الأخبار
أخبار سياسية
السلفيون يشاركون بإعداد دستور مصر الجديد
السلفيون يشاركون بإعداد دستور مصر الجديد
السلفيون يشاركون بإعداد دستور مصر الجديد


08-29-2013 09:05 AM



رئيس حزب النور: نسعى للدفاع عن هوية الدولة المصرية وعودة الاستقرار للبلاد، ونرفض المؤامرات التي تحاك ضد الجيش الوطني.




لعبة المصالح تقتضي الانحياز دوما للطرف القوي

القاهرة - أكد حزب النور السلفي المصري ثاني اكبر الاحزاب الاسلامية في البلاد اليوم الاربعاء عزمه على المشاركة في اللجنة المكلفة بإعداد دستور جديد في إطار خريطة طريق سياسية لمرحلة إنتقالية بعد عزل الرئيس محمد مرسي.

جاء التأكيد في مؤتمر صحفي مشترك عقده رئيس الحزب يونس مخيون عقب اجتماعه مع احمد المسلماني المستشار الاعلامي للرئيس المصري المؤقت.

وقال مخيون "مشاركتنا في لجنة الخمسين شعور منا بالمسؤولية كحزب النور.. والمشاركة مع باقي القوى الوطنية لحماية مكتسبات الثورة للدفاع عن الهوية ولاخراج دستور".

واضاف مخيون وهو طبيب أسنان انتخب رئيسا للحزب العام الماضي "نتمنى ان يكون دستورا توافقيا حتى يحظى بأكبر عدد من التأييد الشعبي وننتقل من هذه المرحلة الانتقالية سريعا وتستقر الامور ويكون هناك هيئات منتخبة".

ورغم تأكيد مشاركته الا ان حزب النور وهو جماعة سلفية دعوية ابدى تحفظات على بعض المواد الواردة في مسودة مبدئية وطريقة اختيار اعضاء اللجنة التي كلفت بتلك المسودة.

وكان وزير الدفاع عبد الفتاح السيسي اعلن خريطة طريق سياسية لمرحلة انتقالية في البلاد بعد عزل الجيش لمرسي الذي ينتمي لجماعة الاخوان المسلمين في الثالث من يوليو تموز الماضي عقب مظاهرات حاشدة احتجاجا على سياساته خلال عام في المنصب.

ويرى مراقبون ان حزب النور ربما يكون الحزب الوحيد المنتمي الى تيار اسلامي الذي يقرر المشاركة في صياغة الدستور مما يعطي بدرجة ما دعما اسلاميا حيويا للخطوات الانتقالية.

وفي أوائل العام الحالي وقف حزب النور وهو المنافس الرئيسي لجماعة الإخوان المسلمين ضد الجماعة الأقدم بشدة وانضم إلى الليبراليين الذين اتهموا مرسي بمحاولة الاستئثار بالسلطة.

وحين عزل الجيش مرسي في الثالث من يوليو تموز وافق حزب النور على خريطة الطريق للمرحلة الانتقالية مقدما دعما إسلاميا للنظام الجديد في الوقت الذي وعدت فيه الحكومة بعملية سياسية بلا إقصاء. لكن الحزب بدأ ينأى بنفسه عن الحكومة المؤقتة بعد مقتل عشرات من مؤيدي جماعة الإخوان المسلمين في مواجهات مع قوات الأمن.

وحذر مخيون من ان "هناك مؤامرات تحاك لاسقاط الدولة المصرية ولا بد ان ننتبه جميعا ونخطو خطى سريعة لعودة الاستقرار وعودة اللحمة الوطنية حتى نقطع الطريق على كل متآمر يريد اسقاط هذه الدولة".

وقال ان "الجيش المصري خط احمر...وهناك محاولات ومؤامرات لهدم الجيش المصري وهز الجيش المصري فنقول لمن يراهن على ذلك هذه خيانة. الجيش المصري جيش وطني لا بد لكل مصري مخلص ان يحرص على تماسك وقوة هذا الجيش".

ميدل ايست أونلاين


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 518


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة