الأخبار
أخبار إقليمية
مهدي ابراهيم :اصدقاء السودان من الامريكان يرون ان فرص تحسن العلاقات مع امريكا ضئيلة
مهدي ابراهيم :اصدقاء السودان من الامريكان يرون ان فرص تحسن العلاقات مع امريكا ضئيلة
مهدي ابراهيم :اصدقاء السودان من الامريكان يرون ان فرص تحسن العلاقات مع امريكا ضئيلة


08-29-2013 08:14 AM
(سونا)- اوضح الاستاذ مهدي ابراهيم سفير السودان الأسبق لدى واشنطن ان كل مواقف الادارة الامريكية تجاه السودان ناتجة عن ضغوط اللوبيات ومجموعات الضغط المختلفة التي لا تقوى الادارة الامريكية علي مقاومتها والسودان هوضحية هذه الضغوط .
واضاف مهدي ابراهيم في حديثه امس في ورشة فرص الاستفادة من الاستثناءات في العقوبات الاقتصادية الامريكية علي السودان بوزارة الخارجية ان اصعب الضغوط علي السودان هي تلك الناتجة عن قوانين الكونجرس التي يصعب الغاؤها .
وقال سيادته ان اغلب المسئولين الامريكان الاصدقاء للسودان يرون ان فرص تحسن العلاقات مع امريكا ضئيلة بسبب تلك الضغوط وان الطريقة الوحيدة لكسر حدة العقوبات هو التعامل والتعاون المباشر مع مكتب مراقبة الاصول الاجنبية بالخزانة الامريكية (اوفاك ) .
ونبه الاستاذ ابراهيم الي ان من يصنع قوانين العقوبات وصناع القرار يعلمون أن أضرارها تقع على الشعوب مشيرا الي آثار تعطيل سكك حديد السودان وطائرات البوينج علي حياة المواطن السوداني .
وشدد سيادته علي ان نشاط رجال الاعمال والشركات هو المؤثر الاقوي علي القرار الامريكي باعتبار ان امريكا دولة راس مالية وان العمل الاقتصادي والصناعي هو افضل الطرق للتواصل السياسي مع امريكا .


تعليقات 7 | إهداء 0 | زيارات 2092

التعليقات
#755456 [saif]
0.00/5 (0 صوت)

08-29-2013 11:17 PM
ظهرت اخيييييييرا اللة يستر اها وراك شنو ياخوى ؟


#755198 [ابو ضراع]
0.00/5 (0 صوت)

08-29-2013 03:22 PM
طيب يا ابو المفهومية كل اقتصاد البلد دخل جيوب مسانجدي هذا النطام وظهر اسماء كالوالي والمولي وقوش وقرقوش وامريكا يديرها سياسيا راس المال النظيف و مجال للمتهربين من دفع الضرائب في هذه المنظومة فما بالك في مال مسروق مسطو علية بالقوة مجموع بكل الطرق الرزيلة والتي لا يرضاها الله سبحانه وتعاليى وتعتبرها امريكا غسيل اموال

اسمع مني انا ماقام به النظام بالسودان من ايواء اسماة بن لادن والظواهري وكارلوس لا يمكن ان تتحسن صورته الا في حال واحدة وهي تسليم عدد 51 سوداني مع رئيسهم الى العدالة الدولية بعدين يمكن ان يتغير الوضع الى حسن فقط


#755042 [انصاري]
0.00/5 (0 صوت)

08-29-2013 12:23 PM
هذا المهدي الإبراهيم.. رغم إنه مخضرم.. ولكن..لا تسنده جهة.. ولا يعتبر.. من ابناء البلد..وفقاً لتصنف نافع... الأخير.. لذا ظل ممسكاً للدفة.. راضياً بما يتصدق به عليه (السادة( من الفتات..وساقط الطعام ليقتات بذلة.. نسيت أن هذه (الأمريكا) المطلوب منها رفع الحظر.. كان يجلجل دونُو عذابها.. من الهتيفة الغوغاء..ومطلوب منها أن تلم جدادها.. ورئيسكم ما نرويقا . ..الخ من غثاء القول الغير مسئول من صبيتكم.. وأنتم فرحون..!!. ثم تأتي اليوم لتقول ما تقول.. أيها الرعديد..!! ماذا تنتظر.. أنت تلد المحن.. غير أن تلولي صغارها..


#755016 [Mohd]
0.00/5 (0 صوت)

08-29-2013 11:54 AM
وريسنا الما نوريغا ..

ريسنا السيف البقطع ...

امريكا لمي جدادك ...


واصبح ريسنا الفار يتستر في طيارات الناس ويتخفى زي الضل


ما قلتوا نوبة ..

بلا يخمكم كلكم يا جبناء يا رخيصين


#754951 [البدينقه]
0.00/5 (0 صوت)

08-29-2013 10:55 AM
الكلام دا يااستاذ مهدى ابراهيم قالتو ليك مادلين اولبرايت من زمااان من من زومن امركا وروسيا قد دنا عذابهما مش قالت ليك الاتنين مستحيل طبعاboth of them is impossible) زمن ودوك مندوب السودان فى مجلس الامن الجديد شنو


#754832 [عمكــــــــم البهمكـــــــــم]
5.00/5 (1 صوت)

08-29-2013 09:21 AM
ياعالم ياحيوانات لمان كنتو بتزعقوا "أمريكا لمي جدادك"..... ماكنتو متوقعين الحاصل دا.. هسي بقا ليكم حار !!!


#754794 [ابو الخير]
0.00/5 (0 صوت)

08-29-2013 08:30 AM
الارهابي دا اليومين ديل بلمعوا فيهم عشان يجي نائب رئيس جمهورية ولاشنو

ربنا يكفي السودان شره وشر من معه


ردود على ابو الخير
United States [أبوعلي] 08-29-2013 11:21 AM
الجزم القديمة لا اللّمّاع ولاّ الورنيش بيلمّعاها أو يجدّداها
حتى إعادة تدويرها لا تجدي .... نهايتها الحرق وبس



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة