الأخبار
أخبار سياسية
الهجرة غير الشرعية.. بين الغرق والعنصرية
الهجرة غير الشرعية.. بين الغرق والعنصرية
الهجرة غير الشرعية.. بين الغرق والعنصرية


08-11-2013 01:58 PM
سكاي نيوز عربية
اندلعت أعمال شغب أسفرت عن اشتعال حرائق عدة في مركز أميغداليزا المخصص لاحتجاز المهاجرين غير الشرعيين في اليونان، لتؤجج مخاطر الهجرة غير الشرعية التي تنتهي في كثير من الأحيان بحوادث مميتة، أو احتجاز للمهاجرين في ظروف إنسانية صعبة.

وتدخلت قوات الشرطة في محاولة لإنهاء الاحتجاجات في هذا المركز الذي يقع قرب العاصمة أثينا، ويضم مئات المهاجرين غير الشرعيين الذي يأتي معظمهم من دول آسيوية وعربية.

يشار إلى أن عددا من المنظمات الحقوقية اتهمت اليونان بانتهاك حقوق هؤلاء المهاجرين، لافتة إلى أنهم لا ينالون رعاية صحية ويتعرضون لاعتداءات جسدية.

وأوضحت منظمة كيرفا الحقوقية اليسارية الأسبوع الماضي أن رجال الشرطة اعتدوا بالضرب على مهاجرين مسلمين كانوا يؤدون الصلاة في مركز احتجازهم.

وأضافت أن مهاجرا أفغانيا توفي يوليو الماضي نتيجة إصابته بالتهاب تنفسي حاد وعدم تلقيه الرعاية الصحية المناسبة.

وكانت السلطات اليونانية أنشأت مركز أميغداليزا إلى جانب مراكز أخرى في 2012، لتسهيل عملية إعادة المهاجرين غير الشرعيين إلى بلادهم.

يذكر أن اليونان تعد إحدى أبرز بوابات دخول المهاجرين غير الشرعيين القادمين من دول ينهشها الفقر أو النزاعات المسلحة، سواء في إفريقيا أو الشرق الأوسط، أو حتى شبه القارة الهندية لتمتعها بحدود بحرية مترامية الأطراف.

وكان مصريون مقيمون في اليونان اتهموا أعضاء بالحزب النازي الجديد في اليونان بممارسة اعتداءات عنصرية ضدهم.

ونشر مصريون صورا على مواقع إلكترونية عدة تثبت تعرض أبناء من الجالية المصرية في اليونان إلى الضرب واعتداءات جسدية مختلفة.

تحديات تواجه المهاجرين غير الشرعيين

ولا تقتصر التحديات التي يواجها المهاجرون غير الشرعيين في رحلتهم غير القانونية للبحث عن الرزق أو الأمان، أهمها وسائل النقل البسيطة التي يعتمدونها في سفرهم، التي ينتهي مآل كثير منها بحوادث مميتة.

ومن هذه الحوادث موت 6 مهاجرين غير شرعيين، أمام سواحل إيطاليا السبت الماضي، حينما قفز نحو 100 شخص، معظمهم سوريون ومصريون، من القارب الذي كان يقلهم إلى إيطاليا في محاولة للسباحة وصولا إلى أحد شواطئ مدينة صقلية، إلا أن 6 منهم غرقوا بينما ألقت السلطات القبض على البقية.

كما تم إنقاذ نحو 90 مهاجرا غير شرعيا في المياه بين إسبانيا والمغرب، ونقل هؤلاء إلى مركز تابع للصليب الأحمر.

وكان رئيس وزراء مالطا جوزف موسكات أكد سابقا أنه ينوي إبعاد مهاجرين غير شرعيين وصلوا إلى بلاده من ليبيا.

ووجهت المفوضة الأوروبية المكلفة الشؤون الداخلية سيسيليا مالمستروم تحذيرا ضمنيا إلى موسكات لتذكيره "بمنع الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي من القيام بعمليات إبعاد".


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1540

التعليقات
#741727 [نصرالدين ادم ابوبكر]
0.00/5 (0 صوت)

08-12-2013 02:46 AM
لاحول ولا قوة إلا بالله



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية



الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة