الأخبار
أخبار سياسية
اول مشروع غاز بالسعودية من نصيب 'لوك أويل الروسية'
اول مشروع غاز بالسعودية من نصيب 'لوك أويل الروسية'
اول مشروع غاز بالسعودية من نصيب 'لوك أويل الروسية'


09-01-2013 09:36 AM
الشركة الروسية تؤكد على اكتشاف 400 مليار متر مكعب من الغاز، وخبراء يعتبرون ان الرقم مبالغ به.

منطقة الاكتشاف صخورها قليلة المسامية وكمياتها النفطية ضئيلة

موسكو - قال ليونيد فيدون نائب رئيس لوك أويل ثاني أكبر شركة نفط روسية إن الشركة تعتزم بدء انتاج الغاز الطبيعي في السعودية العام المقبل.

وأضاف في تصريحات صحافية الجمعة "اننا قد حققنا كشفا يضم 400 مليار متر مكعب، وسيكون ذلك كافيا ليكون أول مشروع غاز في السعودية.

وأكد الدكتور سداد الحسيني نائب الرئيس الأعلى للتنقيب والإنتاج وعضو مجلس إدارة شركة أرامكو السعودية سابقاً في تصريحات صحافية، أن تصريحات شركة لوك أويل الروسية بشأن اكتشافها 400 مليار متر مكعب من الغاز مبالغ فيها.

وأضاف الحسيني أن الشركة الروسية بالغت في الكميات التي أعلنت عنها، حيث إنه من ناحية جيولوجية فإن الشركة اكتشفت الغاز في صخور توليد الغاز، وهي عملية من الصعب فيها أن يتم استخراج الغاز بهذه الكميات التي أعلنت عنها الشركة.

وأشار إلى أن المنطقة التي أعلنت عنها الشركة وهي في شمال الربع الخالي تمتاز بأن صخورها التي ستخرج منها كميات الغاز "قليلة المسامية" حيث إنها تمتاز بقلة استخراج الغاز في هذه المنطقة تحديداً، مضيفاً أن أعمال الشركة الروسية ستكون صعبة بسبب أن عملية استخراج الغاز ستحتاج إلى جهود كبيرة مما يضاعف صعوبة أعمال الشركة.

وقدر التكلفة التي ستتكبدها الشركة إلى ما بين 10 و15 دولار لكل ألف قدم مكعبة من الغاز، في حين أن السعودية التي لا تصدر وتستورد الغاز، تبيع بسعر مدعوم للمصانع الوطنية بمبلغ 75 سنتا لكل ألف قدم مكعبة من الغاز.

واعتبر الحسيني أن التصريحات الروسية جاءت لإرضاء مستثمريها خاصة مع وجود الخلل مالي الذي تعاني منه الشركة، وتسعى من خلال هذه التصريحات إلى إرضاء مستثمريها بعد انخفاض حاد في أعمالها التشغيلية في بعض المواقع التي تعمل فيها على مستوى العالم.

وكانت لوك أويل أبرمت صفقة للتنقيب عن الغاز وضخه في السعودية في إطار مشروع المنطقة (أ) قبل عشر سنوات، والمشروع صغير بالمعايير السعودية، لكنه يوجد حلقة وصل جديدة مفيدة بين روسيا والسعودية أكبر مصدر للنفط في العالم.

ويذكر أن هناك تصريحات سابقة لرئيس شركة أرامكو السعودية وكبير إداريها التنفيذيين المهندس خالد الفالح ذكر فيها اكتشافات الغاز التي قامت بها أرامكو السعودية في منطقة تبوك في البحر الأحمر تعطي دلالة على أن المنطقة واعدة بخيرات وافرة.

وأن بداية برنامج الحفر في المرحلة الأولى يشمل حفر سبع آبار منها ما هو في المياه العميقة ومنها ما هو في المياه غير العميقة القريبة من الشاطئ مثل البئر الأول الذي أطلق عليه "بئر شعور" الذي جرت به عملية الحفر.

كما اوضح في تلك التصريحات أن إنتاج الغاز من منطقة تبوك سيبدأ من حقل "مدين" وأن الحقل الذي اكتشف في الثمانينيات وقُيّم أخيرًا اكتشفت فيه احتياطيات جيدة جدًا، وسيمد الغاز منه عن طريق خط أنابيب إلى ضباء، وستُنشأ محطة كهرباء وشبكة توزيع في المنطقة الصناعية في ضباء.

ميدل ايست أونلاين


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1717


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة