الأخبار
منوعات سودانية
حساس محمد حساس: لحم التمساح والصفيراية لا يزيد القوة الجنسية.!
حساس محمد حساس: لحم التمساح والصفيراية لا يزيد القوة الجنسية.!
حساس محمد حساس: لحم التمساح والصفيراية لا يزيد القوة الجنسية.!


الشرطة تحذر المواطنين من «اللدر الفوق ضهرو الخبوب والطين»
09-08-2013 08:29 AM

الخرطوم : محمد شريف مزمل: أرسلت الشرطة السودانية الاسبوع الماضي تحذيرات للمواطنين لاخذ الحيطة والحذر وعدم الاقتراب من شواطئ النيل بسبب انتشار التماسيح في مياه النيل واكدت الشرطة ظهور تماسيح بمنطقة جبل اولياء جنوب الخرطوم وقالت انها امسكت بتمساح قرب ترعة مشروع سندس الزراعي وطالب مدير الجنايات اللواء محمد علي احمد الاتصال بشرطة النجدة «999» حال مشاهدة التماسيح ولكن رغم التحذيرات شديدة اللهجة لازال هناك وجود كبير للمواطنين في الشواطيء بالخرطوم وام درمان.
ونصح البروفسير محمد عبد الله الريح «حساس محمد حساس» الخبير في مجال علم الحيوان جهات الاختصاص بعدم قتل تماسيح النيل بالجملة وبطريقة عشوائية رغم خطورتها وتهديدها للبشر وقال ان التماسيح لا تصل الناس في مكاتبهم ولا بيوتهم بل يصلونها هم في بيتها المائي بالنيل الازرق والابيض واكد ان التماسيح مهددة بالانقراض بسبب جلودها باهظة الثمن وطالب حساس الحكومة بالاتصال بالهيئة العالمية لحماية تمساح النيل ومقرها في روما وقال ان لها فروع في كينيا ودول اخرى واكد استجابتهم الفورية للاستغاثة ووصولهم بقوارب مجهزة بآليات حديثة للقبض على التماسيح حية ترزق وتحويلها الى مناطق بعيدة وخالية من ابن آدم.
وورد اسم التمساح كثيرا في الاغنية السودانية خاصة اغاني الحماسة مثل «غني وشكري يا أختو يا ريا تمساح الكواني الضارب الليا» و«أنت الراحة الفيك أبننوم يا التمساح الحرق الجسوم» و«تمساح جزاير الكرد بتقضي الغرض» و«يا التمساح العشاري يا الليلي العم الضهاري ما قالوا خاف جانا جاري» و«الليله اللدر بتمشى في الوديان طالع من القيف ومن الغضب مليان بعزل في الجواميس ما بكشكش الغزلان» و«قلت ليهم عشارى مسكو يفوح ما ختف البدينقا وما جفل مجروح بلع الألف كلو درب الجبين مطروح» و« تمساح الدميرة ..الما بكتلو سلاح» و« بسأل عن علي الفارس البقود تسعين هو اللدر العلي ضهرو الخبوب والطين ما بياكل الضعيف ومابسولب المسكين» و«الحسن يا الحسن دوام بغني لِي تمساح جلقني» و«تمساح أدبرة الحدر ورود القيف» .
وقال ود الريح ان اشهر التماسيح في السودان تمساح الشايقية الذي قيل ان حاج الماحي نده له 99 وليا صالحا ووجد التمساح نافقا وعليه اثر 99 طعنة وقال الماحي كان يقصد رجال الحكم التركي الذين سجنوه وقال في مدحته «التمساح سكن الشايقية خلو اليروح نسيا منسيا ..والتمساح تمساحا خازى درنا العوم ادونا الاجازى ..والتمساح حجر لى عومنا ان ما جيتونا عليكم لومنا ..واجتمعوا وخلوا البهديله التمساح احموهو الشيله ..والتمساح بلحيل انجسر امرو عليكن ماب يتعسر ».
وسخر حساس من الذين ياكلون التمساح وانثاه الصفيراية لزيادة مقدرتهم الجنسية وقال ان هذه مجرد خرافات ودجل وان ذكر التمساح لا يقرب انثاه الا لماما وقال حساس انه احضر من مدينة بانتيو بدولة جنوب السودان عام 1970 خمس بيضات فقست بالخرطوم وخرج منها ذكران وانثى هم الان يعيشون بمتحف الخرطوم الطبيعي في ثبات ونبات ولكن لم يخلفوا صبيان وبنات بسبب ضيق عش الزوجية وسوء البيئة المحيطة وتمنى ان تكون بالخرطوم حديقة حيوان كبرى لتربية التماسيح واضاف ساخرا ان التمساح لا يستطيع المضغ ولكنه مثل بعض التماسيح البشرية يبلع «جُب جُب».
الصحافة


تعليقات 9 | إهداء 1 | زيارات 6887

التعليقات
#762600 [ودالباشا]
0.00/5 (0 صوت)

09-09-2013 06:38 PM
اقتباس : (التماسيح لا تصل الناس فى مكاتبهم وبيتوهم بل يصلونها هم فى بيتها )

طيب يابروف التماسيح اللحقت المواطن فى لقمة عيشو دى حا تنقرض متين


#761813 [فهد الليالي]
0.00/5 (0 صوت)

09-08-2013 06:24 PM
بالجد نو كمنت هههههههههههه


#761809 [علي]
5.00/5 (1 صوت)

09-08-2013 06:05 PM
الحقنا ياحساس بعنوان الهيئه العالميه للتماسيح البشريه علهم يقبضو التماسيح الشريره التي لم تترك اخضر ولا يابس في السودان


#761697 [متعوس]
4.00/5 (1 صوت)

09-08-2013 03:17 PM
ارجو ان لا تتحول هذه التماسيح لجزم ومراكيب يلبسها ترباس وعمر البشير وغيرهم ارجو ان يتمتع الكل بإهتمام بالحياة البرية و الحيوانات النادرة و ننسى حكاية بطولاتنا الوهمية الزمان ديك و خلقنا لابطال و التغني بهم لمجرد ان احدهم قد قتل تمساحاً ببندقية ، و ارجو ان تسن قوانين مشددة تجرم كل من يقتل تمساحا و ان تضطلع مؤسسات الحياة البرية بتنوير المواطنين و توجيههم لافضل الطرق لحفظ سلامتهم حال اقترابهم من الانهر و المجاري المائية التي توجد بها حيوانات خطرة.


#761657 [nasir]
5.00/5 (1 صوت)

09-08-2013 02:32 PM
وهل غابت التماسيح عنا يوما


#761633 [عباس التحت اللباس]
5.00/5 (1 صوت)

09-08-2013 02:02 PM
هذا عن تماسيح الدميرة ماذا عن تماسيح الحكومة


#761562 [ود الخرطـــوم ( أ صلي )]
4.00/5 (3 صوت)

09-08-2013 12:35 PM
وطالب حساس الحكومة بالاتصال بالهيئة العالمية لحماية تمساح النيل ومقرها في روما وقال ان لها فروع في كينيا ودول اخرى واكد استجابتهم الفورية للاستغاثة ووصولهم بقوارب مجهزة بآليات حديثة للقبض على التماسيح حية ترزق وتحويلها الى مناطق بعيدة وخالية من ابن آدم.



التعليق:
الإتصال بالهيئة العالمية لحماية ... ومقرها روما
نرجوا - أيضاً- الإتصال بالمحكمة الجنائية الدولية...مقرها لاهاي....وتحويل الجميع إلي مناطق بعيدة وخالية من إبن آدم. كلهم تماسيح تمتهن البلع والأذي والقتل وليس في قلوبهم رحمة.


#761391 [ابوايمن الحلاوى]
0.00/5 (0 صوت)

09-08-2013 09:25 AM
بروف حساس: خلى الحكومه اكون عندها احساس وتضرب التماسيح التى تتبجح قدام عيونا وتعلو على البرادو هؤلاء لحمهم يحلو نهشه وتفله لانه من مال السحت !!!يابروف ماتقوم دور ولف ونحنا الضيعنا شنو غير النفخ والحماسه لدرجة الجلد بالسوط وهو اذى للنفس عالم تحير!!!والتماسيح انواع كثيره واخطرها من هم امامنا ذو الانياب والاضراس الباهته؛ وطالما انت من قام باستقدام التماسيح الى الخرطوم وضاق عش الزوجيه بهاانشاء الله مايسع؛ ونحن لاقيين حد اهتم بابسط مطالبنا والخوف اكون عندها ميزانيه وطنيه!!! وتماسيحنا خطيره وبتلع الاراضى والعقارات وتلهط مال الاغاثه واموال الزكاه ووووو كل شىء...


#761371 [سارى الليل]
0.00/5 (0 صوت)

09-08-2013 08:53 AM
اعوذ بالله عندنا تماسيح لاتبلع الا اموال الفقراء والايتام والامر المدهش والغريب ان جماعة هى لله وبالرغم من مشروعهم الحضارى الذى يدعون فيه ربط قيم السماء بالارض فانهم باسم ذات المشروع ابتلعوا اموال الزكاة والحج والعمرة والاوقاف بس باقى ليهم الصلاة وشهادة لااله الا الله وربما اعتكاف الرقاص الاخير بحثا عن فتوى ومخرج لايجادتبريرشرعى لابتلاع الصلاة وشهادة لا اله الا الله استنادا الى فقه الضرورة.



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة