الأخبار
أخبار إقليمية
الوضع في المستشفيات…. الموقف السليم
الوضع في المستشفيات…. الموقف السليم
الوضع في المستشفيات…. الموقف السليم
تصوير الاستاذ عباس عزت


09-17-2013 07:54 AM


كل المعلومات المتوفرة عن الأوضاع في المستشفيات، والشواهد البينة تؤكد أن أيلولة المستشفيات الاتحادية لولاية الخرطوم كان قراراً سيئاً وضد المواطنين بكل المقاييس، حسب صحيفة ـ الخرطوم ـ الصادرة أول أمس أكد اختصاصيون أن المستشفيات باتت تواجه النقص في معينات العمل وفي ميزانيات التسيير، إضافة لتراكم مديونيتها والأسوأ الزيادة المتصاعدة في رسوم العمليات اذ ارتفعت رسوم عملية إزالة المرارة من (370) جنيهاً إلى (800) جنيهاً ورسوم العملية القيصرية من (250) جنيهاً إلى(750) جنيهاً، والأمرلا يقف عند ذلك الحد فقد بات الأمر فوق حد التصور، فالمستشفيات صارت تفتقر للميزانية المطلوبة لتوفير(الصابون والجونتيات والخيوط والشاش لإجراء العمليات)!

جانب آخر للأزمة كشف عنه نقيب ضباط الصحة لصحيفة ـ الصحافة ـ الصادرة أمس والذي ذكر أن الولاية تحتاج إلى (1200) ضابط صحة والمتوفر منهم حالياً بالولاية لايتجاوز

الـ(600) ضابط صحة، فاذا كانت ولاية الخرطوم بكل بهرجها تعجز عن توفر حاجتها من ضباط الصحة الذين يؤدون أعمالا هامة في خدمات البيئة فكيف تملك القدرة على إدارة مستشفيات اتحادية كانت تقدم خدماتها للمواطنين من كل أنحاء السودان؟ قرار أيلولة المستشفيات الاتحادية كان قراراً معيباً، القصد منه التنصل من واجبات الحكومة تجاه المواطنين في أمر يقع في صميم مسؤولياتها وفي أعلى قائمة حقوق المواطنة، لذلك جاء موقف الحزب الشيوعي واضحا وصريحا برفض ذلك القرار، فالحزب نظر لعواقب القرار وتبعاته السيئة على صحة وحياة المواطنين، لقد وقفت الكوادر الصحية ضد ذلك القرار، وندعو هنا لمواصلة العمل ضده بكل السبل حتى يتم إلغائه وعودة المستشفيات الاتحادية لسابق عهدها… وندعو المواطنين لمقاومة القرارات السيئة وتعطيل انفاذها وهم بذلك يمارسون حقهم الدستوري في رفض أي قرارات تمس حياتهم واستقرارها.

الميدان


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1279


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة