الأخبار
منوعات سودانية
الملحن أحمد المك : أتمتع بحصانة ضد النقد غير البناء.. مثل هذه الأغنيات ألحانها سريعة الذوبان لأن مفرداتها ضعيفة
الملحن أحمد المك : أتمتع بحصانة ضد النقد غير البناء.. مثل هذه الأغنيات ألحانها سريعة الذوبان لأن مفرداتها ضعيفة
الملحن أحمد المك : أتمتع بحصانة ضد النقد غير البناء.. مثل هذه الأغنيات ألحانها سريعة الذوبان لأن مفرداتها ضعيفة


(أنا ما بجري وراء زول) وفاطمة عمر أنا الذي أدخلتها مجال الغناء
09-06-2013 07:13 AM

نفى الملحن أحمد المك عن نفسه تهمة ملاحقته للمواهب الشابة؛ وآخرها الفنانة فاطمة عمر التي ظهرت عبر برنامج (أغاني وأغاني) قائلاً: أنا لا أسعى وراء أحد؛ وأنا أول من اكتشف موهبتها ومن ثم قدمتها في برنامج "رحيق الورد"؛ وقبل ذلك في حفل بولاية البحر الأحمر؛ مؤكداً إن صدره لايضيق بالنقد البناء؛ وفي الوقت ذاته لايلتفت الى الحاقدين والحاسدين؛ مضيفاً شخصية واحدة أو فلنقل صحيفة واحدة والآن لم يعد لها وجود؛ وتالياً التفاصيل :

حوار: رندة بخاري

**دائماً مشاريعك التي تقوم بها وآخرها "رحيق الورد" الذي خصصته للاحتفاء بذكرى رحيل الفنان حسن عطية؛ لاينظر اليها البعض بعين الرضا؛ ومن ثم ينتقدونك بشدة ؟
شخصية واحدة هي التي توجه لي النقد أو فلنقل كانت صحيفة واحدة والآن لم يعد لها وجود؛ وتلك الشخصية بيني وبينها عداء كبير.
**ماهو السبب الذي أدى الى هذا العداء ؟!
هى قصة قد تطول روايتها؛ ولكن سأقصها عليكم؛ وبدأت بعد وفاة الموسيقار بدرالدين عجاج؛ فقبل مقتله بيوم كنت في معية الراحل عجاج رحمة الله عليه ـ والرجل كان صديقاً عزيزاًـ حيث التقيته ومعي مجموعة من الأصدقاء المشتركين؛ ومنهم الشاعر اسحاق الحلنقي ..الفنان أبوبكر سيد أحمد ..عادل إدريس شقيق رجل الأعمال صلاح ادريس؛ وكذلك شقيقهم المرحوم خالد؛ ومجموعة أخرى وشاءت الأقدار أن يقتل في اليوم الثاني؛ مع الأخذ في الاعتبار أنني لم أكن على خلاف مع بدرالدين فتفاجأت في اليوم الثاني إن ذلك الشخص قد كتب أن أحمد المك كان آخر شخص التقى عجاج؛ وأضاف وهو على خلاف معه؛ فتخيلي أنه حاول أن يضع بكتابته تلك (رقبتي فى حبل المشنقة).
**لماذا لم تسعَ الى تلك الشخصية لتجلس اليها لتقف على الأسباب التي أدت الى هذا العداء ؟
أنا لن أذهب اليه لأنه عداء بلا سبب؛ فهو عندما كان يعمل في إحدى الصحف اليومية كان يضع صورتي بحجم صغير جداً؛ ويكتب عليها إن انجازاتي التي قمت بها هي بحجم هذه الصورة؛ وفي تقديري إنه انسان مدمر لغيره؛ وهذا ماتتناقله المجتمعات على اختلافها عنه.
**إذن أنت صدرك غير رحب وتعادي كل من ينتقدك ؟
لا هذا حديث عارٍ من الصحة تماماً؛ فقط أنا أتمتع بحصانة ضد النقد غير البناء الذي لايركزعلى الأعمال التي أقدمها؛ فعلى سبيل المثال اذا وجه أحدهم نقداً لأحد ألحاني قائلاً إن المقدمة الموسيقية مثلاً طويلة انظر الى هذا الحديث بعين الاعتبار؛ وأحاول التغيير في اللحن؛ ولكن لا التفت الى النقد القائم على الحقد، والحسد، والغيرة.
** أحمد المك يركض خلف المواهب الشابة وآخرها الفنانة فاطمة عمر التي قال البعض انك تبنيتها فنياً لكي تكرر معها تجربتك مع أفراح عصام ؟
أنا(ما بجري وراء زول)؛ وقد لايعرف كثيرون أنني من أدخل فاطمة عمر مجال الغناء؛ وقدمتها أول مرة في بورتسودان؛ وعزفت لها أوركسترا بورتسودان؛ وقبل ذلك جاءتنس فس اتحاد الفنانين لكي أقدم لها أغنيات؛ وعندما وجدتها تتمتع بامكانيات صوتية جيدة أحضرتها للتغني "في رحيق الورد" الذي أحيينا عبره ذكرى رحيل الفنان القامة حسن عطية؛ وعندما استمع اليها القائمون على أمر برنامج "أغاني وأغاني" من أجل أن تشارك وقد كان وذلك الرجل الهدام قبل أن يستمع اليها تحدث عن أنها ستفشل لأنها فقط من طرف أحمد المك؛ والحمدلله حققت فاطمة النجاح لأن صوتها جميل والآن قدم لها شعراء لهم مكانتهم مثل اسحاق الحلنقي وعزالدين هلالي.
**تعاني الساحة الفنية من ندرة في الملحنين لدرجة أن بعض الفنانين نجدهم أصبحوا يلجأون الى أن يلحنوا أغنياتهم؛ وبعض من تلك الألحان يكرر بعضه البعض ؟
الألحان السودانية من وجهه نظري غير مكررة ولها لونيتها الخاصة منذ الحقيبة؛ فنجد أن الألحان تخرج من أضلعها؛ وولوج بعض الفنانين لمجال التلحين من وجهة نظري أن هنالك من لم يوفق في صياغة اللحن؛ ومع ذلك يشعر بأنه الأفضل وهذا الحكم يطلقه على نفسه؛ فالفنان الذي كتب الشعر ولحَّنه؛ وكان آداؤه جميلاً هو الفنان الكبير عبدالكريم الكابلي؛ فليس من الضروري أن يقوم الفنان بكتابة الشعر؛ فسيدة الغناء العربى وكوكب الشرق أم كلثوم لم تقم بكتابة الشعر لنفسها وكذلك الفنانة فيروز؛ ولم ينقص هذا الشىء من قدرهما أو مكانتهما الفنية؛ ولكن للأسف أصبحت هنالك "محاكاة" بين الفنانين لبعضهم؛ فنجدهم يكتبون ويلحِّنون؛ بينما الساحة بها الشعراء المجيدين
**في الآونة الأخيرة أصبحت الأغنيات الركيكة هي الأكثر انتشاراً واستماعاً؛ وهنالك ثمة اتفاق على أن ألحانها جميلة؛ لذا حققت تلك الشهرة؟
اتفق معك؛ فالألحان التي تصاغ للأغنيات الخادشة للحياء هي التي تجعلها مسموعة؛ ولكن سرعان ما تذوب لأن الكلام ضعيف؛ ولايستقر في الأعماق؛ فأغنية "مسامحك يا حبيبي" لازالت مسيطرة في الساحة الفنية؛ ويستمع اليها الناس ويرقصون على أنغامها بالرغم من أنها ولدت قبل سنوات طوال عكس الهابط الذي ينساه الجمهور مع مرور الأيام.
**يبقى مشروع تبني المواهب محطة بدأتها قبل سنوات خلت؛ وأنت على حد تعبيرك ستواصل هذا المشوار فماهي خططك المستقبلية ؟
أنا عندما استمع لصوت سواء عبر برنامج "نجوم الغد" أو "أغاني وأغاني" لا أتوانى في التعامل معه والآن بصدد التعاون مع الفنان صاحب الامكانيات الصوتية الكبيرة مصطفى السني والصوت الشاب أحمد المامون؛ بجانب تجهيزي الافتتاح شركة خاصة بالانتاج الفني والإعلامي وهي شراكة مابيني وعدد من الأصدقاء؛ منهم سعدالدين حسن ..نادية السر؛ ومن خارج السودان الاعلامي لقمان همام وسنقوم من خلالها بانتاج برامج تلفزيونية وتصوير الأغنيات المصوَّرة بجانب الاعلانات؛ وعبرها أيضاً سنقوم بتقديم برنامج "رحيق الورد" الذي سنحتفي من خلاله هذه المرة بالرائع "كرومة"؛ بجانب تجهيزي لبرنامج "همس النغم" وتجري المشاورات الآن لاختيار القناة التي سنقدمها عبره.


الاهرام اليوم


تعليقات 10 | إهداء 0 | زيارات 9184

التعليقات
#760695 [hazim]
0.00/5 (0 صوت)

09-06-2013 11:15 PM
هي المواهب الشابة دي بنات فقط؟ لو جاك مثلا عبدو بطاطس بتاع امبدة هتتبناه؟؟؟


ردود على hazim
United States [Sam7] 09-07-2013 07:04 AM
ممكن يتبي ليك بطاطس لأنها مؤنث .... لكن عبدو الضكر ده تبنوهو كيف


#760623 [abuhashim]
5.00/5 (1 صوت)

09-06-2013 06:50 PM
stop this seek (sexual maniac


#760615 [حوش الاذاعة]
5.00/5 (1 صوت)

09-06-2013 06:01 PM
سريعة الذوبان دي حلوة .. انظر لالحانك بالله عليك .. كما فقاعات البيبسي التي لا يبقي منها اثر ..


#760613 [كتكوت]
5.00/5 (1 صوت)

09-06-2013 05:55 PM
( انا ما بجري وراء زول ) .. يا عمو انت حفيت وراء العافية ومن بعدها افراح لمن غطست حجرها ..


#760603 [ابومازن]
5.00/5 (1 صوت)

09-06-2013 05:26 PM
أقولها كلمة صادقه للاخ أحمد المك ,, العمر بيجرى ,, أحسن ليك تشوف ليك بت حلال كده تجيب ليك أولاد ينفعوك , لمن تكبر ,, وبطل الجرى وراء الجكس ده ,, إنت خلاص كبرت ,, وتجاوزت محطة الاربعين ,, يعنى قطعت ثلاثه أرباع الشوط ,, وباقى ربع ,, وإنت على كيفك ,, أوع تزعل منى ,, وأسمع كلام الببكوك


ردود على ابومازن
United States [بلنجة] 09-06-2013 09:34 PM
هااااااها .. صاحبك دا كمل محطات شارع الاربعين و عمل يو تيرن علي الستين .. ركشة تشيف !! دفار ما تشيف ؟؟؟؟؟؟

[أب كمشة] 09-06-2013 07:03 PM
محطة الاربعين شنو يا حبة!! الأربعين دي انت قايلها كتثيرة كلها اربعة عشرات،، الزول دا من ما قمنا وشفناها ياهو ود المك بصورتو دي ما بتغير اسه لو ربنا مد في العمر شوفوا سنة 2025 وما عارف لحد الفين وخمس وعشرون دي يكون اتبنى ليهو كم واحدة وقدمها.. بحب الشافعات الصغار الرخص


#760529 [كركاب]
5.00/5 (1 صوت)

09-06-2013 01:50 PM
الزول دا قلنا نخش الويكبيديا نلقاة
لكن وحيتك لاحس لاخبر .ما عارف شنو المك دا مالئ الصحف والتلفزيون فى شنو
عندك ودالحاوى وكثير من الملحين ولحنوا لكثير من العملاقة ومافى ضجة حولهم بس المك دا
بعدين حكاية زاكى وجارى وراء الجكس دى ما يتغالطوا فيها اثنين
مشكلتك لحن ولحنين تقدم قرعتك داير تعرس
روق المنقة يا حبة


ردود على كركاب
[السودانى الجد جد] 09-06-2013 05:58 PM
هههههههههههه كلامك ميه الميه ياكركاب اهو جرب الدفارات لقلها داير نفس طويل قال يجرب الركشات ماصلو الحياة تجارب والراجل عايز يجرب ولى شنو

United States [اللورد] 09-06-2013 03:53 PM
ههههههههههههههههه
مطره بلا سحآآآآآآآب


#760521 [ود الهادى]
0.00/5 (0 صوت)

09-06-2013 01:25 PM
ود المك استاذ وليهو اسهامات فى المجتمع الفنى ومامحتاج عشان يجرى وراء واحده فى بدايه مشوارها الفنى وهو غنى عن ذالك خلو الناس فى حالها


ردود على ود الهادى
United States [زرياب] 09-06-2013 05:45 PM
اكيد في حد خدعه بانه ملحن ذو شأن !!! مع انه لم يقدم ما يثبت ذلك و طالع لنا في الالحان الدائرية التي عفي عليها الزمن .. في حين لم نسمع به الا في ارذل العمر مع صبايا نجوم الغد ..


#760462 [العوقة]
0.00/5 (0 صوت)

09-06-2013 10:16 AM
قال (ألحانها سريعة الذوبان) قال ... طيب ياخ ذوبني حنان واغمرني شجون .. غايتو ربنا نجاك ساكت الليلة الجمعة والراس ما ظابت وننأي بأنفسنا عن فاحش القول..لكن آه وآه أنا...أقول شئ خليها المرة الجايةّّ!!!!!!


#760439 [ابومونتي.]
0.00/5 (0 صوت)

09-06-2013 09:15 AM
إختشئ علي عمرك,يامتصابي
أعمل لرضاء الله باقي عمرك وتوب
وإستغفر ساكي البنات الصغار ,,,ديل
قدر,,,بناتك.


#760415 [Bull]
0.00/5 (0 صوت)

09-06-2013 08:16 AM
أنت قدمتها, فلماذا ابتعدت عنك؟
وصرت تلاحقها للتعاون معها , غايتو الاختشو ماتوا.



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الفيديو |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة