الأخبار
أخبار إقليمية
نهاية الانقاذ..اذا تجرأ أحدهم لمنازلة البشير..سيحل الرئيس حزبه بجرة قلم ، وربما الحركة الاسلامية ذاتها ان تطلب الامر !؟.
نهاية الانقاذ..اذا تجرأ أحدهم لمنازلة البشير..سيحل الرئيس حزبه بجرة قلم ، وربما الحركة الاسلامية ذاتها ان تطلب الامر !؟.
نهاية الانقاذ..اذا تجرأ أحدهم لمنازلة البشير..سيحل الرئيس حزبه بجرة قلم ، وربما الحركة الاسلامية ذاتها ان تطلب الامر !؟.


من أين تأتي المخاطر على الرئيس؟.
07-24-2013 08:33 AM
أبوذر علي الأمين ياسين

هل ستنفجر الخرطوم في اعقاب التغيير الوزاري المتوقع؟. سؤال يبدو في غير محله، ولكن مؤشرات كبيرة ومتعددة تشير إلى أن التغيير القادم غير مسبوق، وأن ردود الفعل المتوقعة على ذلك التغيير كبيرة هي الاخرى وغير مسبوقة، مالم يتم التراجع عنه ليأتي تغييراً معتاداً بأن يذهب فلان من الوزارة الفلانية إلى الاخري العلانية. مؤشرات كل ذلك حملته الصحف لكن تفاعلاته لم تطفُ للسطح، بعد أن كانت متوفرة بين يدي الجميع!!.

يبدو أن المؤتمر الوطني سيودع الساحة السياسية كحزب (سلطة) وسيتم احلاله مرحلياً بالعسكر. ثم بعد ذلك بتحالفات جديدة، أغلب الظن سيكون نصيب حزب الامة (الصادق المهدي) فيه هو الاكبر، يقاسمه الاتحادي الديمقراطي (محمد عثمان الميرغني). ولكن الاهم والذي ستتولى ترتيبه التغييرات الوزارية القادمة هو الترتيب للأنتخابات القادمة، عبر عملية بدأت بمؤتمر الحركة الاسلامية واخضاعها لسلطة الرئيس المطلقة، وقدوم بكري حسن صالح نائباً لأمينها العام. اضافةً للتلميح الفاقع لترشيح الرئيس البشير للرئاسة القادمة عبر المؤتمر العام الذي أجل ليأتي متزامناً مع الانتخابات.

الواضح أن الصراع على خلافة البشير قد مضى بعيداً، وأصبح الرئيس مهدد ببروز مرشح غيره لذلك يحتاج الامر لأكثر من السيطرة على الحركة الاسلامية، وتمييع أو حتى حل حزب المؤتمر الوطني. بل بعد الحجج الدستورية التي ألقاها غازي صلاح الدين، والضغط الكبير الذي تمارسه مجموعة سائحون بين اعضاء المؤتمر الوطني واعضاء الحركة الاسلامية، وضغط آخر تقوده وبجراءة أكبر مجموعة ود ابراهيم، كل ذلك دفع الرئيس ليقود وبنفسه الترتيب لإنتخابه القادم رئيساً لدورة أخرى يكمل بها العقد الثالث بلا منازع.

ولكن من أين تأتي المخاطر على الرئيس؟، نقصد من هو المرشح الذي يستطيع أن ينازل الرئيس ومنذ مرحلة الترشيح داخل الحزب؟. الجواب هم كل من سيبعدهم التغيير الوزاري القادم، وربما في مرحلة قادمة أن يبعدهم حتى عن الحزب نفسه وان تعذر ذلك سيحل الرئيس الحزب بجرة قلم ، وربما الحركة الاسلامية ذاتها ان تطلب الامر !!!؟. لنقف على شئ من التفاصيل.

كتب اسحاق احمد فضل الله "... ما بين البشير وحتى آخر من يشغل منصباً دستورياً يذهب بعد أيام..وزير المالية والعدل والزراعة والتعليم العالي والخارجية.... كلٌّ منهم يخرج «قريباً جداً» ..... طيور الوقواق.. التي كانت تحتمي بفلان وفلان والتي وفجأة الآن.. «تجد نفسها في الصقيعة» تبدأ الجري. نحدِّث عنها.. وعن أضلاع منها.. أن تعيينات لم يجف حبر التوقيع عليها سوف يُعاد النظر فيها. انقطعت أنفاسهم ... والهجوم المضاد يبدأ" انتهي الاقتباس عن (الانتباهة 14 تموز/يوليو 2013). أخطر ما يشير إليه اسحاق هنا هو جملته الاخيرة ( .. والهجوم المضاد يبدأ)!!!؟.

اذا كانت كل التغييرات الوزارية ومنذ قدوم الانقاذ قد جرت باعتياد ورتابة، ما الذي يجعل التغيير القادم يدفع لهجوم مضاد؟، ومن من؟. كل التغييرات جرت داخل الانقاذ وبين شخصيات ظلت بالوزارة منذ أول يوم لإنقلاب الانقاذ وحتى الآن، وظلت الانقاذ تتجمل بين الفينة والاخري بعناصر من احزاب صنعتها الانقاذ نفسها ولو بشقها عن حزبها الام. اذاً ما الجديد؟، وكيف نقف عليه؟.

هناك حدثان يُلقيان بكثير من الضوء على احتمال (الهجوم المضاد). الأول هو قانون القوات المسلحة الذي أقام الدنيا ولم يقعدها، اذ يبدو أن المقصودين بهذا القانون هم من يتوقع منهم (الهجوم المضاد)، ولما كانوا معضمهم بل أخطرهم ليسو عسكريين كان لزاماً أن يكون هناك قانون مجاز من البرلمان لمحاكمتهم عسكرياً في حالة اذا ما قاوموا اتجاهات الرئيس الجديدة وتعديلاته القادمة. خاصةً وأن المعارضة غير محسوبة ضمن المعلب الذي بات خاصاً ومحدوداً بالمؤتمر الوطني وعناصر الحركة الاسلامية من جهة، والعسكر الممسكين بزمام الأمور والذين يخوضون الصراع مع الحزب والحركة الاسلامية، وليس مع المعارضة.

أما الحدث الثاني فكان التنوير الذي قدمه وزير الاعلام لرؤساء التحرير مؤخراً وتناولته كل من صحيفة المجهر والجزيرة نت. وتحدث فيه الوزير عن ثلاث محاور محرم على الصحافة الخوض فيها. أولها الجريمة ، ثم القضايا التي بين يدي المحاكم، والأخير هو الفساد. قد لا تكون الجريمة ذات أهمية وأنها جاءت ضمن حديث الوزير لتضفي على حديثه شيئاً من المعقولية. لكن المحورين الاخرين يشيان بأن هناك أمراً يرتب له!!. خاصة وأنه ليس هناك الآن قضايا أمام القضاء تشكل اهتمام الرأي العام والصحافة، فيبقى أن المقصود بهذا التحذير للصحف (قضايا قادمة) أو متوقعه أمام المحاكم لا يراد ومنذ الآن أن تخوض الصحافة فيها.

وكذلك الأمر بالنسبة للفساد، ليس هناك الآن حديث عن الفساد يدفع أيا كان للتحذير من تناول الصحف له، لكن الأمر يشي بأن هناك من سيحاكمون وفقاً لقانون الجيش الجديد، وآخرين سيحاكمون بالفساد ولا يراد للصحف أن تخوض لا في المحاكم، ولا في فساد آخرين خارج المحاكم. واذا استصحبنا منع الاستاذ صلاح عووضة من الكتابة، ومنع كل من احتج مجرد احتجاج على خطوة الامن تجاه الاستاذ عووضة كما حدث مع الاستاذ محمد عبد القادر (بالمنع من الكتابة) وتحذير الكاتب شبونه، فان القادم ستواجه فيه الصحافة اجراءات كبيرة وسريعة عبر عنها وزير الثقافة في تنويره ذاك بـ(المحاكم الناجزة) كل هذه الترتيبات تشي بأن التغيير الوزاري القادم له ما بعده مما تطلب كل هذا الاعداد والاستعداد.

واذا استدعينا اللقاء العاصف الذي أصبح على كل لسان والذي جمع وزير الدفاع بمجموعة "سائحين" بمنزله والذي كاد أن ينتهي بالاشتباك بالايدي بينهم والوزير، فان الامر يبدو على درجة من الخطورة . والواضح أن المتوقع أن تكون هناك مقاومة عنيفة وكبيرة لذلك جرت كل تلك الاستعدادات والترتيبات ومايزال فيما يبدو أن هناك المزيد قادم.

كما توضح تصريحات غازي صلاح الدين العتباني اخيراً للصحافة حول التغييرات التي تعتزم الحكومة اجراءها التي وصفها بغير ذات جدوى إن لم تكن تغيراً للمنهج.. مشدداً على أن الاصلاح اذا لم تصحبه رؤية وبرامج سيكون محض تغيير اشخاص (الصحافة 20 يوليو 2013م). روح الهجوم المضاد نلمسه في كلمات غاذي بقوة. فالتغيير ظل ومنذ أول الانقاذ تغيير اشخاص وحتى في هذا الاطار هو دائما تغيير في مواقع الاشخاص وليس للأشخاص. أما البعد الثاني فيبدو أن اصلاحيي المؤتمر الوطني يريدون هذه المرة تغييراً يمس المنهج ويتعلق بالبرامج لكنهم لمسوا مقاومة شديدة تتمدد الآن لإستبدال اشخاص باشخاص آخرين وعلى ذات المنهج القديم وضمنه. أما ود ابراهيم فمضى لأبعد من ذلك ففي افطار (كتيبة عمرو بن الجموح) وبمنزله قال ".. أنهم يمضون في خطى ثابتة نحو الاصلاح تجتمع فيه كل أطياف الشعب السوداني ويشارك فيه الجميع للوصول إلى سودان آمن مستقر عزيز كريم" انتهي الاقتباس عن (الصحافة المصدر السابق). فكأن ود ابراهيم يطرح مشروع السودان الجديد وهذا كثير على من تعودوا السلطة ويصرون على البقاء فيها مهما كلف الامر.

كل هذا يوضح أن التغيير القادم سيكون فيما يبدو آخر تغيير وزاري للإنقاذ، وعلى أقل الفروض سيكون آخر تغيير يجريه الرئيس البشير اذ بعدها لن يكون هو الرئيس. ومن هنا تأتي كل هذه الترتيبات وتخرج كل هذه التصريحات، ويكون حتى الهجوم المضاد وارداً ومباحاً. وعلى هذه الخلفية قد تشهد الخرطوم احداثاً غير مسبوقة من الصراع بين الحكومة وأهلها بالحزب والحركة الاسلامية ومجموعاتها المسلحة وربما بين شوارع الخرطوم. فالذي يخطط ويشرع قانون ويمرره عبر البرلمان لمحاكمة المدنيين عسكرياً حتماُ يتوقع كل ذلك وأكثر. ولكن ليس هذا كل شئ بل يبقى احتمال بينما هناك أحتمال آخر.

الاحتمال الآخر هو ما تناولته الصحف حول (تسريبات) التغيير الوزاري!!؟. والذي جاء على عكس ما (حدث) اسحاق احمد فضل الله. ذلك أن تلك التسريبات تتحدث عن تغيير معتاد اذ جاء في صحيفة آخر لحظة التالي: " وأشارت ذات المصادر إلى أن هناك اتجاهاً لإسناد منصب النائب الأول لرئيس الجمهورية للفريق أول ركن بكري حسن صالح، فيما يتولى إدارة جهاز الأمن والمخابرات الوطني الأستاذ علي كرتي والداخلية للفريق أول مهندس محمد عطا المولى عباس وحقيبة وزارة الزراعة للمهندس أسامة عبد الله فيما يتولى حقيبة المالية الدكتور صابر محمد الحسن والخارجية للبروفيسور إبراهيم غندور. ولم تستبعد ذات المصادر إسناد رئاسة البرلمان للأستاذ علي عثمان محمد طه، مؤكدة أن وزارة الإعلام ستؤول للوطني بعد أن تمنح وزارة أخرى للحزب الاتحادي الديمقراطي. (آخر لحظة الخميس, 18 يوليو 2013). الواضح أننا أمام تكهنات وليس تسريبات، فالمعلومات المتوفرة تدعم الخط الذي رسمه اسحاق من جهة، كما أنها وعلى خلاف ما أرادت (المصادر) وراء خبر آخر لحظة، لا تتعلق بابعاد علي عثمان فحسب بل بكل من ارتبط به ولو برباط التنظيم والحركة الاسلامية ويمكن أن يدعم علي عثمان بأي شكل داخل أو خارج السلطة.

لكن تعودنا من الانقاذ وبالتحديد من رئيسها البشير أن يتراجع وفي آخر مرحلة عن قرارات نضجت ليخرج على الناس بأخري تعيد وبقوة مقولة منصور خالد (السبورة). فالخطر الذي سيترتب على التغيير المزمع كبير والاعداد له جار ومايزال هو الاقوى ولكن مساحة المفاجآت ما تزال موجودة وقد تخرج بغير ما رتب لها. لكن التغيير القادم راجح لجملة أسباب قدمنا منها الاستعدادات وبعض ردود الافعال وقيادة خط اعلامي يشي بغيرها. لكنا نعلم أنها تمت بترتيب كبير وبعيداً عن السودان على أرض دولتين جارتين كان الرئيس قد قضى فيهما أياماً على خلاف ما هو معتاد وبصحبة ذات دورٍ صغيرٍ ولكنه غير محدود. فانتظروا انا منتظرون.

صحيفة التغيير الالكترونية


تعليقات 43 | إهداء 1 | زيارات 21549

التعليقات
#730171 [سودانى شديد]
0.00/5 (0 صوت)

07-26-2013 06:28 AM
لقد أوصلت الإنقاذ الناس للدرجة التى صاروا يشكون حتى فى أقرب الأقربين و صار الجميع كيزانا (احتمال الكلام ده صاحّ!!). لقد صرنا شعبا بلا وطنية حقة و تركنا أمر بلدنا للجهلاء و المتآمرين من كيزان و حزب أمة و من لف لفهم. لقد سقطنا فى إمتحان الوطنية و أتحدى حتى من يكتببون هنا إذا كان مستعد للتضحية بحياته من أجل سودان حقيقى و دولة محترمة بها شعب منضبط يحترم القانون و الدستور الذى يقوم بوضعه ذلك الشعب؟

مدن و أحياء تعيش أياما و ليال بدون ماء و لا يخرج مواطنوها للتظاهر - هل هؤلاء جديرون بالحرية؟؟ لقد إستكثر العالم عليكم هذه الأرض بكا مواردها و عين لكم غفراء يحرسونها حتى مجيئهم مرة أخرى لتعملوا لديهم فى السخرة و التى ستقبلونها و تقفون طوابيرا فى إنتظار العمل بالسخرة!! أنتم شعبا قتل وطنه بطول الأمل و الأنانية و إدمان الركود. أنتم شعبا أضاع وطنه بالخضوع المرضى للأمر الواقع و الخوف من التغيير. إستمراء الجدل هو من يميت القضايا.

لا وطن لديكم أيها الناس، فلقد فشلتم فى إدارة تنوعكم و أصبح إصراركم على الفشل محيرا لكل دول العالم. حكومة المؤتمر اللا وطنى أتت من هذا الشعب و لذلك لا تستغربوا ما تفعله بكم فأنتم كالشيطان الأخرص و بسبب الجهل و العشوائية المتفشية حكمتكم الإنقاذ 24 سنة أو يزيد.

عالجوا الخلل فى الشخصية السودانية ثم إبحثوا عن خلل الحكم يا من أدمنتم الفشل منذ 1956

رمضان كريم


#729945 [Hassan Alamin]
0.00/5 (0 صوت)

07-25-2013 07:53 PM
I wish Mr. Omer Hassan does we expect from him to do to bring all the nation together , by returning the country to the day before June 30, 1989,


#729893 [ابوحمرون]
0.00/5 (0 صوت)

07-25-2013 05:44 PM
يبدو أن تبشير بلة الغائب للرئيس بحكم يلبث 31 عام يسيطر على منطقة اللاوعي
عموما قد افضل ان يمد له بفترة قادمة يحدث فيها تغيير تدريجي بناء في مفاصل الدولة السودانية يعز ويكرم فيه هذا الشعب ولو لمرة فقد سئم عبث الطائفية واسرها الفاسدة وسئم الايديولوجيين ومن حالفهم من عسكر وسارقي ثورات واسر فاسدة


#729829 [هميم]
0.00/5 (0 صوت)

07-25-2013 03:50 PM
أخشى أن يكون العكس هو الصحيح وأن ينتصر المحفل الماسوني من المؤتمرجية على الرئيس فيتمخض جبل التغييرات عن نفس فئران التشكيلة الحالية ويصبح التغيير مجرد لعبة كراسي وسياسات أسوأ من الحالية! إن لم يذهب عبدالرحيم محمد حسين مع التغيير المرتقب ومع كل رؤوس المؤسسات الحيوية الحالية فسيكون صعباً أن يكون هناك جدوى للتغيير الجديد


#729765 [kalifa ahmed]
5.00/5 (2 صوت)

07-25-2013 02:40 PM
كلهم كيزان سايحين في بعض ولا يرجي منهم!!!!! السبيل الوحيد هو دعم الجبهات المقاتلة في الشرق والغرب ووتنظيم عصيان بالمدن يواكب عملياتهاالنوعية بقصد ردع من يتطاول على الأنشطة المعارضة السلمية بالريف والحضر!!!!!!إغتيال من يغتال الثوار....خطف ...كمائن ....ألخ


#729377 [الحقيقة مرة]
5.00/5 (5 صوت)

07-25-2013 01:52 AM
سيحل الرئيس حزبه بجرة قلم ، وربما الحركة الاسلامية ذاتها ان تطلب الامر
_____

البشير كان اتزنق بحل الاسلام ذاتو خليك من الحركة الاسلاموية هو وينو الاسلام دا ذاتو الدين المعاملة والمسلم من سلم المسلمون من لسانه ويده دا اولا وبدون ما ندخل في الايمان والغيبيات هل في شي في السودان سلم من الكيزان ؟ بشهادة ابوها ابوها ذاااتو المرحوم ياسين عمر الامام الحركة الاسلاموية ماتت كتلوها الاسلامويون ذاتم بفسادم ونفاقم ونفوسم المريضة وما يجري الان ليس الا مرحلة تحللا وتلاشيها والناس حيتحررو من حبائل الاخوان المسلمين ووهم الدولة الثيوقراطية الى الابد


#729361 [صارم بتار]
5.00/5 (3 صوت)

07-25-2013 01:15 AM
البشير لن يتنحى عن السلطة مهما كان …حيث مصلحة هؤلاء الخنازير لا تستمر الا بوجود هذا التيس فى سدة الحكم ليس حبا فيه ..ولكن لأشياء كثيرة فى شخصية الرئيس من فساد وضعف ادارى …فهم الان راتعون فى خريف السلطة والثروة دون حسيب ورقيب وخاصة اخوانه المليارديرات وزوجتيه ..هؤلاء لن يدعوا هذا المعتوه ان يتخلى عن الحكم ..زد على ذلك حبه الشديد للبقاء فى سدة الحكم والثروة …. وكل ما يتفوه به ويوهمنا انه زاهد فى السلطة هذا كله ضمن اكاذيبه ونفاقه المعهود …هذا لن يترك الحكم الا بموته او بقضاء الثوار عليه والايام بيننا .
هل هم خالدين إلى أبد الآبدين ؟؟؟
في التاريخ ، كل الطغاة كانوا يظنون انفسهم خالدين ابدا ، و لكنهم ذهبوا
الي صفحات التاريخ السوداء ، حتي في التاريخ القريب جدا ، القذافي طاغية
ليبيا ظل حتى آخر ايامه يصرخ و يغتر بنفسه و يصف شعبه بالجرذان ، ثم مات
بنهاية بشعة انه بريق السلطة و القوة ، يعمي القلوب قبل ان يعمي الابصار
سيذهبون رغما عن انفهم ، هذه حتمية كونية ، ارادة ربانية ، لا جدال فيها
حتي اعدل الحكام ، و انجح الدول و الامبراطوريات سادت ثم بادت علي مر التاريخ
الانساني فما بالك بحكومة تدمن الفشل ، و ادخلت الوطن و الشعب في نفق مظلم
الله وحده اعلم كيف سيخرج منه الوطن حتى بعد ذهابهم..دعهم في امانيهم و غرورهم ، فالرب تعالى ينزع الملك ممن يشاء إن حان الوقت ..
فلا يصدق أحد مقولة أنهم (خالدين) إلى أبد الآبدين… اللهم الا الهتيفة و المطبلاتية ، لانهم ايضا يتمنون معهم الخلود في كرسي الحكم والتمتع بخيرات البلاد لوحدهم.. قل تمتعوا إلى حين.
البشير وعصابته الفاسدة ترتعد فرائصهم من (الجبهة الثورية) .. فهى تشكل لهم مصدر رعب و ذعر .. الرئيس عمر البشر و عصابته يعتقدون انهم سوف يحكمون السودان الى ان يرث الله الارض ومن عليها …نسوا و تناسوا ان لكل جبار نهاية … !!


#729328 [عبدالماجد محمد عبدالماجد الفكي]
5.00/5 (1 صوت)

07-25-2013 12:23 AM
حيغير من بمن؟!! مش ياهو غسل الدم بالفرت, بتاع السلخانات.


#729294 [المقهورة]
4.25/5 (3 صوت)

07-24-2013 11:25 PM
حان وقت العمل الجاد وليس هنالك وقت للتنظير والتنبؤات والكلام الكثير.
الحكومة تضعنا جميعاً في عنق زجاجة.. إما تنتصر وتزج بنا داخل الزجاجة
وتحبسنا وتكتم أنفاسنا إلى ما شاء الله، أو تفشل ويذهب ريحها نتيجة
عزيمتنا وإرادتنا القوية لإحداث التغيير من جانبنا، بإسقاطهم، وليس
التغيير الذي يأتي من جانبهم .. يا أبناء شعبي الكريم.. الحال الذي
وصل إليه بلدي من تردي مريع في جميع مناحي الحياة أمنية كانت
أم إقتصاية يتطلب منا الإتحاد والعمل لإزالة هذا النظام الباغي..
نعمل مثلما فعل شعب مصر.. لقد استخدم المصريون ذكاءهم
بعدما استشعروا الخطر، خطر التمكين وانهيار إقتصادهم وعملة
وطنهم. ماذا حدث بعد ابعادهم لحكومة الأخوان، والذين أتوا
بهم من خلال انتخابات نزيهة وليست مخجوجة كما حدث عندنا؟
أليس إقتصادهم وقيمة عملتهم قد بدأتا تتحسنان وتتعافيان؟ فقد
إنهالت عليهم الأموال من كل حدب وصوب.. وسوف يستتب
الامن فيها بإذن الله.. ماذا أنتم قائلون وفاعلون وليس قائلون فقط؟


#729289 [عادل السناري]
0.00/5 (0 صوت)

07-24-2013 11:15 PM
التغير الكبير سيأتي من الشعب السوداني --- شهر رمضان الحالي هو رمضان الاخير بالنسبة لطغمة الانقاذ الفاسدة -- انهيار اقتصادي مع الاصرار علي قفل البلف الذي يمثل ( نقاطة ) لا بأس بها -- المجاعة القادمة نتيجة لتأخر نزول الامطار في معظم ارجاء السودان -- انهيار المشاريع المروية الكبيرة ( الجزيرة المناقل الرهد ) ضعف الخريف سوف يضعف الصادرات من الثروة الحيوانية و الصمغ العربي -- سبنسج العنكبوت خيوطه داخل خزائن الانقاذ الخاوية ---تخرج جماهير الشعب السوداني من البيوت عندما يعصها الجوع و المرض و الذل و الهوان -- تقدم قوات الجبهة الثورية نحو الخرطوم لدق اخر مسمار في نعش الانقاذ -- و كل هذا سوف يتم قبل رمضان القادم باذن الله .


ردود على عادل السناري
[كوكاب] 07-25-2013 01:53 PM
تبا لنا اذا كان يحركنا الجوع فقط ويجب ان نسمي شعب عليقة


#729237 [ود كرف]
5.00/5 (1 صوت)

07-24-2013 09:05 PM
A HUGE DEBRIS OF HUMAN FECES


#729220 [Mohammed Ahmed Mustafa]
0.00/5 (0 صوت)

07-24-2013 08:13 PM
Let them change and bring who ever, we are Sudanese anyone can rule Sudan. Even they can bring someone from (Wag-Wag) to rule Sudan. This is the country of nobody, anyone or anything can rule. Make the change you want and don't forget to make it perfectly because these are your last days. Those who are in power and their party and any one related to them from nearby or far away, let them prepare themselves to depart. This is the end of their role. If they played their role good or bad that will come later soon


#729207 [محمد علي]
0.00/5 (0 صوت)

07-24-2013 07:31 PM
لكن تعودنا من الانقاذ وبالتحديد من رئيسها البشير أن يتراجع وفي آخر مرحلة عن قرارات نضجت ليخرج على الناس بأخري تعيد وبقوة مقولة منصور خالد (السبورة). عجبا لامر الكاتب من اتى بالبشير ...... نسيت المشروع الحضاري وسفينة الانقاذ ربنا يريحنا من كل الحركه الاسلاميه يلا حراميه


#729204 [سودانى اطلاقا ما منفرج الأسارير]
0.00/5 (0 صوت)

07-24-2013 07:09 PM
يا ناس .. نضمتو وكتبتو ما فيهو الكفايه.. لكن: "لآ يغير الله ما بقوم حتى يغيروا ما بانفسهم"
اها بتتغيرو وتغيروا اللى فيكم متين ؟؟؟...لمتين حتقعدو حشاشين بدقيناتكم!! لا تكونو منتظرين "التاءات
التلاته ومن بعدهن ألألف والعين .. توقيعات.. تعبئه..تصعيد.....عشان ما تنسو لازم تكونو وقّعتو ..وبصمتو .. واستعديتو للأمام الحبيب المنتظر "لما يرجع بالسلامه" يعبيكم ومن ثم يصعّدكم او يصعد بكم (او بدون كم) الى حيث امنيات تخيب وآمال لا تصدق او تتحقق - كما عوّدكم - منذ سبعة واربعين حجة..
شيخ شعراء السودان ومعلم ألأجيال المرحوم عبدالله محمد عمر البنا يقول:
"خبّر عن ألأعصر ألأولى لتضحكنى فأن اخبار هذا العصر تبكينى "
"ترضون بالدون والعلياء تقسم لا 000 تدين يوما لراضى النفس بالدون"


#729184 [Faroug Hashim]
5.00/5 (2 صوت)

07-24-2013 06:16 PM
وعلى هذه الخلفية قد تشهد الخرطوم احداثاً غير مسبوقة من الصراع بين الحكومة وأهلها بالحزب والحركة الاسلامية ومجموعاتها المسلحة وربما بين شوارع الخرطوم. فالذي يخطط ويشرع قانون ويمرره عبر البرلمان لمحاكمة المدنيين عسكرياً حتماُ يتوقع كل ذلك وأكثر

صدقت ياابو ذر ..القادم يشيب له الولدان و لكن لحسن الحظ : ستدور الرحي بينكم كما تنباء الشهيد الاستاذ محمود محمد طه ، و ستقتلعون من ارض السودان اقتلاعا ، كلكم شعبيون و وطنيون و سائحون وكل العفن و الخبث الذي افرزته الجبهه الاسلاميه ، و رجاء لا تتخيلوا انكم خدعتمونا بان هناك خلافا بينكم ، فالبراز هو البراز اذا كان اسهالا او غير ذلك


#729101 [nagatabuzaid]
5.00/5 (3 صوت)

07-24-2013 04:23 PM
من الصباح فتاح يا عليم استمعت للاخبار وشعرت بطمام شديد سمعت رئيسنا يتحدث فى تكريم شخصية

لا ادرى اعلامى ام عسكرى فقد وجدته ينكلم عن الاعلام وتشويه سمعة السودان وتخصيص صفحات عن

الجريمة والحروب وما جلبته من سمعة سيئة للسودان وكلام كتير لا ليه راس ولا قعر ليه ماليه

راس ولا قعر ؟؟؟ لانه من تسبب فى اشانة سمعة السودان هو شخصيا وبقية العصابة سواء كان من

الاشقاء ال كابونى او المافيا المكونة لنظامه بقيادته الحروب هو مشعلها ومثيرهاو تحويل

المواطن من مواطن امن مستقر فى بلده الى لاجىء فى وطنه قام بها هو الجرائم المختلفة من قتل

وسحل الشرطة للمواطنين المدافعين عن عرضهم وارضهم قام به هو وكلابه ممارسة الرزيلة فى نهار

رمضان فى الشقق الخاصة قام بها اعضاء حزبه جاعلين من سيد الشهور من شهر الفضيلة الى

شهر الهجرة الى الرزيلة اغتصاب البنيات والاطفال مارسه اعضاء حزبه الصحف بهدلها هو بمحاولة

تكسير اقلام الشرفاء والشريفات من الصحفيين والصحفيات (ولن ينكسروا ان شاء الله ) ليظهر

الملاعين من الكتاب وصحف القوادة والقوادين ولن يستمروا باذن الله .سيمسح بهم الشعب الارض

ثم زاد الاستاذ اباذر الله يديه العافية من حدة الطمام الذى وصل حد القيىء بتناول ما كتبه

كاتب الحكومة الانقاذية المؤتمرية القوادية المدعو اسحق ادم فضل الله الهى ما يفضل فيه

عظمة سالمة . فليحدث بينهم ما يحدث , نحن لا نريد اى تغيير واصلاح سوى الاطاحة بنظام السجم

والرماد ورميهم واسحاقهم وخالهم فى مزبلة التاريخ التى هم فيها الان ولكن لا يشعرون انهم

يعيشون وسط عفن استمر 24 عاما من العفن والنتانة من يعيش فى بؤرة النتانة والقذارة لا

يشمها . وهم لم يرثوا الشعب السودانى من تركة ابائهم الذين لم يتركوا لهم مايرثونه

وهذه واحدة من عقدهم التى اسهمت فى تشكيل شخصياتهم المجرمة اللهم ارسل كلاب لهب تخطفهم

و اخسف بهم الارض واذقهم مر عذابك فى هذا الشهر الكريم اللهم انه لايعجزك ان ترضى عنا

وتجعلنا نستقبل عيد الفطر فرحين بزوالهم ويكون حال اسر هؤلاء المجرمين كحال اسر شهداء


رمضان اللهم اجعل فى كل بيت من بيوتهم وبيوت كلابهم ومن والوهم ثاكلة وفى كل بين نائحة

اللهم اطفىء نارهم ويتم عيالهم وان تدور الدائرة على كل قيادى من المؤتمر السجمى اللهم

احرق اكبادهم واكباد اسرهم الله اشوهم شيا وسود وجوههم يوم تبيض وجوه وتسود وجوه اللهم

اسقهم من ماء جهنم الكاوية واطعمهم زقوم

ارواح شهداء رمضان تاديكم يا شعب السودان

ارواح شهداء رمضان رفرف حولكم يا احرار الجيش

ان بقى فى الجيش احرار


ردود على nagatabuzaid
United States [nagatabuzaid] 07-25-2013 10:57 AM
الى الكرام من اكرمونى بردودهم وكل الكرام من قبيلة الراكوبة الاحرار اكرمكم الله

ولكم التحية مضى من شهر رمضان 15 يوما من لم يختم المصحف فى هذه الايام لعوامل عديدة

فليجتهد ويبدا الختمة الثانية ولنتفق ان يشمل الدعاء ان ياخذ الله الثار لشهداء رمضان

و لمجدى محجوب ولكل شهيد للانقاذ ولكل من تسبب الانقاذ فى تسبيب عاهة او اذى وان يزيل

الله هذه العصابة بمايراه وادعو لكل من تعرفونه من المظلومين ونؤمن ان شاء الله سيستجاب

ولنحاربهم بسيف المؤمن وهو ( حسبنا الله ونعم الوكيل ) وصلى الله وسلم على سيدنا محمد واله الكرام الميامين

United States [AburishA] 07-25-2013 01:49 AM
مع التحية المناضلة نجاة: (( نحن لا نريد اى تغيير واصلاح سوى الاطاحة بنظام السجم

والرماد ورميهم واسحاقهم وخالهم فى مزبلة التاريخ ))

نعم هذا ما يناضل من اجله الشرفاء...الى الامام !!

United States [Almo3lim] 07-24-2013 11:33 PM
آمين يارب العالمين ..

و كمان نشمل أبناء الجيل الحالي بالدعاء علّ الله يجعلهم من (جنده) ليقهر بهم الظلام و الظلم و الإستبداد..

و الله بقت تعليقاتك بمثابة (إدارة توجيه معنوي) و هذا ما نحتاجه لتقوية (إرادة) التغيير ..

و حقيقة لن يأتي التغيير دون أن نغير ما بدواخلنا و سياسة غسيل المخ عبر 24 سنة فعلت الكثير بعقول و نفوس شبابنا و تحتاج منا العمل بقوة عبر كل الوسائل المتاحة و أرجو من (العابرين) ألا يقرأوا و يرحلوا دون أن يتركوا بعض الكلمات التي نرى أنها أقل شيء يقدم (للوطن) و الأمر لا يتعدى كتابة أي أسم و أي بريد أليكتروني مش مهم (لكن المهم هو المحتوى و الموقف من الوطن) .. (و الدار أمااااان) ...

يا جيل اليوم أبدأوا بمحاربة (الخوف) المزروع في دواخلكم بالتعبير عما يجيش بصدوركم هنا أو في أي مكان آخر فالنظام لا يستطيع أن يكتم كل الصيحات و لا يستطيع أن يسجن (كل) الناس ...

يا أيها الذين آمنوا اصبروا وصابروا ورابطوا واتقوا الله لعلكم تفلحون


#729074 [جك ليمون باااااااااااااااااارد]
5.00/5 (2 صوت)

07-24-2013 03:58 PM
اي منظومة في الدنيا عندها نهاية دعك من هؤل ياكيزان الليلة بكرة بعد مليار سنة مصيركم الزوال بانتفاضة شعبية او بدونها بانقلاب عسكري او تغيير ديمقراطي سوف ترحلون


#729050 [umbadir]
5.00/5 (1 صوت)

07-24-2013 03:39 PM
صاحب المقال دا مش كوز ؟؟؟


ردود على umbadir
[Rebel] 07-24-2013 09:28 PM
* أمال ايه؟ الداير اصلح هو كوز. البكتب فى الإصلاح هو كوز. الدايرين إصلحوه هو كوز.
* شفت الناس ديل تعبانين عشان الإصلاح كيف؟ ده كله عشان خاطرنا نحنا يا اخى ام بادر، تانى عندك كلام و لا تانى فى داعى للمعارضه بعد الإصلاحات دى!!!

United States [عمك تنقو] 07-24-2013 04:33 PM
آآآآآآآآآآآي

ما الاصلاحيين برضو كيزان والسايحين كيزان .. والكُتّاب كيزان .. والتغيير كيزاني والإصلاح كويز والعتباني كوز ..
ونحنا قاعدين .. ليهم حق زي ما شايف


#729041 [عادل الامين]
0.00/5 (0 صوت)

07-24-2013 03:30 PM
واين الشعب الفضل والمعارضة بكافة انواعها من هذا الاحداث الجسام واستفتاء ابيي على الابواب


#728992 [اسامة]
0.00/5 (0 صوت)

07-24-2013 02:56 PM
اللهم اضرب الظالمين بالظالمين واخرجنا منهم سالمين


ردود على اسامة
United States [nagatabuzaid] 07-24-2013 03:16 PM
امين يا رب العالمين


#728977 [Abu Gadoura]
0.00/5 (0 صوت)

07-24-2013 02:41 PM
المهم ان تتغير رؤيتنا للاشياء كشعب.....وأن نستلهم العبر والدروس من الشعوب الاخرى التي حققت النماء والرفاه وهي لا تمتلك مثلما نملك من موارد . تغيير اللعبات السياسية جيد لكنه ليس الاداة الفعالة لتغيير وضع البلد.


#728962 [المتجهجه بسبب الانفصال]
4.99/5 (7 صوت)

07-24-2013 02:29 PM
كل شيء زائف ،، كيف يستطيع الاسلامويون صناعة هذا الكم من الزيف والعيش فيه والتعايش معه وهم مرتاحو البال ،،، يصنعون الاحزاب ويشقون الاحزاب لتكون احزاب معارضة لهم وهم يعلمون انهم مجموعة غواصات او مرتشين صنعوهم هم،،،،

الشيء المحزن في مسرح السودان للعبث واللامعقول،، أن السودان كان المفروض يكون من بين أغنى الدول ودخل الفرد السوداني أ‘لى دخل في العالم ،،،، ولكن حوالي 150 شخص في الخرطوم يعرقلون مسيرة بلد كبير مثل السودان ،،، لا حل الا سياسة التصفيات الخايفين منها وما خايفين على البلد،،،


#728939 [عين تالته]
5.00/5 (7 صوت)

07-24-2013 02:04 PM
الحكاية وما فيها إن الاسلامويون يريدون اعادة انتاج نفسهم (ما عايزين يمشوا) ، والاصلاح معناه (إنقاذ) السفينة من الغرق الذي بات وشيكاً وقريباً .
لكن اللصوص يجّدفون عكس التيار ، والطوفان القادم سيجرف الجميع .


#728932 [ود امدرمان]
0.00/5 (0 صوت)

07-24-2013 01:58 PM
التغيير قوش رئيساً عبدالرحمن المهدى نائب الرئيس .د.محمد طاهر ايلا رئيس البرلمان. ود ابراهيم وزير للدفاع . د.غازى صلاح الدين وزير خارجية . د.بابكر محمد توم وزير مالية . د. يونس الشريف وزير الزراعة . د. عادل العاجب وزير الداخلية الاستاذ عبد القادر محمد زين وزير رئاسة الجمهورية


#728913 [صارم بتار]
0.00/5 (0 صوت)

07-24-2013 01:41 PM
وكما ذكر الصادق الصديق المهدي بداية هذا الشهر أن مبارك الفاضل المهدي قد قال للبشير يوماً ((أنك يا البشير معك الجيش وانا معي حزب الأمة (اكبر حزب) وقرنق معه الجنوب، عليك يا البشير إزاحة ناس (علي عثمان) ونكون بعدها سودان جديد قوي متحد)) فرد البشير:: ناس على عثمان ديل ((أنا ذاتي)).. فهل يجرؤ ؟؟؟؟؟


#728888 [الفاتح عمر]
0.00/5 (0 صوت)

07-24-2013 01:18 PM
انا ماشايف لا الطاقه ولا الدفاع فى التغير المرتقب الحاصل شنو؟


ردود على الفاتح عمر
[nagatabuzaid] 07-24-2013 03:19 PM
لان طاقتنا بالجاز ودفاعنا بالنظر


#728871 [على حسكنيته]
0.00/5 (0 صوت)

07-24-2013 01:03 PM
مهما يحدث من تعديلات وزاريه او تغييرات من اى نوع لا تغيير فى الجوهر شيئا: الخواء الفكرى و انعدام الرؤية و اللاوطنيه التى هى الصفة الاساسيه لجميع الحركات الاسلاميه سودانيه او غير سودانية.


#728859 [سناري]
4.50/5 (2 صوت)

07-24-2013 12:54 PM
اللهم نسالك صلاح حالنا ياالله ببركات هذا الشهر المبارك


ردود على سناري
[nagatabuzaid] 07-24-2013 03:21 PM
لن ينصلح حالنا طالما المخلوق ده وحكومته مقعمزين على صدورنا اللهم ازحهم بما تراه


#728858 [salah Elhassan]
4.97/5 (7 صوت)

07-24-2013 12:52 PM
ارجو يا اخوانا ان تدعونا نبعد عن هذه المسكنات وحقن التخدير التى لم تعد تجدى مع هذا الورم السرطانى ..... فرأس الدا كل هذا النظام بمافيه الرئس الراقص الذي يتصرف في السودان كأنه عزبة او مزرعة يمنح العفو لمن يشاء ويسجن من يشا ويعدم من يشأء و يتحكم في البترول يقفلوا متي ما اراد دون تفكير او دراسة لهذه القررات و التي تترب عليها اضرار اقتصادية كبيرة لها تأثير مباشر علي الاقتصاد والعباد...
كفانا خمسة وعشرون عاما من الفقر والذل والعزاب فليذهب الي مذبلة التاريخ هو ونظامه واجو ان لا تشقلوا انفسكم بالتغير الوزارى وخير مثال امامكم احمد هارون الذي مره على كل ولايات غرب السودان .......


#728855 [محسن ابو حراز]
5.00/5 (1 صوت)

07-24-2013 12:51 PM
كيف ماتكونوا يولى عليكم


#728851 [العوض والعوض علي الله]
5.00/5 (1 صوت)

07-24-2013 12:49 PM
يقول الله عز من قائل في كتابه الكريم وفي سورة الرعد
إن الله لا يغير ما بقوم حتي يغيروا مابانفسهم صدق الله العظيم


#728810 [جارسيفو]
5.00/5 (6 صوت)

07-24-2013 12:22 PM
والله الانقاذ وصلت السودان مرحلة الميت اكلينيكيا وهذه المرحلة من الموت السريري لا ينفع معها الا اقتلاع النظام الفاسد من جزوره فان ما يدعيه الرئيس من تغير هذا مضيعة للوقت هنالك اربعة وعشرون عام ضاعت من عمر السودان كلها كانت فساد ونفاق والان ليس هنالك مجال او وقت والسودان اصبح زي جنازة البحر واكرام الجنازة دفنها عليه يجب بتر هذا النظام الفاسد نهائيا وان دقدقة المشاعر شبع الشعب منها وهذا التغير الهدف منه اشغال الراي العام عن قضية تغير النظام الفاسد واقتلاعه من جزوره ومحاسبة الطقمة الفاسدة علي فسادها وافقارها للشعب ونهب موارد الدولة وتبديدها اين وصلت بنا المشاريع الوهمية من زواج جماعي وافطار صائم وكسوة عيد وعرس شهيد وما يقدم للصائم لا يكفي قوت يومه من افقر الشعب ومن ايتم الاطفال باشعال الحروب ومن جعل الشباب يعزف عن الزواج وهي حكومة الفساد والافساد التي قضت علي الاخضر واليابس


ردود على جارسيفو
[nagatabuzaid] 07-24-2013 03:23 PM
صدقت ان شاء الله تسلم من كل بلاء ويسلم السودان من هذه المخلوقات


#728806 [dougokoper]
5.00/5 (2 صوت)

07-24-2013 12:18 PM
بالطبع هذا ليس حل لمشكلة الحكم المركبة في السودان بل ما يحدث هو القصد منه انصراف الشعب عن قضاياه الأساسية من حلول لمشاكله السياسية والاقتصادية والاجتماعية وهذا هو نهج اخوان الشياطين .. فهؤلاء ليس هنالك حل لهم سوى إزالتهم من خارطة السياسة السودانية .. أو كما فعل بأخوان لهم في شمال الوادي..


#728790 [كروري]
5.00/5 (3 صوت)

07-24-2013 12:06 PM
أي شخص يفتكر بأن هنالك تغيير قادم على منهج الانقاذ فهو شخص واهم و خارج الصورة و لا يعرف طبيعة الانقاذ.

الشيء الوحيد الذي يستطيع تغيير نظام الانقاذ هي القوة المسلحة فقط و لاغير.


#728764 [حاتم]
4.00/5 (1 صوت)

07-24-2013 11:44 AM
هذه احلام زلوط وكلام اسحاق فضل ده خارم بارم وقد اثبتت الايام بان معلوماته التي يدعي انه يستقيها من مصادر مطلعه بان جلها عبارة عن أطغاث أحلام وهرطقات فارغه لاتدور إلا في أحلامه وتخيلاته لن الواقع يأتيك كحجر مصوب الى مؤخرة رأسك وأنت في غفله ,, هذه الحكومة سوف لن تذهب كما أنها لن تشرك احدا بصورة حقيقية إلا إن يتم قطع دابرها نهائيا هل يتوقع احد ان يتم اعطاء الصادق او الاتحاديين أو أي من أحزاب الترضية وتطييب الخواطر أي الوزارات غير ديكوريه هذا كلام ممجوج و لن يقبله عقل رشيد أفيقوا من سباتكم العميق هذا كنكشة الكيزان ما بحل الناس منها إلا يجوا رجال أرجل منهم يحملون أرواحهم على أكفهم و يقلعوها منهم قلع الضرس هذا ما تعلمنا من درس قوامة أربعة وعشرون عاما والكيزان يجثمون على صدر هذا الشعب في صور وأشكال متعددة لكنها كلها في النهاية نفس الوجه القبيح المتاجر بالدين والباحث عن أهواءه وملذاته نفس عدم الاكتراث واللامبالاة بالمواطنين ولا بهمومهم والذي لم يتعلم من هذا الدرس وذهب ليتعشم في حكومة الكيزان أن ترمي له لحما طريا فلن يصيبه إلا فتات المائدة وبعض العضام المكدودة كدا حصيفا وكثير من مذله
وكل عيد وأنتم بخير وكل تعديل وزاري والشعب السوداني يلهث خلف هذا النظام الذي يتخذ نظرية بهدلة الشعب وإذلاله كهدف سامي لابديل له والعايز الكراسي اليرجي الانتخابات فهذا طريق الصناديق والديمقراطيه التي فلقتونا بها قد أتتكم فهل انتم لها مستعدون من الذي سيفوز في النتخابات الحره النزيهة سيدي الصادق ام المراغنه أم هذه الأحزاب التاخريه من تشكيلة اليسار البائسه لقد حقاً هرررمناااااا ,,,


ردود على حاتم
[حاتم] 08-01-2013 01:44 AM
الله يصلح حالنا يانجاة والله شعبنا ده مسكين وما بيستاهل البيحصل ليهو ده يعني كان وفروا ليهو يعيش زي البشر كان الله قال حرام ؟

United States [nagatabuzaid] 07-24-2013 03:26 PM
طيب وين هم ياحاتم الرجال الارجل منهم ديل نحن مستنين وبقينا نحنن الطير فى الشجر


#728761 [صبري فخري]
5.00/5 (1 صوت)

07-24-2013 11:42 AM
الخوف والشك هما أكبر معوق للعمل الجماعي .. لابد من تجاوز هذين المعوقين ولابد من دفع الثمن والا أصبحنا وأمسينا في المربع الاول .. الى متى نخشى الاختراق ...
أدعوكم الى تكوين حركة تمرد السودانية .. من يرغب في ذلك عليه الاتصال بالرقم 0123652351

أو اللقاء بي شخصيا في عيادتي الخاصة جنوب حوادث النساء والتوليد ( مستشفى بحري ) للتفاكر والتشاور ووضع خطة التحرك ..
فاما حياة تسر الصديق واما ممات يغيظ العدا

0123652351


#728725 [سمعة بلد]
5.00/5 (2 صوت)

07-24-2013 11:03 AM
على كل حال ان الجمهور الذى على دكة التشجيع ادرك تماما أن فريقه ماسورة وكذلك المدرب ومساعديه وانه لا امل فيهم وانه فقط ينتظر فتح ابواب الاستاد من أجل خروج آمن...ليحتضن الخيبة وينوووم كما فعل تمانية الاف وسبعمائة وستون يوما.


ردود على سمعة بلد
European Union [على ابو لكمة] 07-24-2013 01:54 PM
فعلا واما الخصم اى (المعارضة) فهى زى فريق سريلانكا للسيدات


#728720 [zangazanga]
5.00/5 (1 صوت)

07-24-2013 10:40 AM
السؤال بعد التغير هل يظل البشير رئيسا للجمهورية للمرة الالف ؟
لو هو كذلك الوضع يظل كماهو لاشيىء تغير ضحك على الدقون وزر الرماد على العيون ليس إلا ..


#728719 [osama dai elnaiem]
5.00/5 (1 صوت)

07-24-2013 10:38 AM
(فانتظروا انا منتظرون)-- اللهم ابعد السودان من خطر الاغتيالات فعنق الزجاجة اختمر بمواد سامة كثيرة يجللها لون الدماء البريئة التي اريقت في دارفور وشملت عناصر الامم المتحدة ونسال الله ان يلطف بالسودان فحملات الجهاد التي بداتها الانقاذ وفصلت السودان اراها تعاود جسد السودان بالحمي والسهر لتفصل رؤوسا قد اينعت -- اللهم اجعله خيرا.


#728702 [الساكن جوبا]
4.75/5 (5 صوت)

07-24-2013 10:11 AM
أللهم أشغلهم بأنفسهم و أجعل كيدهم فى نحورهم و أجعل الدائرة تدور عليهمم و أرح السودان من شرورهم


#728693 [صالة المغادرة]
5.00/5 (10 صوت)

07-24-2013 10:01 AM
نسال الله الذى يغير ولايتغير يا ابوذر ان يتنزل باسه وبطشه على هذه العصابة التى استباحت السودان مكانا وسكانا وهو المنتقم الجبار الذى يمهل ولايهمل وندعوه جلت قدرته ان ينتقم لكل ضحايا هذه العصابة منذ مقتل ال28 شهيدفى اواخر شهر رمضان عام 1990 ومرورا بالشهداء مجدى محجوب واركانجلو وجرجس وشهداء كجبار وبورتسودان والعيلفون وعوضية وشهيد ام دوموضحايا الجوع والمسغبة والامراض والفقروالتمكين والتشريد بالمنافى نزوحا ولجؤاءاللهم انا نسالك ان ترنا فى هذه العصابة يوما اشد سوادا وتنكيلا مما شاهده خلقك فى القذافى وشاوشيسكووغيرهما من الطغاة.


ردود على صالة المغادرة
United States [أبو أحمد السوداني] 07-25-2013 12:45 PM
اللهم آمين اللهم آمين يارب العالمين


#728682 [د.حميد قنيب]
0.00/5 (0 صوت)

07-24-2013 09:46 AM
شخبط شخبيط ومسك ----


#728680 [المويـــــــــــــــــه والنـــــــــــــــــار]
0.00/5 (0 صوت)

07-24-2013 09:44 AM
واللـــــــــــــــــه ماعلينـــــــــــــــــا بس
بنطـــــــــــــــــالب
بي تغييـــــــــــــــــر
النظـــــــــــــــــام الحـــــــــــــــــالي



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة