الأخبار
أخبار إقليمية
جبريل بلال : البشير مُصرّ على الحلول العسكرية
جبريل بلال : البشير مُصرّ على الحلول العسكرية
جبريل بلال : البشير مُصرّ على الحلول العسكرية


08-04-2013 10:37 AM
الخرطوم طارق عثمان


طالب الناطق الرسمي باسم حركة العدل والمساواة في السودان جبريل ادم بلال الحكومة «اتخاذ قرارات سياسية بشأن الحل الشامل للازمة السودانية»، بدلا مما وصفه «إطلاق مبادرات لا معنى لها»، مشدداً على أن حزب المؤتمر الوطني الحاكم بزعامة الرئيس السوداني عمر البشير «ليس لديه رؤية للحل السياسي ومُصرّ على الحلول العسكرية»، حيث وصف وثيقة الدوحة لسلام دارفور بـ«العاجزة».

واعتبر بلال في تصريحات لـ «البيان» أن وثيقة الدوحة لسلام دارفور «لا تعبر عن تطلعات شعب دارفور إضافة إلى عدم شموليتها وعجزها عن مخاطبة القضايا التي قامت من أجلها الحرب في السودان»، مشيرا إلى أن الوثيقة «تتعارض مع إعلان الجبهة الثورية السودانية الداعية إلى إسقاط النظام بكل الوسائل المتاحة السياسية منها والعسكرية»، ومجددا رفض حركته أي دعوة «تستند على التفاوض وفقا للوثيقة»، في إشارة إلى مطالبة مجلس الأمن للحركات المسلحة بالانضمام لوثيقة الدوحة للسلام.

وثيقة محصورة

وأضاف ادم: «طالما ان وثيقة الدوحة محصورة بقضية السودان في دارفور، فنحن في غنى عن اي دعوة تأتي في هذا الإطار».

وحول الحديث عن مبادرات يعتزم البشير القيام بها لإنهاء التمرد، نفى بلال تلقي حركته لأي دعوة من هذا القبيل، مضيفاً :«لا نعتقد أن المؤتمر الوطني له رؤية للحل السياسي، ولو كان لديه رؤية حل سياسي، فقد أتيحت له فرصة ربع قرن من الزمان ولم يقدمها ولن يفعل لأنه مصر على الحلول العسكرية بدون غيرها، وهذا واضح في دارفور وجنوب كردفان والنيل الأزرق».

واعتبر أن المؤتمر الوطني الحاكم «لن يتحمل مشاركة الآخرين في الحكم بطبيعة تركيبته السياسية الإقصائية»، قائلا إن حركته «لن تضيع وقتها في مبادرات النظام»، الذي طالبه بـ«اتخاذ قرارات سياسية بشأن الحل الشامل بدلا من إطلاق مبادرات لا معنى لها»، بحسب تعبيره.

البيان


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 3657

التعليقات
#738238 [زنجرابي]
3.00/5 (3 صوت)

08-06-2013 02:07 AM
ما أظلم (نظام الحقير البشير) إنه يجد دائماً مالاً لتعبئة الجيوش وإرسالها إلى الحرب لتقتل الناس (المهمشين)... ويضن بالمال على الناس (الشماليين) لإنقاذهم من (الغرق) الموت.. تباً لعصرك يا عمر ... تباً لعصرك ثم تب. اللهم بخواتيم هذا الشهر الفضيل وببركة ما أنزلت من غيث مغيث... اللهم مسخر السحاب ومنزل الكتاب وهازم الأحزاب .. جبار السموات والأرض اللهم أرنا فيهم كما أريتنا فيمن قبله من الظلمة الفسدة ... واشف صدورنا وأصلح أمورنا ... من بعدهم ... آمين


#736715 [جارسيفو]
3.00/5 (3 صوت)

08-04-2013 01:52 PM
ديل ضيعوا السودان والسودان راح في داهية والسودان رجع الي العصر الحجري في عهد الانقاذ وربنا ينتقم من الانقاذ ومن شايعوهم ومن الاخوان الشياطين في كل بقاع الارض ويسلط عليهم السيسي في كل زمان وكل مكان ( السيسي دواء مصري يقضي علي كل الحشرات الاخوانية المتسلقة والتي تريد التمكين وتنتشر مثل السرطان في الجسم ) وتمتد فعالية السيسي الي كل الدول المجاورة وخاصة السودان لكن حالة السودان متاخرة جدا وهو ميت اكلنيكيا حيث انتشر سرطان الحشرة الاخوانية في كل اجزاء الوطن
لا يصلح علاج السيسي وحده يجب ان يضاف له البرادعي للبتر والشنق والصلب حتى تكتمل فعالية هذا الدواء المنتج خصيصا للامراض المزمنة مثل حالة السودان ووصفة السيسي وصفة منتجه خصيصا للقضاء علي الحشرة الاخوانية والصراصير التي تدور في كنفها السيسي السيسي السيسي عبد الفتاح وليس العميل تجاني سيسي صاحب القصر وبائع قضية اهله من اجل الرفاهية والجلوس في دبي والخرطوم وهو قابض الثمن سيسي مصر هو السيسي المضاد للحشرة الاخوانية الضارة التي قضت في السودان علي الاخضر واليابس وعلي سبيل المثال وليس الحصر من انواع هذه الحشرة ضار علي ضار و الحاج ساطور وعلي قفه وعلي كرته والقائم تطول الي اشهر انواعها ابو رياله والبشكير


#736667 [المشتهى السخينه]
2.79/5 (6 صوت)

08-04-2013 12:56 PM
السيد جبريل بلال ..بكل اسف انتم فاشلون ..فالبشير الرئيس الدائم فى اسوأ احواله الماليه وليس لديه جيش ليقاتل به ..ولا مجاهدين يرغبون فى دخول جنته .. انكشف غطاؤه واصبح عاريا تماما ..ماذا تنتظرون للاستيلاء على حكم البلاد ؟


#736645 [مراقب]
3.75/5 (3 صوت)

08-04-2013 12:41 PM
نريد تفسير او تحليل لماذا لا تريد الإنقاذ الحل السلمي ولا يجب إطلاق العبارات بصفة مطلقة أو عامة وذلك حتي تكون الأمور واضحة لكل السودانيين.



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة