الأخبار
أخبار إقليمية
مجزرة الضرائب في الحصاحيصا (وجبن صحيفة الأهرام)..!
مجزرة الضرائب في الحصاحيصا (وجبن صحيفة الأهرام)..!
مجزرة الضرائب في الحصاحيصا (وجبن صحيفة الأهرام)..!


09-04-2013 08:59 AM
حسن وراق

أرسلت هذه المادة للأخ عثمان شبونة لثقتي في إنحيازه لقضايا الناس.. ولأنها تتعلق بالضرائب فقد رفض رئيس تحرير الأهرام اليوم (تمريرها) بحجة أنها ستضر صاحب الجريدة الذي يبدو أنه (محمول) بملفات لدى ديوان الضرائب.... وأيّاً كان الأمر فإن السيد رئيس التحرير آثر السلامة لنفسه ولولي نعمته على حساب مئات الناس المتضررين من جور الضرائب.. فماذا يفعل أصدقائنا المخلصين في الصحف مع إداراتها..؟؟ مع العلم بأن شبونة بحصافته قال إن هذه المادة لا تخدم قطاعاً مهماً من المواطنين فحسب، بل تخدم ديوان الضرائب نفسه بتبصرته بعيوب موظفيه (على الأقل).

لقد قدّم لى الصديق شبونة أسفه (لما يحدث في الصحف التي أصبحت أسواق نخاسة) وأنا أعذره وأقدِّر شجاعته وحماسه لدرجة أن نقل مادتي المتواضعة إلى مساحة عموده المقروء وكتب هذه المقدمة التي أعتز بها؛ قائلاً:
(تسرني مغادرة هذه المساحة للكاتب المرموق حسن وراق؛ أحد الصحفيين الذين قدموا جهداً كبيراً في قضايا ولاية الجزيرة (مشروعها العظيم ــ مصانعها ــ وكنابيها.. الخ).. فهو (الأول بلا منازع) بين العارفين الذين أسهموا بقوة في طرح قضايا الولاية الكبرى والصغرى؛ معاً نطالع سطوره و(ظلالها).

النص:
* تجاوزت تقديرات الضرائب للممولين في الحصاحيصا هذا العام نسبة تضخم الأداء الاقتصادي للدولة حيث بلغت حدود 300% لبعض الممولين؛ على الرغم من تصريحات المسئولين؛ ووزير المالية في خطاب الموازنة الأخير (أن لا زيادة في الضرائب) غير ما يتعلق بتوسيع المظلة الضريبية والتوسع الأفقي كما يتردد كل عام.
* لجنة الاستئنافات تشددت كثيراً في الإبقاء على تلك التقديرات الجزافية التي نفذها موظفون عديمي خبرة؛ حيث رفضت اللجنة العديد من الاستئنافات بل ذهبت أبعد من ذلك إلى زيادة التقدير لبعض المستأنفين لتبعث برسالة تحذير لكل من تسوِّل له نفسه مجرد التفكير في الاستئناف أو مقابلة اللجنة.
* التجار والممولون يعتبرون أن لجنة الاستئناف لهذا العام تمارس نوعاً من الابتزاز الذي لا يقبله شرع ولا يقره قانون؛ وجعلت من نفسها خصماً وحكماً في ذات الوقت بهامش غير محدود من الابتزاز، والترويع، والتخويف لتحقيق الربط من دماء المموِّلين، والتجار الذين أصبحوا في حيرة من أمرهم؛ وهم يفكرون جادين للخروج من مظلة الضرائب المجحفة الظالمة.
* لجنة استئنافات هذا العام (بالغت) ولم تضاهيها أو تماثلها أية لجنة من لجان الاستئنافات الكثيرة والسابقة التي عملت بالحصاحيصا إذ أنها حافظت على الربط الجزافي المقدَّر وتجاوزته في أقل فترة استئناف؛ وقابلت أقل عدد من المستأنفين وكأن التقديرات مرضي عنها بواسطة الممولين الذين إخافتهم؛ وكأنها ــ أي اللجنة ــ تحرض بالخروج إلى الشارع.
* ديوان الضرائب عموماً متهم بتبني سياسة التجهيل والحرص عليها، استغلالاً لجهل الممولين لاصطياد المعلومات المغلوطة.. ومعروف (نتيجة الجهل) أن الممول يلجأ لرفع منصرفاته والتزاماته ظناً منه أن ذلك يشفع له بتقليل الضريبة وفي ذات الوقت لم يحرص الديوان عبر مكاتبه بتنوير الممولين بالنظام الضريبي وتصحيح أخطائهم.
* العديد من مكاتب الضرائب تحرص على عدم تبصير الممولين بكتابة الإقرار الضريبي الذي كان في السابق يتم توزيعه عليهم ومساعدتهم في كتابته... عدم وعيهم بكتابة الإقرار أغرى المكاتب بتوقيع عقوبة (جزاء إقرار) تذهب حافزاً للعاملين..! ولهذا يحرص العديد من موظفي الضرائب على عدم توجيه الممول بكتابة الإقرار حتى يتسنى لهم رفع الحافز..!
* الجميع يعلم أن إيرادات الدولة أصبحت تعتمد على الضرائب ولم تعد إيرادات الجمارك تجسِّر الفجوة في الموازنة بعد تراجع الوارد والصادر باللجوء إلى التهريب، لتصبح الضرائب هي الممول الرئيس لإيرادات الموازنة وأصبح ديوان الضرائب لا يعيش الواقع الاقتصادي المنهار في البلاد ولم يراع ظروف الانهيار المتعاظم لبعض مناطق البلاد كالحصاحيصا التي تأثرت بموت مشروع الجزيرة؛ ولم يعظ الحكومة بأنه (Enough is Enough).
* الحصاحيصا أصبحت ثكنة من المعاشيين، والعاطلين، والمعطلين؛ تجاوزوا حد الكفاف؛ يعيشون في تخوم الفقر، في صمت حتماً سينفجر وقريباً جداً.. لا يستبعد أن يُستهدف هذه المرة مكتب الضرائب الذي ضاعف أحزانهم.. وهم الآن يتأهبون لمواجهة الزيادات المتوقعة التي يلجأ إليها الممولون والتجار... الجميع يناشد أمين عام ديوان الضرائب التدخل العاجل لوقف مجزرة الضرائب بالحصاحيصا.

نواصل هذا الملف ولو كره الناشرون!

[email protected]


تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 5068

التعليقات
#759778 [اسد]
0.00/5 (0 صوت)

09-05-2013 10:53 AM
طيب انت ما شايف أن المحلية اجبرت اصحاب المصانع في منطقة الباقير على ترك اعمالهم بالتقدير الجزافي للعوائد .
ارى أن يمسك التجار دفاتر رسمية في مواجهة الضرائب ، اما حجج الاقرار والغرامات ما تفيد في شيء ، وكل هذه المشاكل مردها الى فساد الادارة ، لو كان الديوان على قدر المسؤولية لقام بتبصرة الممولين بالواجبات مرات ومرات .


#759358 [ابن الشمال]
0.00/5 (0 صوت)

09-04-2013 08:10 PM
الفساد كارثه هذه البلد والحصاحيصا كاااأااارثه كبيره


#759293 [ابوايمن الحلاوى]
5.00/5 (1 صوت)

09-04-2013 06:18 PM
صاحب القلم المسلط على رقاب وهامات كل منتفع بمقدرات الشعب !! انت عارف ياود وراق ماخليت ليك حاجه لم تتناولها بالتافصيل وعريتها من الوان الدجل والمباهاة وابقيتها على حقيقتها التى اصبحت كما الشمس فى كبد السماء!! مشاكل المحليه بكافة اطيافها :: تعليميه ؛صحيه؛ رياضيه؛ دينيه؛ثقافيه؛ اجتماعيه؛ غذائيه؛ترفيهيه؛ وووووو!! لم تترك موضوع يهم مواطن المحليه ابتداء من مشروع الجزيره وملحقاته واتحاده ومرورا ب سكن الكنابى وخلاوى ودالفادنى مركز القرار!!! وكبرى كمبو حاج على وماالت اليه الوديعه الحصاحيصا من حال مزرء ومحتضر!!! وحتى الميكانيكى المتعهد باصلاح احدى المصالح وكب الزوغه فى السداد من قبل المصلحه!!!الكثير والكثير الذى اسهبت فيه وكشف عوراته ولكن !!! هل اجدى بما تكتب وكتبت فيه؟؟؟ اخ حسن؛ الصحافه رساله ساميه وتتطلب الحياد والصدق والامان؛؛ وانت كفيت ووفيت !!! ولكن كون نتلذذ بما تكتب ونعيش اللحظات مع ام المدن الحصاحيصا ومردود ما تكتب لم يحرك شعره فى اى موضوع تناولته كمن تكتب وتنشر فى فيافى وصحارى جرداءلا حياة فيها::: وعليه تناول قلمك وتوجه الى كل مسئول و([email protected]) وساعتهاممكن تظهر الحقائق بالبيان، وبالتوفيق وتحياتى لكل اهلى بالحصاحيصا....


#759286 [بأسم المظاليم]
1.00/5 (1 صوت)

09-04-2013 06:06 PM
يا محلية الحصاحيصا اتقوا الله في رعاياكم وفي القرى التحت مسئوليتكم كلكم راع و كلكم مسئول عن رعيته قبل فترة في قرية ابوفروع ايام استخراج الرقم الوطني اللجنة الشعبية بقرية ابوفروع فرضت 10 جنية(عشرة الف بالقديم ) على كل مواطن حتى افقر الناس و نعلم ان الرقم الوطني بطلع بلا رسوم فلماذا هذه العشرة آلاف و لا بد ان لكم نصيب منها كأفراد و انتو محاسبين يوم القيامة عن هذه المبالغالتي اخذتوها ظلم من الفقراء في ابوفروع لننا نعلم ان الاسر السودانية يكون في البين احيانا اكثر من 10 افراد و مساكين بأي حق تأخذوا من المساكين 10 الف على كل انسان صغير او كبير و قرية ابوفروع قرية كبيرة بها اكثر من 10 الف مواطن أين ذهبت هذه الامبالغ و ممن الفرضها ؟؟؟؟ شئ آخر اذا في اي مواطن داير شهادة مواطنة لأغراض عدة اللجنة الشعبية تلزم المواطن بابي فروع أستخراج شهادة المواطنة لغرض واحد بس ب 10 الف و يلزموه لاستخراج شهادة اخرى لاس هدف آخر , فهل محلية الحصاحيصا أمرت بهذه الضغوط المادية على المواطن المسكين ؟؟؟ يا محلية الحصاحيصا , لجانكم الشعبية في المحليات بها افراد مفوض تعيدوا النظر فيهم و هم ليسو اهلا للمسئولة.


#759213 [ود الامير]
0.00/5 (0 صوت)

09-04-2013 03:44 PM
الجبايات في عهد الانقاذ اصبحت لا تمت بصلة الى علوم الاقتصاد المتعارف عليها في عالم اليوم، ولقد تفتقت ذهنية جلاوذة الحكومة عن اساليب جهنمية وغير قانونية لتركيع الخصوم وكل من يتم تصنيفه في خانة العداء (لدولة التوجه الحضاري) فاصبحت الجبايات من وسائل القهر والتركيع والافقار والاقصاء حتى يخلو لهم الجو تماما للتحكم بكل مفاصل الاقتصاد السوداني ( اذا جاز ان نسميه اقتصادا).... وقد انستهم نشوة النتصار ولذة التشفي ان عدد اعدائهم في ازدياد كل يوم. وقريبا جدا سينفجر المرجل الذي اجج نيرانه جباتهم من الباشيزق و ستلتهمهم ذات النار التي ازكوها في قلوب الشعب المقهور...


#759053 [كلكي]
5.00/5 (2 صوت)

09-04-2013 12:08 PM
دا شنو يا جماعة الخير البنقرأ فيهو دا؟
اخييييييي عليك يا محمد عبدالقادر سماحة النظارات والبدلة المتنطع بيها جابوك في كشف تنقلات جهاز الامن الاخير من مدير تحرير في الرأي العام لتصير رئيس تحرير للاهرام اليوم ومن قولة تيت تسقط هذا السقوط المهني المريع ودا ما غريب عليك لانو لو كنت ناجح وعندك شخصية مهنية كان عملوك رئيس تحرير للرأي العام التي عملت فيها مدير تحرير وبعد هذا السقوط المهني تاني اوع نشوفك في شاشات الفضائيات السودانية مستضاف في برامج ( الشو توك) الصحفية تقدم تحليلاتك الفطيرة الساذجة وانت ترفض عرض مادة تهم الجمهور السوداني العريض حرصا علي كفيلك عبدالله دفع الله وولي نعمتك .و كما قال الشاعر اليمني عبدالله البردوني :
فظيع جهل ما يجري وافظع منه أن تدري
الانحناءة والشكر للصحفي الفالح عثمان شبونة وهو يؤكد ان أمثال فيصل محمد صالح كثر و اولهم شبونة الصحفي الشجاع والنزيه والذي يستحق الجائزة التي نالها الاستاذ فيصل والشكر والتقدير للاستاذ وراق علي قلمه الكاشف الفاحص والشجاع والذ فضح ما تقوم به الضرائب كأحد افرع جهاز الامن والمخابرات للاذلال الاقتصادي وافقار البيوت التجارية لتصبح الضرائب اول قائمة استهداف الشعب السوداني قبل مكاتب الامن .
لابد لصحيفة الاهرام اليوم ان تقدم اعتذار لقرائها عبر الناشر عبدالله دفع الله الخائف من الضرائب كما اوضح ذلك رئيس تحريره الذي يستحق جائزة الجبن والخور وعدم الامانة
ويا قراء الصحف قاطعوا صحيفة الاهرام اليوم


ردود على كلكي
United States [مراقب] 09-04-2013 09:23 PM
قبل يومين والله والله والله سمعت من شخص اعلامي معروووف ان محمد عبد القادر هذا شطب فقرة من مقالة لي كاتب رأي معروف في الصحافة عموما وفي صحيفة الاهرام خاصة.. والفقرة متعلقة بتصريح لوزير معين انتقده ذلك الكاتب بشكل منهجي ومحتلام.. وحينما استفسر الكاتب عن السبب قال له محمد عبدد القادر عدييييييييييييييييل وبلا خجلة (ما عايزين نكتب أي حاجة عن الوزير الفلاني دا أو وزارته ممكن تزعلوا) والزول القال لي الكلام دا كلللللكم بتعرفوه وهو فعلا من الاعلاميين المحترمين.. أها دا تسموه شنو؟
كمان قال لي أصلا جابوه الأهرام دي عشان يدمرا تماما وقاصد تحديدا ناس معينين فيها وتخلص حاليا من مدير تحريرها وفضل ليو نفرين بس أصلا هو زول خراب وبالمناسبة الحاجة الإنتو ما عارفينها الزول دا عندو شهادة دبلوم ودا وفق قانون الصحافة لا يمكن يكون رئيس تحرير ودا بيعني شي واحد بس أنه كلب لي ناس الأمن

دا زول داير بس يقعد في محلو دا وما بهموا شي وأنا بتفق مع الدعوة بتاعتك لمقاطعة صحيفة الأهرام ثم ثانيا زي ما قلت لو كان نافع كان بقوه رئيس تحرير الراي العام


#759038 [ودنمرة2]
5.00/5 (1 صوت)

09-04-2013 11:50 AM
الضرائب هى احد السيوف المسلطة على رقاب الشعب من بداية الانقاذ و يقوم على ادارتها مجموعة من عديمى الضمير و الرحمة


#758985 [8855]
0.00/5 (0 صوت)

09-04-2013 11:03 AM
حسبنا الله ونعم الوكيل , من اين اتي هؤلاء ؟؟؟؟ وكان الله في عون اهلنا بالحصاحيصا هذه المدين الوديعة والجميله بطيبة وكرم اهلها كحال جميع مدن ولاية الجزيرة الخصراء نسال الله ان يحفظ بلادنا من الفتن ما ظهر منها وما بطن وان يكفيها ويجنبها شر هذه العصبة الحاكمة .



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة