الأخبار
أخبار إقليمية
والي جنوب دارفور يصدر أمر طوارئ بحظر التجوال داخل مدينة نيالا مساءً اعتباراً من الخميس
والي جنوب دارفور يصدر أمر طوارئ بحظر التجوال داخل مدينة نيالا مساءً اعتباراً من الخميس



09-20-2013 09:26 AM
(سونا)
أعلن والى جنوب دارفور اللواء ادم محمود جار النبي أمر طوارئ بحظر التجوال داخل مدينة نيالا اعتبارا من يوم الخميس 19-9-2013 من الساعة الخامسة مساء وحتى السابعة صباح الجمعة ويومياً من الساعة السابعة مساء وحتى السابعة صباحا واستثنى الأمر الأطواف والخدمات الأمنية الرسمية التي تنظمها الجهات الأمنية ، وذلك بعد الأحداث التي شهدتها المدينة اليوم من تظاهرات وأعمال تخريبية عقب تشييع جثمان التاجر اسماعيل وادي والذي اغتاله مسلحون مجهولون .
واشار الوالي في مؤتمر صحفي عقده امس الى انعقاد لجنة امن الولاية والتي قررت تأمين المدينة حتى لا تحدث انفلاتات لاسيما وان الصراعات القبلية متأججة فى الولاية منوها الى توجيه قوات الأمن بالتحريات الفورية والوصول الى الجناة وأشار الى انه بعد تشييع جثمان التاجر اسماعيل ظهرت تجمعات ومظاهرات انضمت إليها مجموعات أخرى استغلت طلبة المدارس حتى وصلوا الى أمانة حكومة الولاية ورددوا هتافات خرجت عن التعبير عن الموضوع ومن ثم قاموا بتخريب أمانة حكومة الولاية وتهشيم الزجاج وحرق المكاتب وكل المركبات الموجودة فى الأمانة بجانب نهب ممتلكات الحكومة ومن ثم انتقلوا الى المؤسسات الإدارية الأخرى ومارسوا النهب مشيرا إلى أنهم وجهوا الأجهزة الأمنية بعدم استخدام القوة مهما كانت الظروف .
واضاف الوالي أنه اتضح من خلال التخريب أن هناك اجندة مدسوسة واتصالات بالحركات المتمردة لاستغلال الظروف والدخول لمدينة نيالا متهما حركتي منى اركو مناوى وعبد الواحد نور بالضلوع فى أعمال التخريب والمظاهرات وقال إنه تم اتخاذ إجراءات بحظر التجوال للسيطرة على العناصر والانفلاتات حتى لا يتم تنفيذ أجندة الحركات المسلحة مؤكدا أن الطوارئ لمنع وقوع مزيد من التخريب وتنفيذ أي مخططات أخرى. وقال جار النبي انه بحسب التحريات الأولية فقد تم التعرف على الجاني في حادث اغتيال التاجر والعربة التي تم استخدامها وموقعها واتضح لهم إن الأمر متعلق بالثأر.
وأكد جار النبي أنهم لن يتهاونوا أبدا مع الذين يتفلتون ويستخدمون الأجندة لإشباع رغباتهم مشيرا إلى أن مشكلة جنوب دارفور أصلا هي أمنية ولن تنتهي بين يوم وليلة ولازالت الأوامر المحلية المتعلقة بمنع الكدمول والعربات التي لا تحمل لوحات سارية مؤكدا حدوث تقدم في الناحية الأمنية مقارنة بال(4) أشهر الماضية وأكد جار النبي بان إطلاق النار غير مسموح به حتى لقوات الشرطة إلا بإذن من النيابة قائلاً"ولكن المدسوسين المسلحين من الحركات المسلحة وسط المتظاهرين استخدموا السلاح وأطلقوا النار"


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 4623

التعليقات
#770622 [VIp]
0.00/5 (0 صوت)

09-20-2013 01:52 PM
دفعتو 5 مليار جنيه كدية لدكروم لكن سوف تكون العواقب لا تطاق هذه المرة من طرفنا ... اما زغاوة او جنجويد لكن لم يتسع المدينة للاثنين معا بعد اليوم .


ردود على VIp
United States [ألمي حار ولا لعب قعونج] 09-20-2013 09:19 PM
هم زاتهم لو ما عرفوا الكلام ده يكونوا أغبياء- وي الصادق ود الحلو جاينكم عقرل ساى أركزو بس - ما جيتوا جارين من أم قونجة !!!! كدي إتذكر

[محمد الصادق ود الحلو] 09-20-2013 07:08 PM
اركب اعلى خيلك وتعال والله لو ارتم ان تكونو امواتا جربو الجنجنويد عشان تعرفو حاجة من الله ما خلقكم ما عرفتوها يا وهم يا مليشيات ومرتزغة الغزافى


#770506 [شاهد عيان]
0.00/5 (0 صوت)

09-20-2013 11:38 AM
كذب كذب وافتراء علي المواطنين الذين ليس لهم اي صلة مع الحركات مشكلتو انو خائف من دخول الحركات وترميمه امام المواطن لكن شيلو شيلتكم كل ما يقتلو شخص او يغتالو شخص باصح العبارة انهم ياتو الي زويه ويقولوا لهم انو شهيد التقول الشهادة دي في يدهم هذا ما اغضب المواطنين وجاري متلبد وين كان تنتظر الحريق عشان تتشوي مع مكاتبك يا جبان ّّّّّّّّ


#770471 [نصرالدين ادم ابوبكر]
0.00/5 (0 صوت)

09-20-2013 11:06 AM
بالله!


#770455 [wadalblad]
0.00/5 (0 صوت)

09-20-2013 10:56 AM
انت يا الوالى لواء غير منضبط عسكرياً ومنحل ادارياً ومريض سلطة البلد دى من ماجيته قاعدة تحصل فيها ابشع انواع الجرائم مالك ما اتخذت اى اجراء ولا حتى مؤتمر هزيل زى العملتو ده ما عملتو هسى جاى بتتبجح نطارد ونعمل ونعمل عشان احرقوا مكتبك ولا شنو يا خازوق



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة