الأخبار
أخبار إقليمية
القروش و الحيتان و الثعالب و الذئاب حتى الكلاب الضالة نهشت من لحم الوطن الطرى..!!
القروش و الحيتان و الثعالب و الذئاب حتى الكلاب الضالة نهشت من لحم الوطن الطرى..!!



ضاع الوطن بين الكروش .. والقروش..؟؟
08-09-2013 10:36 AM
حمد مدنى

تناولت الانباء فى الخرطوم ان معتمد الخرطوم اقام مادبة افطار دسمة للصحفيين فى المطعم اللبنانى الفاخر..و ذلك على انغام الفرق الشعبية للفنون كما سمعنا ..وصحتين؟ يحدث ذلك فى الوقت الذى تجتاح فيه السيول و الامطار بلادنا المنكوبة بمسؤليها الذين لا يراعون فى مواطتيها الا ولا ذمة.. اولئك المنكوبين بهم قبل ان ينكبوا بالسيول و الامطار فصارت نكباتهم نكبات ..؟؟

بينما تناولت الانباء العالمية عبر الوكالات خبرا عن مغامر بولندى او بولونى - الاثنان صحيحتان - اسمه ( يان ليسووسكى ) امضى ما يقارب من اربعين ساعة فى عرض البحر الاحمر يصارع اسماك القرش التى حاصرته قبل ان تقوم فرق الانقاذ السعودية بانتشاله من البحر سالما..و قالت الوكالات ان المغامر البولندى كان يحاول قطع المسافة بين الساحل السعودى و المصرى بواسطة التزلج الشراعى و هى تقارب المائتى كيلو مترا ( هذا المغامر سبق له ان نجح فى فى اجتياز بحر البلطيق شمال المانيا .. و عندما وصل ثلثى المسافة توقفت الرياح مما ادى الى سقوط المغامر فى البحر مما ادى الى طلب النجدة و التى لم تصله الا بعد اربعين ساعة كان خلالها يصارع اسماك القرش و التى احاطت به محاولة التهامه .. و زعم انه طعن بعض الاسلاك فى عيونها و خياشيمها ..؟؟المصاعب التى واجهت اخونا البولندى اعادتنى الى الوراء بعيدا و ذكرتنى بالرواية الرائعة للكاتب ارنست همنغواى تلك الرائعة : الشيخ و البحر و جبال كلمنجارو و يسرد فيها المؤلف تجربة الصياد العجوز و اسمه سانتياغو و الذى لازمه الحظ طيلة اربعين يوما لم يصطاد فيها سمكة واحدة..ثم عاد اليه فى اليوم الخامس والثمانين و التقطت صنارته السمكة مارلين و التى بلغ من ضخامتها انها ظلت تسحب قاربه لمدة يومين و ليلتين كان خلالها صاحبنا يمسك بالحبل التخين الذى تجذبه السمكة.. و فى اليوم التالث استطاع العجوز جذب السمكة الى القارب و اجهز عليها بحربته و سكاكينه ثم ربطها على طول القارب و من ثم قام بنشر شراعه الصغير ليبدا رحلة العودة الى بر الامان..لكن اسماك القرش الشرهة هاجمت الصيد الثمين فيما كان الشيخ يقاومها بالعصى التى معه و بالحربة و السكاكين و المجاديف ..و حين نجح فى الوصول الى الشاطئ كان لحمة السمكة قد اختفى فى بطون اسماك القرش ولا يجد امامه الا الراس و الهيكل العظمى والذيل فيعود الى كوخه الصغير و هو منهك القوى..؟؟

اهلنا فى الوطن يطالبون بالنجدة لانقاذ لحم الوطن الذى صارت تنهشه القروش و الحيتان البشرية من كل جانب و التى لن تترك حتى الذيل و الهيكل العظمى و الراس.. مع ان السودان ليس سمكة ( مارلين ) او اى نوع اخر من الاسماك..بل السودان هو ( سرة ) الكون التى طالما قال عنها اصحاب الكروش ان من دونها المهج و قطع الشرايين..؟؟ لكن و بكل اسف عندما طلب المغامر البولندى النجدة وجد من يستجيب لندائه و يمد له يد العون .. لكن الوطن السودان يتوجع و يئن .. و يئن.. و يئن ولم بل و لن يجد من يمد له النجدة من الابناء القريبين و العاقين به من وطن .. و لا من الغرباء البعيدين ؟؟

لقد قطعوا شرايين الوطن.. و انتهكوا كل الاعراف و القوانين و المواثيق.. و قتلوه و اعتفلوه و جوعوه وفرضو التعتيم و الرقابة المسبقة على كا ما يكتبخ.. و نهشت القروش و الحيتان بل و الثعالب و الذئاب حتى الكلاب الضالة من لحم الوطن الطرى..؟؟
فيا ابا الطيب المتنبئ قم و صح النوم انت و صديقك الطيب صالح .. و ايقظ معك كل من لم يعرف و يسمع بالخيل و الليل و البيداء تعرفنى..و السيف و الرمح و القرطاس و القلم..فقد انكسر القلم و صار عند غير اهله. و لتوقيع الشيكات..؟؟ و علا الصدى ذلك السيف و صار يعلق كديكور فى البيوت. او يحمل كزينة للعرسان ..و الخيل حماك الله صارت للتفاخر وللرهان.. و القرطاس صار بلف به التسالى. و الفول السودانى ..قم يا ابا الطيب قبل ان يتذكروا انهم قتلوك..لكنك نسيت ان تموت؟؟

[email protected] com


تعليقات 7 | إهداء 0 | زيارات 3023

التعليقات
#740505 [salma bayoumy]
0.00/5 (0 صوت)

08-09-2013 09:57 PM
كل عام وأنت بشرّ
يا أمة صارت في نزر الناس مُجرمة
أمة تقتل أبنائها كي تحافظ على أوطانها المسممّة
أمة تلهث وراء شهوتها مثل كلبة تركض وراء عظمة
وتغمض عيونها وتفتح سجونها لأن الشرف فيها صار تهمة

كل عام وأنتم بشر
يا أمة صار الوطنّ فيها لعبة والدّين مصلحة وتجارة
أمة تعرف أن تركبّ النساء ولا تركبّ ركبّ الحضارة
أمة كلّ حواراتها الثقافية تدور حول الجنسّ والتختّ والدعارة
أمة كلّ شرفها العظيم صار محصور بشيء اسمّه غشاء البكارة


كل عام وأنت بشرّ
يا أمة صارت في نزر الناس مُجرمة
أمة تقتل أبنائها كي تحافظ على أوطانها المسممّة
أمة تلهث وراء شهوتها مثل كلبة تركض وراء عظمة
وتغمض عيونها وتفتح سجونها لأن الشرف فيها صار تهمة
كل عام وأنت بشرّ
يا أمة صارت في نزر الناس مُجرمة
أمة تقتل أبنائها كي تحافظ على أوطانها المسممّة
أمة تلهث وراء شهوتها مثل كلبة تركض وراء عظمة
وتغمض عيونها وتفتح سجونها لأن الشرف فيها صار تهمة

كل عام وأنتم بشر
يا أمة صار الوطنّ فيها لعبة والدّين مصلحة وتجارة
أمة تعرف أن تركبّ النساء ولا تركبّ ركبّ الحضارة
أمة كلّ حواراتها الثقافية تدور حول الجنسّ والتختّ والدعارة
أمة كلّ شرفها العظيم صار محصور بشيء اسمّه غشاء البكارة


كل عام وأنت بشرّ
يا أمة صارت في نزر الناس مُجرمة
أمة تقتل أبنائها كي تحافظ على أوطانها المسممّة
أمة تلهث وراء شهوتها مثل كلبة تركض وراء عظمة
وتغمض عيونها وتفتح سجونها لأن الشرف فيها صار تهمة


#740393 [ابومازن]
0.00/5 (0 صوت)

08-09-2013 05:50 PM
والله لقد احزننى هذا المقال إيما حزن ,, فهو يحكى بكل صدق ما آل إليه حالنا ,, والله المستعان


#740342 [radona]
5.00/5 (1 صوت)

08-09-2013 03:53 PM
مثال بسيط جدا
عليك ياسيادة الرئيس زيارة المحليات وتطلب ان يقف موظفيها صف
هل ستجدكروشهم ومؤخراتهم طبيعية
الغريب في الامر ان اعضاء الجسم الاخرى لا تنمو من مال السحت
فقط تنمو الكروش والمؤخرات
سبحان الله


#740224 [موسي صالح]
5.00/5 (1 صوت)

08-09-2013 12:24 PM
شكرا لقلمك الذي عبر عن ما يعانيه الوطن ببراعه تحسد عليها السودان اصبح مرمي الله المابترفع ؛...... السودانيين يتحملون المسؤليه الكامله في ضياع وسرقه وطنهم فاذا استمر هذا الصمت فلن يكون هناك سودان .....المثقفين السودانيين اصبحو كارثه لوحدها فمنهم ف ومنهم من هاجر ومنهم من صمت ومنهم من باع ضميره,,,,,مشكله السودان كلها في مثقفيه ومفكريه وعجائزه فشلو في اداره البلاد وحولوها لحقل تجارب ,,,,الجيش السوداني منذ تاسيسه والي الان لم يسجل موقف وطني يشرف فكل الجروب التي خاضها هي ضد ابناء الوطن الذين يعارضون الحكومه وليس الشعب او الوطن,,,,للاسف الشديد كثير من السودانيين الخلص ووجهو بعنف وبعضهم قتل فقط لانهم وقفوا ضد الظلم ضد النهب ضد حكم العائله والافراد فالترابي والمهدي يعجبهم حال السودان الراهن يعجبهم الركود السياسي الحالي يصتادون في الماء العكر ..الميرغني ليس لديه ما يقدمه للوطن ألا اذا اردنا ان نكون مستعبدين فانه يستطيع ..... البلاد تحتاج الي ثوره في الفكر وتحريره ثم ننظر الي التغييييييييير....؛


#740202 [جمال عبدالقادر]
0.00/5 (0 صوت)

08-09-2013 11:56 AM
يعني نقول ليهم بالهنا مطرح ما يسري يمري؟


#740167 [abou donia]
0.00/5 (0 صوت)

08-09-2013 10:59 AM
اللهم لا حسد . وفي السماء رزقكم وماتوعدون . النقة والحسد المبطن ساقكم ويسوقكم الي حيث الهلاك . إنت كنت وين ؟


ردود على abou donia
United States [sami] 08-09-2013 02:49 PM
كلامك غريب ... نسال الله ان يهديك الى جادة الصواب

United States [زهجااااااااااان] 08-09-2013 11:59 AM
حسد علي شنو علي أكل ونهب أموال المواطن والتبجح بها حسد أن يرتعوا في موارد البلاد والعباد ده فهمك أحسن منو فهم الحمير



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة