ( وأكد المجلس في بيانه، ان «مواطني دارفور ببساطة لا ينبغي ان ينتظروا لفترة أطول للتوصل الى حل شامل للصراع،» رغم الاعتراف بأن أزمة دارفور هي مظهر من مظاهر المشاكل السياسية والاجتماعية الأوسع نطاقا التي تواجه السودان ككل». الحذر ثم الحذر


ردود على سن ألفيل
United States [locolo] 07-22-2013 10:03 AM
فى ظل هذه الهيمنة الاحادية للثقافة العربية و الاسلامية و فرضها بطريقة ممنهحة ( عبر المناهج الدراسية ) و بالقوة و التطهير العرقى و الابادة الجماعية الممنهجة و إحلال القبائل العربية من الدول الجوار فى حواكير و آراضى السكان الاصليين... الخ كل هذا آصبح من المضرورى بل و فرض عين آن ينال شعوب دارفور ، جبال النوبة ، النيل الازرق و الشرق آستقلالهم و حريتهم عن المركز و إنشاء دولة تعترف و تحترم التنوع التاريخى و المعاصر ... فمرحبابالاستقلال ( و ليس الانفصال ) .. ثم مرحبابالاستقلال ( و ليس الانفصال ) ...



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة