الأخبار
أخبار إقليمية
الحكومة تعترف بأنها سبب الكارثة
الحكومة تعترف بأنها سبب الكارثة
الحكومة تعترف بأنها سبب الكارثة


08-20-2013 08:12 AM


أقر والي الخرطوم عبد الرحمن الخضر بقصور الحكومة إزاء تنبيه المواطنين من مخاطر مقدم الفيضانات للحيلولة دون تعرضهم للغرق. وأنها لم تنبه المواطنين بمخاطر الفيضان، وكان من الممكن أن تتفاداه.

واضاف أن هناك قانوناً يمنع السكن على مجاري الخيران والأنهار، واعترف بضعف البنى التحتية للطرق بالولاية لأنها شيدت وفقاً لمواصفات أقل جودة من العالمية وأنها تصدعت لعدم مطابقتها لمواصفات الجودة والتي يقل منها بـ (5)مم. وكشف عن إجراءات ستتخذها حكومته بإعادة هيكلة وزارة البنى التحتية وتوزيع كل المجالات بحسب تخصصها. قبل ذلك في المؤتمر الصحفي الذي عقد في 17 أغسطس 2013 أمس بقاعة الشهيد الزبير وهو اعتراف جد خطير يثير العديد من الأسئلة والاستناجات

أولاً: لماذا لم تنبه الحكومة المواطنين بهذه المخاطر الكارثية وهي تعلم قبل عدة أشهر بأن أمطار هذا العام ستكون أكثر كثافة من سابقاتها؟ ومن المسؤول عن هذا القصور الذي تسبب في وفاة المئات من المواطنين ونفوق مئات الآلاف من الماشية ودمار اعداد لا يحصى عددها ولم ترصد رسمياً حتى هذه اللحظة ويعيش قاطنوها في العراء؟

ثانياً: لماذا لم يشر الوالي إلى أي محاسبات ستتم للذين تسببوا في هذا القصور، بل اكتفى بمجرد التوصيف المعلوم للقاصي والداني منذ أمطار العام الماضي عن الخلل الهندسي في بناء الطرق والجسور، بل اكتفى بقوله أن اجراءات ستتخذها حكومته بإعادة هيكلة وزارة البنى التحتية؟

ثالثاً: لماذا لم يشر الوالي من بعيد أو قريب للجهات الحكومية التي صدقت بل ومنحت عقود سكن لقيام منازل وأحياء بأكملها في مجاري السيول؟ بل الواقع يقول أن العديد من الأحياء وبعض الأسواق تم تدميرها بالبلدوزرات ليس بسبب قيامها في مجاري السيول، بل بحجة أنها سكن عشوائي أو أسواق عشوائية حولت الى سكن فاخر لأثرياء المؤتمر الوطني من الرأسماليين الطفيليين؟

رابعاً: لماذا لم يشر الوالي إلى التعويضات التي ستمنح للمتضررين وهم مئات الآلاف؟ بل كل ما ورد في الصحف أن تعويضاً مقداره 10 مليون جنيها سيدفع للمتضررين. وهو مبلغ لا يكفي لرفع الضرر الذى لحق بالاسر التى انهارت منازلها .

خامساً: ما هي الأسباب الحقيقية وراء إخفاء هذه الكارثة عن العالم، مع ضعف بل عجز الوضع المالي للدولة عن إغاثة المنكوبين؟ يؤكد ذلك ضعف المبلغ المقدم لرفع الضرر وعدم توفير ابسط أنواع السكن المؤقت من الخيام وغيرها لمعظم المنكوبين. وستزداد حالتهم سوءاً مع تفشي الأوبئة وشح الدواء وارتفاع تكلفة العلاج. بل ستعم الأمراض المنقولة العاصمة بأكملها.

هذا الاعتراف الذي أتى متأخراً جداً وبعد وقوع الكارثة يبرهن مجدداً أن هذه الحكومة غير مهمومة بقضايا الشعب، بل بقضاياها الخاصة (السلطة والجاه). ولهذا نواصل العمل جميعاً لاسقاطها.

الميدان


تعليقات 13 | إهداء 0 | زيارات 3420

التعليقات
#748843 [محمد]
0.00/5 (0 صوت)

08-21-2013 08:56 AM
طيب ما تستقيل مادام عرفت بانك خدعت المواطنين وبعت ليهم اراضي في مجاري السيول ربنا ينتقم منكم يا ناس الانقاذا نتوا واولادكم لانكم لا تلدون الا فاجرا كفارا


#748655 [radona]
0.00/5 (0 صوت)

08-20-2013 10:20 PM
اجزم لكم ان الحشرات والفئران في السودان تلعن الحكومة وتدعو عليها ناهيك عن البشر
الله ينتقم منهم بحق لااله الا الله القوي القدير
وزعوا الخطط السكنيه في مجاري السيول ومهندسيهم يعلمون بدلك من الخرط الكنتورية
نسال الله تعالى القوي الجبار ان تنهار قصورهم التي بنوها سحتا من مال الشعب لاغفر الله لهم


ردود على radona
United States [مغبون] 08-21-2013 01:03 AM
الامطار خير من ربنا وما حصل من تدمير وانهيار نحتسبه من عند الله ولا اعتراض على حكم الله اما لماذا البلدوزرات تهدم ما شيده المواطنون بعرق جبينهم بحجة العشوائية وبعد ذلك تمنح اراضيهم الى آخرون محسوبون على الحكومة لماذا لا تخطط هذه العشوائيات وترد الى اصحابها الذين ورثوها عن طريق الحيازة بدلا من ان تعطى الى آخرون يملكون الثمن - مهما كان اسأل االله سبحانه وتعالى ان يعذب المسؤلون واسرهم عن الهدم في الدنيا قبل الآخرة وحسبنا الله ونعم الوكيل فيهم


#748424 [أبو أحمد]
0.00/5 (0 صوت)

08-20-2013 04:52 PM
ياجماعة الناس ديل ماعندهم حاجة أسمها اقالات أو استقالات أو حتى مسائلة ولا حتى لفت نظر ..و من عام 1989م هل سمعتم أو بأن هنالك مسئول أقيل أو أستقال نتيجة تقصيرة وأهماله فى أداء عمله ؟؟؟


#748317 [خالد عثمان]
0.00/5 (0 صوت)

08-20-2013 02:58 PM
تحمدوا الله البشير مش قال المطر رطب الجو ؟؟ الريس عاوز يلفها ،،،،،


#748283 [mohammed kune]
0.00/5 (0 صوت)

08-20-2013 02:03 PM
نعم وبكل بساطه هكذا هي الحكومه السودانيه فذوفوا صنيعكم ايها الشعب السوداني


#748201 [كمال الدين الشيخ]
0.00/5 (0 صوت)

08-20-2013 12:33 PM
ما ده الجاب البلد واره؟ كل واحد تبع الحزب استحدثو ليه منصب (بغض النظر عن المؤهل والخبره)الحكومه فاشله وفشلتنا وافلستنا واقعدتنا واحبطتنا حتى الحياه اصبحت ليس لها طعم؟


#748185 [بهاء الدين]
0.00/5 (0 صوت)

08-20-2013 12:15 PM
يا جماعة الأسوأ من كدة سمعنا في التلفزيون ان الاشياء التي تبرع بها الخليجيون تباع في السوق عيانا.. بالله ياجماعة هل وصل الحال الى هذه الدرجة ؟؟ اي حكومة هذه ماقادرة تسيطر على موارد بسيطة وتوزعها لمستحقيها كما تبرع بها اصحابها ؟؟ يعني مساعدة ماقادرين عليها وحق الشحدة البجي من برة يسلطوا عليهم المرتزقة بتاعنهم ؟؟ والله الانسان يموت كمد عند سماع هذه الاخبار


#748171 [مغبون]
0.00/5 (0 صوت)

08-20-2013 12:05 PM
الامطار خير من ربنا وما حصل من تدمير وانهيار نحتسبه من عند الله ولا اعتراض على حكم الله اما لماذا البلدوزرات تهدم ما شيده المواطنون بعرق جبينهم بحجة العشوائية وبعد ذلك تمنح اراضيهم الى آخرون محسوبون على الحكومة لماذا لا تخطط هذه العشوائيات وترد الى اصحابها الذين ورثوها عن طريق الحيازة بدلا من ان تعطى الى آخرون يملكون الثمن - مهما كان اسأل االله سبحانه وتعالى ان يعذب المسؤلون واسرهم عن الهدم في الدنيا قبل الآخرة وحسبنا الله ونعم الوكيل فيهم


#748119 [Mutabi3]
0.00/5 (0 صوت)

08-20-2013 11:03 AM
الاعتراف من عدمه الان لا يفيد, فقط الؤال الكبير الذي لم يجد اجابه حتى الآن هو لماذا هذا التعتيم الإعلامي مع سبق الإصرار بأنه ليس هنالك كارثةحقيقية حادثة فعلا ولا زالت قائمةولماذا ملاحقة كل من يريد ان يوثق لهذه الكارثة كما حدث في شرق النيل.لماذا الإمعان في النظرة السياسية الضيقة والناس تموت وتفقد القليل الذي لديها.لم نسع بكوارث وسيول ابدا في منطقة شرق النيل فبل تشييد الشارع الكارثة والموانع الترابية التي قام بها سلاح المهندسين حول الولاية ليس لحمايتها من السيول بل لحماية الحكومة من الحركات المسلحة كما حدث بواسطة حركة العدل والمساواة. إنهم فاشلون سياسيا ومهنيا وفكريا وفوق ذلك إنسانيا. لو عندهم ذرة من الإحساس يعتذرون ويتوارون وشكر الله سعيهم!!!


#748074 [داوودي]
0.00/5 (0 صوت)

08-20-2013 10:25 AM
الاعترافات الحايمة الايام دي شنو ، قال الناس ساكنين في درب المجاري ، طيب الباع ليهم الاراضي دي منو .


#748016 [بكره احلى]
0.00/5 (0 صوت)

08-20-2013 09:06 AM
ياوالي الخرطوم لماذا لم تقدم استقالتك ؟


#748014 [monem]
0.00/5 (0 صوت)

08-20-2013 08:57 AM
في الدول المحترمة والتي تحترم مواطنيها في كارثة مثل كارثتنا دي الرئيس بقدم استقالته وكمان حكومته، لانهم لم يوفروا الخدمات البتمنع وقوع الكارثة، اما عندنا في السودان فالعكس تماما يحدث!!!!!وبكل بجاحة الوالي بيعترف بالتقصير وقاعد في منصبه. نعيب زماننا والعيب فينا وما لزماننا عيب سوانا.


#748010 [راشد]
5.00/5 (1 صوت)

08-20-2013 08:43 AM
الكارثة الاولى هي تولي عبد الرحمن الخضر المرتشي المنتفع من موقعه وامثاله لشئون السودان


ردود على راشد
European Union [خالد حسن] 08-20-2013 12:16 PM
بل الكارثه الكبري هي تولي عسكري حمار شئون بلد بحجم السودان وعراقة شعبه
والكارثه الكبري ان يحكمنا تجار دين وكيزان يعلقون فشلهم علي القدر والابتلاءت
والمارثه الاكبر هي صبرالشغب عليهم وعزم اجتثاث هذا الطحال الجاثم علي صدورنا 24 عاما



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة