الأخبار
أخبار إقليمية
بعد توقيع الصلح بين بنى حسين والرزيقات ..موسي هلال: الحكومة تعين ولاة أمور مفسدين.
بعد توقيع الصلح بين بنى حسين والرزيقات ..موسي هلال: الحكومة تعين ولاة أمور مفسدين.



09-12-2013 11:35 AM
(شمال دارفور ) وقعت قبيلتي بني حسين والرزيقات، يوم الثلاثاء، بمدينة كبكابية بولاية شمال دارفور علي الوثيقة النهائية للصلح بينهما برعاية مستشار ديوان الحكم الاتحادي وزعيم قبيلة المحاميد الشيخ موسي هلال، فى محاولة لأنهاء اكثر الصراعات القبلية دموية في تاريخ النزاعات القبلية الحديثة بإقليم دارفور.

وهذا هو الصلح الثاني الذى يتم بشمال دارفور في غضون شهرين بين قبيلتي بني حسين والرزيقات بشان احتواء الازمة التي اندلعت في منطقة جبل عامر بسبب صراع حول احقية استخدام منجم للتعدين الاهلي عن الذهب، حيث اودى ذلك القتال بحياة 839 شخصا واصابة المئات فضلا عن نزوح عشرات الالاف من المواطنين من حوالي 60 قرية دمرت بفعل القتال.

وقال مستشار ديوان الحكم الاتحادي، وزعيم قبيلة المحاميد الشيخ موسي هلال، في تصريح لسودان راديو سيرفس يوم الاربعاء من كبكابية، ان من اهم مخرجات الصلح هي معالجة الاثار الناجمة عن القتال القبلي، فتح المسارات والطرق، ومحاسبة المجرمين آيا كانت قبائلهم فضلا عن اعادة الفارين الي قراهم ومناطق رزقهم.

ووصف هلال المؤتمر بالناجح حيث حضره وفود من مختلف مناطق دارفور وباركت علي الصلح الذي تم وقال" والحمد لله التتويج حضره وفود كثيرة من زالنجي، نيالا من الضعين من الفاشر من الكومة من مليط من كتم كل هذه الوفود اتت من سرف عمرة من الجنينة وحضرت تتويج الصلح، وتتويج الصلح هو يعني خرج بمقررات وتوصيات منها معالجة التفلتات التي تحدث وفتح المراحيل وفتح الطرق الرئيسية وارجاع الناس لقراهم ومزارعهم ومحاربة المجرم ايا كانت قبيلته والمتفلت والمجرم لا نريده ان يلقي حماية من القبيلة وكل هذه المقررات والتوصيات خرجت في الوثيقة النهائية".

وجدد موسي هلال اتهامه لوالي ولاية شمال دارفور يوسف كبر، بضلوعه فى اشعال نيران القتال القبلي في كل من كتم وجبل عامر فى يناير الماضي.

واتهم هلال الحكومة بتكليف اناس مفسدين للقيام بأمور المواطنين في اشارة الي الوالي كبر- على حد تعبيره وقال مضيفا " يعني وجدنا أن استفحال المشاكل بين الناس من الوالي كبر, وبالتالي طالبنا ان نثبت ما قام به كبر من تحرشات, ومن إفتعالات ومن موجهاته التي أدت لهذه الأزمات, وسوف نثبت ذلك بشهود وبوثائق نحن نملكها في أيدينا, وهذا لكي تعرف الدولة أنها تقوم بتكليف أٌناس ولاة أمور, يقومون على أمر الناس وهم مفسدون"

وكانت حكومة ولاية شمال دارفور، قد انتقدت يوم الثلاثاء، بشدة فعاليات ختام مؤتمر الصلح الذي انطلق الاثنين بمدينة كبكابية في ولاية شمال دارفور برعاية مستشار ديوان الحكم الاتحادي وزعيم قبيلة المحاميد موسي هلال لاحتواء الازمة بين قبيلتي بني حسين والابالة من قبيلة الرزيقات.

اليوناميد تنظم مؤتمرا لشخصيات بارزة بدارفور بهدف مناقشة كيفية معالجة الصرعات القبلية.

سودان راديو سيرفس


تعليقات 7 | إهداء 0 | زيارات 4310

التعليقات
#764946 [Abujulaina]
0.00/5 (0 صوت)

09-13-2013 01:52 AM
مؤتمر الصلح بكبكابية وإنتصار الإرادة الشعبية للسلام
[الشريف الحسيني]
12/9/2013م
(1)
تهنئة وشكر
الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات، الحمد لله الذي بمشيئته إنتصرت إرادة السلام و قال أهلي بني حسين و الرزيقات بقلب واحد و لسان واحد (لا) للحرب و (نعم) للسلام و ذلك في ملحمة تاريخية شهدتها مدينة كبكابية والتي إزدانت تشريفاً و مكانة و مهابة و ذلك بحضور كل فعالياتها الإجتماعية و السياسية المحبة للسلام و التعايش السلمي، فالتهنئة والشكر والعرفان لكم أيها النشامى على حسن صنيعكم و سداد رأيكم و قوة إرادتكم، فقد أعدتم كتابة التاريخ و قدمتم نموذجاً يحتذي به في إدارة وصنع السلام وأرسيتم لتجربة فريدة أبهرت حتى المختصين في دراسات السلام و فض النزاعات.
(2)
ملحمة كبكابية.. دروس و عبر
لا يختلف إثنان أن مؤتمر كبكابية يعد إنتصاراً كبيراً للإرادة الشعبية للسلام وأنه قد قدم عبراً ودروساً مستفادة لأهل دارفور ولشعب السودان ولشعوب العالم أجمع مفادها أن إرادة السلام لا يمكن أن تقهر أمام كل محاولات الزيف و الخداع و النفاق السياسي و شراء الذمم و تكميم الأفواة و الوعد الوعيد، و أن الحق يبقى دوماً هو المنتصر وأن الباطل لا محال زاهق

(3)
فرفرة تجار الحرب وأعداء السلام
غني عن القول أن نجاح كبكابية قد شفى صدور قوم مؤمنين و أفرح الناس أجمعين،بيد أنه أقلق مضاجع الطامعين و الحاسدين من تجار الحرب و أعداء السلام، فجن جنونهم و طار عقلهم حتى فقدوا المنطق و الصواب و قالوا بكل قبح أن سلامكم الذي أنجزتموه بصدق الرجال وعزيمة الأبطال و إرادة السكان (غير شرعي) و(غير مؤسسي) بدعوى أنكم خرجتم عن إرادة ومؤسسات حزبهم،!! أي شرعية و أي مؤسسية تكون حلالاً عليهم وحرام على من سواهم؟ أي سفهٍ و أي ضلالٍ و أي غرورٍ وصل به حال هؤلاء القوم؟
(4)
أفعال و ممارسات(هؤلاء) (غير شرعية) و (غير مؤسسية)!!
لقد أثبتم للعالم أيها الشرفاء المجتمعون في كبكابية أن كساري الثلج وضاربي الطبول و حارقي البخور ومرتادي موائد السلطان ومزيفي الحقائق ومزوري الوقائع لايمكن أن يصنعواالحقيقة أو يطمسوها مهما عملوا ليل نهار عبر وسائلهم المفضوحة التي عرفتموها جيداً(البيانات والكتابات مدفوعة الاجر و التصريحات و التسجيلات) فقد ظلوا وسيظلوا يسودون بها صحائفهم اليومية البائرة ومواقع الصحافة الالكترونية(مع ملاحظة ان بضاعتهم في هذه المواقع ظلت تشهد كساداً وبواراً منقطع النظير)، ولعل مرد ذلك إلى أن الحقيقة لا يمكن تباع أو تشترى من الأسواق أو لربما أن (أقوالهم) و(أفعالهم) (غير شرعية) و (غير مؤسسية) أو كما قالوا!!!.
(5)
سيروا على بركة الله
في الختام لا يسعني أهلي و عشيرتي (بني حسين) و (الرزيقات) و كل أهل دارفور الشرفاء إلا أن أقول لكم (سيروا على بركة الله) ولا تلتفتوا إلى الوراء و لا يضرنكم من ضل إذا إهتديتم وخططوا جميعاَ لمستقبل واعد بالخير و الأمن والاستقرار و التعايش السلمي و معاً سنعيد دارفور سيرتها الأولي بوحدة كلمتكم وجمع صفكم وصدق نواياكم و قوة إرادتكم و نبل مقصدكم. قال تعالى:(وقل أعملوا فسيرى الله عملكم و رسوله و المؤمنون) صدق الله العظيم.
***


#764927 [Abbakar Adam Sabeel]
0.00/5 (0 صوت)

09-13-2013 12:51 AM
YAA ALLAH
PLEASE PUSH THEM OUT OF DARFOUR TO THE HELL

AMEEEEEEEEEEEN


#764608 [بدون اسم]
0.00/5 (0 صوت)

09-12-2013 02:38 PM
اللهم اهلك الظالمين بالظالمين


#764551 [Tehiraka]
0.00/5 (0 صوت)

09-12-2013 01:20 PM
هؤلاء هم ساسة المؤتمر الوطني منذ إنقلابهم على الشرعية يتخذ أحدهم قرارا ظانا أنه في مصلحة الوطن والمواطن وينبري آخر بالنقيض الى أن وصلنا الى ما نحن فيه الآن....


#764489 [عصمتووف]
0.00/5 (0 صوت)

09-12-2013 12:24 PM
ماكلكم فاسدين ومعفنين ووسخين لا تعيشون الا في المياة الآسنة ومواسير الصرف الصحي يعني قلت حاجة جديدة المعلومة مؤكده عيانا بيانا


#764465 [موسى محمد]
0.00/5 (0 صوت)

09-12-2013 11:58 AM
مرحباً بموسى هلال زعيماً لدارفور


#764451 [مغبون]
0.00/5 (0 صوت)

09-12-2013 11:47 AM
موسي السفاح وكبر اللص،حدوتة دارفور



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة