الأخبار
أخبار إقليمية
حماية مشروع الجزيرة لجنة حق اريد بها باطل (شاهدوا الصور )
حماية مشروع الجزيرة لجنة حق اريد بها باطل (شاهدوا الصور )



08-28-2013 03:08 PM


كتب / حسن وراق

() وزير الزراعة الولائي غير جدير بترأس لجنة حماية المشروع !!
() لجنة حماية المشروع مخلب قط لتدمير ما تبقي من المشروع !!

حماية مشروع الجزيرة لجنة حق اريد بها باطل!!


[img]image[/img]


اصدر رئيس الجمهورية قرارا رقم 189 بتاريخ 9/6/2013 قضي بإيقاف أي تخصيص أو تمليك أو رهن لأي أصل من أصول مشروع الجزيرة و ممتلكاته أو موجوداته لأي جهة بواسطة سلطة مختصة وإيقاف الشهادات والمستندات التي ترضي بنقل الملكية ووقف إجراءات التمليك التي صدرت حتى الآن .
رغم ان القرار صدر بعد خراب مالطة وتعرض المشروع لسرقات منظمة قام بها النافذون في دولة الإنقاذ وكانت السرقة مضمار يتنافس فيه اللصوص من كبار المسئولين من المعتمدين والمستشارين الذين اثروا بالمليارات وفي لحظات من سرقة قضبان السكة حديد فقط والتي بيعت لشركة جياد بالطن الخردة ومن ضمنها قاطرات عاملة ولم يتبقي بالمشروع من منقولات الا وتم الاستيلاء عليها وتم بيعها ومضابط شرطة الحصاحيصا ونيابتها تمتلئ اضابيرها بالعديد من البلاغات التي تم حفظها ولم تعرض علي القضاء .
ما تبقي بالمشروع لا يتعد بعض المنازل والميادين ومحالج تم سرقة آلياتها ومولداتها وتركت عبارة عن (هناقر) وهنالك بعض الورش الهندسية التي اخليت تماما من الآليات النادرة والمكن الحديث الذي استجلب في التسعينات عند اعادة تحديث المشروع وهنالك بعض العربات العاملة من بكاسي وصوالين قابلة للتشليح والتشليع حتي تترك ركام لا يجد بيعه خردة .
لصوص مشروع الجزيرة ابتدعوا العديد من الأساليب لمواراة سرقاتهم المليارية جراء الامتلاك الغير قانوني لماكينات الحدادة والبرادة والتوضيب والتي لا توجد بالاسواق لارتفاع ثمنها وبعد ان تم الاستيلاء علي هذه الآليات تم تمليك الورش والمحالج لعدة جهات منها جامعة الجزيرة والتي ملكت بغير حق الورش الهندسية و المحالج لنقابة المدعو كمال النقر في الوقت الذي تقوم فيه بعض الشركات التركية بتركيب محالج جديدة لشركة الاقطان بطاقة انتاجية عالية لا يجدي معها تشغيل المحالج القديمة التي (وهبت) لنقابة لا وجود لها بالمشروع ولهذا عرفت بنقابة كمال النقر الرجل الذي جاء اعلان وفاة مشروع الجزيرة علي لسانه في اكتوبر 2009 في الحصاحيصا .
يبدو ان قرار رئيس الجمهورية الذي صدر متأخرا ، جاء لذر الرماد فوق العيون لان قضية مشروع الجزيرة أصبحت هي أم قضايا السودان واكبر جرائم الإنقاذ بل تعدت ذلك لتصبح جريمة العصر والتي لم يحدث مثيلها في العالم . مشروع زراعي مساحته 2.2 مليون فدان تحت ادارة موحدة وري انسياب بدون طلمبات كان له فضل بناء السودان المعاصر ويؤمل عليه في مستقبل الأجيال القادمة تم تدميرة بدم بارد في عهد الانقاذ دون ان يهتز جفن لقادتها و لم يبدأ أي اسف او ندم ومشروع كالجزيرة يختفي من حياة السودانيين في لمح البصر .
من اكبر اخطاء قرار رئيس الجمهورية ان تكونت علي خلفيته لجنة لحماية مشروع الجزيرة اوكلت رئاستها لوزير الزراعة الولائي السيد عبدالله محمد عثمان والذي يدين بالولاء التام للبروف الزبير بشير طه افشل والي وحاكم يمر علي ولاية الجزيرة حتي الان . والبرف الزبير هو الذي اصدر قرار بتكوين لجنة تقييم مشروع الجزيرة الحالة الراهنة ومحاولة الاصلاح ، ما تعرف بلجنة البروف عبدالله عبدالسلام والتي اصدرت تقريرا بمثابة وثيقة تاريخية شاملة لم يهتم هذا الوالي بهذا التقرير عندما كان وزيرا اتحاديا للزراعة بل قام بتخبئته من فضول البشر ولكن برغم ذلك تفشي خبر التقرير الذي اصبح وثيقة ادانة للبروف الزبير بشير طه نفسه حيث يعتبر شريك بالتستر علي هكذا تقرير.
في عهد رئيس لجنة حماية مشروع الجزيرة المهندس عبدالله محمد عثمان وزير الزراعة بالولاية تمكنت شرطة الولاية قبل ايام من القبض علي بعض الجناة وهم يقومون ببيع آلاف الاطنان من حديد ورشة المشروع الهندسية ببركات كحديد خردة وهؤلاء الجناة تحت حماية النافذين بالولاية والذين يقومون بمجهود جبار لانقاذهم من المحاسبة ، كل ذلك يتم في عهد هذا الوزير الضعيف الذي اوكلت اليه تلك الامانة لحماية مشروع الجزيرة . هذا الوزير الضعيف الذي يترأس لجنة حماية المشروع علي ضؤ قرار رئيس الجمهورية ناشد الجميع بمن فيهم جموع المزارعين طالبا عونهم ومساعدته .
الوحيدون الذين استجابوا لنداء الواجب هم سكرتارية تحالف مزارعي الجزيرة والمناقل والذين دافعوا عن مشروع الجزيرة قبل ان يصدر رئيس الجمهورية قراره الاخير وكشفوا العديد من التجاوزات والمخالفات التي تقوم بها الادارة وعضوية اتحاد المزارعين وتابعوا متابعة لصيقة ما يجري في المواسم الزراعية من استهداف للمزارعين وقيام شركات الخدمات المتكاملة من تدمير للبني التحتية بالمشروع وقدموا تقارير دورية مكتوبة عن حالة المشروع الراهنة واصبحت قواعدهم تملأ جميع اقسام ومكاتب وقري المشروع وسحبوا البساط من اتحاد المزارعين وحتي لجنة دكتور تاج السر التي اجتمعت بسكرتارية التحالف وجدته فعلا صمام امان المشروع حيث قاموا بتقديم معلومات قيم للجنة التقييم باعتراف تاج السر نفسه ولعل تأخير اعلان ما تمخض عنه تقرير اللجنة هو بسبب غلبة وجهة نظر التحالف التي غيرت مجري تقرير لجنة تاج السر .
قامت سكرتارية تحالف مزارعي الجزيرة والمناقل باصدار بيان لقواعدها اشادوا فيه بقرار رئيس الجمهورية رقم 189 بتاريخ 9/6/2013 القاضي بحماية ما تبقي من ممتلكات المشروع وباركوا في البيان قيام لجنة لحماية المشروع والتي يترأسها وزير الزراعة الولائي وقاموا بتعبئة القواعد لتقديم العون للجنة حماية المشروع وقدمت السكرتارية نفسها من اجل تحقيق اهداف اللجنة الخاصة بحماية المشروع وابدوا استعدادهم لتقديم كل ما تطلبه اللجنة كما جاء علي لسان رئيسها الوزير الولائي في مناشدته المزارعين للوقوف معه صفا واحدا .
في يوم امس الثلاثاء تحرك وفد من سكرتارية تحالف المزارعين لمقابلة رئيس اللجنة وتبليغه جاهزية التحالف لوضع قرارات اللجنة موضع التنفيذ ولمباركة تكوين لجنة حماية المشروع بغية التنسيق اللازم وقد علم رئيس اللجنة بمقدم وفد السكرتارية ليغادر مكتبه مدعيا ان له اجتماع مهم ولم يشاء ان يرد علي هاتف احد اعضاء السكرتارية ولم يكلف نفسه عبر سكرتاريته ان يحدد موعدا مع سكرتارية التحالف التي لم يأتي افرادها لمصلحة ذاتية او تحقيق مكسب شخص لعضويتها ولاحتاي ان سكرتارية التحالف لا عمل لعضويتها غير التسكع علي ابواب الوزراء لاضاعة زمنهم ولكنها البيروقراطية التي تهزم قرارات رئيس الجمهورية و تدعم لصوص مشروع الجزيرة لمزيد من التدمير
أي اجتماع يا رئيس لجنة حماية المشروع اهم من حماية مشروع الجزيرة واي اجتماع آخر اهم ومكاتب الزراعة لاهم لها في الوقت الراهن غير المتابعة فقط للموسم الزراعي والذي انصرف فيه الجميع للزراعة وصارت مكاتب الزراعة لا شغل لها غير لعب السوليتير والهارت والويست عبر اجهزة الحاسوب . رئاسة لجنة حماية المشروع ذهبت للشخص الخطأ والذي لا يقدر أن اهمية حماية المشروع تتفوق علي مهامه كوزير زراعة فاشل لعدة مواسم وهذه اللجنة يجب ان يتراسها قانوني متفرغ يقوم باستقبال ومقابلة كل الوفود التي تنشد حماية مشروع الجزيرة وحتي هذه اللحظة نحمل رئيس اللجنة مسئولية تهربه (الواضح ) من عدم مقابلة وفد سكرتارية التحالف وعدم تحديد موعد لاحق كل ذلك يؤكد ان تكوين لجنة لحماية مشروع الجزيرة الغرض منها مخلب قط لتدمير ما تبقي من المشروع .

[img]image[/img]
الهندسة الزراعية بيعت بالجرس حديد خردة جريمة كبري لها شهود عيان والصورة لا تكذب
[img]image[/img]
جرارات وآليات عاملة بيعت خردة
[img]image[/img]
قطع غيار جديدة بيعت بنظام الخردة
[img]image[/img]
اكبر قسم للهندسة الزراعية بالحصاحيصا لم تتبقي منه غير اللافتة مستند اتهام رئيسي
[img]image[/img]
كمال النقر نجمة الانجاز علي اعلان شهادة وفاة المشروع
[/size][/justify][/font]


تعليقات 11 | إهداء 0 | زيارات 6026

التعليقات
#754675 [salah salah]
5.00/5 (2 صوت)

08-29-2013 12:19 AM
الحمد لله على كل حال
سؤال برئ وواضح جدا نحن السودانيين شعب ملائكة وحكومة فاسدة ؟ ولا نحن وحكومتنا وامتنا اصبحنا فاسدين وحرامية!!!!! الا من رحم ربى !!!!!!!نبدا من بتاع الدكان بيع السلع المنتهية الصلاحية منتشر جداجدا (ده بمثابة تحذير للجميع الانتباه لما تدخله الى معدتك اذا كان البائع سودانى ..وبالضرورة اكون زول عفن )امشى لى كل الاسواق تلقى مصطلحات مثل (ماســـورة..توشن..تقليد..مضروب..اصلى السوق.. استعمال بره..المرحوم مقاسك..مامجمرك..تحت التربيزة.. شراب موية ..سوق اسود..مهرب..شيك طائر..صينى..جوكى..ووو الاوقــــاف ,,سودانير,,نقيب الشرطة الشجاع جدا وما بتكرر ,,عمارة الشرطة ..صقر قريش,,وخط هيثرو آه وطيارات مستعملة وفيها عمولات الف ,,والكاردينال والوزير.. وقصور للمسئولين وحاشياتهم,,وفنانيين,,وفنانات,,وعربات,,وكلاش تاكل ببلاش,وناس تجارة الدولار اعدموا على غفلة وانفصال وعرمان وبافان ,,وفتاوى الترابى والصادق والميرغنى..والثلاثة أعلاه هم الورثة الشرعيين للسودان وسياسته لا بموتوا ولا بفوتوا من ما يقارب القرن من الزمان
ما حتشيل الحتة .
لكن ده شنو ده بس فى شنو ,,ده شعب شنو ده الغالبية فيه نسميها شنو المشكلة ما حكومة المشكلة نحن نفقع مرارتنا مننا نحن


#754669 [nasir radi]
0.00/5 (0 صوت)

08-29-2013 12:03 AM
اللهم باسم المستضعفين والمزارعين وباسم العمال المشردين في مشروع الجريرة اللهم عليك بمن دمر مشروعهم وشردهم وتسبب في بؤسهم وشقائهم , اللهم خذ من كان السبب أخذ عزيز مقتدر , آمين يارب العالمين.


#754654 [الجزيراوي]
0.00/5 (0 صوت)

08-28-2013 11:27 PM
مشروع الجزيرة وما أدراك ما مشروع الجزيرة
تم التدمير الممنهج بواسطة نفر كبير من قادة الحكم الحالي الجهويون الشماليون بصفة خاصة حكام النظام الحالي. الحكومة الحالية مارست جهوية وقبلية نتنه في تمكين قبائل بعينها خلال العشرين سنة الماضية في مفاصل الحكم السياسية والإقتصادية والعسكرية وفي الخدمة المدنية مكنت أهل قبائلهم من التغلغل في كافة أجهزة الدولة المدنية والعسكرية وكافة القطاعات الاقتصادية فهي عمدت إلى تحسين أوضاعهم الاقتصادية على مستوى الأفرادوالجماعات فعمدت على تمكينهم وأهاليهم باكرا في كل أجهزة الدولة الاقتصادية وبالتالي اصبحوا أخطبوطا يخدم بعضه بعضا مستفحلين في كافة أجهزة الدولة وتمكنوا إقتصاديا حتى الشركات الأجنبية وشركات البترول وشركات الخدمات وشركات التوريد الزراعي والصناعي وإمتيازات الإستيراد والتصدير والبنوك مما لم يعد ولن يجدي معه في المستقبل القريب توطين الوظائف وفرص الإستفادة من موارد الدولة وإمتيازاتها على اساس المواطنة. فعلوها وهم يعلمون أن أمر معالجتها مستقبلا شبة مستحيل وهذا ما جلب ويجلب الغبن وخلق الضغينة في نفوسنا نحن أهل الوسط وهو ما جلب الغضب والتمرد من أهل الهامش وهم محقون إذا تطرقوا لمثل هذا الأمر، فرفعت دافور السلاح وبدأت تحصل على مشاركة متزايدة في الحكم وما زلنا نحن محلك سر.
كما أن ممالا يخفى على أحد التنمية الغير متوازنة ودعم مناطق بعينها في الشمال وهدر الأموال فيها وتوجيه الاستثمارات إليهاوالقروض الموجهة أليها على حسابنا نحن كل بقية السودان فأضحت أفضل من الجزيرة ومشروعها الإقتصادي العملاق عامدين في ذلك لخدمة مناطقهم على حساب مناطق أخرى على رأسها مشروع الجزيرة. أنظروا إلى ولاية نهر النيل وقارنوا بينها وبين حالها قبل خمسة وعشرين عاما وقارنوا الجزيرة قبل خمسة وعشرين عاماهي فترة حكم النظام الجهوي الحالي. لهذا صدر الكتاب الأسود المعروف بإحصائياته فقط للقيادات.
أنظروا إلى تصرف عوض الجاز ومعه بعض الجهويون ورده على حقوق ملاك أراضي مشروع الجزيرة عندما كان وزيرا للمالية. أبحثوا عميقا وأقول عميقا عمن فكر وخطط لبيع المشروع وأبحثوا لماذا فكر هكذا ولمن بيعت هذه الأصول ولماذا تم تسريح إدارة المشروع وصدور قانون عام 2005 المشئوم. لقد فكروا حتى في هضم حقوق الملاك عيانا بيانا ولكن لجنة الملاك وفقت لهم وقفة يستحقون عليها الثناء.
وبعد كل هذا تسألون لماذا يطالب المهمشون بالإنفصال؟


#754617 [يا زمن علمني انسى]
0.00/5 (0 صوت)

08-28-2013 10:12 PM
مشروع الجزيرة دا فيها واحد قصير كدا من الكيزان. بلبسوا ليهو سفاري ترابي كدا والله الزول دا انا كرهت فيه السفاري الغريبة زرارة البدلة بتاعت الاخيرة ما بتتقفل لانو بطن كبيرة شوية. زول حرامي وببلع بلع. مرة شفتو ليك ماشي في الشارع وبخبط ليهو في رغيفة يابسة بقرض فيها ماشي زول لهفان لهفة.. كان عندو قبل الانقاذ عنده مكتبة صغيرونة الان (قادر الله)

الزول دا أنا قايتو حالف الإ اكويه في بطنو بمبرد عشان اطلع حق الغلابة والمساكين دا كلو

الشكية لاب ايدن قوية


#754608 [كع]
0.00/5 (0 صوت)

08-28-2013 09:45 PM
تحت شعار (( نحن من نفرو عمرو الارض اين ما قطنوا)) كع.


ردود على كع
European Union [كاظم الغيظ] 08-28-2013 10:43 PM
كلمات اغنية أنا سوداني
انا سوداني انا انا سوداني انا
انا سوداني انا انا سوداني انا
كل أجزائه لنا وطن إذ نباهي به ونفتتن
نتغنى بحسنه أبدا دونه لا يروقنا حسن
حيث كنا حدت بنا ذكر ملؤها الشوق كلنا شجن
نتملى جماله لنرى هل لترفيه عيشه ثمن
خير هذي الدماء نبذلها كالفدائي حين يمتحن
بسخاء بجرأة بقوى لا ينئ جهدها ولا تهن
تستهين الخطوب عن جلد تلك تنهال وهي تتزن
انا سوداني انا انا سوداني انا
ايها الناس ايها الناس
أيها الناس نحن من نفر عمروا الأرض حيث ما قطنوا
يذكر المجد كلما ذكروا وهو يعتز حين يقترن
حكموا العدل في الورى زمنا أترى هل يعود ذا الزمن
ردد الدهر حسن سيرتهم ما بها حطة ولا درن
نزحوا لا ليظلموا أحدا لا ولا لاضطهاد من امنوا
وكثيرون في صدورهم تتنزى الأحقاد والإحن
دوحة العرب أصلها كرم والى العرب تنسب الفطن
أيقظ الدهر بينهم فتنا ولكم أفنت الورى الفتن
انا سوداني انا انا سوداني انا
يا بلادي يا بلادي يا بلادي يا بلادي
يا بلادي يا بلادي يا بلادي يا بلادي
يا بلادا حوت مآثرنا كالفراديس فيضها منن
انا سوداني انا انا سوداني انا
انا سوداني انا انا سوداني انا
كل أجزائه لنا وطن إذ نباهي به ونفتتن
نتغنى بحسنه أبدا دونه لا يروقنا حسن
حيث كنا حدت بنا ذكر ملؤها الشوق كلنا شجن
نتملى جماله لنرى هل لترفيه عيشه ثمن
خير هذي الدماء نبذلها كالفدائي حين يمتحن
بسخاء بجرأة بقوى لا ينئ جهدها ولا تهن
تستهين الخطوب عن جلد تلك تنهال وهي تتزن
انا سوداني انا انا سوداني انا
ايها الناس ايها الناس
أيها الناس نحن من نفر عمروا الأرض حيث ما قطنوا
يذكر المجد كلما ذكروا وهو يعتز حين يقترن
حكموا العدل في الورى زمنا أترى هل يعود ذا الزمن
ردد الدهر حسن سيرتهم ما بها حطة ولا درن
نزحوا لا ليظلموا أحدا لا ولا لاضطهاد من امنوا
وكثيرون في صدورهم تتنزى الأحقاد والإحن
دوحة العرب أصلها كرم والى العرب تنسب الفطن
أيقظ الدهر بينهم فتنا ولكم أفنت الورى الفتن
انا سوداني انا انا سوداني انا
يا بلادي يا بلادي يا بلادي يا بلادي
يا بلادي يا بلادي يا بلادي يا بلادي
يا بلادا حوت مآثرنا كالفراديس فيضها منن
فجر النيل في اباطحها يكفل العيش وهي تحتضن
رقصت تلكم الرياض له وتثنت غصونها اللدن
وتغنى هزارها فرحا كعشوق حدا به الشجن
حفل الشيب والشباب معا وبتقديسه القمين عنوا
نحن بالروح للسودان فدا فلتدم أنت أيها الوطن
انا سوداني انا انا سوداني انا
رقصت تلكم الرياض له وتثنت غصونها اللدن
وتغنى هزارها فرحا كعشوق حدا به الشجن
حفل الشيب والشباب معا وبتقديسه القمين عنوا
نحن بالروح للسودان فدا فلتدم أنت أيها الوطن
انا سوداني انا انا سوداني انا


#754517 [ممكون وصابر]
3.00/5 (2 صوت)

08-28-2013 06:47 PM
كان يا ما كان مشروع الجزيرة عماد اقتصاد السودان من الفول والقمح والاقطان والان اصبح مرتع الجرذان بعد ان بيع بالمجان


#754477 [أب دفسه]
0.00/5 (0 صوت)

08-28-2013 05:47 PM
قضية مشروع الجزيرة أصبحت هي أم قضايا السودان واكبر جرائم الإنقاذ بل تعدت ذلك لتصبح جريمة العصر والتي لم يحدث مثيلها في العالم . مشروع زراعي مساحته 2.2 مليون فدان تحت ادارة موحدة وري انسياب بدون طلمبات كان له فضل بناء السودان المعاصر ويؤمل عليه في مستقبل الأجيال القادمة تم تدميرة بدم بارد في عهد الانقاذ دون ان يهتز جفن لقادتها و لم يبدأ أي اسف او ندم ومشروع كالجزيرة يختفي من حياة السودانيين في لمح البصر .


#754454 [دنقس راسك انت سوداني]
1.00/5 (1 صوت)

08-28-2013 05:08 PM
حد يخرب زي مشروع الجزيره لايحق له يتكلم عن اي تنميه!!!!!
صرفو مليارات الدولارات وهي دين علي الشعب لانشا سد مروي الفاشل في الوقت الذي كان مشروع الجزيره الجاهز بحاجه الي 200 مليون

مش عارف اي تفسير لهذا!!!!!!!


#754413 [لبيب]
0.00/5 (0 صوت)

08-28-2013 04:02 PM
حسبي الله ونعم الوكيل ولا نقول الا ان نسأل الله ان يجازي كل من مول وشارك وعمل على تفتيت هذا المشروع العملاق , وهذا ديدن الحكومات الميته تدمير العمشروع النشط تماما كما فعل نميري مع السكه حديد عملت الانقاذ في مشروع الجزيره - وعلى كل لم ولن تلتفت اليه الحكومه الا يحمل اهله السلاح كما فعل أبناء دارفور والنوبه السلاح حينها يلفت اليهم ويجلسون معهم في مفوضات الدوحه وتظهر صورهم في الاعلام مع أجمل رابطة عنق وهاك يا مؤتمرات صحفيه وناطق رسمي وناطق عسكري الخ الخ والفات كان الله يعيده حسبي الله ونعم الوكيل


#754404 [كمال الشناوي]
2.00/5 (2 صوت)

08-28-2013 03:44 PM
الوفاء لأهل الدمار والتشريد ( شلة الانس) يا وسخ الانقاذ وانا أحمل جزء كبيرالمزارعين منتظرين شنو ماشفتو الشعب المصري عمل أيه ثورتين في خلال سنوات بسيطة ثوروا ضد قبيلة الانقاذ دافعوا عن حقوقكم المسلوبةبشتى أشكال النضال . الفاتحة على مشروع الجزيرة . هذا هو مشروع الجزيرة ؟ صدمة . هنا كان مشروع الجزيرة ؟ لكن أنظروا الى شلة الانس والحرامية الكبار ومهندسي الفبركة والدمار والبيع لإصول المشروع بالمزاد العلني أين الوطنية ياوسخ وعفن الانقاذ . عليك الله يا علي عثمان والشريف بدر ( الدون ) والمتعافي رئيس الحرامية والوالي النكرة والبقرة الكبيرة ( البشير ) وكمال النقر المهندس الذي يحمل على صدره نجمة الغدر والخيانة نجمة ( داود) ما هو الفرق بينكم وبينة اليهود في جمع كنز المال


#754390 [Rio]
5.00/5 (2 صوت)

08-28-2013 03:22 PM
قرأة فى تيه العيون .. بياض القطن فى حضن الجفون ..من ربيع اللوز للكف الحنون ...نناجى الارض بحب مكنون ..انت ياعشقى الجزيرة ...انتى يامقتل اميرة ...استباحوكى صغيرة ...ابيت الموت غيرة..انتى فى كل ظلماء منيرة ...ولست قصة قصيرة ...لن تموتى محال ..ليس للموت مجال ...سندق بالموعل والمحاريث والمنجال ..وتنجب النساء غدا اجيال ...ونزرع القطن فى الجفون ...ونحضن اللوز بالكف الحنون ..


ردود على Rio
United States [سعد] 08-28-2013 08:36 PM
نتمني يا يا ريو . ولكن بد الدمار والخراب هيهات الحياة تعود لمجاريها في المشروع المدمر آ البس نضارة سوداء حداد علي مشروع الجزيرة



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة