الأخبار
منوعات
هل تناول الطعام قبل النوم مضر؟
هل تناول الطعام قبل النوم مضر؟
هل تناول الطعام قبل النوم مضر؟


08-02-2013 04:32 AM
قد يكون من المفيد تناول بعض أنواع الأطعمة في وقت متأخر من الليل. ما هذه الأطعمة، وما الوجبات الخفيفة التي قد تؤدي إلى الأرق؟ الإجابة من «وول ستريت جورنال».


تألف أسر كثيرة هذا المشهد: فبعد ساعات من تناول العشاء، تكركر المعدة وينير البراد. يشير بعض خبراء التغذية إلى أن تناول وجبات خفيفة قبل النوم يؤدي إلى السمنة واضطرابات في النوم. ولكن هل يجب الامتناع تمامًا عن تناول الوجبات الخفيفة قبل النوم؟ توضح هايدي ميتشل هذه المسألة: {يصعّب بعض الأطعمة، مثل اللحوم المعالَجة وصلصة الصويا والجبن العفن، الخلود إلى النوم}.
لكن بعض المواد الكيماوية الطبيعية في مأكولات مثل الموز، العسل، الحليب، واللوز تساعدك على النوم عميقًا طوال الليل.
تُظهر دراسة أجرتها جامعة نورثوسترن عام 2011 أن تناول الطعام بعد الثامنة مساء قد يزيد من خطر الإصابة بالسمنة. كذلك تشير دراسة، أجريت على مدى خمس سنوات، تتناول فيها الدكتورة هوير تغيرات الوزن لدى طلاب الجامعات، إلى أن الأكل في ساعات متأخرة من الليل يحدث خللاً في أنماط النوم. وتضيف: {تظهر بياناتنا أن احتمال الحفاظ على وزن سليم يرتفع بين مَن ينالون قسطًا وافيًا من النوم}. إلا أن الباحثين ما زالوا يجهلون أسباب ارتباط سوء النوم باكتساب الوزن.

وجبات جيدة وسيئة

تذكر الدكتورة هوير أن بعض أنواع الطعام يؤثر في النوم. فعليك، مثلاً، أن تتفادى أي مأكولات تحتوي على كمية كبيرة من التيرامين، مادة طبيعية تساهم في ضبط ضغط الدم وقد تجعلك متيقظًا مدة ساعة أو ساعتين قبل أن تتمكن من النوم. تشمل هذه المأكولات الجبن العفن، اللحوم المعالجة، صلصة الصويا. كذلك من الضروري تجنب الأطعمة الكثيرة الدهون والبروتينات لأن هضمها يستغرق وقتًا أطول. لكن الخبر السار أن بعض الأطعمة قد يساعدك في النوم عميقًا، عندما تتناوله بكميات صغيرة (أقل من 200 سعرة حرارية)، فضلاً عن أنه لا يزيد السنتمترات إلى خصرك. على سبيل المثال، تحتوي شرائح لحم الحبش غير المعالجة والحليب الخالي من الدسم على كمية وافرة من الحمض الأميني تريبتوفان الذي يحوّل السيروتونين إلى ميلاتونين (نواقل عصبية تعزز النوم الجيد). أما المأكولات الغنية بالأملاح المعدنية، مثل المغنيزيوم (اللوز)، البوتاسيوم (الموز)، والكالسيوم (اللبن القليل الدسم)، فتساعد العضلات على الاسترخاء ومن الممكن تناولها قبل الخلود إلى النوم. توضح الدكتورة هوير: {من السهل هضم الغلوكوز في العسل الذي يساعدك أيضًا على الاسترخاء. نتيجة ذلك، يُعتبر كوب من الحليب الساخن المحلى بالعسل قبل النوم وجبة خفيفة مثالية}.

المراهقون: التوقعات

عندما تبدأ طفرة النمو عند المراهقين، يعجزون عن الكفّ عن الأكل، وفق الدكتورة هوير التي تضيف: {ترى أحيانًا ولدًا في الحادية عشرة من عمره يأكل أكثر من رجل بالغ ناشط. يحتاج الولد في هذه السن إلى مزيد من الوجبات الخفيفة، ولكن من الضروري أن يأكل آخر هذه الوجبات قبل ساعة على الأقل من الخلود إلى الفراش}.
كُلْ باكراً

كيف يمكنك أن تقلع عن عادة الأكل في وقت متأخر من الليل؟ عليك بالفطور. تذكر الدكتورة هوير: {إذا لم تتناول الطعام قبيل النوم، يكون الكبد بحلول الصباح قد عالج كل كميات السكر والدهون والبروتين، ما يزيد شهيتك}. يذكر عدد من مرضى الدكتورة هوير الذين يعانون زيادة في الوزن، أنهم لا يتناولون الطعام قبل الساعة الثالثة بعد الظهر. وهكذا يكونون قد التهموا آلاف السعرات الحرارية بحلول منتصف الليل. نتيجة لذلك، يختلّ نومهم ويزداد وزنهم.
الجريدة


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 3482


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة