الأخبار
أخبار إقليمية
تخدير لا يخدع الشعب
تخدير لا يخدع الشعب
تخدير لا يخدع الشعب


09-23-2013 08:13 AM


شبع شعب السودان من أساليب التخدير التي درج عليها حزب المؤتمر الوطني ونظامه الفاسد بإرسال مؤشرات هي بمثابة(حٌقن) تخديرية لا علاقة لها بالواقع الذي يعيشه. فإمعاناً في التخدير والتضليل لصب ماء بارد على النار المشتعلة وسط الشعب، والتي توشك على الإطاحة بالنظام بأكمله، صرّحت وزارة النفط : إن البلاد ستصل إلى مرحلة الإكتفاء الذاتي من الإنتاج النفطي خلال العامين القادمين نسبة للمسوحات الاستكشافية التي أثبتت وجود كميات ضخمة للنفط في ولايات غرب كردفان وشرق دارفور والجزيرة والخرطوم ونهر النيل والبحر الأحمر والقضارف والنيل الأزرق وسنار).

الواقع يقول: إن المتخصصين في قضايا البترول، أكدوا أن هذا التصريح عارٍ من الصحة، وهنالك مناطق لم تجرِ فيها مسوحات استكشافية أصلاً، وحتى تلك التي حدثت فيها مثل سنار والخرطوم والجزيرة ونهر النيل والقضارف أثبتت خلوها في الوقت الراهن من أي ما يشير إلى وجود نفط بها .

قبل عام ومع الضائقة المعيشية التي تخنق موازنة2013 أصدر وزير النفط عوض الجاز تصريحات مماثلة عن مناطق غير التي ذكرت الآن ولم تنتج برميلاً واحداً وعزا ذلك للمطالب العالية لأهل المنطقة ووقوفهم ضد استخراج البترول!!

لقد صرفت السلطة كل ما كان ينتج من البترول ويدعم الموازنة بما بمقداره(90%) من الناتج المحلي على(البحبحة) على حد قول هجو قسم السيد نائب رئيس المجلس الوطني، وأدخلت البلاد والشعب في جحر ضب كما يقول المثل . ولم تنفق جنيهاً واحداً في التنمية الصناعية والزراعية والخدمات الاجتماعية، بل عملت على تدميرها وخصخصتها وجعلت من الصحة والتعليم تجارة تصب في جيوب حفنة من الرأسماليين الطفيليين الذين استقطبوا الثروة في أيديهم وجوعوا الشعب.

هذه التصريحات المخادعة لن تمر هذه المرة على شعب السودان، فقد صمم على الإطاحة بنظامكم الفاسد، وإنه سيفعل ذلك بوحدته وإرادته الغلابة مهما كانت التضحيات.

الميدان


تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 2950

التعليقات
#773948 [من المركز]
0.00/5 (0 صوت)

09-24-2013 06:14 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
هيا ياشباب لابد لنا ان ننظم انفسنا للخروج من الحاله التي وصلت لها البلاد والانتهاء من سرطان عصابة المؤتمر الوثني لابد ان نقوم بالعمل نحن لانه لن تآتي مخلوقات من المريخ لتنهي هذآ السرطان الذي لابد ان يبتر:
اولا لابد ان تكون خليه في كل حي في كل انحاء السودان لتنظم الخروج يوميا للشارع ليس الهدف في المرحله الاولي ملايين من المتظاهرين ولكن لتشتيت قوي الامن الظالمه حتي لا تستطيع ان تقمع كل المظاهرات
ثانيا توحيد المطالب وهي في المرحله الاولي وهي المطالبه بحرية التعبير والتنظيم منها حرية التظاهر وحرية المطالبه بالحقوق نحن مجموعه من الشباب ليس لنا انتماء لاي حزب كل من له انتمائات هذا ليس وقت التفريق ولكن وقت الوحدة وتحديد الهدف الذي يتطلع له شعبنا وهو الخلاص من الديكتاتوريه للخروج للحريه والديموقراطيه
ثالثا محاولة نشر الفكره لكل من تعرفونه ليزداد العدد يوميا لابد لنا ان نستعمل كل الطرق المتاحه في نشر التنظيم للتظاهر اهمها الانترنيت بكل اشكالها
رابعا الكل مدعو للنشر
تغير موقع المظاهرات الصغيره من موقع لاخر كل يوم
هذه المرحله الاولي وهنا مراحل اخري سوف تاتي ولكل مجموعه الحق في التعبير والتنظيم علي حسب موقعها وظروفها
هيا ياشباب نحن مسئوليين امام الله والوطن ولابد ان نغير ما بانفسنا حتي يتم التغير انشروا انشروا انشروا انشروا


#773521 [وجع]
5.00/5 (1 صوت)

09-23-2013 06:35 PM
ورد في حديث الرئيس ( حمرنا ليهم) طبعاً مافي زول غيرنا نحن السودانيين بعرف المقصود شنو بهذه العباره وصدقوني فتشت المعاجم العربية واللاتينية والغربية واخيرا وجدتها في المعاجم الصينية لتفسير اللهجة السودانية ( حمرنا ليهم يعني ... حمرنا ليهم هوت دوق ) ....نشف ريقي .......الراجل دا


#773384 [أبووضاحة]
5.00/5 (1 صوت)

09-23-2013 03:15 PM
لن يخرج أحد إلي الشارع ولن يتغير شئ في قرار الحكومة .. لسبب بسيط لأنو الشعب السوداني الأصيل مات وشبع موت عشان كده حكومة الفاسدين تعمل ما يحلو لها وتودي يمين وشمال وتتلاعب به كالكرة ومع ذلك لن يتغير النظام ولن يخرج الشعب إلي الشارع


#773304 [المتجهجه بسبب الانفصال]
0.00/5 (0 صوت)

09-23-2013 02:15 PM
How to destroy a rich country by economy of egoism.

By: Al Mutajahjih Bisabab Al Infisal – Al Rakoba's Commenter:

Since its inception by military coup in 30 June 1989, the so called- salvation ( Al Ingaz) government has been in habit of issuing promise after promise to transform the life of the Sudanese people to Aden paradise. Now the government completed 24 years in power, but with zero economical outcome, instead of the promised Aden Paradise Sudan now is a big part of Hell fueled by the government's metaphysical unfulfilled promises.

Laughable statements by the Ingazist officials which lack basic sense of how to run the economy probably surprised Adam Smith and tickled John Maynard Keynes in their graves. The Sudanese official comments and statements on the economical situations reflect their psychological look to Sudanese people. The recent comments by the president and the finance minister raised the Sudanese people's eyebrows. While the macro-economy of the country faces immanent collapse in probably in less than two months, the president said that Sudanese did not know the Hot Dog sandwich before the advent of his government, the minister of finance added some bitter sauce to the president's menu to include pizza also. The minister went far to say houses in Sudan before Al Ingaz were ugly in terms of shapes.

In a press conference held yesterday in the Friendship Hall by unknown entity, the president continued his obstinate position and told some stories out of the context of the conference while most of the Sudanese people nailed before TVs to hear something useful from him. Some hypocritical journalists whom were selected carefully to attend the conference raised very poor and shy questions to the president. The only positive question raised by veteran journalist Fadlalla Mohammed and other journalist called Kahlid.

Although the press conference allegedly convened to address lifting of fuel subsidiary, however it disclosed the miserable reality of the media and poor performance of the journalists who attended the conference. Personnel from the Intelligent Security Service ISS seen in the conference while the camera zoomed in and out.

The president talked about the economy from 1989 till the date without paper sketching the main figures, he memorized by heart figures and facts for such long period, such unscientific way shows the accidental approach of governance Sudan has been undergoing for 24 years.

At the end of the press conference, the president did not forget to declare some good news to the Sudanese people when he said that " I will go to New York, no American law can prohibit me to go, I booked the hotels there, and already got the permission to cross the airspaces up to Morocco". The journalists clapped their hands and laughed, then everybody went to his home to have a dream of Hot Dog meal.


#773293 [موسى محمد]
0.00/5 (0 صوت)

09-23-2013 02:09 PM
الشعب جيعان لكنو جبان
والجبان لا يستحق العيش الكريم


#773234 [Rasheed]
0.00/5 (0 صوت)

09-23-2013 01:22 PM
You are right there were no new promising exploration of Oil in SUDAN, or the Red Sea as we heard years ago.


#773184 [طوفان]
0.00/5 (0 صوت)

09-23-2013 12:39 PM
لقد عشت سنوات في مدينة الابيض فترة الستينيات وكنا نسمع روايات عن جماعة الجلوجيا كما كانوا يسمونهم وهم من كانوا يقومون بحفر الابار الارتوازية بحثا عن الماء لمسافات بعيدة في غرب كردفان ودار فور قالوا كان يخرج لهم بترول بدلا عن الماء فيقومون بطمر البئر والله اعلم بصحة ذلك .ولكن الذي انا متأكد من صحته ما رواه لنا احد المعارف كبير السن ذو ذاكرة روم كان يعيش ويتنقل في جنوب السودان ذكر انه تم حفر بئر في منزل المحافظ او المفتش الانجليزي حينها في مدينة واو فخرج لهم بترول وامرهم الانجليزي بدفنها وصبواعليها وانااطالب الاخوة في الجنوب بحفظ حقوقي القانونية في هذا الكشف اذا تبين لهم صدق حديثي وانا في انتظار لم ازل يا ملهم الشعر الغزل .


#773062 [elfatih]
0.00/5 (0 صوت)

09-23-2013 10:44 AM
شبعنا كضب والبنج بتاعهم بقى ما بمسك زول



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة