الأخبار
منوعات سودانية
أسعار الطماطم والبطيخ
أسعار الطماطم والبطيخ
أسعار الطماطم والبطيخ


08-30-2013 12:15 PM
مازالت أسعار الطماطم كما كانت عليه أيام رمضان وبعد عطلة العيد الماضي.. وهي أسعار تكاد تصل مرحلة الخرافة أو قل عدم التصديق.. فبحساب بسيط نجد أن سعر كيلو الطماطم عشرون جنيهاً. وفي سياق متصل بالأسعار نجد أن سعر البطيخة المتوسطة خمسة وثلاثون جنيهاً، وهي سلعة أخرى من ضمن السلع التي أصبحت كالطماطم ولا يمكن الوصول إليها..

ويعزو أصحاب خبرة بالسوق ارتفاع سعر السلعتين إلى قلة المعروض منهما زائداً تحكم تجار أربعة في أسعار هاتين السلعتين.
الإنتباهة


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 4639

التعليقات
#756154 [محمد أحمد]
0.00/5 (0 صوت)

08-31-2013 11:28 AM
هــل تصدقوا ان كيلوالطماطم في دولة قطر بملغ يعادل 12 جنية سواداني!!!


#755884 [ابوالقاسم ادم]
0.00/5 (0 صوت)

08-30-2013 10:33 PM
عجيب عجيييييييييييييييييييييييييييييييييييييب
وين النفره الزرقااااء الله ينفركم من رحمتو يارب يامصاصى الدماء
بلد فيها سيول تكسر الحجر ومافيها مزارع خضر وفواكهه حسبى الله عليكم


#755870 [سعاد صالح التني]
0.00/5 (0 صوت)

08-30-2013 09:45 PM
الغريب ان التجار بيكونوا فرحانين جدا عندما ترتفع اسعار السلع وبالذات السلع والمواد الغذائيه وبيكونوا أكثر فرحا وسعاده وهم يرون عجز المواطنين وعدم قدرتهم علي الشراء او حتي علي الاقتراب منهم وهم لا يقبلون ابدا بالربح المعقول فاذا لم يكن ربحهم من خمسمائه بالمائه وانت طالع لايبيعون السلعه ويفضلون ان تتلف وتنتهي صلاحيتها ويلقونه في القمامه علي ان يبيعوها بربح معقول
هكذا هو خال معظم التجار ان لم يكونوا كلهم.


ردود على سعاد صالح التني
[وضح.. أبن... أفصح] 08-30-2013 11:17 PM
جزء كبير من تجار اليومين ديل يا أختنا سعاد بينطبق عليهم وصفك ده... والحكومة غلطت في البداية في طردها للتجار الأصيلين وأصحاب المبادئ وإحلالهم بالطفيليين وعديمي الضمائر والذمم والما بيهمهم إلا نفسهم والقروش... إضافة إلى ممارسة التجارة بواسطة(رجال الأعمال) أو اختلاط ممارسة التجارة من أصاحاب السياسة من أهل السلطة الحاكمة نفسهم... فكتير بنسمع من إنو القطاع الفلاني من قطاعات التجارة حصر على فلان أو علان من الوزراء... وأي سلعة ما بتجي داخلة البلد إلا عن طريقو وبموافقتو... وهو البيحدد سعرها ومتين يطرحها في السوق ومتين يجفف السوق منها... وده كلو على حساب الناس المساكين الما بيهموهم في شيء إلا كم جنيه ممكن يمتصوه من جيوبهم بأي طريقة... انعدمت الرحمة نهاااااائي... والشيء الغريب في حكاية التجار البيستمرأوا رفع الأسعار وتحديد سعر معين (مرتفع طبعن) لبيع السلعة المعينة إنهم من البلادة بمكان... يعني إذا بعت السلعة البتستاهل بيعها بي مائة جنيه بعتها بي خمسمائة جنيه... بعد يوم واحد بس بتلقى الخمسمائة جنيه الكان التاجر عديم الرحمة ده بيسعى ليها بقت قيمتها مائة جنيه... لأنو صاحب الليمون أو اللحمة أو العيش أو البوتيك أو بتاع الخضار واللبن والتمر الفارش في السوق أو أي صاحب سلعة لما سلعة معينة ترتفع (وخاصة السلع الأساسية) بالتأكيد بيرفع سعر سلعتو عشان يوازن بين مدخولو ومنصرفو... يعني ما ح يجازف ويبيع بنفس السعر القديم في حين إنو التجار من حوالينو بيبيعوا سلعهم بسعر مرتفع... وهكذا... في النهاية بنلقى إنو الخاسر الكل (وخاصة الناس المساكين أصحاب الدخول المحدودة)... وإطلاقاً مافي زول ربحان لا التجار عديمي الضمير ولا كمان تجار القطاعي المفروض عليهم الأسعار العالية دي.



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية

الاكثر تفاعلاً/ق/ش

الاكثر مشاهدةً/ق/ش

الاكثر تفاعلاً/ش

الاكثر مشاهدةً/ش







الرئيسة |المقالات |الأخبار |الفيديو |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2016 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة