الأخبار
أخبار إقليمية
جائزة بيتر ماكلر تتوشح بفيصل محمد صالح
جائزة بيتر ماكلر تتوشح بفيصل محمد صالح
جائزة بيتر ماكلر تتوشح بفيصل محمد صالح


08-23-2013 03:29 PM
عبدالوهاب همت

أمس الخميس الموافق 22 أغسطس أعلنت (قلوبال ميديا فورم) بالتعاون مع الفرع الامريكي لمراسلون بلاحدود أن جائزتها للصحافي الشجاع لهذا العام ستتوشح بالصحافي السوداني الاستاذ فيصل محمد صالح, والذي من المفترض أن يسافر الى الولايات المتحدة الامريكية لاستلام جائزته في نادي الصحافه بمدينة واشنطون يوم 24 أكتوبر القادم(اذا لم تقم السلطات السودانيه بوضع العراقيل أمامه كما هو متوقع)

والاستاذ فيصل محمد صالح والذي تخرج في كلية الاعلام من جمهورية مصر في أوائل ثمانينيات القرن الماضي وعمل في صحيفة الايام ابان الحكم المايوي كان أحد القيادات الصحافيه الشابه (حينها) التي اتخذت موقفا واضحا وجليلا عندما حسم الصحافيون أمرهم ووقفوا ضد الطغمة المايوية وهي تترنح الى أن أطاحت بها انتفاضة مارس أبريل 1985. وبعد ذلك عمل في جريدة الخرطوم, وعقب نجاح الانقلاب الانقاذي المشئوم وبعد تعرضه للاعتقال والتعذيب هاجر فيصل مع جريدة الخرطوم الى القاهرة وكان من أحد القامات المعارضة وابان ذلك حمل كاميرته وزار معسكرات (المرحوم) التجمع الوطني لعدة مرات ونقل وقائع مايجري بقلمه وكاميرته.

وفيصل الذي يحاضر في كليات الاعلام ومدير البرامج في مؤسسة طيبة برس أديب وشاعر مجيد لديه شعر مغنى مثل رائعته (يلا يا أولاد المدارس أكتبوا الواجب وحلوا) التي تتغنى بها فرقة عقد الجلاد.

وفيصل الذي لن يستطيع قلمي أن يوفيه حقه ترأس هيئة تحرير جريدة الاخبار وخلال تلك الفترة استطاع بعلاقاته الواسعه والممتدة أن يستكتب الكثير من القامات الفكريه السامقة داخل وخارج السودان, ويعتبر الاستاذ فيصل من الشخصيات النادرة التي تجد القبول في كل الاوساط الثقافيه السودانيه. يكتب الرجل بمهنيه عاليه ودونما لجؤ الى التجريح أو الهتر كما تفعل أقلام النظام.

وفيصل الذي لايجد التقييم الحقيقي في دولة لاتعرف من تقيم وتفتح شاشاتها لمن هم أقل قامة ومعرفة من فيصل ليعلقوا على الواقع السياسي توصد أبوابها تماما أمامه وأمثاله, بل وتضع أمامه العراقيل وقد فتحت ضده العشرات من البلاغات الكيديه كي تحجب قلمه لكن ذلك لم يزده الى شجاعة على شجاعه.

هذه الجائزة بدأت تمنح من العام2009 والذي لابد من ذكره أن وضع الصحافه ووفقا للترتيب العالمي فان السودان قد احتل الرقم 170 من مجموع179. وهذه سانحة طيبة لتحية مجموعة من الاقلام الصحافيه في السودان ظلت تقارع النظام بلاهوادة .
ويكفي الاخ الصديق فيصل محمد صالح ماقاله السيد كريستوفر ديلوار المدير العام لمراسلون بلا حدود (بتكريم فيصل فاننا نكرم الذين يرفضون الخضوع في السودان.
عبدالوهاب همت


تعليقات 10 | إهداء 0 | زيارات 2535

التعليقات
#751255 [خي فاطنة]
1.00/5 (1 صوت)

08-24-2013 03:58 PM
فيصل هو قلم الغلابة وفارس المنابر ولسان من صادر جهاز الأمن صوته ... هذه الجائزة فيها تكريم لكل الصحفيين الأحرار الذين قالوا لا للظلم والكذب علي الشعب ... احييك اخي وصديقي فيصل ... مبرووووووك وعقبال عووووضة والسراج


#750903 [ابو خالد الدمام]
1.00/5 (1 صوت)

08-24-2013 09:56 AM
الف مبروك يا استاذنا واخونا العزيز والله انك تستحق اكثر من هذه الجائزة .... الي الامام ولا ينكسر قلمك كن قويا كما كنت


#750856 [د.عبداللطيف محمد سعيد]
1.00/5 (1 صوت)

08-24-2013 08:15 AM
اضافة: عمل بجريدة الصحافة وكان رئيس تحرير صحيفة الاضواء


#750840 [الدنقلاوي]
1.00/5 (1 صوت)

08-24-2013 07:05 AM
وكــــــــــــــدة كيــــــــــــــــــــــــــــف يا الباز !!!؟
تشرفت الجائزة وتشرفنا بكون فيصل سوداني


#750756 [فني لاسلكي بدرجة صحفي وخال رئاسي كمان]
0.00/5 (0 صوت)

08-23-2013 11:28 PM
فيصل ثابت على المبدأ..صحفي مهني بدرجة عالية.. حاصل على ماجستير الاعلام من بريطانيا وبكالوريوس الاعلام من جامعة الازهر..تعرض ويتعرض للاعتقال والتحقيق بشكل مستمر..يستاهل كل خير


#750672 [الصادق]
0.00/5 (0 صوت)

08-23-2013 07:40 PM
الاستاذ فيصل محمد صالح اثبت انه صحافي شجاع، لكن هل هذه الجائزة بتزيد ليهو شجاعتو، وما فائدة هذه الجائرة اصلا ... الشجاع هو شجاع لشعبه وليس للجوائز ...


#750642 [تقولي شنو تقولي منو]
5.00/5 (1 صوت)

08-23-2013 06:42 PM
الصراحة لله لا أرى فيه شيئاً استثنائياً مالم يعري ويكشف النقاب عن عفن ووسخ الكيزان إلا سوف يكون من صحافيي مسك العصا من النصف.


ردود على تقولي شنو تقولي منو
[الدنقلاوي] 08-24-2013 07:15 AM
أنت يا زول بتقول شنو ..فيصل محمد صالح ده دخلوه السجن وحاربوه في اي جريدة اشتغل فيها وعادل الباز يشتم فيهو صباح مسا ما عشان كرم اسامة سدود ولا حمد لقوش السلامةلكن علشان الكلام البتقول فيهو انت ده .... بالدارجي علشان قاعد ( يعري ويكشف النقاب عن عفن ووسخ الكيزان)


#750621 [ود الخرطـــوم ( أ صلي )]
0.00/5 (0 صوت)

08-23-2013 06:14 PM
ألف مبروك للاستاذ فيصل...هذه الجائزة هي إسكات وهزيمة للأبواق النكرة التي تساند النظام, والذين ظهروا ( فجأة كده!! )وطلوا علي حياتنا يتحدثون بكل عنهجية وصلف وغرور كـ الهندي ,والذين يشبهون الضفادع ويتحدثون ويكتبون مقالاتهم كـ ( الوداعية ) وضاربي الرمل كـ إسحق فضل الله ,والذين يدعون بما ليس فيهم قبل ظهور هذا النظام الفاسد من أنهم أبناء ذوات وأصحاب المعرفة ولهم الحق في الرأي لهم وحدهم نظرتهم لمن هم دونهم من الشعب أنهم قصر لا يحق لهم الحديث ومخالفة رأيهم وإن كان هذا الرأي يحدد هوية وتقسيم السودان إلي نصفين, إنهم أ نصاف المتعلمين دعاة الفتنة و الضلال كـ الطيب مصطفي وبقيتهم حارقي البخور للنظام يعيشون من فضلاته وفتاته لتجميل النظام ولخداع المواطنين والبسطاء منهم كـ أبناء البلال وراشد عبد الرحيم والعتباني وكمال حسن بخيت وخلافهم فهم معروفين من قبل القراء .
وكذلك هزيمة وإسكات لصوت بما يسمي علماء السودان والأئمة الذين يتسلمون مال السحت والظلم من النظام الفاسد نظير أجر لبلاغاتهم الخطابية وتحليل القروض وحرق البخور لولي نعمتهم البشير الهالك بإذن الله , وكذلك هزيمة لمن يحملون الشهادات العلمية والخبراء والكاذبين المطبلين للنظام من الخبراء الإستراتيجيين كالخبير في كل شيء ربيع الواطي وغيره من الذين يطلقون عليهم بالعلماء ومديري الجامعات المهادنون ويعيشون إلي جنب الحائط خوفا من قطع أرزاقهم ويظهرون في كل إنتخابات يجريها النظام كـ الأستاذ الجامعي( فانوس) وغيره, وكذلك محاميّ الضلال الذين لا لون ولا طعم لونهم ولا يقولون الحق أشباه الشيطاين شكلا وعملا كـ غازي سليمان وغيره.
ألف مبروك ...


#750602 [kakan]
0.00/5 (0 صوت)

08-23-2013 05:48 PM
فيصل محمد صالح قامة سامقة مترعة بالوعي والاستنارة اتمني ان يعلم اهل الانقاذ ان الجلوس مع فيصل وقبيلته من اصحاب الفكر والراي سيسهل عليهم مهمتهم في ايجاد مخرج لاستدامة السلام ونزع فتيل الحروب
والتحول الديمقراطي السليم والحفاظ علي امتنا من ويلات الحروب والتشرزم والانقسام
مجددا لك التحايا اخي فيصل وسر الله بفكرك النير البلاد والعباد


ردود على kakan
[الدنقلاوي] 08-24-2013 07:07 AM
كلامك صاح، لو كان في مخ ... لكن ديل حمير أمخاخهم بين سراويلهم وجيبوهم


#750599 [Mohamed Omer]
5.00/5 (1 صوت)

08-23-2013 05:43 PM
بتكريم فيصل فاننا نكرم الذين يرفضون الخضوع في السودان.



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة