الأخبار
منوعات سودانية
سينما الشباب ... بذرة طيبة تحتاج لتربة صالحة
سينما الشباب ... بذرة طيبة تحتاج لتربة صالحة
سينما الشباب ... بذرة طيبة تحتاج لتربة صالحة


08-01-2013 09:07 AM

الخرطوم : عبدالسلام الحاج: لا يزال الشباب السوداني يبذل محاولات جادة في مجال السينما في ظل ضعف الاهتمام بإنتاجهم محليا، حيث يحاولون تحقيق احلامهم السينمائية في ظل ظروف صعبة ، وفي ظل غياب صالات العرض ، يلجأ الشباب للشبكات الاجتماعية لعرض إنتاجهم من أجل وصول أسرع للجمهور ، الا أن حركة سينمائية جديدة تجلت بظهور أفلام معظمها قصير وتسجيلي لكنها نجحت في لفت الأنظار إلى صانعيها خصوصا أنهم من فئة الشباب ، وتأتي أهمية هذه الأفلام من أنها أثبتت حضورا شبابيا في المشهد السينمائي في الفترة الاخيرة ، ومن ضمن هذه الفعاليات انبثقت فكرة ( سينما الشباب ) وهي مبادرة من قبل مجموعة من الشباب الباحثين عن فسحة للتعبير عبر الكاميرا والنص السينمائي الذي يقول شيئاً مما يريدون ، أملاً يراودهم ، أو ألماً يضمّهم.. أوإلهاماً، أو أحلاماً ،أمتلكوا ناصية المبادرة وأسسوا أرضية مهيأة لأجيال صاعدة من الشباب السينمائي الراغبين في أن يواصلوا في درب الفن السابع .
يقول مصطفي النعيم صاحب الفكرة ( سينما الشباب هي محاولة سينمائية شبابية لتجاوز الكثير من الصعوبات فيما يتعلق بالنصوص السينمائية، التي من الطبيعي أن تتفاوت جودتها الفنية، وبراعتها الإبداعية، واقتراح الجديد على مستوى تناول الأفكار، وسبل التعبير عنها، بالاضافة الى التميز على مستوى طرائق السرد البصري، وتوظيف كل ما هو جديد على مستوى التقانة من حيث التصوير والمونتاج المكساج ، مستفيدين من كاميرا ( الديجيتال ) صغيرة الحجم، سهلة الاستعمال، عالية الكفاءة، وبرامج الكومبيوتر التي تمنح خيارات واسعة، وجودة عالية، في التقطيع والتركيب والمزج، واستخدام الصوت والمؤثرات السمعية البصرية ) ويضيف مصطفى قائلاً ( رؤيتنا في سينما الشباب هي بناء مقدرات الشباب لصناعة سينما سودانية عالمية و اتاحة إمكانية التعامل مع شؤون الحاضر، وذاكرة الماضي، واستشراف المستقبل برؤية جديدة، أكثر عمقاً، وقدرة على الاتصال مع الآخر/المتلقي، بشكل خارج عن إطار المعتاد، والمُتعارف عليه، الأمر الذي يجعله بمثابة التدريب العملي الإبداعي الخلاق، للطرفين (المرسل/السينمائي، والمتلقي/المشاهد)، على السواء، وفي الوقت ذاته ، كما نطمح الى عكس صورة حقيقية وواقعية عن قضايا وهموم الشباب السوداني، وذلك عن طريق إستخدام الشباب للسينما بصورة صحيحة وفعالة لتساهم بالتأثير على مختلف فئات المجتمع ، من خلال استخدامهم الأدوات المتاحة لهم بحكمة وموضوعية، لتكون أعمالهم وأفلامهم ذات قيمة بناءة لمجتمعاتهم ، و دعم الشباب في محاولتهم التعبيرية عن أنفسهم من خلال عمل الأفلام وتزويدهم بمنتدى يستطيعون من خلاله عرض أفلامهم ومناقشتها والاطلاع على أفلام غيرهم من الشباب محلياً وعالمياً ، ولايفوتنا ان نشكر مركز الفيصل الثقافي الذي وفر لنا صالة عرض سينمائية مجهزة بأحدث الوسائل التقنية ، حيث اقمنا حتى الان اربعة عروض سينمائية شبابية ، تم من خلالها عرض اكثر من 24 فلما قصيرا، وسوف تكون عروضنا مستمرة بصورة شهرية في المركز ، وحاليا نرتب لإقامة ورشة سينمائية متكاملة عن التصوير والمونتاج والاخراج وكتابة السيناريو .)

الصحافة


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1868


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة